منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» اروع ما غنت فايزه احمد
أمس في 19:55 من طرف سميرمحمود

» لمسح صور الهاتف
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 21:04 من طرف هدى

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:42 من طرف أرض الجنتين

» بجد وحشتوني جدا
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:41 من طرف أرض الجنتين

»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:39 من طرف أرض الجنتين

» ادخل السجن ياشاطر
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:37 من طرف أرض الجنتين

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:35 من طرف أرض الجنتين

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:32 من طرف أرض الجنتين

» جمال شادية
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 1:01 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حالتك النفسية باغنية من اغاني شادية
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 1:00 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 0:57 من طرف نور الحياة شاكر

» لقاء نادر وجميل مع شادية *شجرة شادية*
الخميس 12 أكتوبر 2017 - 23:06 من طرف نور الحياة شاكر

» كنوز..شادية
الخميس 12 أكتوبر 2017 - 23:01 من طرف نور الحياة شاكر

» دعاء اليوم
الخميس 12 أكتوبر 2017 - 22:43 من طرف نور الحياة شاكر

» عيد ميلاد اجمل هدهوووووووود الدعوة عامة
الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 14:42 من طرف عبدالمعطي

» فضل شهر محرم واحكامه
الإثنين 2 أكتوبر 2017 - 20:51 من طرف عبدالمعطي

» رأس السنه الهجرية
الإثنين 2 أكتوبر 2017 - 20:50 من طرف عبدالمعطي

»  فضل صيام عاشوراء
الخميس 28 سبتمبر 2017 - 22:58 من طرف نور الحياة شاكر

» عام هجرى سعيد
الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 20:46 من طرف عبدالمعطي

» عرض افلام شادية على الفضائيات
الجمعة 8 سبتمبر 2017 - 21:57 من طرف نور الحياة شاكر

» قصة وعبرة
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 23:11 من طرف نور الحياة شاكر

» اغاني وعجباااااااني
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 22:26 من طرف نور الحياة شاكر

» ناهد شاكر ابنة شقيق شادية تكشف عن حالة شادية الصحية
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 22:24 من طرف نور الحياة شاكر

» تهنئة عيد الاضحى من الفنانة القديرة شادية لكل عشاقها بالمنتدى
الإثنين 4 سبتمبر 2017 - 15:50 من طرف أرض الجنتين

» اجمل التهاني القلبيه بعيد الاضحى المبارك
الإثنين 4 سبتمبر 2017 - 15:47 من طرف أرض الجنتين

» وطنيات عربية
الأحد 3 سبتمبر 2017 - 23:55 من طرف نور الحياة شاكر

» اسعد الله مساءكم
الأربعاء 30 أغسطس 2017 - 20:51 من طرف عبدالمعطي

» الحبيبة شادية بالف خير
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 20:27 من طرف جوني مخلوف

» كل يوم حديث شريف
الخميس 24 أغسطس 2017 - 23:50 من طرف نور الحياة شاكر

» كلنا لشادية عاشقين
الخميس 24 أغسطس 2017 - 23:25 من طرف نور الحياة شاكر

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 33 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 33 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
اذاعة المنتدى
إذاعة شادية صوت مصر
T.V.SHADIA
هنــــا
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 كنوز..شادية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 20 ... 39  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأربعاء 6 أبريل 2011 - 21:05

أرض الجنتين كتب:


تسلم إيدك ياماستنا الغاليه

شكرا لمرورك ياغلي
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأربعاء 6 أبريل 2011 - 21:06

انطوانيت كتب:
نور الحياة شاكر كتب:
شادية... مطربة الثورة

لقد كانت الفنانة المعتزلة، شادية، مطربة ثورة 25 يناير ....شادية التي اعتزلت الأضواء
إلا أن أغانيها وأفلامها لا تزال تشكل علامة من علامات السينما المصرية، وباتت أغنيتها "يا حبيبتي يا مصر" الأغنية الرسمية للثورة، بحيث يتم تشغيلها في كافة الإحتفالات التي تشهدها مصر للإحتفال بالثورة، بعد أن كانت أول أغنية تنطلق في ميدان التحرير أمس بعد انتهاء صلاة الجمعة.
وشهدت أغنية "يا حبيبتي يا مصر" نسبة تحميل كثيف عبر مواقع الانترنت، وحققت نسبة مشاهدة كبيرة عبر موقع اليوتيوب منذ اندلاع الثورة، كما تم وضع العديد من الصور لأحداث الثورة على الأغنية في فيديوهات من قبل النشطاء عبر اليوتيوب.وكانت اغنية مصر ليوم في عيد ايضا لم تعيب في ميدان التحرير في ليلبة التي قبل الرحيل


شاديتنا كل اغنية غنتها احيت بنا الحالة التي تعيشها ونقلتنا الى عالمها شكرا لك ماسيتنا

اسعدني مرورك حبيبتي
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دلوعة لبنان
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 40
انثى
التِنِّين
عدد الرسائل : 1960
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الثلاثاء 5 يوليو 2011 - 10:45

اين كنوزك يا اخت نور وحشتنا جدا
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: دلوعة لبنان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 0:51

رفضت ملايين الفضائيات مكتفية بالستر والرضا بالقليل


سامي كمال الدين


شادية ليست بحاجة إلي المال لكي تبيع قصة حياتها فهي تعيش حياة طيبة ومستورة
لست صديقا لشادية ولا تشكي لي همها لكن علاقة طيبة بها تزيدني شرفا وحبا‏,‏ أسألها عن حياتها وأحوالها‏,‏ عن أمنياتها‏,‏ أقرأ لها بعض ما تكتبه الصحف عنها
كان بإمكانها‏-‏ وآلاف الأبواب تفتح أمامها لو أرادت‏-‏ أن تستخدم مجدها وشهرتها وتاريخها وحب البشر لها من المحيط إلي الخليج بشكل غير عادي في أن تظهر وتلقي محاضرات في المساجد‏,‏ أو أن تتحول لداعية تسجل كلماتها وتنسخ بعد ذلك علي شرائط وتوزع‏,‏ أو أن يقال إنها تلتقي بالدعاة العديدين في هذا الزمان الذين أصبحوا أكثر من الهم علي القلب‏..!!‏
في نهاية المكالمة قلت لها‏:‏ لي طلب عندك
‏'‏ قول‏'..‏ قالت‏.‏
قلت لها‏:'‏ عايزك تكتبي لي مقدمة الكتاب الذي أكتبه عنك‏'.‏
قالت‏:'‏ أنت عارف إني تركت الفن والصحافة وقفلت هذا الباب من زمان‏'‏
ألححت عليها‏,‏ قالت ضاحكة بخفة دمها المعتادة‏'‏ هاتسكت ولا أقول ما أعرفكش وماليش علاقة بالمذكرات دي‏',‏ ضحكت معها فرحا بضحكتها التي لم تتغير منذ احتجابها وحتي الآن مثل صوتها الذي ما زال يحمل تلك التغريدة العذبة التي لا تنساها الأذن‏,‏ نعم فشادية تنتمي إلي هؤلاء البشرالذين يبيعون العالم ليختاروا الاقتراب من ربهم ويبتعدون عن كل ما في الدنيا من غواية وبريق‏.‏
لعل الندم الذي يعتريني أنني لم أتعرف إلي فنانتي ومطربتي المفضلة إلا منذ عام‏2000,‏ ذلك أني اكتشفت في العشر سنوات الفائتة قيمة وروعة هذه الإنسانة التي توازي قيمتها كفنانة‏,‏ فلا أنسي وقوفها بجواري في أشد المحن التي مررت بها في حياتي‏,‏ كما وقوفها بجوار العديدين‏,‏ ومنذ عدة سنوات أوصدت أبواب الحديث أو الكتابة عن الفنانة الكبيرة شادية وعن تواصلي معها‏,‏ مثلما أوصدت هي أبواب حياتها عليها وعاشت في صمت محبب إليها‏.‏
حين تعرفت إليها رفضت في البداية الحديث معي قائلة إنها اتخذت طريقا آخر ولا تريد أن تتحدث فيما مضي‏,‏ ثم اقتربت من أسرتها وأجريت حوارات مع أغلب أفراد أسرتها‏,‏ وقد نشرت هذه الحوارات بالصور‏,‏ واندهش خالد شاكر كثيرا من أنه وإخوته وأولاد عمه كانوا يستأذنونها للحديث إلي فضائية ما أو صحيفة ما‏,‏ فكانت ترفض‏,‏ ولما طلبوا منها الاستئذان للحديث معي وافقت‏!‏ حين هاتفتها بعد هذه اللقاءات طالبا منها الحديث‏'‏ عاوز إيه تاني‏..‏ عملت حوارات مع الأسرة كلها ما كفاكش‏'!‏
ضحكت قائلا‏:‏ لكن أميرة الأسرة لم تتحدث معي‏,‏ لم ترغب أيضا وحين صدر كتابي عنها قلت لها‏:‏ اسمحي لي أن أهاتفك لأطمئن عليك فقط‏..‏ دون صحافة أو طلب حوارات منك‏,‏ قالت لي‏:‏ لا أتضايق من الحوار معك‏,‏ أعجبني الكتاب كثيرا‏,‏ قرأتيه‏..‏ سألتها‏.'‏ لا أستطيع قراءته بشكل متواصل‏..‏ كل يوم أقرأ جزءا منه‏,‏ لأني لو قرأته كله أدوخ‏..‏ لكن حبك لي وضح من خلال ما كتب‏,‏ ومن التمسك بالصدق والتحري في المعلومة قبل نشرها‏,‏ فقد حكي لي خالد الكثير عن مكالماتك حول المعلومات الخاصة بي‏'.‏
إذن الصدق كان المحفز الرئيسي لنجاح هذه العلاقة واحترامها ووجودها‏..‏ وحتي الآن أسألها عنها فتسألني عني‏..‏ عن أمي وأبي في الصعيد‏,‏ ولا أستطيع أن أنسي حين هاتفتها في رمضان‏,‏ وكان قد مر علي زواجي شهر ونصف الشهر لتسألني ضاحكة‏:‏ هل أنت صائم ؟ ورحت أقسم لها لكنها لم تصدقني حتي أعطيت الهاتف لزوجتي لتتحدث معها‏,‏ وقد أكدت لها صومي‏,‏ فقالت لها الحاجة شادية‏:‏ اسمعي كلامه بس لما يرجع صعيدي وينشف دماغه ما تسمعيش كلامه‏,‏ فرض ربنا أهم منه ومن كل حاجة في الدنيا‏,‏ ولم أسعد بمباركة لمولد ابنتي مثل التي سمعتها من السيدة شادية حين كانت فرحة‏,‏ صوتها وبهجته تكشفان كم الطيبة والحنان الذين تتمتع بهما هذه السيدة‏,‏ وقد خلتها تكاد تطفر الدمعة من عينها حين أعطيتها ابنتي بعد عام ونصف العام علي الهاتف فاعتقدت ابنتي أنها والدتها فقالت‏:‏ ماما‏..‏ ماما‏.‏
هكذا تواصلت معها بعدما أعجبها كتابي عنها‏;‏ واستمر التواصل بيننا‏,‏ أهاتفها في الأعياد والمناسبات الخاصة بها‏,‏ وفي بعض القضايا التي تشغلها‏,‏ وأشهد أنها لم تبخل علي يوما بالمشورة‏,‏ ومنذ‏4‏ سنوات قررت تقديم حياتها في مسلسل تلفزيوني‏,‏ وهاتفت جيجي لامارا‏-‏ مدير أعمال نانسي عجرم‏-‏ لتقوم نانسي عجرم بتقديم حياتها في مسلسل تلفزيوني‏,‏ والتي رحبت بذلك‏,‏ وندمت كثيرا بأني لم أحصل علي موافقة الحاجة شادية في البداية‏,‏ وهاتفتها واستأذنتها‏,‏ لكنها رفضت تماما تقديم حياتها علي الشاشة‏,‏ وقالت لي إنها اتخذت طريقا آخر ولا تريد تقديم مفاتيح ما تم إغلاقه لأحد‏,‏ وطلبت مني أن ابتعد عن هذا الموضوع‏,‏ خاصة أن أعمال السير الذاتية التي قدمت خلال السنوات الماضية لم يعجب بعضها الحاجة شادية‏.‏
هنا توقفت تماما‏,‏ واتصلت بالمنتج اسماعيل كتكت‏,‏ والذي طلب موافقة الفنانة شادية قبل إنتاج هذا العمل عن حياتها‏,‏ اتصلت به وأخبرته برفضها التام‏,‏ وحتي بعد نشر عدة أخبار في الصحف عن تأليفي مسلسل عن حياة الفنانة شادية بتفاصيله السابقة‏-(‏ جريدة صوت الأمة العدد‏457‏ بتاريخ‏2009/9/12‏ وجريدة المصري اليوم بتاريخ‏2009/9/11,‏ إضافة إلي عشرات المنتديات والمواقع الإلكترونية‏,‏ إضافة إلي الموقعين الخاصين بشادية‏)-‏ إلا أنني اخترت رضا هذه السيدة العظيمة وأفضالها علي‏,‏ ووقوفها بجواري في أشد المحن التي واجهتها في بداية حياتي الصحفية‏,‏ ودعواتها لي‏,‏ وحرصها علي الاطمئنان علي والدي ووالدتي وزوجتي علي أموال الدنيا كلها‏,‏ أو الشهرة التي أجنيها من عمل درامي عنها‏.‏
كانت فحوي الأخبار تقديم حياة شادية في مسلسل تلعب بطولته دلال عبد العزيز وابنتها دنيا سمير غانم‏,‏ وقد لا يعرف الكثيرون أن الشاعر الراحل محمد حمزة اتفق مع الفنانة دلال عبد العزيز علي تقديم حياة شادية في مسلسل تليفزيوني‏,‏ ورفضت شادية رفضا تاما‏,‏ مع أن محمد حمزة كان مقربا من شادية وكتب لها أغاني عظيمة‏(‏ يا حبيبتي يا مصر‏-‏ غالية يا بلادي‏-‏ خدني معاك‏-‏ قطر الفراق‏-‏ خلاص مسافر‏-‏ آخر ليلة‏,‏ بالإضافة إلي أغنية عن رحيل الرئيس جمال عبد الناصر‏),‏ ولعلي أذيع سرا‏-‏ شادية ليست مصدره‏,‏ ولا علاقة لها به‏,‏ وأتحمل مسئوليته كاملة‏-‏ وهو أن شادية رفضت أن تقدم دلال عبد العزيز قصة حياتها في أي مرحلة من مراحلها‏,‏ وهذا الأمر كان منذ‏20‏ عاما‏,‏ ودلال في قمة نضجها‏,‏ فما بالنا الآن‏!‏
لم يكن الأمر رفضا لدلال رغم محاولاتها المتكررة‏,‏ لكن لأن حياة شادية ليست ملكا لها وحدها‏,‏ هناك أزواجها الراحلون وأسرهم وأشقاؤها وأولادهم‏.‏
لم تكن دنيا سمير غانم قد ظهرت بعد‏,‏ وهي ممثلة موهوبة تمتلك بعضا من خفة دم شادية ومرحها‏.‏
شادية ليست بحاجة إلي المال لكي تبيع قصة حياتها‏,‏ فهي تعيش حياة طيبة ومستورة والحمد لله شادية ليست بحاجة إلي الإعلام فما كتب عنها يتجاوز أطنانا من الورق‏.‏
وكما قال الناقد الأستاذ طارق الشناوي في مقاله بجريدة الدستور‏-'‏ إصدار إبراهيم عيسي‏'-‏ نحن لا نسعد بأن نري حياة شادية علي شاشة وهي غير سعيدة بذلك‏,‏ وكل من تابع مسيرة شادية يعرف أنها كادت أن تلجأ إلي القضاء لوقف مذكرات ادعي أحدهم أنه سجلها لشادية‏,‏ وكانت مجلة‏'‏ سيدتي‏'‏ قد أعلنت عن هذه المذكرات في التسعينيات‏,‏ وتوقف النشر تماما بعدما هاتفت شادية الأستاذ إبراهيم نافع ونشر نفي في الصفحة الأخيرة في جريدة الأهرام‏.‏
شادية لا تود أن تقرأ سيناريوهات عن حياتها‏,‏ فقد توجتها الجماهير العربية من المحيط إلي الخليج‏,‏ ويكفيها تاريخها النظيف الذي لم يلوث‏,‏ ومجدها الذي صنعته بموهبتها وليس بجسدها كما نري الآن‏.‏
قالت إن آخر سيناريو قرأته في حياتها كان فيلما أرسله لها المخرج الراحل حسين كمال وأعادته لها لأنها قررت الاعتزال‏,‏ ولم تقرأ فيه إلا أقله‏,‏ ومنذ هذا السيناريو لم تقرأ أي سيناريو مسلسل أو فيلم‏,'‏ لا أحب ذلك الآن‏,‏ أقرأ أشياء أعتقد أنها أهم في حياتي‏,‏ فأنا أعوض ما ضاع مني من كتب التفسير والسلف والأحاديث وتأمل الكتابات التي تناولت الدين الإسلامي‏,‏ لعل هذا هو أهم اهتماماتي الآن‏'.‏
لكن هذا لا يعني أنها لا تطلع علي ما يحدث حولها فشادية متابعة جيدة للحياة المصرية‏,‏ وتحرص كل صباح علي أن تقرأ جريدة الأخبار‏,‏ ولا تفوتها‏'‏ نص كلمة‏'‏ لأحمد رجب‏,‏ لعلها أجمل قارئات أحمد رجب‏.‏
وهي تتابع الفن ولا تحرمه كما حاول بعض الظلاميين وضعها في هذه الزاوية‏'‏ الفن رسالة سامية وجهت للنهوض بالإنسان ومخاطبة جوانب الخير فيه‏..‏ ولا يوجد إنسان ملاك‏..‏ أنا شخصيا أخطأت كثيرا ولكني تعلمت من أخطائي واتعظت وحاولت تصحيح نفسي دوما‏'.‏
شادية التي تحمل ألقها معها أينما ذهبت وأينما حلت‏,‏ وهو أجمل من مائة عمل درامي عن حياتها‏,‏ تسعد بأحفادها وبعطفها علي أهلها وتصل رحمها وتصلي فروضها وتسدل ستائر اليوم علي نجومية الأمس‏,‏ وتحمل من الأيام الخوالي ذكريات جميلة وأغاني وأفلام تحبها ونحبها معها‏,‏ ولعل التكريم الحقيقي لها السؤال الدائم للناس عنها‏,‏ واهتمامهم بها‏'‏ حبا‏'‏ دون أي مصلحة‏.‏
لست صديقا لشادية ولا تشكي لي همها‏,‏ لكن علاقة طيبة بها تزيدني شرفا وحبا‏,‏ أسألها عن حياتها وأحوالها‏,‏ عن أمنياتها‏,‏ أقرأ لها بعض ما تكتبه الصحف عنها‏,‏ وأرسل لها المقالات المطولة‏,‏ أخبرها بالسلبي وبالإيجابي‏,‏ بالطيب والسيء‏,‏ وما من مرة طلبت أن ترد‏,‏ تكتفي فقط بضحكة صافية من القلب لتكذيب الشائعات والكلام الفارغ عنها‏,‏ ولا أحد يتصل بشادية من الوسط الفني والإعلامي سوي شهيرة التي ظلت علي علاقة طيبة بها حتي الآن‏,‏ وتبدي لها شادية إعجابها ببعض أعمال محمود ياسين الدرامية التي تتابعها ويتصل بها أيضا الاستاذ محمد إحسان عبد القدوس‏,‏ ذلك أن إحسان كان من أقرب الأصدقاء المقربين إلي شادية وهذا واضح من الإهداءات التي كتبها إحسان عبد القدوس علي رواياته وأهداها لها‏,‏ والتي انتزعتها واحتفظت بها حين أرادت أن تهدي مكتبتها لابن شقيقها خالد‏,‏ أما دون ذلك فشادية لا توجد لها أية علاقة بالوسط الإعلامي‏,‏ باستثناء بعض المكالمات التليفونية المتباعدة بينها وبين أحمد رجب‏,‏ ولعل الوحيد من الوسط الإعلامي الذي علي اتصال دائم بها الكاتب والناقد الأستاذ محمد سعيد‏,‏ والذي طلبت منه قبل ذلك الإشراف علي عمل يقدم حياتها علي الشاشة‏,‏ حتي لا يقدم أحد عملا يسيئ إليها فيه‏,‏ لكنه رفض الفكرة حرصا علي رغبة الفنانة شادية‏..‏
لست أدعي هنا أنني الوحيد الذي يمتلك الحقيقة‏,‏ لكنني أدعي أني استأذنها قبل التحدث فيما يخصها أو الكتابة عنها ليس لشئ إلا لأني أحبها ولا أريد أن أضايقها في حياتها الآنية‏..‏
حين أكتب عن شادية أكتب بقلبي لا بقلمي عن شادية الإنسانة والفنانة‏,‏ لقد اقتربت منها أكثر لأتعرف علي حياتها حتي كتابة هذه السطور‏,‏ فعرفت لحظات الألم ولحظات السعادة‏,‏ لحظات الحب وأوقات الوحدة‏,‏ عرفت شادية الأخري التي أحببتها أمام الشاشة وخلفها‏.‏
إنها حياة عصفور الكناريا الذ ي يغرد ببهجة فنكتبه بحب لنتشارك أنت وأنا في حبها‏.‏
دعني أحكي لك وترا مما فعلته معي شادية فلكتابتي عنها مرارة وفرحة‏.‏
لا أدري أيهما تفوقت علي الأخري‏,‏ وأجدني مترددا في أن أضيـع وقتك في حكاية قلم انكسر قبل أن يسيل حبره‏.‏
لكن هذه الفنانة الرائعة وضعت يدها علي جرحي وحمتني بدعائها‏..‏ وكانت كلماتها كعصفور انحني من السماء مطبطبا علي كتفي ليمنحني بعضا من الأمان الذي كدت أفقده في الحياة‏.‏
بدأت فكرة الكتابة عن شادية منذ بدأت الأذن تعشق صوتها الذي يأخذ الجسد إلي قيلولة بين كلماته الهامسة ومرحه اللذيذ‏,‏ منذ رحنا ننقش أغانيها علي قصص حبنا الأولي‏,‏ ورحنا ننادي معها وصلاح ذو الفقار‏'‏ أحمـد‏..‏ مني‏'‏ مساحة أخري في فضاء القلب اسمها البهجة تمنحها لنا شادية‏;‏ تعود إلي أن هناك شيئـا مختلفـا في هذه الإنسانة‏/‏ الفنانة لم أستطع التوصل إليه حتي الآن‏.‏
وحتي قبل أن تري حرفـا مما كتبته عنها آزرتني ووقفت بجواري ومنحتني دعامة ضد قسوة الحياة‏.‏
بعد مرور عام علي تعييني في مؤسسة الأهرام قرر رئيس تحريري عدم التجديد لي‏,‏ وظللت مثل العصفور الذي سقط في قاع المحيط عدة أشهر لا أعرف السبب في ذلك‏,‏ أو أعرفه لكن هذا ليس مكانه‏.‏
المهم أنني كنت أعد كتابا عن شادية‏..‏ أهاتفها فتأتيني كلماتها بردا وسلاما‏,‏ تمنحني أمان الدنيا كله‏,‏ تعيد لي ثقتي في موهبتي‏..‏ كنت أحس بيد أم تمتد لتمسح دموع ابنها‏..‏ لم أطلب منها التوسط لي عند أحد‏,‏ وهي تستطيع‏,‏ ليس بسلطة كرسيها ولكن بسلطة حب الناس لها‏,‏ لكني رفضت ذلك‏,‏ حتي توسط لي الأستاذ أسامة سرايا لدي الأستاذ إبراهيم نافع‏,‏ رئيس مجلس الإدارة في ذلك الوقت‏,‏ وقدم له أسامة سرايا شهادة ثقة في موهبتي‏,‏ وانتقلت للعمل معه في مجلة الأهرام العربي‏,‏ وكنت قد سلمت الكتاب قبل أن يحدث ما حدث‏,‏ بمقالاته وحواراته وصوره وحتي فهرس الكتاب وضعته بنفسي‏,‏ لكن حين وقفت في ميدان الجيزة حتي الثالثة صباحا منتظرا أن أري ثمرة جهدي تأخرت المجلة من سوء حظي‏,‏ ذهبت إلي بيتي‏..‏ رفضت جفوني النوم‏..‏ في السادسة صباحا عدت إلي ميدان الجيزة مرة أخري لتتساقط دموعي مع أول صفحة في الملحق المنشور منفصلا علي‏167‏ صفحة‏,‏ حيث كتب‏'‏ شارك في الإعداد‏:‏ سامي كمال الدين‏..‏ وراح كل من يقرأ العدد يتساءل عن نوعية هذه المشاركة‏,‏ ومن هم الذين شاركوا في العدد ؟ فلا اسم فيه سوي اسمي‏,‏ وبعد صدور العدد تقدمت للمشاركة به في جائزة نقابة الصحفيين لكن المشرفين علي الجائزة طلبوا مني شهادة تثبت أنني كتبت هذا الكتاب بمفردي‏,‏ وبالفعل حصلت علي الجائزة الأولي من نقابة الصحفيين‏,‏ فكانت الفرحة التي أزالت بعضا من المرارة التي حملتها تلك الأيام المؤلمة في حياتي‏,‏ وصارت شادية من وقتها‏'‏ وش السعد‏'‏ علي في العديد من الأحداث المبهجة في حياتي‏,‏ فعلي الرغم من أني لا أزعجها بمهاتفاتي إليها‏,‏ إذ أحرص علي ترك عدة أيام حتي أعاود مهاتفتها مرة أخري‏,‏ فإن كل مكالمة تمنحني دعوة فرح وسعادة‏,‏ لتلك الإنسانة والفنانة التي لم يتغير صوتها حتي الآن‏,‏ ما زال العصفور قادرا علي التغريد لكنه يغرد في منطقة أخري بعيدا عن الأضواء‏..‏
منذ زمن بعيد وهي تتوق إلي الوحدة والرحيل بحثــا عن عالم آخر لا شرور فيه‏.‏
مسافرة دوما مع نفسها وألقها وجمالها‏,‏ حتي حين وقفت تغني‏,‏ خد بأيدي‏..‏ خد بأيدي‏,‏ كانت وكأنها تطلب وترجو وتتوسل خالقها أن يساعدها في قرار اتخذته منذ زمن طويل‏,‏ وهي التي تنادي‏'‏ ليالي العمر معدودة وليه نبكي علي الدنيا‏,‏ وقولها أمانة يا اللي تهواني تغيب عني وتنساني‏,‏ وتروح لحبيب تاني له عمر في الدنيا‏'.‏
هي شادية أو فاطمة كمال شاكر‏,‏ التي حين أتحدث إليها أحس أنني أتحدث مع قبس نوراني جميل لا يحب شيئـا قدر الخير وقدر حب الآخرين وقدر الاتجاه إلي اللـه سبحانه وتعالي‏.‏
شادية الصادقة دوما في حياتها والتي لا تتواني ولا تتراجع عن اتخاذ قرار في حياتها التي كان بإمكانها‏-‏ وآلاف الأبواب تفتح أمامها لو أرادت‏-‏ أن تستخدم مجدها وشهرتها وتاريخها وحب البشر لها من المحيط إلي الخليج بشكل غير عادي في أن تظهر وتلقي محاضرات في المساجد‏,‏ أو أن تتحول لداعية تسجل كلماتها وتنسخ بعد ذلك علي شرائط وتوزع‏,‏ أو أن يقال إنها تلتقي بالدعاة العديدين في هذا الزمان الذين أصبحوا أكثر من الهم علي القلب‏..!!‏
لقد حاولت السيدة سحر‏,‏ زوجة ابن شقيقها خالد شاكر منع العديد من المتطفلين‏,‏ وصمدت أمام عدة عروض من عدة دول نفطية لتذهب شادية وتقيم هناك فقط مجرد الإقامة مقابل ملايين الملايين‏,‏ وعروض أخري من قنوات هذه البلاد بمبالغ مغرية‏,‏ لا مناص للضعف الإنساني أمامها‏,‏ لكن شادية تحمل ما هو أقوي من هذا الضعف بمراحل‏,‏ أنه الإيمان والرضا بالقليل‏.‏
والسيدة سحر تذهب إلي الحاجة شادية بشكل يومي‏,‏ حيث تسكن بالقرب منها في نفس الشارع‏,‏ وتحبها وتخاف عليها وكأنها أمها الحقيقية‏.‏
لو ظهرت شادية وقالت لوجدت مئات الألوف يتبعون قولها‏,‏ لكنها التي تردد دوما سواء مع أهلها أو المقربين منها أن علمها في الدين علي‏'‏ قدها‏'‏ وأنها تريد أن يدعو الناس لها بالهداية وأنها ما زالت في أول قطرة من بحور العلم‏.‏
شادية الإنسانة التي فاقت فرحتها فرحتي حين حصلت علي الجائزة الأولي من نقابة الصحفيين المصرية منذ عشر سنوات‏,‏ ذلك لأنها كانت تقف إلي جواري وتساندني بالدعاء وما بخلت علي بشيء‏,‏ حتي حين أحدثها بالتليفون أناقشها في أمور عدة لا تبخل بالنصيحة‏.‏
شادية‏..‏ لست وحدي الذي يقف معها هكذا فكل المقربين منها لا يطلبون منها أي مصلحة‏,‏ يتركونها وخيرها الذي تفعله لأجل اليتامي والمساكين وموائد الرحمن التي تقيمها في الشهر الفضيل‏..‏ فمثلا خالد طاهر شاكر ابن شقيقها الغالي‏,‏ والذي يعمل في السياحة‏,‏ يحدثها يوميا‏,‏ وقد ربي أولاده مثلما ربته علي الصدق والصراحة‏,‏ وألا يطلبوا منها أي مطلب مهما كانت الأزمة التي يمرون بها رغم أنها لم تتخل عن أحد منهم وساعدت الجميع بشكل كبير جدا‏,‏ وأذكر لقاءاتي مع خالد الذي أجد في عينيه دموعا كلما أوغلنا في الحديث عن شادية‏,‏ وأيضا أولاده طاهر وخديجة ويوسف‏.‏
ولعل شادية‏-‏ حسب رواية الكاتب الصحفي والناقد الفني محمد سعيد‏-‏ لم تتحدث علي خشبة المسرح وهي تغني في أي من حفلاتها خلال الخمسة وثلاثين عاما التي تربعت فيها علي قمة الغناء إلا حين أخذ الجمهور يصفق لها بحدة بعد ما كانت تزعق‏'‏ خد بإيدي‏'‏ وقالت‏:‏ الحمد للـه الذي أكرمني بكلمات رائعة عبرت عما بداخلي‏,‏ وبعد ذلك وجدت نفسها تقبل علي شيء آخر لا تعرف كنهه‏,‏ فهاتفت الدكتور مصطفي محمود‏-‏ صديقها المقرب‏-‏ واشتكت له مرورها بحالة غريبة‏,‏ فبعد ما اتفقت علي غناء أغنية عن أم النبي صلي اللـه عليه وسلم‏,‏ وجدت نفسها لا تريد الغناء‏,‏ وأرسل لها حسين كمال سيناريو فيلم سينمائي لكنها لم تستطع قراءته كما ذكرنا سابقا‏,‏ فأجابها مصطفي محمود بأن الذي يفيدك في هذا الأمر محمد متولي الشعراوي‏,‏ واتصل مصطفي محمود بالشيخ الشعراوي الذي استغرب عما تريده شادية الممثلة والمطربة منه‏,‏ وحدد لها موعدا في مكتبه بحي الحسين في الساعة الحادية عشرة صباحا قبل صلاة الجمعة‏,‏ استمع إليها وأجابها بأنها سوف يكون لها شأن آخر أعظم مما هي فيه الآن فكان قرارها بأن تحتجب‏.‏
ضحكت كثيرا حين أخبرتها بما أشيع من أنها تزوجت من الشيخ الشعراوي‏,‏ فقد سمعت هذه الشائعة من قبل‏'‏ لا تضايقني الشائعة قدر تصديق البعض لها وقدر مقدرة من ينسجونها علي حبكها بهذه الطرق الغريبة‏,‏ ولكم أتمني أن يكتفي الناس بأعمالي الفنية‏,‏ ويتركوني في شأني وفي حالي‏'.‏
وهي يضايقها كثيرا أن يفبرك صاحب قلم ومهنة مثل الصحافة أخبارا عنها‏'‏
بصراحة إنني لا أتضايق من نشر الخبر الصحيح مهما كان قاسيا‏,‏ ولكن عندما يختلق الصحفي خبرا أو يضيف من خياله الخصب ما يخرج الخبر عن حقيقته‏..‏ فإن هذا ما يستفزني ويضايقني‏'.‏
شادية صاحبة الـ‏118‏ فيلما والتي بدأتها بـ‏'‏ أزهار وأشواك‏'‏ إخراج محمد عبد الجواد وعرض في‏1947/1/27‏ وأنهتها بـ‏'‏ رغبات ممنوعة‏'‏ إخراج أشرف فهمي‏,‏ والذي لم يتم عرضه سينمائيا‏,‏ وبمسلسلاتها الإذاعية العشرة وأغنياتها التي لم أستطع إحصاءها تعيش الآن في هدوء وشاعرية‏,‏ أشبه بشاعر اعتزل الحبر والأوراق واتجه إلي الاستماع لصوت أقوي من شعره ومن كلماته‏..‏ لصوت اللـه‏,‏ فهي تصحو لأداء صلاة الفجر ثم تنام مع الشروق وتستيقظ في العاشرة والنصف صباحا لتصلي صلاة الضحي‏,‏ وتقرأ قرآنا علي روح والدتها ووالدها‏,‏ ثم تصلي الظهر وتنشغل بعد ذلك في أعمال البيت والتليفونات‏,‏ فهي الفترة المسموح فيها بالإتصال بها بعد صلاة الظهر إلي ما قبل العصر بنصف ساعة‏.‏
بعد صلاة العصر تنام‏,‏ وتصحو لصلاة المغرب وتصلي حتي آذان العشاء‏,‏ وتظل حتي بعد صلاة العشاء بساعة تصلي‏,‏ ثم تجلس لمشاهدة التليفزيون ثم بعد ذلك تصلي القيام والوتر وتنام في حدود الحادية عشرة مساء‏.‏
تستهويها الأعمال الدرامية كما ذكرنا‏,‏ وتشاهد بعض أفلامها إذا عرض‏'‏ شيء من الخوف‏','‏ المرأة المجهولة‏','‏ الزوجة رقم‏13','‏ أغلي من حياتي‏','‏ مراتي مدير عام‏','‏ كرامة زوجتي‏','‏ نحن لا نزرع الشوك‏',‏ والجدير بالذكر أن آخر فيلم سينمائي عربي شاهدته في دار عرض كان فيلما لفريد الأطرش‏,‏ وآخر فيلم أجنبي ذهبت لمشاهدته كان‏TheGodFather‏ للمخرج العبقري كوبولا‏.‏
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 0:54


شادية.. العصفور ما زال يغرد بعيدا عن الأضواء


صدر للكاتب الصحفي سامي كمال الدين كتاب " سيرة شادية معبودة الجماهير "عن دار العين يتناول الكتاب مسيرة الفنانة شادية وتجربتها الغنائية والسينمائية، كما يحتوي الكتاب علي أحاديث أجراها المؤلف مع أغلب أفراد أسرة الفنانة الكبيرة ومع الفنانين الذين شاركوها أعمالها مثل الفنان الراحل محمود مرسي ومحمود ياسين ودريد لحام وهند رستم وعادل إمام وفاتن حمامة ومحمود عبد العزيز وفاروق صبري وعزت العلايلي وسمير خفاجي وخالد الأمير ومحمد حمزة ومصطفي الضمراني وصلاح فايز وفاروق صبري. يقع الكتاب في 361 صفحة من القطع المتوسط، تصدّره إهداء من المؤلف للسيدة شادية " إلي شادية الإنسانة قال فيه: "إلي التي اكتشفتها متأخرا جدا، فوقاني دعاؤها من الضياع، وإلي شادية الفنانة التي اكتشفتها في بواكير حياتي فعشقت أذناي تغريدها.. إليك يا من تسكنين هناك في صمت، مُسدلة عليك ستائر الزهد، إليك يا من تعيشين مع حبيبك الذي ليس كمثله حبيب.. إلي صوفيتك الرائعة، ولحنك الأثير". قدمت للكتاب الكاتبة الكبيرة سناء البيسي. استعرض سامي كمال الدين المشاكل التي تعرض لها وقت صدور الكتاب ووقوف شادية بجواره ودعمه معنويا بالدعاء حيث يقول " المهم أنني كنت أعد هذا الكتاب عن شادية.. أهاتفها فتأتيني كلماتها بردًا وسلامًا، تمنحني أمان الدنيا كله، تعيد لي ثقتي في موهبتي.. حتي صارت شادية " وش السعد " عليّ في العديد من الأحداث المبهجة في حياتي، فعلي الرغم من أني لا أزعجها بمهاتفاتي إليها، إذ أحرص علي ترك عدة أيام حتي أعاود مهاتفتها مرة أخري فإن كل مكالمة تمنحني دعوة فرح وسعادة، لتلك الإنسانة والفنانة التي لم يتغير صوتها حتي الآن، ما زال العصفور قادرا علي التغريد لكنه يغرد في منطقة أخري بعيدا عن الأضواء.. فهي سيدة من طراز خاص تحمل ألقها أينما ذهبت.. تحمل ملامحَ جمالها أينما حلت، وأينما تقادمت عليها السنون. منذ زمن بعيد وهي تتوق إلي الوحدة والرحيل بحثــًا عن عالم آخر لا شرور فيه. مسافرة دومًا مع نفسها وألقها وجمالها، حتي حين وقفت تغني، «خد بيدي.. خد بيدي» كانت وكأنها تطلب وترجو وتتوسل خالقها أن يساعدها في قرار اتخذته منذ زمن طويل، وهي التي تنادي « ليالي العمر معدودة وليه نبكي علي الدنيا»، وقولها «أمانة يا للي تهواني تغيب عني وتنساني وتروح لحبيب تاني له عمر في الدنيا». هي شادية أو فاطمة كمال شاكر، التي حين أتحدث إليها أحس أنني أتحدث مع قبس نوراني جميل لا يحب شيئـًا قدر الخير وقدر حب الآخرين وقدر الاتجاه إلي الله سبحانه وتعالي. ما من مرة أهاتفها فيها إلا وتسألني عن والدي ووالدتي في صعيد مصر.. وعن عملي وأحوالي. شادية الصادقة دومًا في حياتها التي لا تتواني ولا تتراجع عن اتخاذ قرار في حياتها التي كان بإمكانها - وآلاف الأبواب تفتح أمامها لو أرادت - أن تستخدم مجدها وشهرتها وتاريخها وحب البشر لها من المحيط إلي الخليج بشكل غير عادي في أن تظهر وتلقي محاضرات في المساجد، أو أن تتحول لداعية تسجل كلماتها وتنسخ بعد ذلك علي شرائط وتوزَّع، أو أن يقال إنها تلتقي بالدعاة العديدين في هذا الزمان الذين أصبحوا أكثر من الهم علي القلب..!! لو ظهرت شادية وقالت لوجدت مئات الألوف يتبعون قولها، لكنها التي تردد دوما سواء مع أهلها أو المقربين منها أن علمها في الدين علي "قدّها" وأنها تريد أن يدعو الناس لها بالهداية وأنها ما زالت في أول قطرة من بحور العلم. شادية الإنسانة التي فاقت فرحتها فرحتي حين حصلت علي الجائزة الأولي من نقابة الصحفيين المصرية، ليس لأنه عنها ولكن لأنها كانت تقف إلي جواري وتساندني بالدعاء وما بخلت عليّ بشيء، حتي حين أحدثها بالتليفون أناقشها في أمور عدة لا تبخل بالنصيحة. شادية.. لست وحدي الذي يقف معها هكذا فكل المقربين منها لا يطلبون منها أي مصلحة، يتركونها وخيرها الذي تفعله لأجل اليتامي والمساكين وموائد الرحمن التي تقيمها في الشهر الفضيل.. فمثلا خالد طاهر شاكر ابن شقيقها الغالي، الذي يعمل في السياحة، يراها ويحدثها يوميًا، وقد ربي أولاده مثلما ربّته علي الصدق والصراحة، وألا يطلبوا منها أي مطلب مهما كانت الأزمة التي يمرون بها رغم أنها لم تتخل عن أحد منهم وساعدت الجميع بشكل كبير جدا، وأذكر لقاءاتي مع خالد الذي أجد في عينيه دموعا كلما أوغلنا في الحديث عن شادية، وأيضا أولاده طاهر وخديجة ويوسف. ولعل شادية - حسب رواية الكاتب الصحفي والناقد الفني محمد سعيد - لم تتحدث علي خشبة المسرح وهي تغني في أي من حفلاتها خلال الخمسة وثلاثين عامًا التي تربعت فيها علي قمة الغناء إلا حين أخذ الجمهور يصفق لها بحدة بعد ما كانت تزعق " خد بإيدي " وقالت : الحمد للـه الذي أكرمني بكلمات رائعة عبرت عما بداخلي، وبعد ذلك وجدت نفسها تقبل علي شيء آخر لا تعرف كنهه، فهاتفت الدكتور مصطفي محمود - صديقها المقرب - واشتكت له مرورها بحالة غريبة، فبعد ما اتفقت علي غناء أغنية عن أم النبي صلي اللـه عليه وسلم، وجدت نفسها لا تريد الغناء، وأرسل لها حسين كمال سيناريو فيلم سينمائي لكنها لم تستطع قراءته، فأجابها مصطفي محمود بأن الذي يفيدك في هذا الأمر محمد متولي الشعراوي، واتصل مصطفي محمود بالشيخ الشعراوي الذي استغرب عمَّا تريده شادية الممثلة والمطربة منه، وحدد لها موعدًا في مكتبه بحي الحسين في الساعة الحادية عشرة صباحًا قبل صلاة الجمعة، استمع إليها وأجابها بأنه سيكون لها شأن آخر أعظم مما هي فيه الآن فكان قرارها بأن تحتجب. شادية صاحبة الـ 118 فيلما والتي بدأتها بـ " أزهار وأشواك " إخراج محمد عبد الجواد وعرض في 27/1/1947 وأنهتها بـ"رغبات ممنوعة" إخراج أشرف فهمي، والذي لم يتم عرضه سينمائيا، وبمسلسلاتها الإذاعية العشرة وأغنياتها التي لم أستطع إحصاءها تعيش الآن في هدوء وشاعرية، أشبه بشاعر اعتزل الحبر والأوراق واتجه إلي الاستماع لصوت أقوي من شعره ومن كلماته.. إلي صوت الله، فهي تصحو لأداء صلاة الفجر ثم تنام مع الشروق وتستيقظ في العاشرة والنصف صباحا لتصلي صلاة الضحي وتقرأ قرآنا علي روح والدتها ووالدها، ثم تصلي الظهر وتنشغل بعد ذلك في أعمال البيت والتليفونات، فهي الفترة المسموح فيها بالاتصال بها بعد صلاة الظهر إلي ما قبل العصر بنصف ساعة. بعد صلاة العصر تنام، وتصحو لصلاة المغرب وتصلي حتي أذان العشاء، وتظل حتي بعد صلاة العشاء بساعة تصلي، ثم تجلس لمشاهدة التليفزيون ثم بعد ذلك تصلي القيام والوتر وتنام في حدود الحادية عشرة مساء. تستهويها الأعمال الدرامية كما ذكرنا، وتشاهد بعض أفلامها إذا عرض " شيء من الخوف "، " المرأة المجهولة "، " الزوجة رقم 13 "، " أغلي من حياتي "، " مراتي مدير عام "، " كرامة زوجتي "، " نحن لا نزرع الشوك "، والجدير بالذكر أن آخر فيلم سينمائي عربي شاهدته في دار عرض كان فيلما لفريد الأطرش، وآخر فيلم أجنبي ذهبت لمشاهدته كان The God Father للمخرج العبقري كوبولا. عن هذه الذكريات وعن مولدها وبداياتها وقصص حبها وحياتها تدور قصة هذا الكتاب الذي يحمل بالنسبة لي ذكريات حميمة لا أستطيع نسيانها، وقد حاولت أن أعبر به عن حبي لهذه الإنسانة / الفنانة / فإن حدث فهذا يسعدني وأحمد اللـه عليه، وإن لم يحدث فأرجو أن تسامحني علي محاولات النقش علي أوراق الزمن الجميل الذي أردت أن نذهب إليه معًا، فما الحياة إلا محاولة.. يحتوي الكتاب علي 16 فصلا منها " شادية من حدائق انشاص وحتي كلمات علية الجعار "، " الطفولة الجميلة في حياة شادية "، " من منا لا يحب شادية "، " شادية وأنيس منصور في حوار نادر "، " غاب القمر "، " صورة شادية من خلال أبنائها "، " سيدة الخير "، و" حجاب بلا احتجاب " الذي يرد فيه أن "عصفور الكناريا المغرد لم يكف عن تغريده، رغم أنه يسكن بعيدا عن الأضواء، لا يحلم بشيء سوي الستر ورضي الله سبحانه وتعالي. ابتعاد الفنانة الكبيرة شادية عن الأضواء والشهرة والمجد جعلها في دائرتهم أكثر وأكثر، فما زالت شادية تحت دائرة الضوء، يهرول الجميع اليها محاولين طرق باب صمتها، يتساءل الناس كيف تعيش شادية؟ مع من تتحدث.. من تلتقي.. متي تخرج.. من يزورها في بيتها.. من يهاتفها في هاتفها الخاص..؟هل تحن إلي الأضواء؟ هل تشاهد شادية أفلامها؟ هل تدندن مع نفسها في البيت بعد أن تفرغ من أداء فروضها وقراءة ما تيسر..؟ علي الرغم من أنها لم ترغب ولا تسعي أن تظل في دائرة الضوء بعد اعتزالها، إلا أن محبيها يحرصون علي بقائها كذلك، لكن آخرين يحرصون علي الاجتراء علي الحياة الشخصية للفنانة شادية وافتعال قصص لا علاقة لها بالواقع، وهذا يزعجها كثيرا ً، هي التي اتخذت لها وجهة أخري، ليس تملصا ًولا هروباً من اعمالها السابقة، ولكن كما أن الحياة مراحل.. طفولة وشباب وكهولة، فكذلك المحطات الحياتية للانسان، ولا أحد يستطيع التدخل في خيارات الانسان وعلاقته مع ربه خاصة إذا لم يؤذ الآخرين".
بقلم : سهي علي رجب
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 2:55

شكرا على كنوزك القيمة غاليتي نور
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57207
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 16:17

كنوزك لـ شاديتنا متألقة ومميزة نور الغالية تسلم ايدك
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
أرض الجنتين
النجم المتألق
النجم المتألق
avatar

الدولة :
ذكر
عدد الرسائل : 37204
تاريخ التسجيل : 24/04/2010
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 16:27




كنوزك ياغاليه ليس لها خزائن تحفظ بها لكثرتها وروعتها
تسلمي لنا ويسلم لنا قلمك المبدع بكنوز حبيبة الملايين ومعبودت الجماهير شاديه
شكرآ لك نور
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: أرض الجنتين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
رحاب أحمد
عضو فوق العادي
عضو فوق العادي
avatar

الدولة :
العمر : 46
انثى
الخنزير
عدد الرسائل : 4362
تاريخ التسجيل : 25/01/2011
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 20:30

شكرا لك نور ياغالية علي الموضوع الرائع
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: رحاب أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://roroga36@yahoo.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 23:45

sirine كتب:
شكرا على كنوزك القيمة غاليتي نور

نورتي صفحتي ياغالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 23:45

انطوانيت كتب:
كنوزك لـ شاديتنا متألقة ومميزة نور الغالية تسلم ايدك

اسعدني مرورك غاليتي انطونيت
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 23:46

أرض الجنتين كتب:



كنوزك ياغاليه ليس لها خزائن تحفظ بها لكثرتها وروعتها
تسلمي لنا ويسلم لنا قلمك المبدع بكنوز حبيبة الملايين ومعبودت الجماهير شاديه
شكرآ لك نور

رقة قلمك عطرت صفحتي ياغالي
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 8 يوليو 2011 - 23:46

رحاب جابر حافظ أحمد كتب:
شكرا لك نور ياغالية علي الموضوع الرائع

شكرا لمرورك حبيبتي
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 0:39

وصعدت شادية علي المسرح

وبينما لمع نجم شادية في السينما والاسطوانة والاداعة كان يداعب خيالها حلم تتمني تحقيقه وهو ان تجرب نفسها امام جمهور المسرح حيث تواجه الجماهير من فوق خشبة المسرح ...وجاءت لها تلك الفرصة في صيف 1956 عندما تكونت فرقة كواكب السينما علي مسرح كازينو الجلاء وضمت شادية واسماعيل ياسين وتحية كاريوكا وعبد الغني السيد وكارم محمود .
وكانت شادية في ذلك الوقت قد ظهرت في نحو اربعين فيلم غنت نحو مائتي اغنية ون تلك الاغاني السينمائية السريعة التي لا تستغرق مدة اذاعتها اكثر من دقيقتين او ثلاث دقائق
وصعدت شادية الي خشبة المسرح في الليلة الاولي وهي تمسك قلبها بيدها وتنظر للجمهور المحتشد في المسرح من وراء الستار وهي خائفة لانها لم تعتد علي مواجهة الجماهير منذ عرفت ميكرفونات السينما والاذاعة ولكن الستارة لم تلبث ان ارتفعت وقوبلت بتصفيق شديد ادخل علي قلبها الاطمئنان وبدت تغني اغانيها التي كان يحفظها الجمهور عن ظهر قلب "واحد اثنين" "حسن ياخول الجنينة" ماقدرش احب اثنين " غنتها في جو عاصف بالتصفيق جعلها تغادر المسرح في تلك الليلة وهي منتشية بخمر النجاح الي درجة انها لم تنم في تلك الليلة من شدة الفرح وكيف لا ...وقد احست بانها جمعت المجد من اطرافه في السينما والاذاعة والمسرح ايضا

مقال قديم جدا كتب في تاريخ 01_06_1957

بقلم محمد السيد شوشة
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر


عدل سابقا من قبل نور الحياة شاكر في السبت 23 يوليو 2011 - 22:58 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رحاب أحمد
عضو فوق العادي
عضو فوق العادي
avatar

الدولة :
العمر : 46
انثى
الخنزير
عدد الرسائل : 4362
تاريخ التسجيل : 25/01/2011
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 1:22

ايه الجمال دة يانور تسلم ايدك علي المقال الرائع يا عاشقة شوشو رقم واحد

ومتنسيش فانا رقم 2
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: رحاب أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://roroga36@yahoo.com
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 1:58

شكرا غاليتي نور على هذا المقال الجميل و القيم عن -6
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 2:14

رحاب جابر حافظ أحمد كتب:
ايه الجمال دة يانور تسلم ايدك علي المقال الرائع يا عاشقة شوشو رقم واحد

ومتنسيش فانا رقم 2

شكرا لمرورك ياغالية اكيد انت رقم 2
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 2:15

sirine كتب:
شكرا غاليتي نور على هذا المقال الجميل و القيم عن -6

اسعدني مرورك ياغالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57207
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 15:37

تسلم ايدك نور الغالية عالمقال الجميل لــ شاديتنا وانت كنز كبير لمنتدانا الغالي
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
أرض الجنتين
النجم المتألق
النجم المتألق
avatar

الدولة :
ذكر
عدد الرسائل : 37204
تاريخ التسجيل : 24/04/2010
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 15:41



تسلم إيدك نور على المقال الجميل عن شاديه
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: أرض الجنتين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
محمد الصباح
عضو برونزى
عضو برونزى
avatar

الدولة :
العمر : 55
ذكر
النمر
عدد الرسائل : 346
تاريخ التسجيل : 20/08/2010
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 22:12

الف الف شكر على المقالة
وكفاية نقول ان ىشادية كنز حب الناس ليها كنز
نرجوا دوام الصحة والعافية للجميلة الرقيقة شادية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: محمد الصباح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 23:13

انطوانيت كتب:
تسلم ايدك نور الغالية عالمقال الجميل لــ شاديتنا وانت كنز كبير لمنتدانا الغالي


شكرا لمرورك ياغالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 23:14

أرض الجنتين كتب:


تسلم إيدك نور على المقال الجميل عن شاديه

يسعدني مرورك الجميل شكرا لك
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 23 يوليو 2011 - 23:16

محمد الصباح كتب:
الف الف شكر على المقالة
وكفاية نقول ان ىشادية كنز حب الناس ليها كنز
نرجوا دوام الصحة والعافية للجميلة الرقيقة شادية

اسعدني جدا مرورك الجميل ولمست من خلاله اعجابك بهذا المقال الف شكر لمرورك
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 25 يوليو 2011 - 19:04

اجمل صوت في سهرة الوجوه الجديدة

ما اذكره عن شادية قبل ان تقف امام الكاميرا لتظهر في فيلمها الاول فهو اني التقيت بشادية للمرة الثانية وكان اللقاء في هذه المرة مجلة " دنيا الفن" التي كان يصدرها خليل عبد القادر
فلقد اشتركت شادية في احدي سهرات المجلة التي نظمتها للوجوه الجديدة في النصف الثاني من شهر يناير (كانون الثاني) عام 1948 ولكن هل تدري من هم اصحاب الوجوه الجديدة الذين اشتركوا في هذه السهرة .....انهم اليوم من المع نجوم الشاشة ويكفي ان اذكر لك من بينهم فاتن حمامة وكمال الشناوي وفريد شوقي وبرهان صادق ولولا صدقي وامال وحيد ونجوي سالم وعفاف شاكر ...ومن طريف ما يذكر انه اجريت في هذه السهرة مبارة في الغناء لاختيار احسن صوت بين اصحاب الوجوه الجديدة اشترك فيها كمال الشناوي الذي كان يريد في ذلك الوقت ان يصبح مطربا حيث غني قطعة مطلعها ( هز الدلال الحبييب ) وغنت عفاف شاكر (ياقلبي داري عنه هواك) ثم غنت شادية اغنية اسمهان (ايها النائم) فحازت الاعجاب ونالت غالبية الاصوات كصاحبة اجمل صوت بين كواكب السهرة ...فقد كان صوتها في الواقع صوتا رقيقا كله عاطفة يمتاز بشخصية جديدة في الغناء وكان رغم من انه صوت صغير محدود الا انه من اصلح الاصوات للمكرفون ولذالك اعجبت به واخذت اراقب نجم صاحبته وهي تنتقل من نجاح الي نجاح

***بقلم كامل مدكور
صحافة زمااااااااان
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

كنوز..شادية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 39انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 20 ... 39  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: منتدى دلوعة الشاشة العربية شادية :: مواضيع مختلفة عن دلوعة الشاشة العربية شادية-
انتقل الى: