منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» سجل حالتك النفسية باغنية من اغاني شادية
اليوم في 21:22 من طرف انطوانيت

» فلاشات انطوانيت للحبيبة شادية
اليوم في 21:14 من طرف انطوانيت

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
اليوم في 21:10 من طرف انطوانيت

» اروع ما غنت فايزه احمد
اليوم في 21:09 من طرف سميرمحمود

» منتدي قيتارة الغناء العربي يحتفل بعيد ميلاد دلوعة الشاشة الجميلة شادية 2017
اليوم في 21:07 من طرف انطوانيت

» إعادة النّظر في أمر إحتكار الروابط و الميديا على الأعضاء فقظ
اليوم في 21:01 من طرف انطوانيت

» أمينة رزق تنتقد 5 ممثلات من الجيل الجديد: «شادية بنت محنكِشة وفاتن خسارة في السينما»
اليوم في 20:48 من طرف انطوانيت

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
اليوم في 20:47 من طرف انطوانيت

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
اليوم في 13:51 من طرف عبدالمعطي

» صور 5 نصائح تقدمها لك الفنانة شادية.. كي تجعلك زوجة سعيدة
أمس في 20:44 من طرف عبدالمعطي

» هدي شعبان عاشقه شاديه في مجله الكواكب
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 23:15 من طرف أرض الجنتين

» شادية في عيون عشاقها
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 22:24 من طرف نور الحياة شاكر

» عندما تلتقي موهبة العزف مع روعة الأداء !
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 20:33 من طرف انطوانيت

» مسابقة اكثر عضو يحفظ اغاني شاديه
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 20:28 من طرف انطوانيت

» اغاني وعجباااااااني
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 20:27 من طرف انطوانيت

»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 20:24 من طرف انطوانيت

» دعاء اليوم
الأربعاء 22 فبراير 2017 - 15:14 من طرف عبدالمعطي

» كل يوم حديث شريف
الثلاثاء 21 فبراير 2017 - 22:55 من طرف نور الحياة شاكر

» صور نادرة قبل مسرحية ريا وسكينا بالاسماعيليه
الإثنين 20 فبراير 2017 - 23:08 من طرف عبدالمعطي

» حكاية قصر
الأحد 19 فبراير 2017 - 22:21 من طرف نور الحياة شاكر

» جمال شادية
الأحد 19 فبراير 2017 - 22:19 من طرف نور الحياة شاكر

» مدام تحب بتنكر ليه !
الأحد 19 فبراير 2017 - 19:22 من طرف انطوانيت

» إحمي عينيك من أشعة شاشة الكمبيوتر
الأحد 19 فبراير 2017 - 19:11 من طرف عمر نصرالله

» كلمات تحمل بداخلها كثير من المعاني
الأربعاء 15 فبراير 2017 - 23:31 من طرف نور الحياة شاكر

» تحسين أداء الكمبيوتر ببرنامج Wise Care 365
الأربعاء 15 فبراير 2017 - 13:19 من طرف عمر نصرالله

» انه قلمي
الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 23:17 من طرف نور الحياة شاكر

» وطنيات عربية
الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 23:14 من طرف نور الحياة شاكر

» رحلة موفقه بإذن الله
الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 23:04 من طرف انطوانيت

» كنوز..شادية
الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 23:00 من طرف نور الحياة شاكر

» إضافة بسيطة للمتصفحات لمنع الإعلانات
الثلاثاء 14 فبراير 2017 - 22:53 من طرف انطوانيت

مغارة كنوز صور القيثارة
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 72 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 71 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

عبدالمعطي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
اذاعة المنتدى
إذاعة شادية صوت مصر
T.V.SHADIA
هنــــا
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
شادية نغم في القلب
قصائد وتأملات في حب قيثارة الغناء العربي شــادية
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 من قصص الانبياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية


الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50200
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: من قصص الانبياء    الإثنين 27 يوليو 2015 - 22:57

كان الرسول محمد صلي الله عليه وسلم يجلس وسط أصحابه
عندما دخل شاب يتيم إلى الرسول يشكو إليه
قال الشاب :
يا رسول الله ، كنت أقوم بعمل سور حول بستاني فقطع طريق البناء نخله هي لجاري طلبت منه ان يتركها لي لكي يستقيم السور ، فرفض ، طلبت منه إن يبيعني إياها فرفض ;
... فطلب الرسول ان يأتوه بالجار
أتى الجار الي الرسول وقص عليه الرسول شكوى الشاب اليتيم
فصدق الرجل على كلام الرسول
فسأله الرسول ان يترك له النخله او يبيعها له
فرفض الرجل
فأعاد الرسول قوله:
بع له النخله ولك نخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام ;
فذهل اصحاب رسول الله من العرض المغري جدا جدا
فمن يدخل النار وله نخله كهذه في الجنه
فهذا عرض واضح له ان يدخل الجنة
وما الذي تساويه نخله في الدنيا مقابل نخله في الجنه
لكن الرجل رفض مرة اخرى
طمعا في متاع الدنيا
فتدخل احد اصحاب الرسول ويدعي ابا الدحداح
وقال للرسول الكريم
إن اشتريتُ تلك النخله وتركتها للشاب ألي نخله في الجنه يارسول الله ؟
فأجاب الرسول نعم
فقال ابا الدحداح للرجل
أتعرف بستاني يا هذا ؟
فقال الرجل ، نعم ، فمن في المدينه لا يعرف بستان ابا الدحداح ذو الستمائه نخله والقصر المنيف والبئر العذب والسور الشاهق حوله
فكل تجار المدينه يطمعون في تمر ابا الدحداح من شده جودته
فقال آبا الدحداح :
بعني نخلتك مقابل بستاني وقصري وبئري وحائطي
فنظر الرجل الي الرسول غير مصدق ما يسمعه
أيعقل ان يقايض ستمائة نخله من نخيل ابا الدحداح مقابل نخله واحده
فيا لها من صفقه ناجحه بكل المقاييس
فوافق الرجل
وأشهد الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم والصحابه على البيع
وتمت البيعه
وبعد ان تمت البيعة
نادى ابا الدحداح على الشاب اليتيم وقال له
فلان النخلة مني إليك خذها
وذهب فأخذها ..
فنظر ابا الدحداح الي رسول الله سعيدا سائلاً;
ألي نخله في الجنه يارسول الله ؟ ;
فقال الرسول ; لا
فصٌدم أبا الدحداح من رد رسول الله
فأستكمل الرسول قائلا ما معناه
الله عرض نخله مقابل نخله في الجنه
وأنت زايدت على كرم الله ببستانك كله
ورد الله على كرمك وهو الكريم ذو الجود
بأن جعل لك في الجنه بساتين من نخيل اعجز على عدها من كثرتها
وقال الرسول الكريم
كم من مداح الى ابا الدحداح ;
-- والمداح هنا --
هي النخيل المثقله من كثرة التمر عليها ;
وظل الرسول يكرر جملته اكثر من مرة لدرجه ان الصحابة
تعجبوا من كثرة النخيل التي يصفها الرسول لابا الدحداح
وتمنى كل منهم لو كان ابا الدحداح
وعندما عاد ابا الدحداح الى امرأته
دعاها الي خارج المنزل وقال لها
لقد بعت البستان والقصر والبئر والحائط;
فتهللت الزوجه من الخبر
فهي تعرف خبرة زوجها في التجاره وشطارته وسألت عن الثمن
فقال لها
لقد بعتها بنخله في الجنه يسير الراكب في ظلها مائه عام
فردت عليه متهلله
ربح البيع ابا الدحداح – ربح البيع ;
فمن منا يقايض دنياه بالاخره
ومن منا مستعد للتفريط في ثروته او منزله او سيارته مقابل الجنه
ارجو ان تكون القصه عبرة لكل من يقرأها
فالدنيا لا تساوي ان تحزن او تقنط من مشاكلها
او يرتفع ضغط دمك من همومــــــــها
فما عندك زائل وما عند الله باق
اللهم أرزقنا جنتك برحمتك
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hnoo
المشرف الرياضي
المشرف الرياضي


الدولة :
العمر : 33
انثى
الفأر
عدد الرسائل : 15106
تاريخ التسجيل : 14/10/2012
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    الإثنين 27 يوليو 2015 - 23:25

صل الله على سيدنا محمد وآله وصحبة القصة قيمه جدااا تسلم الاياادي نور الغاليه

صلاة اجعلنا من الرابحين تجارة الاخرة
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hnoo
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى


الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 35557
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    الثلاثاء 28 يوليو 2015 - 16:14

الله الله وسبحانه وتعالى لجوده وكرمه

شكرا لك ياغالي
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية


الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50200
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    الأربعاء 29 يوليو 2015 - 22:32

شكرا لمروركم ياغاليين
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن الادريسى
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة :
العمر : 50
ذكر
الحصان
عدد الرسائل : 210
تاريخ التسجيل : 21/05/2015
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    الخميس 30 يوليو 2015 - 19:57

صدق الله العظيم وصدق رسوله الكريم عليه الصلاة والسلام
هنيئا لك ابا الدحداح بستانك بالجنة
فابا الدحداح لن يكون اكرم من الله عز وجل وهو الكريم الجواد
بعد قرأتى لتلك الرواية أشعر بسكينة وراحة وهدوء

أنها سيرة رسولنا الكريم واصحابة رضوان الله عليهم جميعا

تسلم يديكى اخت نور
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ابن الادريسى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sirine
المشرف العام
المشرف العام


الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    الجمعة 31 يوليو 2015 - 22:47

وفقك الله يا غالية
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية


الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50200
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    السبت 28 يناير 2017 - 21:20

ناقة سيدنا صالح ( عليه السلام ) ...

أرسل الله إلى قبيلة ثمود نبيا منهم اسمه صالح ، ليدعو الناس إلى عبادة الله وحده لا شريك له ، فأبى المستكبرون من قومه أن يؤمنوا به وبنبوته وبأنه رسول من عند الله تعالى ، وسألوه أن يأتيهم بآية من عند الله لكي يؤمنوا به ويصدقوه ، واقترحوا عليه أن يخرج لهم من صخرة ضخمة ( عيونها بأنفسهم- ناقة عشراء ) حاملاً ، فأخذ عليهم صالح عهداً : إن استجاب الله لطلبهم وجاء بالمعجزة أن يؤمنوا به ولا يكذبوه ...
عندها قام صالح -عليه السلام- إلى الصلاة وأخذ يدعو الله عز وجل أن يستجيب لطلبه ويأذن بالمعجزة ، ويخرج من تلك الصخرة ناقة عشراء ، وإذا بالصخرة تتحرك ثم تتصدع عن ناقة حامل يتحرك جنينها في بطنها .. ولما رأى القوم هذه المعجزة آمن معه رئيس القبيلة ويقال له (جندع بن عمرو) ومن كان معه على أمره ، وأقامت الناقة ورضيعها الذي وضعته ، بين صالح وقومه ، تشرب من بئرهم يوماً وتدعه لهم يوماً .. فكان القوم يشربون لبنها يوم شربها ، وكانت هذه الناقة مخلوقاً هائلاً ذا منظر رائع وهي تروح وتغدو في الأودية ، دون أن يعترض طريقها أحد ...
ولكن نفراً من القوم الذين لم يؤمنوا بما جاء به صالح ، يتضايقون كلما رأوا الناقة وهي تشرب من بئرهم ، واتفقوا فيما بينهم على قتلها لكي يستأثروا بالماء كله ، وليغيظوا نبي الله صالحاً صاحب المعجزة ...
وعلم النبي صالح بهذه النية فنهاهم عن قتل الناقة ، وقتل صغيرها ، وحذرهم بأن الله سوف ينزل عليهم أشد العذاب إذا تعرضوا للناقة ولصغيرها ، ولكن هذا النفر الكافر سخروا منه ومن تهديده ، فقام مجموعة شقية منهم وعقروا الناقة -أي ذبحوها- وذبحوا فلوها الرضيع في يوم شربها حيث كمن لها رجل يقال له (سالف بن قدار) ورماها بسهم خرت على أثره ساقطة على الأرض ، واجتمع عليها بقية القوم وعقروها ، وهم الذين قال فيهم الله تعالى : (وكان في المدينة تسعة رهط يفسدون في الأرض ولا يصلحون) .
ولمّا سمع صالح بالخبر أقبل عليهم وهم مجتمعون وحين رأى الناقة بكى وقال : (تمتعوا في داركم ثلاثة أيام) وبعدها سوف يأتيكم الله بعذاب شديد لذبحكم الناقة ...
وعند انقضاء الأيام الثلاثة ، جاءتهم صيحة من السماء ورجفة شديدة أسفل منهم فزلزلت الأرض تحت أقدامهم ، ففاضت الأرواح ، وزهقت النفوس في ساعة واحدة (فأصبحوا في دارهم جاثمين) صرعى هالكين .. ولم يفلت من العذاب أحد صغيراً كان أم كبيراً سوى صالح عليه السلام ومن آمن معه من قومه ..
rendeer الرحمن الرحيم
( وإلى ثمود أخاهم صالحاً قال يا قوم اعبدوا الله مالكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم ، هذه ناقة الله لكم آية فذروها تأكل في أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب أليم )
صدق الله العظيـــــــــم
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية


الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50200
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الانبياء    السبت 28 يناير 2017 - 21:20

ناقة سيدنا صالح ( عليه السلام ) ...

أرسل الله إلى قبيلة ثمود نبيا منهم اسمه صالح ، ليدعو الناس إلى عبادة الله وحده لا شريك له ، فأبى المستكبرون من قومه أن يؤمنوا به وبنبوته وبأنه رسول من عند الله تعالى ، وسألوه أن يأتيهم بآية من عند الله لكي يؤمنوا به ويصدقوه ، واقترحوا عليه أن يخرج لهم من صخرة ضخمة ( عيونها بأنفسهم- ناقة عشراء ) حاملاً ، فأخذ عليهم صالح عهداً : إن استجاب الله لطلبهم وجاء بالمعجزة أن يؤمنوا به ولا يكذبوه ...
عندها قام صالح -عليه السلام- إلى الصلاة وأخذ يدعو الله عز وجل أن يستجيب لطلبه ويأذن بالمعجزة ، ويخرج من تلك الصخرة ناقة عشراء ، وإذا بالصخرة تتحرك ثم تتصدع عن ناقة حامل يتحرك جنينها في بطنها .. ولما رأى القوم هذه المعجزة آمن معه رئيس القبيلة ويقال له (جندع بن عمرو) ومن كان معه على أمره ، وأقامت الناقة ورضيعها الذي وضعته ، بين صالح وقومه ، تشرب من بئرهم يوماً وتدعه لهم يوماً .. فكان القوم يشربون لبنها يوم شربها ، وكانت هذه الناقة مخلوقاً هائلاً ذا منظر رائع وهي تروح وتغدو في الأودية ، دون أن يعترض طريقها أحد ...
ولكن نفراً من القوم الذين لم يؤمنوا بما جاء به صالح ، يتضايقون كلما رأوا الناقة وهي تشرب من بئرهم ، واتفقوا فيما بينهم على قتلها لكي يستأثروا بالماء كله ، وليغيظوا نبي الله صالحاً صاحب المعجزة ...
وعلم النبي صالح بهذه النية فنهاهم عن قتل الناقة ، وقتل صغيرها ، وحذرهم بأن الله سوف ينزل عليهم أشد العذاب إذا تعرضوا للناقة ولصغيرها ، ولكن هذا النفر الكافر سخروا منه ومن تهديده ، فقام مجموعة شقية منهم وعقروا الناقة -أي ذبحوها- وذبحوا فلوها الرضيع في يوم شربها حيث كمن لها رجل يقال له (سالف بن قدار) ورماها بسهم خرت على أثره ساقطة على الأرض ، واجتمع عليها بقية القوم وعقروها ، وهم الذين قال فيهم الله تعالى : (وكان في المدينة تسعة رهط يفسدون في الأرض ولا يصلحون) .
ولمّا سمع صالح بالخبر أقبل عليهم وهم مجتمعون وحين رأى الناقة بكى وقال : (تمتعوا في داركم ثلاثة أيام) وبعدها سوف يأتيكم الله بعذاب شديد لذبحكم الناقة ...
وعند انقضاء الأيام الثلاثة ، جاءتهم صيحة من السماء ورجفة شديدة أسفل منهم فزلزلت الأرض تحت أقدامهم ، ففاضت الأرواح ، وزهقت النفوس في ساعة واحدة (فأصبحوا في دارهم جاثمين) صرعى هالكين .. ولم يفلت من العذاب أحد صغيراً كان أم كبيراً سوى صالح عليه السلام ومن آمن معه من قومه ..
rendeer الرحمن الرحيم
( وإلى ثمود أخاهم صالحاً قال يا قوم اعبدوا الله مالكم من إله غيره قد جاءتكم بينة من ربكم ، هذه ناقة الله لكم آية فذروها تأكل في أرض الله ولا تمسوها بسوء فيأخذكم عذاب أليم )
صدق الله العظيـــــــــم
الموضوع الأصلى : من قصص الانبياء   المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

من قصص الانبياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: المنتـــــ المتنوعة ـــــديات :: المنتديات المتنوعة :: المنتدى الإسلامى-
انتقل الى: