منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» اروع ما غنت فايزه احمد
أمس في 19:32 من طرف سميرمحمود

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
السبت 21 أكتوبر 2017 - 20:56 من طرف عبدالمعطي

»  فضل صيام عاشوراء
السبت 21 أكتوبر 2017 - 20:52 من طرف عبدالمعطي

» حداد على ارواح شهداء الشرطه
السبت 21 أكتوبر 2017 - 20:50 من طرف عبدالمعطي

» ادخل السجن ياشاطر
الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 20:34 من طرف جوني مخلوف

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 20:30 من طرف جوني مخلوف

» بجد وحشتوني جدا
الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 20:29 من طرف جوني مخلوف

» جمال شادية
الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 20:24 من طرف جوني مخلوف

» لمسح صور الهاتف
الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 20:19 من طرف جوني مخلوف

» جمعه مباركة
الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 13:37 من طرف عبدالمعطي

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:42 من طرف أرض الجنتين

»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 17:39 من طرف أرض الجنتين

» سجل حالتك النفسية باغنية من اغاني شادية
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 1:00 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
الأربعاء 18 أكتوبر 2017 - 0:57 من طرف نور الحياة شاكر

» لقاء نادر وجميل مع شادية *شجرة شادية*
الخميس 12 أكتوبر 2017 - 23:06 من طرف نور الحياة شاكر

» كنوز..شادية
الخميس 12 أكتوبر 2017 - 23:01 من طرف نور الحياة شاكر

» دعاء اليوم
الخميس 12 أكتوبر 2017 - 22:43 من طرف نور الحياة شاكر

» عيد ميلاد اجمل هدهوووووووود الدعوة عامة
الأربعاء 11 أكتوبر 2017 - 14:42 من طرف عبدالمعطي

» فضل شهر محرم واحكامه
الإثنين 2 أكتوبر 2017 - 20:51 من طرف عبدالمعطي

» رأس السنه الهجرية
الإثنين 2 أكتوبر 2017 - 20:50 من طرف عبدالمعطي

» عام هجرى سعيد
الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 20:46 من طرف عبدالمعطي

» عرض افلام شادية على الفضائيات
الجمعة 8 سبتمبر 2017 - 21:57 من طرف نور الحياة شاكر

» قصة وعبرة
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 23:11 من طرف نور الحياة شاكر

» اغاني وعجباااااااني
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 22:26 من طرف نور الحياة شاكر

» ناهد شاكر ابنة شقيق شادية تكشف عن حالة شادية الصحية
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 22:24 من طرف نور الحياة شاكر

» تهنئة عيد الاضحى من الفنانة القديرة شادية لكل عشاقها بالمنتدى
الإثنين 4 سبتمبر 2017 - 15:50 من طرف أرض الجنتين

» اجمل التهاني القلبيه بعيد الاضحى المبارك
الإثنين 4 سبتمبر 2017 - 15:47 من طرف أرض الجنتين

» وطنيات عربية
الأحد 3 سبتمبر 2017 - 23:55 من طرف نور الحياة شاكر

» اسعد الله مساءكم
الأربعاء 30 أغسطس 2017 - 20:51 من طرف عبدالمعطي

» الحبيبة شادية بالف خير
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 20:27 من طرف جوني مخلوف

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 34 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 34 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
اذاعة المنتدى
إذاعة شادية صوت مصر
T.V.SHADIA
هنــــا
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 كنوز..شادية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 20 ... 36, 37, 38, 39, 40  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الثلاثاء 14 سبتمبر 2010 - 23:07

شكرا لمروركم ياغاليييييييييييييييين
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   السبت 18 سبتمبر 2010 - 22:51


فقد استطاعت أن تقيم علاقتها مع الفن كونه حاجة للذات مثلما هو حاجة للمجتمع، ولهذا امتلكت ذلك الحضور المميز فوق خريطة التمثيل والغناء معا في كل نافذة أطلت منها عبر السينما و المسرح و الراديو والتليفزيون وحتى في الحياة العامة.

تميزت شادية بإتقان مهارة الحضور، وأوجدت بذكائها الفطري وحسها الاجتماعي وثقافتها وإخلاصها وصدقها مع نفسها ومع من يتعاملون معها ومع من يستقبلون فنها، نوعا من التوازن المرغوب لكي يتحول الفنان إلي رمز، وهي تعلم عن قدرتها علي العطاء في كل مراحل عمرها ومنذ بدأت صبية صغيرة منطلقة يحدوها الأمل في النجاح والانتشار وحتى نجحت مصحوبة بالتقدير والإقبال الجماهيري، وحتى قررت التوقف عن تقديم الجديد مفضلة الاعتزال ودون أن تردد ودون أن تتراجع ودون أن تضعف أمام الأضواء التي طلت مسلطة عليها طوال سنوات عملها بالفن .

أخلصت شادية لفنها وهي تعلن عن عشقها الكبير عن المساحة التي شغلتها من شاشة عمرها الفني وكانت مثالا للمرأة في أكثر من صورة وفي أوضح من نموذج، وهي أيضا في حضورها الإنساني صاحبة مشاعر رقيقة، وصاحبة ابتسامة عزت علي الكثيرات.

شادية علي الشاشة وعبر الميكروفون وفي اللقاء المباشر، هي التعبير الذي يعني هذا المزيج المتجانس الذي يربط بذلك الخيط الرفيع من العاطفة وحتى أرق المعاني النبيلة، وبحيث اتحدت كل هذه العناصر في حضورها العام وعبر صوتها وأدائها التمثيلي.

وشادية المطربة هي أيضا شادية الممثلة وبنفس القوة والتألق وفي المجالين أعطت وأبدعت وتألقت ونجحت، وصارت من أبرز الأسماء، فبالقدر الذي تميزت به كممثلة لعبت عشرات الأدوار المركبة المحفورة في وجدان عشاق الفن السابع، بقدر ما كان لها الوزن نفسه كمطربة لها موقع خاص في السلم الغنائي.

بعد كل هذا آثرت شادية الاعتزال وصدي التصفيق لم يزل في آذاننا بعد 15عاما من قرارها الذي احترمناه بقدر ما أصرت عليه، لقناعتها وقدرتها علي الإقناع عبر صدقها وإيمانها وقوة التزامها بما انتوته.

ومنذ قررت الابتعاد وهي في قمة العطاء والتألق، يطالبها الجمهور بالمزيد من الغناء في آخر حفل غنائي لها.. ويقبل عشاق السينما علي فيلمها الأخير الذي يمتد عرضه لعدة سنوات، وهو أيضا مصحوب بنجاح غير مسبوق من خلال نجاحها علي المسرح في أول وآخر عمل لها .. منذ استفتت عقلها وقلبها واتخذت قرارها، وكل من يعرف حرصي علي الاطمئنان عليها من عشاق فنها ومن زملاء المهنة.. وعبر تساؤلات حوارات البرامج في الإذاعة والتليفزيون، والسؤال يتكرر: كيف حال شادية؟ ولا أجد ردا غير ما أسمعه منها كلما تحدثت إليها هاتفيا: " الحمد لله بخير ".

إنها شادية هذه الإنسانة الطيبة التي لا أذكر أبدا أنها خدشت مسامع من يتحدث معها بكلمة تكدره، كما أنها أيضا تلك الراضية القنوع التي تحب الغيرة وتحب لهم الخير ولم يحدث طيلة سنواتها الممتدة مع الفن من الانتشار إلي الاعتزال أنها خلفت خصومة مع أحد أو أنها سعت لمضايقة أحد بل هي تلك الإنسانة التي وصفها يوما الكاتب الساخر الكبير أحمد رجب بأنها في كل ما يصدر عنها مرادف لمعطيات شخصية " الهانم "، وربما كان الفنان القدير محمود ياسين مصيبا أيضا عندما قال يوما عن جماهيريتها ونجاحها ومكانتها في القلوب: "إن شادية محبوبة من غير أي تحفظ".

وشادية التي أعرفها إنسانة راقية، وشادية التي يعرفها الناس فنانة صادقة، عظيمة الموهبة، تبادل عشاق فنها حبا بحب، ولهذا مازال الإطار الجميل الذي صنعوه لأسمها باقيا زاهيا برغم حرصها علي الابتعاد، بينما غاب غيرها وهو حريص علي الاقتراب.



شادية

وأتذكر حوارا عنها جري بيني وبين نجم اليابان المطرب والمغني الكبير يوشاهير إيشيهار خلال زيارتي لليابان عندما سألته لمذا وكيف جري اختيار شادية لتلعب بطولة الفيلم الياباني "علي ضفاف النيل" إخراج ماناجاوا إن نجم الفيلم قال لي: لقد اخترناها بعدما شاهدنا مساهد سينمائية لكل نجمات التمثيل في مصر، واتفقت الآراء عليها قبل أن نلتقي بها وقبل أن يجري الاتفاق معها فقد أجمعنا علي أنها تمتلك تعبيرا إنسانيا عاليا وملامح جميلة وتعبيرها فيه ملامح الشخصية المصرية الشرقية، إلي جانب قدرتها الممتازة، علي إتقان الآداء.

وما بين حوار نجم اليابان الأول إيشيهار وما أطالعه عنها في سطور الهواة حول فنها في مواقع الانترنيت وعبر بريد الصحف والمجلات، إلي جانب قناعتي عنها وآراء من أعرفهم، فإن شادية هي حالة خاصة من الحالات النادرة التي عرف المتلقي العربي كيف ينجذب إلي فنها، في الوقت نفسه الذي عرفت فيه كيف تستمد من هذا مقومات جعلت منها أسما علي مسمي .. شادية الاسم وشادية المعني.

وهي حالة خاصة ونادرة من حيث أنها في عطائها جمعت بين قدرات رائعة في التعبير في أكثر من مجال، عطاء الممثلة المبدعة وعطاء المطربة المتفردة. وإذا كان الإبحار مع قطرات الحب في بحر النغم الذي أعطت له شادية نحو ألف أغنية في كل الألوان يحتاج غوص مزدوج في بحر عطائها، خاصة وأن للأداء العبقري لشادية الممثلة تأثير تعبيري غير مسبوق عند غيرها عندما نتناول العطاء المميز لشادية المطربة.

بدأت فاطمة أحمد كمال شاكر "وهذا اسمها الحقيقي" الطريق كفتاة صغيرة تغني بصوت يمزج الحلاوة بالرقة، يجمع ملاحة الشكل ورقة الإحساس، وعرفت ابنة الثانية عشرة من العمر (مواليد عابدين في 8فبراير /شباط 1934) علي مستوي الوجوه الجديد بعد أكثر من تجربة في حفلات المسرح المدرسي وحتى وصل رنين وصدي صدت الفتاة الصغيرة إلي من يبحث عن موهبة سينمائية غنائية. فكان النجاح في الاختبار علي يد المخرج الكبير أحمد بدرخان، ثم الوصول إلي الفرصة الأولي عبر الموسيقار محمد فوزي في أول فيلم من إنتاجه، والمخرج حلمي رفله في إيمانه بموهبتها، وتشجيع محمد فوزي الذي منحها الفرصة في أول لقاء جمعهما.

حددت شادية موقعها منذ بداية خطواتها السينمائية الأولي عبر فيلم "العقل في إجازة" إنتاج1948، أمام نجم الفيلم ومكتشفها محمد فوزي فقد تميزت صاحبة الملامح الدقيقة في تحقيق المعادلة بجمع توازن صفات حياء العذراء وكبرياء الأنثى وبساطة الفتاة المصرية وتدفق مشاعر البنت العصرية.

وتلمع شادية بما تمتلك من مقومات النجاح.. فهمي حلوة التقاطيع، تجيد التمثيل في عفوية وبساطة، وتمتلك مع هذه المقومات في الأداء السينمائي مقومات أخري معاونة. فلصوتها الجمال والرقة. وهو يجنح إلي التعبير في زمن التطريب ويجنح إلي التبسيط في زمن إظهار المهارات الصعبة، وهذا ما ساعدها علي تفضيل السينما لها وتقديمها في دور "الصغيرة الشقية" حيث سمتها الصحافة الفنية في الخمسينات "الدلوعة" نسبة إلي هذا الدلال وهذه الحيوية، التي جعلتها في موقع فتاة الأحلام لكل شباب هذه السنوات. فكان رصيدها من بطولات الأفلام السينمائية يتفوق علي كل من ظهر قبلها وبعدها من ممثلات ومطربات. وإذا أردنا الحصر فيمكننا أن نذكر نشاطات شادية في سنوات انتشارها الأولي علي النحو الذي يبدو في الأفلام التي شاركت في بطولتها في لفترة ببين عام 1949 وحتى عام 1945، وهي فترة النجاح التلقائي التي جعلتها النموذج لذي فتيات جيلها، والعروس أو فتاة الأحلام عند مراهقي تلك السنوات.

والملاحظ في أفلام شادية مرحلة الانتشار، أن العنصر الأساسي المساعد علي نجاحها تمثل في العفوية والبساطة والجاذبية والحضور المصاحب لظهورها السينمائي. ثم جاءت سنوات التحول التي مر فيها المجتمع في ذلك الوقت من الخمسينات. وهو ما أدي بالظروف السياسية والاجتماعية والثقافة إلي أن تلعب دورا رئيسا في خلق المكونات المختلفة لنجوم تلك الفترة من شباب الفن، فكان الإقبال علي الجديد الذي تمثله شادية والذي قدمته في عالم التمثيل والغناء عبر الشاشة الكبيرة، وهو ما يمثل درجة واضحة من الالتفاف الجماهيري، وكان أبرز رموزه النسائية شادية، وأبرز رموزه من الرجال عبد الحليم حافظ. من هنا أيضا كان تعبير شادية عن هذا الاتجاه في أفلام بسيطة مزجت المشاعر العامة بالمشاعر العفوية الشعبية، وقدمت لونا جديدا من الأفلام التي تأثرت بقيام ثورة 33يوليو (تموز) 1952وكان تعبيرها السينمائي المبتهج بالمعهد الجديد في سلسلة أعمال من بينها أفلام: "يسقط الاستعمار"، "بشرة خير"، "لسانك حصانك" "أنا وحبيبي"، وأيضا في أغان مثل "يابنت بلدي زعيمنا قال: قومي وجاهدي ويا الرجال"، التي لحنها محمود الشريف عندما اعترفت ثورة 23يوليو (تموز) للمرأة بحقها السياسي في أول دستور عام 1956.






لم يكن للتلقائية والجاذبية والظروف التي يمر بها المجتمع كل الأسباب التي أدت إلي هذا النجاح، بل ساهمت الصحافة أيضا به من خلال الكتابات التي صحبت ظهور وبزوغ نجم شادية . فالعودة للمجلدات التي صدرت في الخمسينات من مجلة "الكواكب" وبالتحديد في تاريخ 22ديسمبر / كانون الأول – من عام1952تكتشف ما كتبه شيخ السينمائيين الراحل المخرج كامل مرسي في مقال عن شادية قال فيه: " لا ندري متى ولا أين ولا كيف تسللت هذه الطفلة إلي دنيا الفن، ولكن شادية تسللت ونجحت ولمعت دون غيرها ودون أن يكون لأحد فضل عليها إلا مواهبها الناشئة لأنها – وهي الصبية الصغيرة – استطاعت أن تكتسب حب الجميع واحترامهم وعطفهم ، وفوق ذلك تقديرهم، ولم تزل تسير في خطوات ثابتة وتقفز من نجاح إلي نجاح، حتى بلغت الشباب وهي لا تزال نقية .. وأحسب أن هذا سر من أسرار نجاحها".

ووسط هذا النجاح من التشجيع الجماهيري والرسمي والصحف، بحثت شادية "الممثلة" عن شخصية فنية تشكل بها إضافة إلي ما اشتهرت به منذ بداياتها عبر أداء مقنع للبنت الشقية والمراهقة والدلوعة. ويحدث هذا عندما تتمرد شادية علي شخصية الدلوعة الشقية لتحقق نقلة نوعية ظهرت إيجابياتها في أفلام أواخر الخمسينات، وتكون بداية التجربة في منتصف الخمسينات في فيلمها"ليلة من عمري" إخراج عاطف سالم . وهو الفيلم المقتبس عن الفيلم الإيطالي "مرارة الأرز" الذي لعبت بطولته سلفانا مانجانو، وأخرجه فيتوريودي سيكا، وفيلم "شاطئ الذكريات" الذي أخرجه عو الدين ذو الفقار والمقتبس عن القصة العالمية نفسها لفيلم (فاني) الذي لعبت بطولته لسلي كارون أمام موريس شيفالييه وشارل بواتيه وهورست بوكهونز ثم يأتي دورها "العلامة" في "المرأة المجهولة" من إخراج محمود ذو الفقار.
وبعد هذه الأعمال التمهيدية ، تأتي أهم مرحلة من مراحل نجاح شادية في السينما التي قدمت فيها الشخصية النسائية المحورية ، في أهم أعمال الكاتب نجيب محفوظ والتي قدمتها السينما.

وكانت بداية هذه المرحلة المهمة في دور فتاة الليل المطحونة "نور" في فيلم اللص والكلاب والتي تساند "سعيد مهران"، الهارب من العدالة، إيمانا منها بعدالة قضيته. وأخرج الفيلم كمال الشيخ الذي جعل شادية تمثل فقط دون أن تغني ولأول مرة.

في مشوارها الفني في عام1962 وبعد ما يقرب من 14عاما صارت فيها نجمة الشباك الأول من خلال شخصيتها السينمائية التي تمزح الآداء التمثيلي بالأداء الغنائي . يعكس اختيار كمال الشيخ لشادية للقيام بهذا الدور المختلف بوقعه وتعبيره، والذي جاء من دور شك عن اقتناع عميق من مخرج متمكن. نجحت شادية في تصوير شخصية "نور" التي لم تكن مجرد فتاة ليل بمواصفات السينما السائدة في هذه السنوات، ولكنها كانت أيضا، ومن خلال عمق فهم الشخصية وجودة رسم أبعادها، تلك المرأة التي ساعدت وعن اقتناع وفهم، ذلك الخارج عن النظام الذي أفسده صاحب الفكر المدمر وتخلي عنه عند السقوط، بدل أن يدافع عنه وعن الظروف التي دفعت به إلي الجريمة، مع أن اللص لم يكن سوي منفذ لآراء أستاذه صاحب الفكر المنحرف.

يأتي اللقاء الثاني بين شادية وأعمال نجيب محفوظ الروائية في دور "حميدة" الفتاة الطامحة والمتمردة في "زقاق المدق" .. تلك الفتاة التي عاصرت محنة التدهور الاجتماعي في ظل سطوة الأجنبي المحتل.

وتصاعد نجم شادية السينمائي بعد هذا النجاح الباهر حيث دعم مكانتها كممثلة قديرة ونجمة لها جماهير طاغية ويعاونها هذا في تحقيق المعادلة الصعبة بين النجاح الجماهيري والإتقان الفني، ومن ثم تم اختيارها للأدوار الإنسانية، والتي كان أبرزها دورها في فيلم "أغلي من حياتي" الذي قدمت فيه الدور نفسه الذي قدمته السينما العالمية من خلال سوزان هيوارد في فيلم "الشارع الخلفي". وكان نجاحها في هذا الدور معاونا لها في البحث عن أنماط أخري تمثل من خلالها شخصيات، وتعبر عن قدراتها في الأداء الكوميدي واستثمار مخرجي أفلامها لخفة ظلها الشديد وقدرتها الكبيرة علي أداء أدوار (الكاراكتر) وتنجح مع المخرج فطين عبد الوهاب بعد نجاحهما معا في فلم "الزوجة رقم13" في تقديم الأعمال الناجحة عبر أفلام اجتماعية انتقاديه ساخرة منها: "مراتي مدير عام " و"نصف ساعة جواز" و" عفريت مراتي" و"كرامة زوجتي" وفي الفيلم الاستعراضي "أضواء المدينة".






بعد هذه الأدوار التي تحسب لها وتضيف إلي بريقها السينمائي، يأتي تألقها في تجسيد الملاحم والأساطير عندما قدمت شخصية (فؤادة) التي واجهت جبروت وسطوة "عتريس" في سياق فيلم "شيء من الخوف"، وهو العمل الذي أخرجه حسين كمال ليكون أول فيلم عربي من مصر يعرض في اليابان وتشتري حق عرضه شبكة التلفزيون القومية اليابانية (N.H.K) لتعرضه علي الناس مدبلجا باللغة اليابانية .

وإذا كانت الستينات هي أعوام التدقيق والاختيار عند شادية بعد سنوات الانتشار الكمي في الخمسينات، فإن السبعينات كانت ازدهار في مجالات تعبيرها كمطربة مع الإصرار علي أن حساب القيم الفنية، بالنسبة لشادية "الممثلة" اعتبرت سنوات انكماش، ولهذا لم تقدم في السبعينات سوي أفلام "نحن لا نزرع الشوك" إخراج حسين كمال و"لمسة حنان" إخراج حلمي رفلة و"أضواء المدينة" إخراج فطين عبد الوهاب و"ذات الوجهين" إخراج حسام الدين مصطفي و"الهارب" إخراج كمال الشيخ و "امرأة عاشقة" و"أمواج بلا شاطئ" إخراج أشرف فهمي، ثم "الشك يا حبيبي" إخراج بركات.

أما في حقبة الثمانينات فكانت تجربتها المسرحية من خلال بطولتها لـ "ريا وسكينة" والتي استمر عرضها نحو ثلاث سنوات في القاهرة والإسكندرية وعدد من العواصم العربية. وقد حققت مبيعات الفيديو لهذه المسرحية رقما لم تتجاوزه حتي الآن أي مسرحية أخري، وهي المسرحية التي تميزت بالمعالجة الكوميدية لموضوع مثير يتعلق بحكاية أشهر قاتلتين في تاريخ الإجرام وهما "ريا وسكينة" ولا شك أن الغناء والاستعراض كونه جزءاً من التركيبة الأساسية للبناء المسرحي المذكور عاونا كثيرا علي نجاح العمل. مع الاعتراف بأن الأداء الغنائي ما كان مقحما علي النص، علي الرغم من وجود مطربة كبيرة مثل شادية تلعب البطولة المسرحية لأول مرة. لكنها في هذا العمل قدمت أغان مرتبطة بالبناء العضوي لدراما المسرحية التي كتبها بهجت قمر وألف موسيقاها بليغ حمدي وأخرجها حسين كمال. ولا حرج في الإشارة هنا إلي أن تضافر عناصر مهمة مسرح راسخة القدم، (علي حد تعبير شركائها في العمل و معظمهم من نجوم التمثيل المسرحي).

وقدر أثر شغل شادية بالمسرح علي استمرارية وجوها السينمائي فلم تقدم في الثمانينات إلا بعض الأعمال السينمائية القليلة "وادي الذكريات" إخراج بركات و"رغبات ممنوعة" إخراج أشرف فهمي الذي أخرج لها أيضا آخر ما عرض لها علي الشاشة الكبيرة "لا تسألني من أنا" والذي قدم في العام 1984 وحقق نجاحا كبيرا علي الرغم من أن الموضوع يدور في إطار الميلودراما السينمائية في فيلم مأخوذ عن قصة لإحسان عبد القدوس.
الالتزام والسلوك

إن شادية التي تملك أكثر من موهبة للتعبير، جربت كل ألوان العطاء التمثيلي عبر الراديو والسينما والمسرح والتلفزيون. لكنها لم تقدم خلال رحلتها الفنية أي مشاركة في مجال الدراما التلفزيونية، فاقتصر حضورها التلفزيوني علي الغناء المنقول من الحفلات العامة أو المصورة بكاميرات الفيديو في الاستديو.

إن أكثر ما يثير كل من يتابع حضور شادية الفني في الماضي والحاضر وحتى توقيت الاعتزال هو هذا البعد المميز لشخصيتها والتمثل في قدر كبير من الالتزام المتصل بأخلاقيات وسلوكيات صاحب الموهبة الممتلك لرصيد التجربة، المحب لعمله والحرص عليه، المقدر للآخرين عبر تشجيعه وتدعيمه للمواهب الشابة التي ظهرت بعده.

تميزت رحلة شادية مع العطاء، بذلك الصفاء الذهني والهدوء النفسي والقلق الإبداعي الذي أتاح لها تحقيق طموحاتها المتوهجة والتي واكبت بها انفعالات الناس، مما جعلها تشعر بمسؤوليتها تجاههم ولاسم شادية وحجمه الفني ورصيده الضخم والدائم ليظل متقدا ومتوهجا حتي بعد الاعتزال.

إن المرادف لاسم شادية في خريطة الفن العربي هو في تعبير "اللماحة".. فقد ظلت هذه الفنانة ومنذ بداياتها وحتى اكتمال نضجها وتركها للأضواء برغبتها. هي تلك الشخصية الفنية المتطورة التي تستوعب الفكرة الجريئة والجديدة، وتقدمها لأنها وعبر عوامل الإحساس لأنها تعرف ماذا تريد بدقة وماذا يريد الناس منها أيضا؟

ولأن شادية تعرف بدقة ماذا تريد، فهمي ومن هذا الفهم تحدد نقطة البداية وتصل إلي محطة الوصول.. تعرف متى تبدأ .. وتعرف أيضا متى تتوقف ..

ولهذا كان النجاح المدوي في علاماتها العديدة، وكانت جميلة التأثير، باقية التعبير غزيرة الرصيد، ولهذا جاء قرارها الخاص بالاعتزال، وهو القرار الذي نحترمه لأنه يعبر عن صدقها ويميز كل تجربتها الماضية والحاضرة.
أداء أنيق ونبرات رقيقة

هي حالة خاصة من الحالات النادرة التي عرفت المستمع العربي كيف ينجذب إلي فنها في الوقت نفسه الذي عرفت فيه كيف تستمد من هذا التشجيع كل مقومات النجاح والتجديد التي جعلت منها اسما علي مسمي ..

صاحبة هذا الإسم لها صوت أليف معبر ينقل في حيوية شحنة أحاسيس تلامس الأذن وتخاطب المشاعر، وتصل إلي الوجدان بسهولة اقترابها من النفس التي تصل بها أيضا إلي مراكز الانفعال لدي من يتابع فنها المميز وعبقريتها في التعبير.






عطاء شادية في عالم الغناء أعطته ما يقرب من ألف أغنية قدمت من خلالها الأغنية الخفيفة والناضجة، القصيرة والطويلة، الوصفية والتعبيرية.. أجادت في كل مسار وتألقت في كل اتجاه ومن خلال ما عرفه عنها القاصي والداني في عالم الغناء من أداء أنيق متميز، وإحساس عميق، وانفعال صادق.

عرفت شادية الشهرة وهي لم تزل في بدايات أعوام المرهقة في نهاية الأربعينات، عندما أسند إليها محمد فوزي والمخرج حلمي رفلة بطولة فيلمهما "العقل في أجازة" ولكي يعثر الملحن القدير علي النغمة الملائمة للاكتشاف الجميل، ولكي تظل هذه النغمة المسار الصحيح لشادية خلال مراحلها الفنية التي اتسمت بالنجاح ومنذ الخطوة الأولي وحتى آخر لقاء لها مع العطاء الفني. لم يفارقها النجاح، ولم يفارق إخلاصها وصدقها غالبية التجارب الفنية التي عبرتها ومرت بها.

بدأت شادية وهي في البدايات، فتاة صغيرة السن تمثل وتغني في السينما، وتقدم أغاني الحب والسعادة.. مراهقة تعبر عن حالة مهمة في سنوات العمر، تغني في بهجة وتفاؤل وانشراح، هذا الغناء الذي جعلها تعبر عن ملايين الناس ممن رددوا أغانيها الجميلة والمعبرة. وحيث أصبحت نموذج البنت العربية المنطلقة في طموح لتخرج عن المألوف ولتكسر حدة الجمود ولتصبح فتاة أحلام أكثر من جيل تابعوا فنها بإعجاب كأشهر عروس قدمتها السينما العربية.

غنت شادية في مرحلتها المبكرة التي استمرت منذ نهاية الأربعينات وحتى نهاية الخمسينات، فقدمت بصوتها ملامح الطفولة والليونة المصحوبة بالذبذبات السريعة ذات البريق، حيث النقاء وسهولة أداء النغمات الحادة والقدرة علي ضبط النغمات، وحيث كان محمد فوزي من أكثر الملحنين تأثيرا فيها، من ناحية رسمه للخط البياني لغنائها في أكثر ما لحنه لها من أغنيات نتذكر منها "لقيته وهويته"- "أنا بنت حلوة" – "الحب له أوقات" – "متشكر" – "لأ يا سي أحمد" – "كتروا الخطاب".

بعدها شهد صوت شادية تعاونا خلاقا عبر ألحان منير مراد الذي وجد فيها قيثارته الذهبية منذ حدث اللقاء الأول في أغنية "واحد .. اثنين"، وليتكرر النجاح في "سوق علي مهلك" – "دبلة الخطوبة" – "يا*** من عيني النوم" – "خمسة في ستة" "حبيبي أهه" "القلب معاك" – "علي عش الحب" – "إن راح منك ياعين"، وفي الفترة نفسها عرف الفنان الراحل محمود الشريف كيف يوظف إمكانات صوت شادية في تقديم ألحانه المستمدة في أعماق الخصوبة الشعبية فنجحت في أغانيه "حسن ياخولي الجنينة" – "ليالي العمر معدودة" – "حبينا بعضنا" – "يانور عينه" – "شبكت قلبي" – "آه يا لموني" وغيرها.

كانت الخمسينات هي سنوات الازدهار الكبير في شجرة الغناء العربي .. وكان من الطبيعي أن يلتقي صوت شادية مع ألمع من ظهروا من ملحنين في تلك السنوات، وحيث أثمر اللقاء بين شادية وكمال الطويل أغاني منها "عجباني واحشته" – "الظلم حرام" – "قل أدعو الله" – "وحياة عنيك وفداها عنيه"، وأن يثمر اللقاء مع ألحان محمد الموجي أعمال عديدة منها "شباكنا ستايره حرير" – "ياقلبي سيبك" – "الورد والشوك" – وأن يعطي لقاء ألحان بليغ حمدي وغناء شادية أغنيات مثل "أبو عين عسلية" – "مكسوفة" – "أنا عندي مشكلة".






ومع إقبال شادية علي غناء ألحان أبرز الفرسان من جيل الظهور في الخمسينات قدمت أيضا للأساتذة ممن سبقوهم عددا آخر من الأعمال، منها ما لحنه رياض السنباطي لها "إحنا في الدنيا ولا في الجنة" – "أحب الوشوشة" – "سبحان الله"، وما لحنه لها محمد عبد الوهاب من أغان مثل أغنية "أحبك" – وأغنية "بسبوسة" – وهي غير ألحانه لمجموعة الفنانين والتي كانت شادية الوحيدة التي غنت فيها جميعها بداية من أغنية "قولوا لمصر" وحتى أناشيد "وطني الأكبر" و "الجيل الصاعد" و "صوت الجماهير".

وتعد هذه الفترة من غناء شادية هي فترة العطاء المبكر الذي تميز بالذكاء في الآداء والاستفادة من القدرات النابعة عن موهبة صادقة صادقة، جعل شادية تجيد تقديم ألحان من وضعوا أشهر أغانيها دون أن تغير شخصيتها الفنية التي تكونت من المدرسة وفي البيت، وعبر تدريبات خاصة علي يد الملحن فريد غصن، الامر الذي جعل معظم الألحان التي قدمتها شادية تبدو وكأنها ملازمة لطريقة أدائها، علي الرغم من حرص شادية علي الطابع الذي يميز أصحابها من الملحنين .. فبدت في أغنية "يا حسن يا خولي الجنينة يا حسن" لمحمود الشريف مختلفة عنها في "يا *** من عيني النوم" لمنير مراد أو "الظلم حرام" لكمال الطويل أو "شباكنا ستايره حرير" لمحمد الموجي، أو غيرها.

أخصب المراحل الفنية

في الستينات عبر صوت شادية إلي مرحلته الثانية، وبعد مرحلة الأغنية القصيرة التي قدمتها في السينما، وانتقلت إلي الأسماع عبر الراديو لتقدم اسم شادية إلي الملايين التي عرفت هذا الغناء المنطلق في حيوية وشباب، وفي المرحلة الثانية تطور صوت شادية، بحيث تخلص من آثار الطفولة ودخل في طور آخر أكثر نضجا واستقرارا، ووضحت معالمه الفريدة، وحيث نمت قدراته في التعبير والتلوين والتمكن ... وتعد هذه المرحلة أخصب سنوات العطاء الغنائي في سطور شادية الغنائية، وقد عاونها علي تحقيق ذلك خبرة الخمسينات بمشاعر الناس ... وبعدما توقفت شادية فترة وتفرغت للتمثيل من دون غناء، عادت لتقدم "يا اسمراني اللون" – "قولوا لعين الشمس" – "خدني معاك" – "الحنه يا قطر الندي" – "والله يا زمان" – "ياروحي أنا" – من ألحان بليغ حمدي، وأيضا "غاب القمر" – "أنت أول حب" – "بوست القمر" – "شئ مش معقول" – "قاللي الوداع" – من ألحان محمد الموجي.

لقد تربت شادية علي هذا النضج في الأداء، قدرة علي تقديم مختلف الألوان الغنائية من خلال إدارة قوية جعلتها تحافظ علي جمال صوتها الذي نقول عنه وبشهادة فنانة دارسة هي المطربة عفاف راضي التي اهتمت بالتغيرات التي تطرأ علي الصوت في رسالتها الأكاديمية.. وجدت أن صوت شادية لم يتأثر في آخر ما سمعناه منها من غناء، وبعدما يقرب من أربعين عاما علي ظهورها أول مرة، وبحيث ظل الصوت يحافظ علي نقاوته ولمعانه وخصوصيته.. وقد أضيف لهذا التوصيف لصوت شادية ما نلحظه علي أغاني مرحلتها الثانية، ومن أبرزها أغنيات مثل "اسمراني اللون" لبليغ حمدي - "فارس أحلامي" لمنير مراد – "غاب القمر" لمحمد الموجي، وهي الإضافة المتمثلة فيما طرأ علي جمال الصوت الذي زادته الأيام حلاوة وإحساسا في التعبير، جعلتها تقدم بشجاعة علي محاولاتها الغنائية التي قدمتها.

ومن خلالها أضافت الجديد في العطاء والجديد من الأسماء وعبر حنوها علي الجديد، وتشجيعها لهذا الجديد الذي قدمته في سنوات السبعينات والثمانينات، والتي كان من أبرزها أغنيات "أتعودت عليك" – "الحب الحقيقي" لخالد الأمير – "يا روح قلبي" لإبراهيم رأفت، وهي غير اتجاهاتها المتمثلة في احترام الرواد وتقدير الأصالة، وهو سلوك لم يغيب عنها منذ أن فكرت في أن تنتج فيلما غنائيا أسندت تلحين جيمع أغانيه للموسيقار رياض السنباطي، وهو فيلم "ليلة من عمري" إخراج عاطف سالم، وحتي عودتها لغناء الحان أحمد صدقي ومحمود الشريف في الحفلات العامة، عندما غنت لكل منهما "أجمل سلام" ثم "مسيرك حتعرف"، وحيث كانت هذه الأغاني من أشهر ما قدمت في الحفلات الغنائية التي قدمت خلالها "رحلة العمر" لكمال الطويل – "أحلف ماكلمته" لمحمد الموجي – "ليلة سهر" لبليغ حمدي – "همس الحب" لسيد مكاوي.

لقد تميزت المرحلة الثالثة من غناء شادية بالتعاون مع ألحان وكتابات الشباب، وهو ما أعطي صوت شادية قدرة علي التنويع في إضفاء التعبير المناسب وحسن اختيار نبرة الصوت الملائمة لإبراز الجو النغمي والنفسي المراد الغناء له.
وتعد غنائيات شادية في تلك السنوات الأبرز بالنسبة للأيادي التي امتدت لشادية فأخذت بها وعاونتها فأصبحت في مكانة نقطة التحول المهمة في مسيرة شادية وعلي نحو نراه في لحن عما الشريعي "أقوي من الزمان" ولحن خالد الأمير "أتعودت عليك" ولحن إبراهيم رأفت "أنا وقلبي" ولحن محمد علي سيلمان "أصالحك بأيه" ولحن عز الدين حسني "الأسمر".






وما فعلته شادية مع أهل النغم سبق أن قامت به مع أهل الكلمة من أصحاب الكلمة الطيبة، فبعد نجاحات مع كلمات مرسي جميل عزيز، حسن السيد، فتحي قورة، أبو السعود الإبياري، محمد علي أحمد وجليل البنداري، تعاونت شادية مع شعراء العامية وكتاب الأغنية من الجيل التالي، وكانت أغانيها من أبرز علامات البدايات في حياة أعلام، مثل عبد الوهاب محمد وأغنية "التليفون" وعبد الرحمن الأبنودي وأغنية "اسمراني اللون" ومجدي نجيب وأغنية "قولوا لعين لشمس" ومحمد حمزة وأغنية "عالي .. عالي" ومصطفي الضمراني وأغنية "أقوي من الزمان"، وصلاح فايز وأغنية "الحب الحقيقي" وعبد الرحيم منصور وأغنية "يا أم الصابرين".

صوت لا يعرف النشاز

إن صوت شادية بمواصفاته الأنيقة وأدائه المعبر الذي وصل إلي السماء العربية عبر الراديو والسينما والكاسيت والاسطوانة، وأيضا من خلال تجربتها الوحيدة في المسرح، هذا الصوت بمثابة كتاب مفتوح الصفحات يعرف الناس مزاياه مثلما نعرفها ... فهو الصوت الذي قالت زعيمة الغناء العربي أم كلثوم عنه "إنه الحنان ذاته"... فهو صوت يعبر عن النفس الطيبة لصاحبته، ويصل إلي مشاعر الذين يحبونها عبر جسر من صوتها الحنون البديع. وما قالته أم كلثوم أضاف إليه العندليب الراحل عبد الحليم حافظ وصفا تعبيريا عندما قال "إن صوت شادية لا يعرف النشاز فهو ينتقل كالعصفور الطليق من نغمة إلي أخري، ومن مقام إلي مقام، في بساطة ويسر من يعرف ومن يجيد ومن يسهل عليه الغناء".

كل هذا الحب

وعلي الرغم من الجماهيرية التي أحاطت شادية خلال مراحلها الفنية التي استمرت ثلاث حقت متتالية، فإن شادية لم تركن في عطائها إلي باقة الحب الذي يحيط بحضورها، لأنها وهي تعرف مكانتها كنجمة كبيرة، تعرف أيضا أن النجومية تنبع كذلك من عناصر النبوغ والتفوق، وأن استمرارية اسم شادية – وحتي بعد قرارها الاعتزال – الذي لم يترتب عليه تغيير في إقبال الناس علي اقتناء أعمالها السينمائية الغنائية، هو أمر يعود لأنها في سنوات العطاء أكدت الموهبة بالتثقيف والصقل والتدريب بحيث زادتها الأيام رونقها لم تفلح معه محاولات الابتعاد وهجر الأضواء، وعلي نحو نشهد مؤشراته في مبيعات أشرطة أغانيها، وفي طلبات المستمعين والمشاهدين ممن يكتبون للراديو والتلفزيون، ولأبواب البريد في الصحف والمجلات، ويتناولون فن شادية وكأنها في بؤرة الاهتمام ولم تترك الساحة باختيارها وقرارها، والناس تقول لها مستحسنة: أعد .. أعد! وهي تغني مسك الختام، رائعتها "خذ بإيدي" لحن عبد المنعم البارودي وكلمات علية الجعار.

إن الصدق هو مرجع كل هذا الحب ...فقد كانت شادية صادقة في كل ما صدر عنها من غناء وتمثيل، وهي كذلك كانت صادقة في قرارها بهجر الأضواء واعتزال العمل الفني.

إن مجالا معينا من مجالات تعبير شادية بيرهن علي قيمة الصدق في بقاء ما يصدر عن الفنان الموهوب. ولو اخترنا مجال الغناء للوطن، ومواكبة انفعالات الإنسان في هذا الوطن، فسوف نلحظ قيمة اللقب الذي أعطته الجماهير لشادية عندما وصفتها بصوت مصر.

لقد غنت شادية ومنذ سنوات البدايات أغنية "يا بنت بلدي زعيمنا قال قومي وجاهدي ويا الرجال" عندما اعترفت ثورة عبد الناصر للمرأة بحقها السياسي.. كما غنت "يا مسافر بور سعيد" عندما نشبت حرب العدوان الثلاثي عام 1956.. وغنت من ألحان رياض السنباكي "الشعوب لما تريد" عندما قويت شوكة حركات التحرير في وطننا العربي وعالمنا الثالث .. وغنت "كلنا عرب" عندما قامت حرب عام 1967.. وفي سنوات الصمود في حرب الاستنزاف وقبل حرب رمضان (تشرين – أكتوبر) غنت "يا طريقنا يا صديق" "يا حبة عيني يا بلدي" – "يا حبيبتي يا مصر" – "يا أم الصابرين" – "غنيوة الأسمر". وعندما اعتدت إسرائيل علي الأطفال في مدرسة "بحر البقر". غنت بعيون دامعة "الدرس انتهي لموا الكراريس".. ومع انتصارات رمضان في أكتوبر (تشرين الأول) 1973، غنت "عبرنا الهزيمة"، ثم بصلابة التحدي غنت "أقوي من الزمان" ومع عودة مصر للأشقاء العرب وعودة الأشقاء لها، غنت شادية "ادخلوها سالمين" – و"وحياة رب المدين"، وهي غير الأغنية المبهجة التي عربت عن فرحة عودة سيناء للسيادة الوطنية من خلال أغنية "مصر اليوم في عيد" التي لحنها الدكتور جمال سلامة.

عرفت شادية كيف تبتعد بغنائها لهذه الوطنيات عن الأناشيد الزاعقة وعلي نحو كان يمثل غناء البعض. ومن هنا كان نجاحها في تقديم أغنية حب مستمدة من الإحساس بالوطن والإدراك لمعني الانتماء لحضارته وثقافته والإيمان بمعتقداته.
لخصت شادية بغنائها الصادق للوطن والإنسان في هذا الوطن، المعني الكامن من وراء ارتباطها بالناس وحبها وعشقها للأرض التي ترعرت عليها وأعطتها كل ما تحلم به من نجاح وشهرة وحب وهداية.

إن التغريد وصف مشتق من تغريد الطيور المشهود لها بحلاوة الصوت... ولهذا كان وصف رياض السنباطي لصوت شادية بأنه في حلاوة تغريد البلبل بمثابة التعبير الأمثل عن هذا الصوت الذي يتسع عبره نطاق التعبير من مناطقه العالية والحادة إلي مناطقه المنخفضة في القرار، ومن خلال اتساع ومرونة في التعبير في المنطقة المتوسطة، لا يعتريها أي تغيير في اللون أو الطابع وعبر دقة كاملة في ضبط النغمات وإبراز نهايات العبارات في نقلات واضحة وصريحة، هي في الأذن تعني سلامة النبرات وجمال مخارج الألفاظ التي تبدو في نطق الحروف علي هذا النحو الممتاز والذي يشهد عليه غنائها للقصيدة الصعبة التي لحنها رياض السنباطي وكتبها الشاعر محمود حسن إسماعيل "فوق صدر الضحى مال أغلي شعاع".

إن شادية هي اسم علي مسمي. لأن شدوها يعني مرونة التعبير، ليس فقط بمكونات الصوت ولكن بملامح الوجه، مصحوبة باختيار نبرة الصوت الملائمة ومضافا إليها موهبة الحضور وصفات النجومية غير العادية التي أهلت لهذا الصوت الاستقرار في الوجدان، علي الرغم من الحزم في إعلام قرار الاعتزال، وترك ساحة الغناء لقلة نادرة من أصحاب الأصوات الحلوة، وكثرة باغية من أصحاب الأصوات المثيرة للآلام و الأوجاع!.


من موسوعة أشهر مائة في الغناء العربي ـ الجزء الأول
للكاتب والناقد الكبير / محمد سعيد


منقول
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأحد 19 سبتمبر 2010 - 13:10

شكرا للموضوع الجميل جدا عن -6
و تحية خاصة للكاتب الكبير محمد سعيد
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأحد 19 سبتمبر 2010 - 21:17

شكرا لمرورك ياغالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأربعاء 17 نوفمبر 2010 - 20:47

ما لا يعرفه عنها أحد
شادية .. أغانٍ لها مناسبات وذكريات





القاهرة - خالد بطراوي
في شهر واحد تمر مناسبتان بطلتهما نجمة واحدة لا ثانية لها، لكنها ليست كأي نجمة.. قيثارة مصر حتى إن عرفت بمعبودة الجماهير.. حبيبة الملايين التي لم تختر الفن ليصبح طريقها.. الفن هو الذي اختارها لتصبح نجمة ذات إشعاع طاغ أحاط بها طوال رحلتها الفنية، إنها عروس السينما العربية شادية التي احتفلت بعيد ميلادها الـ81 في الثامن من شهر فبراير، فيما تحل ذكرى مرور 24 عاما على اعتزالها الحياة الفنية واعتكافها بعد أربعين عاما عاشتها تحت الأضواء.
الدلوعة شادية التي تربعت على عرش الغناء والتمثيل سنين طويلة، وما زالت برغم أنها اختارت أن تسبل ستائرها الحرير على عطائها الغزير، وعلى النافذة التي كنا نطل منها عليها تستحق أن نرجع إليها هذا الشهر، وما أحلى الرجوع إليها، لا أدري وأنا بصدد الاحتفال بعيد ميلاد النجمة الجميلة شادية ما الذي جعلني هذا العام تحديدا أتذكر أن شادية التي حققت في رحلتها الفنية التي قدمت فيها 116 فيلما، و600 أغنية وكانت أروع ممثلات الشاشة السينمائية العربية، إنها الوحيدة التي ابتعدت عن العمل بالتلفزيون، بالرغم من الاجر الضخم الذي صحب كل عرض.
- لا...
قالتها للتلفزيون اكثر من مرة، فهي من نصيرات الشاشة الكبيرة، بالرغم من أنه قلما يمر يوم دون أن تطل من الشاشة الصغيرة، إلا أن اطلالتها الأخيرة لا يد لـها فيها، فهي بحكم المنتجين والموزعين، الذين باعوا كل أفلامها القديمة، وهي حقبة من تاريخ السينما في عصرها الذهبي للعرض في التلفزيون.
مرة واحدة قبلت شادية الظهور على الشاشة الصغيرة، ليس كمطربة في حفل ساهر تنقله العدسات للمشاهدين، ولا كبطلة لفيلم قديم يعاد عرضه على إحدى القناتين، وإنما مثلت فعلا في استديوهات شارع ماسبيرو.
كان ذلك في العام 1963، يوم كان الفنان الكبير السيد بدير مسؤولا عن فرق التلفزيون المسرحية، وأنشطة عديدة داخل الاستديوهات، يومها اتصل بها السيد بدير، وقال لها:
• فتوش لازم تعملي لنا حاجة
و«فتوش» هو اسم التدليل التركي لفاطمة، الاسم الحقيقي للفنانة التى قالت «لا» للشاشة الصغيرة، والتي تعرفها الملايين باسم شادية، وقالت الدلوعة:
_ حاجة زي إيه؟
ورد المخرج الطيب:
• ولو أغنية مصورة
وفكرت الدلوعة ثم قالت:
_ إذا كان كده مفيش مانع
ووقع الاختيار، على كلمات خفيفة كتبها حسين السيد، تروي قصة فتاة تعلقت بساكن جديد في الحي، ويقول مطلعها:
مين قالك تسكن في حارتنا ..
تشغلنا وتقل راحتنا ..
يا تشوف لك حل في حكايتنا ..
يا تعزل وتسيب حتتنا ..
ولقيت الاغنية نجاحا كبيرا، وأعيد عرضها مئات المرات، وبقيت هي بيضة الديك كما يقولون، لم تقدم قبلها ولا بعدها.
وفي العام 1965 جاء عرض ليس من مصر، ولكن من المغرب، فقد اتصل بها أحد كبار المسؤولين، أثناء زيارة إعلامية له في القاهرة، وطلب إليها أن تسجل بالألوان للشاشة الصغيرة المغربية «ربرتورا» كاملا، أي مجموعة أغانيها كلها، على أن تقدم كل أغنية ضمن اطار قصصي أو استعراضي حسب الكلمات ووفقا للحن.
في المرة الأولى قالت أيضا:
_ لا ..
ولكن عندما تكرر العرض، وبإغراء مادي كبير، وبإمكانات فنية ضخمة، قالت الدلوعة:
_ سيبوني أفكر
التفكير ليس في الاغاني، وانما فيما يرتبط بالأغاني من ذكريات.. فالأغاني تعتبر علامات على طريق الحياة مثلها مثل مقالات الكاتب، أو قصائد الشاعر.. ليست الأغنيات، كل الأغنيات، مجرد كلمات تصحبها الحان وإنما هي مكسوة بالواقع، تماما كاللحم الذي يلتف حول العظم في قطعة الكستليته ليس من السهل أن تفصله عنها.
مثلا أغنية : «بيعوها يا للي شارينها.. وخدعاكم أمانيها..
ده عاش اللي خرج منها .. ومات اللي فضل فيها».
من المعروف أن شادية غنت تلك الأغنية في فيلم «موعد مع الحياة» وذلك في موقف حزين مؤثر، عندما اكتشفت فاطمة «شادية» أن صديقه عمرها آمـال (فاتن حمامة) المصابة بمرض القلب، ولا يمكن أن يمهلها الأجل طويلا لترتدي ثوب الزفاف، قد ألقت حبائل غوايتها حول الدكتور ممدوح (عمر الحريري) الذي تحبه فاطمة.
ليالي العمر
كان هناك قصة وراء أغنية «ليالي العمر» التي تعتبر مرحلة انتقال في حياة شادية من الأغنية الخفيفة المرحة إلى الأغنية الباكية الحزينة، التى كتبها فتحي قورة ولحنها محمود الشريف، وجاءت من وحي حالة مماثلة للحالة التي وضعت من أجلها في الفيلم، والحكاية أنه ذات يوم قررت شادية زيارة الملحن محمود الشريف، وطلبت من المؤلف فتحي قورة بالحاح شديد أن يكون معها في زيارته، فوافق على الفور وتوجها إلى منزله سويا، ووجدا أنه يعيش وقتئذ في مأساة، لأن زوجته كانت مريضة بالسرطان الذي لم يمهلها طويلا، ولذلك نظم كلمات تلك الأغنية عن الحالة التي كانت أيضا مصدر وحي للموسيقار محمود الشريف، وبالفعل انشدتها شادية وهي متأثرة بتلك المأساة الحقيقية.
ومثلها أغنية «سوق على مهلك .. سوق .. بكره الدنيا تروق» التي لها في ألبوم الذكريات سطور من ذهب، فهذه الأغنية دعمت اللون المليء بالدلع، وكانت بداية للنجم كمال الشناوي كمطرب، وان لم يكمل المشوار، ونتيجة جديدة تربطهما معا فنيا.
وقد اعترفت الدلوعة يومذاك بأن ما بينها وبين كمال الشناوي، الذي فسر يومها على أنه حب، لم يكن الا نتيجة النجاح المشترك، واعترفت أيضا بأنها لم تحبه، ولم يكن في وسعها أن تحبه لأنه كان- في ذلك الوقت- زوجا لشقيقتها التي تكبرها عفاف شاكر، وكانت عفاف قد سبقتها إلى دروب الفن، وان لم تلمع مثلما لمعت الدلوعة شادية.
أقوى من الحب
وأغنية أخرى تذكرها بأول أزواجها عماد حمدي هي:
«ما أقدرش أحب اتنين».. "عشان ماليش قلبين» وكانت الأغنية في واحد من الأفلام الأولى التي جمعتهما سويا وهو «أقوى من الحب» عام 1954، وبالرغم من أنها غنت كثيرا له، ومثلت العديد من الأفلام امامه، فإن هذه الأغنية بالذات تذكرها بعماد حمدي.
الطريف أنه بعد أن أسدل الستار على أسعد قصة زواج في الحقل السينمائي بالطلاق بين شادية وعماد حمدي عام 1956.. على الفور امسك الملحن محمود الشريف بالعود وأحال أحزان شادية وشجونها إلى أغنية:
«حكايتي كانت وياك حكاية .. قصة طويلة مالهاش نهاية
قضيت حياتك في نار وغيرة .. وقلبي ياما حيرته حيرة.
اما الموسيقار فريد الأطرش، فقصة حبهما الكبير، لم تسجلها أغنية حب، بقدر ما سجلتها أغنية عتاب، أو خصام هـي أغنية التلفون الشهيرة، التي لحنها لها محمد الموجي، والتي اشتهرت بكلماتها:
«كلمته سمعت حسه
وقفلت السكة تاني».
قدم فريد الأطرش مع شادية فيلم «أنت حبيبي» و«ودعت حبك» وفي الفيلم الأخير اشتعل نار الحب بين فريد الأطرش وشادية، وكادت قصة الحب تتوج بالزواج لولا الغيرة الشديدة التي شابت علاقتهما، فغنى لها:
«حكاية غرامي حكاية طويلة بدايتها ذكرى الليالي الجميلة».
مشهد غنائي
ومما يذكر أنه في فيلم «أشكي لمين» الذي صورت بعض مناظره في الريف بين جداول الأنهار، كان هناك مشهد غنائي تصطاد فيه شادية السمك بالسنارة.
ولما غمزت السنارة، حاولت رفعها إلى أعلى، فوجدتها ثقيلة، مما جعلها تعتقد أنها عثرت على صيد سمين، وإذا بها تكتشف أن السنارة اصطادت فردة حذاء، فغنت أغنينها المشهورة:
«كسفتيني يا سنارة.. وضاع الطعم يا خسارة.. كسفتيني يا سنارة».
وأيضا في فيلم «اشهدوا يا ناس» عام 1951.. أصرت شادية على غناء لحن ديني في الفيلم.. وكان هذا اللحن هو «قل ادع الله إن يمسسك ضر}، وقد كان هذا اللحن، هو أول لحن يضعه كمال الطويل للسينما، وقد استمر تصوير هذه الأغنية أربعة أيام في عدد من المساجد المختلفة، وكانت شادية تعود إلى منزلها.. بزي المحجبات الذي تصور به الأغنية لإعجابها الشديد به، وقد ظلت شادية محتفظة بهذا الزي وتستعمل الطرحة في الصلاة لعدة سنوات.
ألوان الغناء
ان أشد ما يلفت الانتباه في مشوار الفنانة الكبيرة شادية أنها غنت جميع ألوان الغناء العاطفي والوطني والديني، ومن أشهر أغنياتها الوطنية ما غنته أثناء العدوان الثلاثي الغاشم على مصر عام 1956: «أمانة عليك أمانة .. يا مسافر بورسعيد»، وعقب الغارة الصهيونية الوحشية على مدرسة بحر البقر الابتدائية «الدرس انتهى لموا الكراريس»، وكذلك أغنية: «غاب القمر يابن عمي .. ياللا روحني»، وفي منتصف الستينيات قدمت أغنية بعنوان «اللهم أقبل دعايا»، ويبقى أن نقول لصوت مصر الغائبة الحاضرة شادية النجمة المطربة صاحبة حنجرة الدلال والنضوج والشجن: كل سنة وهي بخير وبصحة وهناء.

مسك الختام
قبل ختام رحلتها الفنية بشهور قليلة ظهرت شادية في ثوب ملائكي لتودعنا بأغنية «خد بإيدي» لتكون مسك الختام لمشوار دلوعة الأمس البعيد.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
مع كمال الشناوي
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
مع عماد حمدي
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
مع فريد الأطرش
19/02/2010

مجلة القبس
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأربعاء 17 نوفمبر 2010 - 21:48

نادر عماد حمدي: تُوفي والدي بحالة نفسية سيئة وأفخر بأن شادية أمي الروحية



وبعد وفاة والدتي أصبحت شادية هي أمي، وأصررت أن أظل أناديها ب«ماما شادية»، وهذا اللقب أقل بكثير مما تستحقه سيدة بقيمة شادية.
:قطار الرحمة والزواج:
ما قصة زواج عماد حمدي من الفنانة شادية؟بدأت هذه القصة أثناء اشتراكهما في مشروع خيري نادت به ثورة يوليو، ووضعت له شعار «قطار الرحمة»، وكان هذا القطار يتنقل بفناني مصر إلى المحافظات المختلفة لجمع تبرعات مالية، وفي رحلة إلى الصعيد قال أبي عن الفنانة شادية إنها نقية وصافية وفيها براءة ووداعة وذات قلب طيب ورقيق.

ووصفها أيضا بالابتسامة الدائمة التي تميل إلى الهدوء،
العمل الفني الذي قد جمع بين شادية وعماد حمدي في فيلم «أقوى من الحب»، وأثناء تصوير بعض مشاهد الفيلم في مدينة الإسكندرية تم عقد القران، وعندما عادا من الإسكندرية تم إعلان الزواج في أستوديو جلال.

ما السبب الحقيقي وراء انفصال والديك؟

لم تدم السعادة طويلاً، ففي العام 1955 بدأت أولى خطوات طلاق والدتي، الفنانة فتحية شريف، وكان والدي وقتها يقضي فترة استجمام في مدينة الإسكندرية، وقد تلقى والدي مكالمة هاتفية من محاميه يطلب منه سرعة العودة إلى القاهرة لحضور القضية التي رفعتها عليه زوجته فتحية شريف.

وبدأ الوسط الفني يتناقل أخبار خلافاتهما معا بسبب غيرة والدي، وأعلن والدي وقتها أن الطلاق هو أقصر الطرق لراحة البال؛ فاتفقا على مهلة تفكير لمدة عام، إما الانفصال أو الاستمرار، بعدها صرحت والدتي في إحدى الصحف وتناثرت القصص أن عماد حمدي يحتاج إلى صورة وليس زوجة، فتم بعدها الطلاق.

كيف تصف العلاقة الإنسانية بينك والفنانة شادية؟

أعتبرها علاقة نادرة جدا بين ابن لزوجة غيرها، وفنانة رقيقة بها كل ما يميز أي أم، وقد حزنت لانفصال والدي عن سيدة رقيقة وحنون، كما أنني كنت على علم أن العلاقة بين والدي ووالدتي وصلت إلى طريق مسدود، ومنذ أن كنت طفلاً لم أحمل أي كراهية أو ضغينة نحو «ماما شادية»، فهي متجاوزة لكل معاني الحب والتسامح والرحمة والعطف، وبيننا الكثير من الود الذي نادرا ما يوجد بين أم وابنها، فما بالك بمن هو ابن زوجها؟.

الغيرة القاتلة

وهل سألت شادية عن سر الطلاق من عماد حمدي؟

منعني الخجل من أن أذهب إلى أمي الثانية وقتها، لكنني عرفت فيما بعد أن الغيرة هي السبب أيضا وراء انفصالهما فقد كان والدي يكبر شادية ب21 عاما.

وهل استمرت علاقتك بشادية بعد ذلك؟

بعد لقائي بها في أسوان وطلبها بالتواصل بيننا، وجدتني أزورها بشكل دائم، فقد كانت أمي تأخذني بصحبتها؛ حيث كنا نقضي يوما كاملاً من وقت إلى آخر في منزل الفنانة شادية، وكانت شادية تعامل أمي ببساطة وود شديدين، ولم تنقطع مكالماتي التليفونية لها بعد وفاة والدتي، لكنني لم أرها منذ 17 عاما، كما أن أياديها البيضاء وكرمها معي ومساعدتها لأسرتي ماديا أظل أذكره دائما لسيدة أقدرها بلا حدود.

ما أكثر موقف محزن جمعك بأمك الثانية الفنانة شادية؟

عندما توفت زوجتي حضرت إلى منزلي، واحتضنت أولادي، وأخذتهم واشترت لهم ملابس وأشياء كثيرة، وكانت موجودة معي كل لحظة حزن، ولن أنسى حُسن صنيعها ما حييت، كما أنني أتلقى اتصالات من الفنانات مديحة يسري، فاتن حمامة، نادية لطفي، فدائما ما يتواصلن معي بشكل إنساني، ولم تنس واحدة منهن علاقتها بالراحل عماد حمدي سواء على المستوى الفني أم على المستوى الإنساني.

أزمة وفاة التوءم

كيف كان يعيش الفنان عماد حمدي أيامه الأخيرة؟

لقد كان لأبي شقيقٌ هو توأمه والشخص الوحيد الذي يطيعه والدي، فكثيرا ما كنت ألجأ لعمي أو للفنانة شادية لإقناع والدي برغبتي في أي شيء، وحين فارق هذا الشقيق الحياة، أصيب عماد حمدي بأزمة نفسية أودت بحياته.

قلت إنك الابن الأكبر لعماد حمدي؛ هل هناك إخوة آخرون؟

لي أخ واحد فقط، لكنه ليس بشقيقي، فهو أخي من أبي فقط، وهو عمرو عماد حمدي، وأمه هي الزوجة الرابعة لوالدي، وهي الفنانة نادية الجندي، كما أنه يشبهها في الملامح أيضا، ويحاول السؤال عن أولادي، أما عن علاقتي به فمحدودة للغاية.

ماذا عن علاقتك بالفنانة نادية الجندي في حياة عماد حمدي وبعد وفاته؟

كل علاقتي بها تنحصر في كونها فنانة كبيرة، لكن لا يوجد بيننا اتصال مباشر، فعلاقتي بها لا تقارن بعلاقتي بشادية، وهذه علاقات يقدرها الله، فيقرب بين بشر، ويفرق آخرين، ويكفي أن أقول إن عماد حمدي لم يكن يملك شيئا عندما طلق الفنانة نادية الجندي؛ لذا جاء ليعيش معنا بعد ضياع كل شيء.

من وجهة نظرك كابن للفنان عماد حمدي، ما ملامح شخصيته وسر نجاحه؟

الالتزام كان عنوان هذا الجيل، وقد كان والدي من أشد الفنانين التزاما بالوقت والعمل، إضافة إلى تواضعه الشديد، فقد كان دائما يخبرني في كلامه العادي «أقل واحد في شارعنا هو عماد حمدي».

بعيدٌ عن الفن

لماذا لم تسلك طريق التمثيل مثل والدك، كما يفعل أبناء ممثلي هذه الأيام؟

لقد رفض والدي أن أدخل الوسط الفني، ونصحني بالابتعاد عن هذه المهنة، وكان دائما يصفها بعدم الاستقرار، ولم يرد أن يجعلني أعيش مثل هذه الحياة، أما فنانو هذه الأيام فلهم وجهة أخرى، وهي الاستفادة من الفن قدر الإمكان عكس الجيل الفائت الذي لم يستفد من الفن ماديا؛ فقد كان مقتنعا بفكرة الخلود، والموهبة أكثر من أي شيء.
القاهرة ـ دار الإعلام العربية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأربعاء 17 نوفمبر 2010 - 23:19

تسلم ايدك يا نور على هذه الكنوز عن حبيبتنا شادية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57207
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الخميس 18 نوفمبر 2010 - 17:51

تسلم ايدك يا كنزنا للكنوز التي لاا تقدر بثمن عن حبيبتنا شادية1
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الخميس 18 نوفمبر 2010 - 19:48

شكرا لمروركم ياغالييييييييييييييييييين
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأحد 21 نوفمبر 2010 - 0:47

شادية في عيد ميلادها .. احتفال خاص

- 2 مارس 2010

هي فنانة ضد النسيان‮.. ‬صحيح هي‮ ‬غائبة عن الأضواء منذ سنوات بعد أن اختارت أن تبتعد‮.. ‬لكن مكانتها في قلوب الناس لم تتأثر بهذا الغياب‮.. ‬بالعكس لاتزال تحتفظ ببريقها وقيمتها وتترك وراءها رصيدا فنيا محترماً‮.. ‬إنها الفنانة القديرة شادية التي تحتفل هذه الأيام بعيد ميلادها ليمر عام جديد‮ ‬يزداد فيه بعدها عن الأضواء وتزداد فيه أيضاً‮ ‬مكانتها وقيمتها‮.. ‬وهي معادلة لم تحققها فنانة‮ ‬غيرها‮.‬ المرحلة الأولي‮: ‬كانت مرحلة الفتاة المرحة الشقية‮.. ‬ابنة العشرين عاماً‮.. ‬فاختارت نوعية من الأفلام والأغنيات تتسم بالمرح والشقاوة‮.. ‬فقدمت أفلاماً‮ ‬من هذه النوعية مع نجوم هذه المرحلة في السينما مثل أنور وجدي وعماد حمدي ومحسن سرحان وكمال الشناوي وإسماعيل‮ ‬يس وغيرهم‮.. ‬فعبرت عن ابنة جيلها‮.. ‬من خلال عدد من الأفلام مثل‮: ‬ليلة العيد‮- ‬في الهواء سوا‮- ‬بشرة خير‮- ‬ليلة الحنة‮- ‬قدم الخير‮- ‬معلهش‮ ‬يا زهر‮- ‬أنا وحبيبي‮- ‬كلام الناس‮- ‬ودعت حبك‮- ‬لحن الوفاء‮- ‬ربيع الحب‮- ‬وعشرات الأفلام من نفس النوعية التي تظهر فيها بدور‮ ‬البنت المرحة‮.. ‬وعلي‮ ‬الجانب الآخر‮.. ‬كانت تقدم أيضاً‮ ‬الأغاني المرحة‮.. ‬خفيفة الظل مثل‮: ‬واحد اتنين‮- ‬دبلة الخطوبة‮- ‬دور عليه‮- ‬يا شاغلني‮- ‬ودي فيها حاجة دي‮- ‬مكسوفة‮- ‬سونة‮ ‬يا سونة‮- ‬حه‮.. ‬ويه‮- ‬وعشرات أخري من الأغاني المرحة التي‮ ‬تعبر عن بنت العشرين ربيعاً‮.‬

المرحلة الثانية‮: ‬وقد بدأت بداية طبيعية في فيلم‮ ‬موعد مع الحياة‮ ‬حيث تطور دورها التمثيلي في هذا الفيلم‮.. ‬وظلت هناك مشكلة أمام‮ ‬المخرج‮.. ‬هل تغني شادية أغنية حزينة تساير تطورات أحداث الفيلم‮.. ‬بعد أن نجحت في أداء دورها في المرحلتين في الفيلم‮.. ‬المرحلة المرحة‮.. ‬والمرحلة المأساوية؟‮.. ‬وسبب حيرة المخرج‮.. ‬أن الجمهور الذي تعود أن‮ ‬يستمع إلي شادية في الأغاني المرحة‮.. ‬هل سوف‮ ‬يتقبل منها أغنية حزينة‮.. ‬وهي‮ ‬التي‮ ‬غنت في الفيلم‮ ‬آلو‮.. ‬آلو‮.. ‬إحنا هنا‮ ‬و‮‬يا شاغلني‮ ‬وقلبلك خالي‮.. ‬هل تستطيع أن تغني ليالي العمر معدودة‮.. ‬وليه تبكي علي الدنيا واقترح البعض علي المخرج أن‮ ‬يغني هذه الأغنية مطرب آخر‮ ‬ولكن المخرج أصر وقال للجميع‮.. ‬شادية هي التي أسعدتني بمرحها في بداية الفيلم‮.. ‬وشادية هي التي أبكتني في الجزء الثاني من الفيلم‮.. ‬هي‮ ‬نفسها التي ستدخل المرح علينا‮.. ‬عندما تغني اللون الحزين‮.. ‬فشادية المطربة لا تنفصل ما فعلته في التمثيل‮.. ‬وسجلت شادية أغنية ليالي العمر معدودة‮.. ‬فهزت مشاعر الحاضرين في الاستوديو‮.. ‬وبكي المخرج عندما‮ ‬غنت هذا المقطع‮ ‬بيعوها‮ ‬ياللي شارينها‮.. ‬وخدعتكم أمانيها‮.. ‬ده عاش اللي خرج منا‮.. ‬ومات اللي فضل فيها‮.. ‬وكانت هذه الأغنية بمثابة الضوء الأخضر للموسيقار رياض السنباطي بوضع لحن لشادية في فيلم‮ ‬ليلة من عمري‮.. ‬وكان هذا اللحن تطريباً‮ ‬مائة من لحن‮ ‬تلت شهور‮ ‬ويومين اتنين‮.. ‬ثم‮ ‬غنت بعد ذلك‮ ‬يا نور عينيه‮.‬

كمال الشناوي‮:‬ظهور شادية أنقذني‮!‬

‮.. ‬المرحلة الثالثة‮: ‬بلغت شادية قمة النضوج الفني‮.. ‬حينما قامت بدور حميدة في فيلم‮ ‬زقاق المدق‮.. ‬فعبرت بصدق علي الفتاة التي تحيا‮.. ‬خلف أسوار مجتمع مغلق‮.. ‬فكانت فريسة سهلة للوقوع في الخطيئة‮.. ‬فأسند إليها ثاني أعمال الكاتب الكبير نجيب محفوظ‮.. ‬وكان ذلك في فيلم الطريق‮.. ‬حيث قامت بدور كريمة زوجة الرجل العجوز‮.. ‬التي تتفق مع عشيقها للتخلص من الزوج‮.. ‬ثم قامت بدور نور في فيلم اللص والكلاب‮.. ‬وهو أيضاً‮ ‬الكاتب الكبير نجيب محفوظ‮.. ‬فقد أصبحت شادية أصدق من تعبر عن شخصيات نجيب محفوظ المختلفة‮.. ‬فقامت ببطولة روايته الرابعة ميرامار‮.. ‬والتي قامت فيها بدور زهرة‮.. ‬وأصبحت شادية‮.. ‬نجمة الأدوار الصعبة‮.. ‬فاختارها المخرج حسين كمال للقيام بدور فؤادة في شيء من الخوف‮.. ‬وتبع هذا الفيلم العديد من الأدوار المتميزة التي لا تنسي مثل فيلم المرأة المجهولة‮.. ‬حيث قامت بدور أم وهي مازالت في ريعان الشباب‮.. ‬ونجح هذا الدور المختلف تماماً‮ ‬عن أدوارها السابقة‮.‬

وقد‮ ‬يسأل البعض‮: ‬أين شادية المطربة في هذه المرحلة؟ والإجابة‮: ‬أن شادية ابنة الحارة المصرية في السينما‮.. ‬فبدأت مرحلة أغاني الفولكلور‮.. ‬وهي مواكبة لشخصيات نجيب السينمائية‮.. ‬فقدمت مجموعة من الأغنيات المستمدة من الفولكلور مثل‮: ‬آه‮ ‬يا أسمراني اللون‮- ‬قولوا لعين الشمس‮- ‬خدني معاك‮- ‬حنة‮ ‬يا حنة‮- ‬والله أنا ما اسمريت‮ ‬يا عنب بلدنا‮- ‬قاللي الوداع‮- ‬قطر الفراق‮- ‬زفة البرتقال‮- ‬وكانت مرحلة ثرية بالغناء المستمد من الشارع المصري‮.. ‬وكان أيضاً‮ ‬مواكباً‮ ‬لأدوارها التمثيلية‮.. ‬المستمدة أيضاً‮ ‬من الشارع المصري‮.‬

المرحلة الرابعة‮: ‬في أوائل السبعينيات‮.. ‬أصبح لدي الجمهور نجمتان‮ ‬نجمة اسمها شادية الممثلة‮.. ‬ونجمة اسمها شادية المطربة‮.. ‬يتابع ما تقدمه في مجال الغناء باستقبال باهر‮.. ‬حيث قدمت شادية قمة النضوج الفني في هذه المرحلة‮.. ‬العديد من الأفلام‮.. ‬دون أن‮ ‬يكون الغناء أساسياً‮ ‬فيها‮.. ‬فقدمت‮: ‬امرأة عاشقة‮- ‬الهاربة‮- ‬الشك‮ ‬يا حبيبي‮- ‬وادي الذكريات‮- ‬أمواج بلا شاطئ‮- ‬لا تسألني من أنا‮- ‬فذهب الجمهور إلي دور العرض لمشاهدة شادية نجمة التمثيل‮.. ‬وعلي الجانب الآخر كان الجمهور‮ ‬يملأ حفلاتها الغنائية لكي‮ ‬يستمع إلي شادية في قمة الغناء‮.. ‬

- أشهر ثنائي فني

يعتبر الثنائي الفني شادية وكمال الشناوي‮.. ‬هو أشهر ثنائي فني ظهر في السينما العربية‮.. ‬فلقد ظهر قبله‮.. ‬ثنائي لم‮ ‬يقدم أكثر من عشرة أفلام فقط‮.. ‬بينما قدم الثنائي شادية وكمال الشناوي أكثر من ‮02 ‬فيلماً‮.. ‬أشهرها‮: ‬في الهوا سوا‮- ‬الهوا ملوش دوا‮- ‬المرأة المجهولة‮- ‬عش الغرام‮- ‬بشرة خير‮- ‬معا للأبد‮.‬

‮ ‬وقد بدا الثنائي‮.. ‬في أول لقاء فني خلال فيلم‮ ‬حمامة سلام‮ ‬الذي أنتجه اتحاد الفنانين‮ ‬عبده نصر‮.. ‬وكان فيلم حمامة السلام‮.. ‬هو الفيلم الثاني لكمال الشناوي‮.. ‬وبعد فيلمه الأول‮ ‬غني حرب‮‬،‮ ‬وعقب نجاح اللقاء الأول بين شادية قام المخرج والمنتج حلمي رفلة بالتعاقد مع الثنائي‮.. ‬كمال الشناوي وشادية‮.. ‬علي فيلمين آخرين فوراً‮.. ‬وقبل تنفيذ عقد الفيلمين الجديدين‮.. ‬قدم المخرج أحمد كامل موسي فيلماً‮ ‬للثنائي الجديد بعنوان عدل السماء‮.. ‬وتنبه السينمائيون إلي نجاح هذا الثنائي‮.. ‬فقرر المخرج والمنتج الذكي أنور وجدي تقديمهما في فيلم من إنتاجه وهو فيلم‮ ‬ليلة الحنة‮.. ‬وقد شجع النجاح‮ ‬الكبير لهذا الثنائي‮.. ‬كمال الشناوي‮.. ‬للدخول إلي مجال الإنتاج السينمائي‮.. ‬فقام بإنتاج فيلم‮ ‬وداع في‮ ‬الفجر‮.. ‬مما شجع شادية أيضاً‮ ‬علي المشاركة في إنتاج فيلم‮ ‬عش الغرام‮.. ‬والذي اشترك في إنتاجه‮.. ‬شادية وكمال الشناوي وحلمي رفلة‮.. ‬وقد قال النجم الكبير كمال الشناوي إن ظهور شادية أنقذني‮.. ‬وأنا أنقذتها أيضاً‮.. ‬فقد كان جيل الممثلات الأسبق مثل‮: ‬راقية إبراهيم ورجاء عبده وكوكا وغيرهن‮.. ‬فقد أصبحن كبيرات في السن‮.. ‬ولا‮ ‬يصلحن لأدوار البنت الصغيرة‮.. ‬وعلي الجانب الآخر كان فتيان الشاشة السابقون مثل حسين صدقي وأنور وجدي ويحيي شاهين وغيرهم‮.. ‬وقد تقدم بهم السن‮.. ‬وأصبحوا لا‮ ‬يصلحون لدور فتي الأحلام‮.. ‬وبمجرد ظهور شادية‮.. ‬قال المنتجون والمخرجون‮ ‬إن الاثنين‮.. ‬لايقين علي بعض‮.. ‬وتقبل الجمهور بإعجاب شديد الثنائي شادية وكمال الشناوي‮.. ‬الطريف أن شادية وكمال الشناوي كانا‮ ‬يقومان بعمل بروفات ثنائية بينهما‮.. ‬لجميع المشاهد التي تجمعهما في الفيلم سوياً‮.. ‬وإذا كانت هناك كلمة أو كلمتان في الحوار‮.. ‬لم‮ ‬يحسوا بهما‮.. ‬فقد كان الثنائي‮ ‬يقومان بتغييرها‮.. ‬بكلمات أخري‮.. ‬أسهل‮ ‬وأبسط‮.‬

في المشهد الذي‮ ‬يجلس فيه كمال الشناوي بجوار شادية في السيارة‮.. ‬وهي تغني‮.. ‬قالت شادية‮: ‬لماذا لا‮ ‬يكون للبطل دور إيجابي أثناء‮ ‬غناء البطلة‮.. ‬بدلاً‮ ‬من الشكل التقليدي‮.. ‬بأن‮ ‬يجري البطل وراء البطلة ثم‮ ‬يختبئ وراء شجرة‮.. ‬وقد اقتنع المخرج بوجهة نظر شادية وغني كمال الشناوي مقطعاً‮ ‬من أغنية‮ ‬سوق علي مهلك مع شادية


بقلم محمد حمزة
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأحد 21 نوفمبر 2010 - 2:17

تالقت بكل اعمالها في الغناء و التمثيل بكل الالوان
و فعلا شكلت ثنائي رائع مع الممثل القدير كمال الشناوي
تسلم ايدك يا نور على كنوزك الجميلة
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الأحد 21 نوفمبر 2010 - 18:44

sirine كتب:
تالقت بكل اعمالها في الغناء و التمثيل بكل الالوان
و فعلا شكلت ثنائي رائع مع الممثل القدير كمال الشناوي
تسلم ايدك يا نور على كنوزك الجميلة

شكرا لمرورك ياغالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 0:47

شادية تهدي اغنيتها "اقوي من الزمان "مجانا لانتصاراكتوبر






الفنانة الكبيرة شادية عاشقة مصرتري وهذه وجهة نظرها ان مصر اعطتها الشهرة والمجد الغنائي وفتحت لها كل ابواب النجاح واصبح دينا عليها ان ترد لها ولو واحد في المئة من هذا الجميل والدين الكبير وجاءت حرب اكتوبر1973 وحقق فيها الجيش المصري اكبرانتصار في تاريخ العسكرية المصرية ووجدت من واجبها ان تهدي لمصر عملا فنيا غنائيا يعبرعن هذا الحدث العظيم بحيث تتولي بنفسها تكليفة انتاجه من الاف الي الياء...
ولا تطلب مليما واحدا من الاذاعة او التلفزيون اواي جهة انتاجية اخري فالتغني بحب مصر ليس مناسبة للكسب او التجارة التي لها مجال اخري في اغنيات اخري غير اغنيات الوطن وهو مبدأ اصرت شادية علي تنفيذه ليكون هذا العمل هديتها المجانية لمصر في اعظم مناسباتها الوطنية وعرضت الفكرة علي الموسيقار صلاح عرام قائد الفرقة الذهبية الموسيقية وعلمت شادية ان احد اعضاء هذه الفرقة هو الفنان عمار الشريعي الذي ظهرت عليه ارهصات التلحين واقنع صلاح شادية بتشجيع عمار علي تلحين اغنية عن نصر اكتوبر يكون مؤلفها كاتب هذه السطور الذي كان موجود بالمصادفة في معهد الموسيقي العربية وكانت شادية بصدد الانتهاء من بروفة لاحدي اغنياتها العاطفية ورحبت شادية بالشاعر والملحن اللذين جلسا معها بعد الانتهاء من البروفة وكلفتهما باعداد هذه الاغنية في اقرب فرصة وخرج عمار والمؤلف وهما في غاية الفرح والحماس بهذا التكليف وذهبا الي بيت عمار في الجيزة وامضيا معا بعض الوقت.

وعاد المؤلف لبيته ليلتقيا بعد 3 ايام يكون المؤلف قد كتب الاغنية وفي المساء اليوم الثاني كان المؤلف قد انتهي من كتابة الاغنية وقرأ الاغنية لعمار والذي قرأه ايضا للفنانة شادية التي انبهرت به .

وبالفكرة وهي اغنية "اقوي من الزمن "وكانت شكلا جديدا في تركيبتها بعيدا عن نظام الاغنية التقلدية التي تعتمد علي كوبلوهات والمرجعات ولكنها اغنية مرسلة تعزفها الفرقة الموسيقية وتغنيها المطربة من اول دخول الاغنية بلا توقف حتي اخر سطر فيها وهو اتجاه جديد علي فنانة شادية ايضا والتي تحمست له وساندها الموسيقا ر صلاح عرام واستمعت للاغنية كاملة علي شريط مسجل بصوت عمار علي الة العود وطارت فريحة باللحن والكلمات وبدات تردده في بيتها..

.وبدات شادية اجرآت تسجيل الاغنية في احدي الاستديوهات الخاصة وتحديد موعد البروفات التي بلغ عددها 15 البروفة مع الفرقة الموسقية التي يبلغ عدد افرادها 30 عازفا كانت شادية تدفع اجورهم كاملا كل بعد بروفة كما دفعت من مالها الخاص أجر مهندس الصوت الذي رافقها طول فترة البروفات والتسجيل كما دفعت ايضا ثمن الاشرطة التي تم تسجيل الاغنية عليها وازاء هذا الموقف الوطني لم يكن من عمار الشريعي والمؤلف كاتب هذه السطور سوي التبرع باجرهما متضامنين مع الفنانة شادية التي أهدت الاغنية لجميع محطات الاذاعة مجانا في مناسبة اكتوبر كما اهدتها للتلفزيون وقام المخرج الراحل فتحي عبد الستار باخراج هذه الاغنية دون ان يتقاضي أجرا لتصبح هذه الاغنية من اشهر اغانيها هديه منها لجيش مصر الباسل الذي حقق هذا الانتصار وهوكما تقول اقل واجب تقدمه فنانة مصر في هذه المناسبة العظيمة

وجاء اليوم الذي ستغني فيه شادية هذه الاغنية وبدات البروفات دون توقف وخشيت ان يقاطعها الجمهور في منتصفها فينقطع تسلسل الكلمات واللحن وطلبت من الملحن وقائد الفرقة عدم التوقف اثناء الغناء والاسراع بالانتقال من جملة الي جملة دون ان تترك للجمهور التصفيق وطلب الاعادة


***بقلم مصطفي الضمراني

مجلة نصف الدنيا
26-11 _2010

الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 0:57

برعت الفنانة الكبيرة شادية باداء الاغنيات الوطنية
و هي قد وفت دينها لبلدها الحبيب بعدة اغاني تظهر حبها لبلدها
شكرا عالمقال يا غالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 0:59

sirine كتب:
برعت الفنانة الكبيرة شادية باداء الاغنيات الوطنية
و هي قد وفت دينها لبلدها الحبيب بعدة اغاني تظهر حبها لبلدها
شكرا عالمقال يا غالية

شكرا لمرورك ياغالية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 35639
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 1:37



ليس بغريب على بنت مصر هذه الهدية وهذه الشهامة فحبها لمصر ترجمته بكل طيبة خاطر وبالتالي اجبرت كل من عمل معها من ملحن ومؤلف ومخرج وعاملين للتبرع ولإهداء مصر ولجيشه الباسل اجمل اغنية واجمل لحن لا بل اجمل إداء

شكرا لك ياغالية

الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 1:44

هدى كتب:


ليس بغريب على بنت مصر هذه الهدية وهذه الشهامة فحبها لمصر ترجمته بكل طيبة خاطر وبالتالي اجبرت كل من عمل معها من ملحن ومؤلف ومخرج وعاملين للتبرع ولإهداء مصر ولجيشه الباسل اجمل اغنية واجمل لحن لا بل اجمل إداء

شكرا لك ياغالية


تسلمي لردك الراقي ولصورة الجميلة التي توجتيها بردك الذي دائما يسعدني ويضيف قيمة لصفحاتي البسيطة شكرا لكي ياغلية
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
romeo
عضو ماسى
عضو ماسى
avatar

الدولة :
العمر : 57
ذكر
الفأر
عدد الرسائل : 2777
تاريخ التسجيل : 15/02/2010
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 11:24

سلمت يمينك اخت نور الفاضلة الحبيبة هي اروع من غنى للوطن هي صوت مصر
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: romeo
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http:// http://www.shadialovely.com/ *:
رووشه
عضو ذهبي
عضو ذهبي


الدولة :
العمر : 36
انثى
القرد
عدد الرسائل : 1052
تاريخ التسجيل : 12/04/2009
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 11:29

نور الحياة شاكر كتب:
شادية تهدي اغنيتها "اقوي من الزمان "مجانا لانتصاراكتوبر






الفنانة الكبيرة شادية عاشقة مصرتري وهذه وجهة نظرها ان مصر اعطتها الشهرة والمجد الغنائي وفتحت لها كل ابواب النجاح واصبح دينا عليها ان ترد لها ولو واحد في المئة من هذا الجميل والدين الكبير وجاءت حرب اكتوبر1973 وحقق فيها الجيش المصري اكبرانتصار في تاريخ العسكرية المصرية ووجدت من واجبها ان تهدي لمصر عملا فنيا غنائيا يعبرعن هذا الحدث العظيم بحيث تتولي بنفسها تكليفة انتاجه من الاف الي الياء...
ولا تطلب مليما واحدا من الاذاعة او التلفزيون اواي جهة انتاجية اخري فالتغني بحب مصر ليس مناسبة للكسب او التجارة التي لها مجال اخري في اغنيات اخري غير اغنيات الوطن وهو مبدأ اصرت شادية علي تنفيذه ليكون هذا العمل هديتها المجانية لمصر في اعظم مناسباتها الوطنية وعرضت الفكرة علي الموسيقار صلاح عرام قائد الفرقة الذهبية الموسيقية وعلمت شادية ان احد اعضاء هذه الفرقة هو الفنان عمار الشريعي الذي ظهرت عليه ارهصات التلحين واقنع صلاح شادية بتشجيع عمار علي تلحين اغنية عن نصر اكتوبر يكون مؤلفها كاتب هذه السطور الذي كان موجود بالمصادفة في معهد الموسيقي العربية وكانت شادية بصدد الانتهاء من بروفة لاحدي اغنياتها العاطفية ورحبت شادية بالشاعر والملحن اللذين جلسا معها بعد الانتهاء من البروفة وكلفتهما باعداد هذه الاغنية في اقرب فرصة وخرج عمار والمؤلف وهما في غاية الفرح والحماس بهذا التكليف وذهبا الي بيت عمار في الجيزة وامضيا معا بعض الوقت.

وعاد المؤلف لبيته ليلتقيا بعد 3 ايام يكون المؤلف قد كتب الاغنية وفي المساء اليوم الثاني كان المؤلف قد انتهي من كتابة الاغنية وقرأ الاغنية لعمار والذي قرأه ايضا للفنانة شادية التي انبهرت به .

وبالفكرة وهي اغنية "اقوي من الزمن "وكانت شكلا جديدا في تركيبتها بعيدا عن نظام الاغنية التقلدية التي تعتمد علي كوبلوهات والمرجعات ولكنها اغنية مرسلة تعزفها الفرقة الموسيقية وتغنيها المطربة من اول دخول الاغنية بلا توقف حتي اخر سطر فيها وهو اتجاه جديد علي فنانة شادية ايضا والتي تحمست له وساندها الموسيقا ر صلاح عرام واستمعت للاغنية كاملة علي شريط مسجل بصوت عمار علي الة العود وطارت فريحة باللحن والكلمات وبدات تردده في بيتها..

.وبدات شادية اجرآت تسجيل الاغنية في احدي الاستديوهات الخاصة وتحديد موعد البروفات التي بلغ عددها 15 البروفة مع الفرقة الموسقية التي يبلغ عدد افرادها 30 عازفا كانت شادية تدفع اجورهم كاملا كل بعد بروفة كما دفعت من مالها الخاص أجر مهندس الصوت الذي رافقها طول فترة البروفات والتسجيل كما دفعت ايضا ثمن الاشرطة التي تم تسجيل الاغنية عليها وازاء هذا الموقف الوطني لم يكن من عمار الشريعي والمؤلف كاتب هذه السطور سوي التبرع باجرهما متضامنين مع الفنانة شادية التي أهدت الاغنية لجميع محطات الاذاعة مجانا في مناسبة اكتوبر كما اهدتها للتلفزيون وقام المخرج الراحل فتحي عبد الستار باخراج هذه الاغنية دون ان يتقاضي أجرا لتصبح هذه الاغنية من اشهر اغانيها هديه منها لجيش مصر الباسل الذي حقق هذا الانتصار وهوكما تقول اقل واجب تقدمه فنانة مصر في هذه المناسبة العظيمة

وجاء اليوم الذي ستغني فيه شادية هذه الاغنية وبدات البروفات دون توقف وخشيت ان يقاطعها الجمهور في منتصفها فينقطع تسلسل الكلمات واللحن وطلبت من الملحن وقائد الفرقة عدم التوقف اثناء الغناء والاسراع بالانتقال من جملة الي جملة دون ان تترك للجمهور التصفيق وطلب الاعادة


***بقلم مصطفي الضمراني

مجلة نصف الدنيا
26-11 _2010


هدى كتب:


ليس بغريب على بنت مصر هذه الهدية وهذه الشهامة فحبها لمصر ترجمته بكل طيبة خاطر وبالتالي اجبرت كل من عمل معها من ملحن ومؤلف ومخرج وعاملين للتبرع ولإهداء مصر ولجيشه الباسل اجمل اغنية واجمل لحن لا بل اجمل إداء

شكرا لك ياغالية


شكرا ليكي يا نور عالمقال الجميل عن مامتي شادية
شكرا ليكي يا مديرتنا عالاضافة الجميلة والصور الاجمل
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: رووشه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57207
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 19:26

شاديتنا اجمل من غنى الاوطان وروح الوطنية واخذت بجدارة لفب بنت مصر واغنية يا حبيبتي يا مصر اصبحت مغناة في جميع المناسبات الوطنية تسلم ايدك نور الغالية.
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
شكوكو
عضو برونزى
عضو برونزى
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الديك
عدد الرسائل : 458
تاريخ التسجيل : 09/01/2009
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 19:29

تسلم لنا كنوزك يا اخت نور للكنوز النادرة والقيمة
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: شكوكو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 21:59

Romeo كتب:
سلمت يمينك اخت نور الفاضلة الحبيبة هي اروع من غنى للوطن هي صوت مصر

نورت صفحتي يارميو
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 22:00

شكوكو كتب:
تسلم لنا كنوزك يا اخت نور للكنوز النادرة والقيمة


شكرا لمرورك اخي الكريم
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره
عضو ماسى
عضو ماسى
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 2581
تاريخ التسجيل : 10/10/2010
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 3 ديسمبر 2010 - 20:12

بجد كنوز لا تقدر بمال يانور سلمت كنوزك ونريد المزيد
د.ساره
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ساره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://albmalakaa@yahoo.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50503
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: كنوز..شادية   الجمعة 3 ديسمبر 2010 - 23:22

شكرا لمرور كم ياغالييييييييييييييييييين
الموضوع الأصلى : كنوز..شادية  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

كنوز..شادية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 37 من اصل 40انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1 ... 20 ... 36, 37, 38, 39, 40  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: منتدى دلوعة الشاشة العربية شادية :: مواضيع مختلفة عن دلوعة الشاشة العربية شادية-
انتقل الى: