منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» شادية.. ذات صيف!
اليوم في 12:53 من طرف هدى

» أروع ما غنت فايزه احمد
اليوم في 0:14 من طرف NONOS

» فلاشاتى
أمس في 0:38 من طرف NONOS

» حين أشتاقك ...
الخميس 24 مايو 2018 - 21:55 من طرف حاجز الصمت

» تلوين نور الحياة لصور شادية
الخميس 24 مايو 2018 - 19:51 من طرف NONOS

» قناة السنه النبوية من المسجد النبوى الشريف
الخميس 24 مايو 2018 - 16:23 من طرف هدى

» حبّ بلا رصيد!
الأربعاء 23 مايو 2018 - 20:08 من طرف NONOS

» سجل حالتك النفسية باغنية من اغاني شادية
الأربعاء 23 مايو 2018 - 20:05 من طرف NONOS

» مطبخ انطوانيت 2017
الأربعاء 23 مايو 2018 - 1:13 من طرف NONOS

» قناة القران الكريم من مكه المكرمه
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 23:12 من طرف عبدالمعطي

» صلاة التراويح من الحرم المكي ليلة 6 رمضان 1439 للشيخ ياسر الدوسري وماهر المعيقلي كاملة
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 23:09 من طرف عبدالمعطي

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 22:40 من طرف عبدالمعطي

» كلمات تحمل بداخلها كثير من المعاني
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 0:46 من طرف نور الحياة شاكر

» حكمة اليوم وكل يوم
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 0:36 من طرف نور الحياة شاكر

» مسابقة اكثر عضو يحفظ اغاني شاديه
الثلاثاء 22 مايو 2018 - 0:21 من طرف نور الحياة شاكر

» قراءة سورة من القرآن لروح المرحومة شادية
الإثنين 21 مايو 2018 - 23:43 من طرف نور الحياة شاكر

» فين الفوازييييييييييييير ؟؟؟
الإثنين 21 مايو 2018 - 3:34 من طرف انطوانيت

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
الإثنين 21 مايو 2018 - 3:19 من طرف انطوانيت

» أغنية "مصر اليوم في عيد"
الأحد 20 مايو 2018 - 16:29 من طرف NONOS

» ماهو أصعب شئ في الحياة
الأحد 20 مايو 2018 - 9:12 من طرف أرض الجنتين

» رمضان مبارك
السبت 19 مايو 2018 - 15:25 من طرف أرض الجنتين

» أغانى فيلم أولادى ( ردود وتعليقات )
الجمعة 18 مايو 2018 - 19:41 من طرف هدى

» فيلم أنا الحب ( ردود وتعليقات )
الجمعة 18 مايو 2018 - 9:53 من طرف NONOS

» كلنا لشادية عاشقين
الجمعة 18 مايو 2018 - 1:06 من طرف نور الحياة شاكر

» هروب «الدّلّوعة».. من بلاط فريد الأطرش!
الخميس 17 مايو 2018 - 22:42 من طرف NONOS

» فيلم لسانك حصانك ( ردود و تعليقات )
الخميس 17 مايو 2018 - 0:31 من طرف NONOS

»  ميلادك غالي يا حبيبتي nonos
الأربعاء 16 مايو 2018 - 10:03 من طرف NONOS

»  شادية بلقاء تلفزيونى نادر مع نجوى ابراهيم(ردود وتعليقات)
الأربعاء 16 مايو 2018 - 9:56 من طرف NONOS

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
الثلاثاء 15 مايو 2018 - 5:46 من طرف أرض الجنتين

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
الثلاثاء 15 مايو 2018 - 3:51 من طرف انطوانيت

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 19 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 19 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57833
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الخميس 17 ديسمبر 2009 - 19:52

أهلا بيسوعي الصغير
قلبي مهيأ لإستقبالك بفرح كبير.
فيا أيها الطفل القادم من البعيد
الداخل إلى جنسنا البشري
يامن أحب العالم إلى ما لانهاية
أمنحني القليل من محبتك
فذرة وحدي تكفيني
خذ بيدي
وأحفظ الجميع من كل داء
يا أعظم رسالة أتت من السماء.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
moni
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 1585
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الخميس 17 ديسمبر 2009 - 21:02

شكرا يا ملكة الحب وانطوانيت على مروركم ويسوع المسيح دائما معكما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/ *:
شادية الحب
عضو غير عادى
عضو غير عادى
avatar

الدولة :
العمر : 31
انثى
النمر
عدد الرسائل : 893
تاريخ التسجيل : 22/12/2007
المزاج :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الخميس 17 ديسمبر 2009 - 21:18

رسالة جميلة جدا وربنا يعيدهم عليكم بالسلامة
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: شادية الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
nedo
عضو جديد
عضو جديد


الدولة :
العمر : 38
انثى
الماعز
عدد الرسائل : 132
تاريخ التسجيل : 09/12/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   السبت 19 ديسمبر 2009 - 18:43

رسالة معبرة جدا وأتمنى ان نتعلم من هذه الرسالة عدم نسيان الرب في المناسبات الدينية والصلاة لانه هو الوحيد المنقذ للانسان والحامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 36303
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الأحد 20 ديسمبر 2009 - 17:59

تسلم ايدكن ياغاليات على هذه الصور والموضوع الجميل وكل سنة وانتن والعالم العربي والمسيحي بخير
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
moni
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 1585
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الأحد 20 ديسمبر 2009 - 21:18

شكرا يا غاليتي عل مرورك والف حمد الله على سلامتك والرب يعطيك الصحة وطول العمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/ *:
moni
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 1585
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الإثنين 21 ديسمبر 2009 - 15:09

قصة ميلاد المسيح

كان الامبراطور أغسطس قيصر هو حاكم الامبراطورية الرومانية الواسعة. وفى يوم من الأيام أمر باجراء تعداد لكل سكان الامبراطورية وذلك بأن يسجل كل شخص اسمه فى المدينة التى ولد بها. وكانت أرض فلسطين من ضمن الامبراطورية الرومانية.

فسافر يوسف النجار مع مريم العذراء الى بيت لحم ليسجل اسمه فيها وكانت العذراء حبلى. فأرهقها السفر جدا. وذهبا ليبحثا عن مكان ليبيتا فيه ولكن من شدة الزحام لم يجدا ولا غرفة فى أى فندق.و ظلا يسألان اصحاب الفنادق طول الليل الى ان عرض عليهما صاحب فندق ان يبيتا فى المغارة المخصصة لحيواناته ورغم سوء المكان لم يجد يوسف النجار ومريم العذراء حلا أخر فوافقا وخصوصا بعد ان شعرت العذراء بآلام الولادة

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


و فى هذا المكان ولدت العذراء الطفل يسوع ووضعته فى المذود.

و فى نفس الليلة ظهر ملاك الرب لرعاة يحرسون أنغامهم وأخبرهم عن ميلاد المسيح فى المذود. وظهر مع الملاك مجموعة كبيرة من الملائكة ترنم :" المجد لله فى الأعالى وعلى الأرض السلام وبالناس المسرة ".

و بعد ان اختفى الملاك فتش الرعاة فى بيت لحم كلها عن المسيح الى ان وجدوه فى المذود فركعوا أمامه فى خشوع وأخبروا مريم العذراء ويوسف النجار بما قاله لهم الملاك.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



أما فى بلاد الشرق فقد شاهد بعض الحكماء نجما جديدا منيرا ظهر فى السماء دليل ميلاد ملك عظيم. لذا قرر الحكماء السفر الى مكان هذا الملك ليسجدوا له. وأثناء سفرهم كان النجم يرشدهم الى الطريق الى ان وصلوا الى أورشليم.فذهبوا للملك هيرودس يسألونه عن المولود ملك اليهود.و لكن الملك هيرودس لم يكن يعلم شيئا عن المولود فطلب من الحكماء وقال لهم : اذهبوا ابحثوا عن المولود وارجعوا الىّ لتخبرونى عن مكانه لأذهب اليه وأسجد له. ولكن الحقيقة ان الملك هيرودس أراد قتل الطفل حتى لا يأخذ عرشه.

أكمل الحكماء بحثهم عن الطفل يسوع حتى وصلوا الى المذود. فدخلوا الى المذود وسجدوا أمام الرب يسوع وقدموا له هداياهم : ذهب ولبان ومر. وانصرف الحكماء ليرجعوا الى بلادهم ولكنهم لم يخبروا الملك هيرودس عن مكان الطفل حتى لا يقتله.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



ثم ظهر الملاك فى حلم ليوسف النجار وأخبره ان الملك هيرودس يريد قتل الطفل يسوع وأمره بالهروب الى مصر. فأخذ يوسف النجار مريم العذراء والطفل يسوع وسافروا الى مصر.أما الملك هيرودس فقد أمر بقتل كل الأطفال حديثى الولادة.

عاشت العائلة المقدسة سنتين فى مصر ولما مات الملك هيرودس ظهر الملاك مرة أخرى فى حلم ليوسف النجار وأمره بالعودة الى بلاده. فعادت العائلة المقدسة الى أورشليم واتجهوا الى مدينة الناصرة وعاشوا هناك.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



و مرت عدة سنوات الى ان اصبح المسيح يبلغ من العمر اثنتى عشر سنة. وفى تلك السنة رافق المسيح يوسف النجار ومريم العذراء فى رحلتهم الى أورشليم لقضاء العيد هناك. وبعد ان قضيا أسبوع العيد بدأت رحلة العود ة الى الناصرة. ولكن بعد مدة اكتشف يوسف النجار ومريم العذراء ان يسوع المسيح لم يرافقهم فى رحلة العودة وعلما انهما لابد وان تركاه فى أورشليم. فرجعا يبحثان عنه فى كل مكان الى ان وجداه فى الهيكل وسط كبار المعلمين يتحدث معهم.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



و عندما رأته العذراء اندفعت اليه وعاتبته لأنه لم يذهب معهما فقال لها المسيح : " لماذا كنتما تبحثان عنى ؟ ألم تعلما انه ينبغى أن أكون فى بيت أبى ؟!". أما المعلمين فأخبروا العذراء باعجابهم بحكمته ومعرفته. وبعدها عاد الجميع الى الناصرة وعاش هناك يسوع المسيح عدة سنوات أخرى الى ان بلغ الثلاثين من عمره وبدأ رحلة التبشير لمدة ثلاث سنوات.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



ميلاد السيد المسيح

رسالة حب للبشرية جمعاء !!

في مثل هذا الوقت من كل عام يحتفل العالم بذكرى ميلاد السيد المسيح ومجيئه إلى أرضنا . ومما لاشك فيه يعتبر السيد المسيح شخصية فريدة متميزة في كل شئ ولم لا وهو الكلمة المتجسد فلقد ولد السيد المسيح من عذراء لم يمسسها بشر دون سائر الناس .كما أنه عاش حياة طاهرة نقية ولم يتلطخ بالأوزار والآثام فكان معصوما من كل خطأ في سيرته وسريرته وصنع معجزات مبهرات من خلق وشفاء وإبراء للأكمه والأبرص وإقامة الموتى .وبتأمل هادئ في حياة السيد المسيح نجد أنه كان مصلحا ثوريا حيث أنه وقف ضد كل القوانين البالية التي تنتهك كرامة الإنسان وتصدى لكل الشرائع المتخلفة التي تجعل من الإنسان وسيلة لا هدفا . وقاوم من حاولوا أن يستغلوا الإنسان باسم الدين وباسم الله . لقد عاش السيد المسيح في عصر ساده التطرف الديني من رجال الدين اليهود ومعلمي الشريعة والناموس وهؤلاء القوم كان كل قصدهم وجل غايتهم هو تطبيق الشريعة بغض النظر عن مراعاة حقوق الإنسان ووضعها في الاعتبار فمثلا لكي يحافظوا على تطبيق شريعة يوم السبت بعدم العمل كانوا يمنعون أي عمل حتى ولو كان متعلقا بشفاء مريض فكان السيد المسيح يكسر شريعة السبت ويشفي المرضى وكان يقول للمتزمتين والمتطرفين إن السبت جعل لأجل الإنسان وليس الإنسان لأجل السبت . كما إنهم احتقروا الطفل وازدروا بالمرأة إلى الدرجة التي فيها كان يقف الرجل اليهودي يوميا وهو يصلي شاكرا الله أنه خلقه رجلا وليس امرأة . فكانت المرأة مبغضة ومرذولة وكان من حق الرجل أن يطلقها لأتفه الأسباب حتى ولو زاد الملح قليلا في الطعام !! . المتزمتون والمتطرفون أيام المسيح كانوا يريدون تطهير المجتمع دون أن يفكروا في تطهير ذواتهم !! كانوا يبغون إصلاح الغير دون أن يفكروا في الالتفات إلى أنفسهم . كانوا يريدون أن يخرجوا القذى من عين الآخرين بينما الخشبة تسد عيونهم !! ولعل أكبر دليل على فسادهم إنهم ذات يوم أمسكوا امرأة زانية وأتوا بها إلي السيد المسيح دون أن يأتوا بالرجل وقالوا له أن هذه المرأة أمسكت وهي تزني وموسى النبي أوصانا أن مثل هذه ترجم فماذا تقول أنت ؟ وتوقعوا من السيد المسيح أن يقوم برجمها كما تقول الشريعة أو أن يطلق سراحها دون عقاب وفي كلتا الحالتين سيصطادوه في شباكهم فهو إما أنه لم يأت بجديد أو إنه يبيح الفساد والزنى .ولكن السيد المسيح الذي علم مكرهم انحنى إلى الأرض وكتب ثم نظر لكل واحد منهم وهم رجال الدين الأشداء الأقوياء الذين يبغون تطبيق الشريعة وقال لهم قولته الشهيرة الأثيرة من كان منكم بلا خطية فليرمها أولا بحجر. فرمي كل منهم الحجر الذي بيده وخرجوا جميعا من الشيوخ إلى الآخرين ثم التفت المسيح إلى المرأة وقال لها وأنا لن أدينك اذهبي ولا تخطئي ثانية .لقد استطاع السيد المسيح برحمته بالخطاة أن يصلح مسارهم ويغير حياتهم دون أن يريق دماءهم !! لقد اهتم المسيح بالفقراء والبؤساء والضعفاء المهمشين في المجتمع .ذات يوم صرخ أعمي طالبا من المسيح الشفاء وحاول حواريوه أن يسكتوه ويمنعوه من النداء إلا أن السيد المسيح وقف خصيصا ليشفيه ويعيد إليه بصره . ذات يوم حاول الأطفال أن يقتربوا منه فمنعهم الكبار ومن يقفون حوله فإذا بالسيد المسيح يقرب الأطفال إليه ويحتضنهم في حب ويقول للكبار دعوا الأولاد يأتون إلي ولا تمنعوهم لأن لمثل هؤلاء ملكوت السموات .كما أعطى السيد المسيح أولوية للعلاقات الإنسانية الصحيحة واعتبر أن لها أولوية مطلقة عن إقامة الشعائر الدينية فقال إن ذهبت إلى المذبح لتتعبد وتقدم قرابينك وهناك تذكرت أن لأخيك شيئا عليك فاترك هناك قربانك قدام المذبح واذهب أولا اصطلح مع أخيك وحينئذ تعال وقدم قربانك .

لقد أحب السيد المسيح الإنسانية جمعاء وبذل نفسه وحياته لأجلها وفي محبته لم يفرق بين إنسان وآخر لا على أساس دين أو جنس أو مذهب أو لون أو عقيدة . لقد أعطى للمرأة حقوقها وكرامتها فعاملها معاملة مساوية للرجل تماما ورفض أن يطلقها الرجل لأتفه الأسباب كما كان حادثا . كما إنه اهتم بالأطفال ولم يحتقرهم أو يرفضهم .كما إنه أشفق على المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة فأعطاهم من حبه ووقته وتحنن عليهم وشفاهم محررا إياهم من أسقامهم .ما أحوج المؤسسات الدينية اليوم لأن تدرك أن رسالتها الحقيقية ليست هي بناء أماكن العبادة بقدر ماهي بناء الإنسان .وما أحوج المهتمين بإعطاء الأولوية المطلقة لإقامة الشعائر الدينية أن يدركوا أن علاقة الإنسان بأخيه الإنسان لهي أهم عند الله ولها الأولوية عن ممارسة الشعائر .وما أحوج المنادين بتطبيق الشرائع والمتذرعين بها أن يعلموا أن الشرائع وجدت لمصلحة الإنسان وليس العكس فكرامة الإنسان فوق الشعائر و الشرائع بل وفوق حرفية النص !!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/ *:
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57833
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الإثنين 21 ديسمبر 2009 - 17:16

شكرا يا موني وما أروع ما كتبتيه عن السيد المسيح عليه السلام وأقدم لكم هذه الرائعة وأتمنىأن تعجبكم

للتحميل أضغط هنا
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 36303
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الإثنين 21 ديسمبر 2009 - 20:38

مش معقول باور بانت رائع يا انطوانيت وقصة حياة سيدنا عيسى الىمسيح عليه السلام الرائعة وسردك للتاريخ جميل جدا شكرا لك ياغالية وكل سنة والجميع بخير
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
gracy
عضو جديد
عضو جديد


الدولة :
العمر : 57
انثى
الفأر
عدد الرسائل : 147
تاريخ التسجيل : 11/12/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009 - 6:41

شكرا يا موني على سيرة سيد المسيح حياته رائعة وشكرا لأنطوانيت على الباور بنت رائع جدا وأتمنى لكم أعيادا سعيدا وميلاد مجيد على كل العالم العربي ولبنان وخصوصا المسيحيين
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: gracy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10662
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009 - 9:51

كل الشكر والاجلال والاكبار للاخت موني وانطوانيت على موضوعهن الشيق وكل سنة وانتن بخير
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57833
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009 - 11:56

منذ ألفي عام.. ولد طفل من عذراء اسمها مريم.. في مغارة وضيعة في بيت لحم.

لم يكن ليخطر ببال أحد آنذاك أنّ هذا الطفل الصغير.. المقمّط..الموضوع في مذود هو الله بكل مجده متجسّدا بيننا،وأنّه من أجل هذا الطفل أنشدت الملائكة مبشّرة "المجد لله في العلى"ولد لكم اليوم مخلّص هو المسيح الرّب

منذ ألفي سنة، كان الناس ينتظرون المسيح المخلّص، القوي، ملك المجد الذي سينصرهم على أعدائهم.. ويملك عليهم.
لكنّك يا رب تركت القصور الفخمة، اللائقة بالملوك واخترت المغارة الوضيعة ملجأ ومقرّا.. والمذود عرشا.لم تأت ملكا قاهرا.. بل طفلا صغيرا.. والطفولة رمز للضعف والهشاشة.. فمن كان يريد ملكا ضعيفا هشا....
لم يكونوا يعلمون آنذاك أنّ مجدك سيظهر من خلال هذا الضعف.
ضعف الأعمى..الذي من أعماق دنياه المظلمة، صرخ مناديا ايّاك.. يريد أن يبصر. لم يعر اهتماما لانتهار الجماهير له، ولم يدع ضعفه يكون عائقا يمنعه عنك.. فأبصر، وسبّح الشعب كلّه الله ومجّده.
ضعف المرأة المنزوفة.. التي وان اعتبرت نفسها لا تستحق أن تطلب من يسوع شفاءها، الا أنّه كان في داخلها ايمان قوي فلمست هدب ثوبه وبرأت.. لكنّ يسوع أرادها أن تعلم أنّه مدرك لألمها ومعاناتها فسأل عنها، فأتت اليه مضطربة، خائفة لاكتشاف أمرها فاذ بها تفاجئ به يناديها "يا ابنتي".
رب.. ساعدنا على أن نفهم، مثلهما وكثيرين غيرهما، أنّ ضعفنا ليس عيبا.. نخجل منه فنخبؤه داخلنا، في زاوية معتمة..وأنك انّما أحببتنا لضعفنا..
انّك لا تريد قصورنا الملكية.. المنمّقة.. الفخمة..بل تريد مغارتنا المتواضعة التي نظنّ أنّها لا تليق بك..
فساعدنا حتّى لا نكون كالغني الذي وان كان راغبا في لقائك.. لم يسمح لك أن تعمل من خلال ضعفه..
كانت لديه نقاط ايجابيّة. نقاط قوّة. كان حافظا الوصايا، وينفذّها كلّها.. فهي قصوره الّتي يعنى بها على الدوام , ويبقيها على أهبة الاستعداد.. ولذلك عندما علم أنّك تبحث عن الضعف فيه، حزن ومضى.
يا رب في زمن الميلاد، نطلب منك أن تساعدنا.. على أن نقبل ضعفنا.. نقبل ذواتنا بحسناتها وعلاتها.. وألا ندع خطيئتنا ومحدوديّتنا تمنعنا من اللّجوء اليك..
انّنا ندعوك الى مغارتنا المتواضعة.. لتولد فيها.. وتزرع فينا الحبّ والسّلام والفرح.. ليتمجّد اسمك من خلالنا.

شكوا لك يا صديقتي موني على قصة الميلاد.
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
moni
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 1585
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009 - 14:56

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


عدل سابقا من قبل moni في الثلاثاء 22 ديسمبر 2009 - 15:16 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/ *:
ريتا
عضو جديد
عضو جديد


الدولة :
العمر : 58
انثى
الخنزير
عدد الرسائل : 114
تاريخ التسجيل : 25/11/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الثلاثاء 22 ديسمبر 2009 - 14:59

أشكرك يا موني على اهتمامك بهذا العيد المجيد وتنعاد عليكم جميعا واني أعيد كل عضو فردا فردا بهذا المنتدى الكريم

السفير المصري: السيد المسيح نشر رسالة السلام والمحبة بين البشرية

وسط حضور مئات من المصلين، احتفلت كنيسة ما مرقص للأقباط الأرثوزوكس، أمس الأول بعيد القيامة المجيد، متضرعين إلى الله العلي القدير أن يحل السلام ربوع المسكونة.

أكد السفير المصري لدى الكويت طاهر فرحات أن رسالة السيد المسيح إلى الأرض هي السلام، مشيرا إلى أن القيامة تعني الدعوة إلى السلام والمحبة، آملا 'ونحن نحتفل بعيد القيامة المجيد أن يتحول العالم بكل طاقاته وإمكاناته من الحرب والتدمير إلى السلام والتعمير والنماء'، لافتا إلى أن 'السلام هو من يشجِّع ويدفع إلى النمو والتقدم والازدهار'.
وأوضح فرحات في كلمته مساء أمس الأول، بمناسبة احتفال الأقباط الأرثوزوكس بعيد قيامة السيد المسيح، أن مصر عملت على إحلال السلام وتحقيق التضامن العربي على مر العصور والأوقات.
وتلا السفير المصري كلمة الرئيس المصري محمد حسني مبارك للمصريين العاملين في الخارج قال فيها: 'إن مصر تحمل لكم مشاعر الاعتزاز والتقدير، وإن أحدا لا يستطيع النيل من وحدة مسلميها وأقباطها، فهم نسيج واحد في مجتمع مصري عريق ومتماسك ومترابط، أعلنوا منذ القرن الماضي وحدة الهلال مع الصليب'، مشيرا إلى 'أننا لن نسمح بمحاولات الدس والوقيعة بين جناحي الأمة، فسوف تظل مصر وطنا آمنا لكافة أبنائها دون أدني تمييز فيما بينهم'.

سلام للمسكونة

ومن جهته دعا راعي كنيسة ما مرقص للأقباط الأرثوزوكس، القس بيجول الأنبا بيشوي، إلى أن يعم السلام ربوع المسكونة، طالبا سلاما خاصا للكويت الحبيبة، وللأراضي الفلسطينية والعراق ولبنان، داعيا أن يتوقف القتال في أرجاء العالم وأن يحل السلام والمحبة أنحاء العالم. وأوضح القس بيجول، أن الله يستطيع كل شيء، فقد قام السيد المسيح من بين الأموات، كاسرا شوكة الموت الذي كسر الجميع، مشيرا إلى أن الجميع أمام الموت يقف مكتوف الأيدي سواء كان صغيرا أم كبيرا، غنيا أم فقير، لافتا إلى أنه لو أغلق الناس بابا، فالله يستطيع أن يفتحه، فهو يستطيع كل شيء ولا يعثر عليه شيئ، فليس هناك مستحيل وغير ممكن أمام الله، فإن كنا نمر بظروف صعبة أو ظلم، فعلينا الالتجاء إلى الله الذي يستطيع أن يرفع عنا هذا الظلم.
واختتم القس بيجول كلمته بالقول، إن الأرض لو أغلقت أبوابها في وجه الإنسان، فالله وحده يستطيع فتح أبواب السماء، مشيرا إلى أن القيامة أعطتنا رجاء وقوة.
ومن جانبه، قال القنصل العام المصري في الكويت، السفير أحمد عبداللاه، إن السيد المسيح عليه السلام، كرّس حياته لنشر المحبة والسلام بين البشرية، وما أحوجنا إلى السلام والمحبة في عصر انتشرت فيه الصراعات والنزاعات، لافتا إلى أن رسالة السيد المسيح على الأرض كانت السلام.

حضور دبلوماسي كثيف

بدأت صلوات عيد القيامة في تمام الساعة السابعة مساءً، وحضرها حشد كثيف من الدبلوماسيين العرب والأجانب، ومن بينهم السفير المصري طاهر فرحات، والسفير البحريني في الكويت الشيخ خليفة بن حمد آل خليفة، والسفير الإيراني علي جنتي والمستشاران الإعلامي والثقافي في السفارة الإيرانية، كما حضر الاحتفالية مئات من الأقباط المصريين.

[center][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][/center
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ريتا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
ملكة الحب
عضو برونزى
عضو برونزى


الدولة :
العمر : 55
انثى
القط
عدد الرسائل : 342
تاريخ التسجيل : 17/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الأربعاء 23 ديسمبر 2009 - 7:38

المسيح هو الإنسان الكامل أو كمال الإنسان

وهذا ما لخصة الإنجيل أن السيد المسيح كان مقتدراً فى القول والفعل , ولم يفعل خطية كما قال هو بنفسه من منعاطفة المسيحكم يبكتنى على خطية وكما أقره الإسلام أن الشيطان نخس كل مولود من بنى آدم إلا عيسى أبن مريم , هذا البر الكامل لا يمكن تواجده إلا فى إنسان الذى هو المسيح أكمله الوجود الإلهى الحاضر فيه فى كل لحظة , فلماذا يحتاج نبى إلا الكمال ,فالأنبياء لا يحتاجون إلى الكمال ولن يصلوا إلى الكمال لأسباب منها أن الإنسان مخلوط من خير الرب الإله ودخله الشر بعدم الطاعة وطرد من الجنة هذه الخلطة المتناقضة من الخير والشر ورثها بنى البشر من آدم أبيهم كما أن رسالة كل الأنبياء الغير كاملين كانت تسلم إلى الإنسان الغير كامل , وتلخصت رسائل الأنبياء جميعهم بلا إستثناء إلى الإشارة إلى المسيا الفادى الذى يخلصنا من خطايانا ويكملنا ببره وكماله ... وهكذا كانت آخر جملة نطق بها السيد المسيح على الصليب قد أكمـــل .

ونحن نصل إلى نتيجة هامة لا يستطيع أى أنسان إنكارها أن السيد المسيح بالرغم من أنه إنسان إلا أنه كاملاً ليس فيه نقصان , والكامل أو الكمال هو صفة نقيه غير ناقصة من الصفات الإلهية فمن يكون المسيح إذا !!.

الإذن الإلهى عاطفة المسيح

لقد خلق الرب آدم وجبله من الأرض ونفخ فيه نسمة الحياة وخلق الرب حواء من ضلع لادم ثم جاء جميع بنى البشر عن طريق الولادة بما فيهم السيد المسيح إذا السيد المسيح مولود غير مخلوق .


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ملكة الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
moni
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 1585
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الأربعاء 23 ديسمبر 2009 - 12:47

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


هكذا، أيها الأخوة، يستقبل أبناء هذا العصر ميلاد ملكهم الأرضي، بالاستعداد اللائق، ابتغاء شرف وقتي. فكيف يجب علينا نحن أن نستقبل يوم ميلاد الملك السماوي الذي لا يعطينا الجائزة المؤقتة فحسب، بل المجد الأبدي، ويجعلنا مستحقين، لا الشرف من الرئاسة الأرضية التي تنتقل من السلف إلى الخلف، بل الملكوت السماوي الذي لا خلف له. أمّا الوحي الإلهي فيقول عن العطاء المعد لنا : "لم تره عين ولا سمعته أذن ولا خطر على قلب بشر ما أعده الله للذين يحبونه" ( أشعياء 64: 4 وكورنثوس2: 9 ) فما هي الحلل التي نرتديها لنزين نفوسنا؟ إنّ ملك الملوك لا يطلب الحلل الفاخرة، بل نفوساً مخلصة. لا ينظر إلى زينة الجسد، بل إلى القلوب التي تخدمه. لا يدهش للمعان المنطقة الفانية التي يتمنطق بها على الحقوين، بل يبتهج بالعفاف المصون الذي يتغلّب على كل شهوة مخزية. فلنسرع إلى الملك السماوي متمنطقين بالايمان متّشحين بالرحمة.

من أحب الإله، فليزين نفسه بحفظ وصاياه، ليرى إيماننا الحقيقي به، فيسر بنا كثيراً، إذ يرى طهارتنا الروحية. فلنصن قلوبنا بالعفاف قبل كل شيء، ولنقدس أرواحنا، ولنستقبل مجيء السيد القدوس المولود من العذراء الفائقة الطهارة. ولنكن نحن عبيداً أنقياء، لأن من يظهر دنساً في ذلك اليوم فهو لا يحترم ميلاد المسيح بل يحضر إلى حفلة السيد بالجسد، وأما روحه فتبقى بعيدة عن المخلص، لأن الرجس لا يشترك مع القديسين، ولا البخيل مع الكريم الرحيم، ولا الفاسد مع البتولي. بل إن دخول غير المستحق إلى هذا الاجتماع يستوجب الشتم لوقاحته. كذلك الإنسان المذكور في الانجيل الذي تجاسر أن يدخل إلى وليمة العرس، وهو غير لابس حلة العرس، في حين أن أحد المتكئين كان يتلألأ بالعدل، والآخر بالإيمان، والثالث بالعفاف، خلافاً له، لأنه لم يكن نقي الضمير فنبه الحاضرين لينفروا منه؛ وكانت تظهر رجاسته كلما اشتد بهاء الصديقين المتكئين في عشاء العرس لذلك أمسكه خدام الملك بيديه ورجليه وذهبوا به وطرحوه في الظلمة الخارجية، لا لأنه كان خاطئاً بل لأنه خصَّ نفسه بالجائزة المعدة للابرار ( متى11:22-13). وعليه لنطهّر ذواتنا من أدران الخطيئة مستقبلين ميلاد سيدنا، لنملأ خزائنه بالهدايا النتنوعة ونخفف في ذلك اليوم همّ الحزانى ونعزي الباكين، فلا يحسن أن نرى عبيد السيد الواحد، واحداً مسروراً مرتدياً حلة فاخرة، وآخراً بائساً يرتدي ثيابا بالية. الواحد مفعم بألوان الطعام والآخر يتضوّر جوعاً. وما تأثير صلاتنا حينما نطلب قائلين: نجنا من الشرير، ونحن لا نريد أن نرحم إخوتنا. فإذا كانت مشيئة الرب تريد أن تعطي نصيباً للفقراء في النعمة السماوية، فلماذا لا ندعهم يشتركون معنا في الخيرات الأرضية ؟ نعم: لا يجوز للإخوة في الأسرار أن يكونوا غرباء، الواحد عن الآخر بسبب المقتنيات. إننا نكسب شفعاء لنا لدى السيد عندما نطعم على نفقتنا الذين يقدمون الشكر لله. فإذا مجّد الفقير الله يجلب نفعاً لذلك الذي بإحسانه مجّد الله.

إن الكتاب المقدس ينذر بالويل الإنسان الذي يكون واسطة للتجديف على اسم الله، ويعد بالسلام، من يكون سبباً لتمجيد اسم الله. إن المحسن يعطي الحسنات وحده فيتوسل بذلك إلى الله بأفواه عديدة، ويحصل على ما لم يجسر أن يطلبه من الآب السماوي، وينال ما يريده بشفاعة الذين أحسن إليهم، كما يقول الرسول المغبوط، ممجداً هذه المساعدة: "بمعونة دعائكم لنا حتى ان كثيرين يؤدون الشكر على الموهبة التي لنا بواسطة كثيرين" (2كورنثوس 11:1) وفي محل آخر: "حتى يكون قربان الأمم مقبولاً ومقدساً بالروح القدس" (رومية16:15) آمين.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/ *:
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57833
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_   الخميس 24 ديسمبر 2009 - 22:22

شكرا يا يسوع على محبتك لوطننا ولكل الشعب اللبناني
الموضوع الأصلى : رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
 

رسالة السيد المسيح عليه السلام_ وقصة ميلاده_

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: ملتــــــ التعارف والتهانى ــــــــــــى :: ملتقى التعارف والتهانى :: تهانى الأعياد-
انتقل الى: