منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» اروع ما غنى عمر فتحى
أمس في 21:34 من طرف NONOS

» برنامج السلم - القناة الاولى - التلفزيون المصرى
أمس في 21:07 من طرف سميرمحمود

» عدد الكواكب الخاص بشادية فى الذكرى الأولى لرحيلها
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 23:53 من طرف NONOS

» ذكرياتي مع شادية
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 23:00 من طرف هدى

» ادخل السجن ياشاطر
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 22:59 من طرف انطوانيت

» مسابقة اكثر عضو يحفظ اغاني شاديه
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 22:58 من طرف يوسف

» سجل حالتك النفسية باغنية من اغاني شادية
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 21:31 من طرف انطوانيت

» انه قلمي
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 21:16 من طرف انطوانيت

» ميلاد قيثارة الغناء العربي ( ١١)
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 21:03 من طرف انطوانيت

»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 20:53 من طرف انطوانيت

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 - 20:43 من طرف انطوانيت

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 21:48 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حالتك النفسية كل يوم
الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 20:47 من طرف انطوانيت

» إلى روح الحبيبة
الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 20:09 من طرف أرض الجنتين

» يا حسن يا خولي الجنينة (ردود وتعليقات)
الأحد 9 ديسمبر 2018 - 20:51 من طرف انطوانيت

» ترقبوا العدد القادم من الكواكب
الأحد 9 ديسمبر 2018 - 20:03 من طرف يوسف

» كلنا لشادية عاشقين
السبت 8 ديسمبر 2018 - 22:24 من طرف نور الحياة شاكر

» شادية نحن نزرع الحب
السبت 8 ديسمبر 2018 - 21:25 من طرف نور الحياة شاكر

» يا هدايا ميلادى بالألوان
السبت 8 ديسمبر 2018 - 20:38 من طرف انطوانيت

» تكريم استاذ سمير محمود
السبت 8 ديسمبر 2018 - 20:00 من طرف سميرمحمود

» مسرحية ريا وسكينة ( ردود وتعليقات)
السبت 8 ديسمبر 2018 - 16:58 من طرف ستوتة

» تلوين نور الحياة لصور شادية
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 22:11 من طرف نور الحياة شاكر

» رثاء الشاعر صلاح فايز لشادية
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 21:54 من طرف انطوانيت

» شادية واغنية اتعودت عليك بالالوان (ردود وتعليقات)
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 21:45 من طرف انطوانيت

» مرور سنة على رحيل الحبيبة
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 21:37 من طرف hasan

» زيارتي لمرقد حبيبتي شادية
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 21:36 من طرف انطوانيت

» اليوم ذكرى عيد ميلاد شادية رحمها الله 2018
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 21:13 من طرف انطوانيت

» مطبخ انطوانيت 2017
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 19:59 من طرف mi-ak

» أغنية تعالي اقول لك لشادية وحليم حصريا بالالوان
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 19:29 من طرف غادة

» باب الخلق" | شوف الاعلامي "محمود سعد"
الجمعة 7 ديسمبر 2018 - 15:50 من طرف دلوعة لبنان

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 30 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 1 مختفون و 29 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 لحظة وداع بين حبيبين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفنان صلاح مهدي صلوحي
عضو جديد
عضو جديد


الدولة :
العمر : 39
ذكر
الماعز
عدد الرسائل : 1
تاريخ التسجيل : 04/01/2010
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: لحظة وداع بين حبيبين   الثلاثاء 5 يناير 2010 - 20:26

لحظة وداع بين حبيبين

لحظــة وداع

جففت (هدى) دموعها، وهى ترقد فى فراشها، وتحتضن صورة خطيبها (عادل)، الذى ودعته منذ ساعات، وهو يستقل الطائرة، فى طريقه إلى الولايات المتحدة الأمريكية
لم تكن تحتمل فكرة فراقهما طيلة شهور ثلاثة، هى المدة التى سيقضيها عادل فى عمله هناك
كانت تحبه ..
تحبه بصدق ..
منذ عرفته وهى تذوب حباً له، على الرغم من أنه لم يبح لها بحبه على نحو صريح قط
طوال عام كامل من خطبتهما، لم ينطق بكلمة حب واحدة
كانت ترى هذا الحب فى عينيه
فى كلماته ..
فى لمساته ..
كانت تشعر به فى كل تعاملاته معها
ولكنها لم تسمع منه كلمة حب أبداً
هكذا هى طبيعته ..
هادئ، رصين، خجول ..
ولهذه الصفات تحبه ..
راحت تسترجع لحظات وداعهما، عندما احتوى كفها بين راحتيه، واحتضنه بهما فى حنان، ثم تطلع إلى عينيها طويلاً، دون أن تنبس ببنت شفة
ثم ذهب إلى حيث تقبع طائرته ..
وانطلق ..
حتى فى لحظه الوداع لم ينطقها
لم ينطق كلمة حب تشتاق لسماعها من شفتيه
*******
أسبلت جفنيها، وهى تحتضن صورته فى حب
ونامت ..
لم تدر كم نامت، ولكنها شعرت فجأة بضرورة أن تستيقظ
وعندما فتحت عينيها، رأته أمامها
عادل بنفسه
بوجهه الوسيم ونظراته الحانية
كان ينحنى نحوها، وعيناه تحملان نظرة حب وحنان كعادته
وكان مبتلاً ..
هكذا خيل إليها ..
كانت خصلات شعره ملتصقة بجبينه، كما لو أنه قد انتهى من الاستحمام على التو
وحاولت أن تبتسم
أن تهتف بدهشة لعودته
ولكن لسانها كان ثقيلاً ..
وجسدها كان أثقل ..
بدت كما لو أن طناً من الفولاذ يجثم على أنفاسها
ولم تملك سوى التطلع إليه ..
وفتح هو شفتيه، وقال بصوت عميق: أحبك ياهدى
اختلج قلبها فى قوة
لقد نطقها ..
نطقها أخيراً ..
نطق كلمة الحب
اغرورقت عيناها بدموع السعادة، وهى تطلع إليه، فاستطرد فى حب وحنان: لا تبكي ياهدى.. لا تبكي أبداً.. دموعك تؤلمني.. لا تبكي
وفجأة ارتفع رنين الهاتف المجاور لفراشها
واختفى عادل
حدقت فى دهشة، وأيقنت من أنها كانت تعيش حلما جميلا، وهى تلتقط سماعة الهاتف، وتقول فى صوت متناوم: من؟
أتاها صوت يقول فى حزن: هدى.. لقد سقطت طائرة عادل فى المحيط.. سقطت وغرق كل ركابها ياهدى
*******
خيل إليها أن قلبها قد توقف عن النبض، واتسعت عيناها فى ذعر وذهول، وتجمعت فيهما دمعة هائلة، اختنقت بين جفنيها، كما اختنقت تلك الصرخة فى حلقها
سقطت الطائرة؟
غرق كل ركابها؟
وفجأة وقع بصرها على بقعة المياه، التى تبلل أرضية الحجرة، إلى جوار فراشها تماماً
بالتحديد عند النقطة التى كان يقف فيها عادل منذ لحظات، بخصلات شعره الملتصقة بجبينه
وفى بطء، أعادت هدى سماعة الهاتف
وبسرعة جففت تلك الدمعة فى عينيها
إن دموعها تؤلمه ..
هو نفسه أخبرها ذلك، مع كلمات حبه
فى لحظة الوداع ..
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الفنان صلاح مهدي صلوحي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marmarz
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 1266
تاريخ التسجيل : 20/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الثلاثاء 5 يناير 2010 - 20:35

شكرًا لك أخي الكريم ويشرفنا انضمامك للمنتدى وبانتظار المزيد من مشاركاتك

وفعلاً أصعب لحظة في الدنيل لحظة فراق الحبيب
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: marmarz
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
sirine
عاشقة شادية
عاشقة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الثلاثاء 5 يناير 2010 - 20:38

قصة مؤثرة جدا يا استاذ صلاح
كان يريد مواساتها برحيله و الاعتراف بحبه
رائع جدا
تسلم ايدك
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine


عدل سابقا من قبل sirine في الثلاثاء 5 يناير 2010 - 20:39 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
ghada
القيثارة الفضية
القيثارة الفضية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 9669
تاريخ التسجيل : 20/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الثلاثاء 5 يناير 2010 - 20:38

قصة مؤثّرة جداً ، وتُؤخذ منها عبرةً مهمّة ألا وهي أن لا نكتم مشاعرنا الصادقة ونعترف بها قبل فوات الأوان ..... تسلم الأيادي يا الفنان صلاح مهدي صلوحي ، ويشرّفنا تواجدك معنا في منتدى شادية قيثارة الغناء العربي
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ghada
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 36504
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الخميس 7 يناير 2010 - 7:03

القضة مؤثرة جدا ومش عارفة ليه يكتم حبه وهو خطيبها ؟؟

تسلم ايدك ياغالي واتمنى المزيد من القصص المشوقة لانها فعلا شدتني للنهاية ، تقبل تحياتي وتقديري واهلا بك بمنتدى الابداع والفن منتدى قيثارة الغناء العربي
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 48
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10676
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الخميس 7 يناير 2010 - 9:14

قصة محزنة شكرا لك يا اخي الكريم واكمل بقية قصصك وافرغ جعبتك بسرعة
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 36504
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الجمعة 19 مارس 2010 - 6:28

طالت غيبتك ياغالي واشتقنا لقصصك ايضا ولسة بالانتظار لا تتأخر علينا
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
ghada
القيثارة الفضية
القيثارة الفضية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 9669
تاريخ التسجيل : 20/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الجمعة 19 مارس 2010 - 18:05

وحشتنا قصصك يا أخي الكريم .... بانتظار جديدك
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ghada
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57962
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: لحظة وداع بين حبيبين   الجمعة 19 مارس 2010 - 19:42

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
لحظة وداع بين حبيبين

لحظــة وداع

جففت (هدى) دموعها، وهى ترقد فى فراشها، وتحتضن صورة خطيبها (عادل)، الذى ودعته منذ ساعات، وهو يستقل الطائرة، فى طريقه إلى الولايات المتحدة الأمريكية
لم تكن تحتمل فكرة فراقهما طيلة شهور ثلاثة، هى المدة التى سيقضيها عادل فى عمله هناك
كانت تحبه ..
تحبه بصدق ..
منذ عرفته وهى تذوب حباً له، على الرغم من أنه لم يبح لها بحبه على نحو صريح قط
طوال عام كامل من خطبتهما، لم ينطق بكلمة حب واحدة
كانت ترى هذا الحب فى عينيه
فى كلماته ..
فى لمساته ..
كانت تشعر به فى كل تعاملاته معها
ولكنها لم تسمع منه كلمة حب أبداً
هكذا هى طبيعته ..
هادئ، رصين، خجول ..
ولهذه الصفات تحبه ..
راحت تسترجع لحظات وداعهما، عندما احتوى كفها بين راحتيه، واحتضنه بهما فى حنان، ثم تطلع إلى عينيها طويلاً، دون أن تنبس ببنت شفة
ثم ذهب إلى حيث تقبع طائرته ..
وانطلق ..
حتى فى لحظه الوداع لم ينطقها
لم ينطق كلمة حب تشتاق لسماعها من شفتيه
*******
أسبلت جفنيها، وهى تحتضن صورته فى حب
ونامت ..
لم تدر كم نامت، ولكنها شعرت فجأة بضرورة أن تستيقظ
وعندما فتحت عينيها، رأته أمامها
عادل بنفسه
بوجهه الوسيم ونظراته الحانية
كان ينحنى نحوها، وعيناه تحملان نظرة حب وحنان كعادته
وكان مبتلاً ..
هكذا خيل إليها ..
كانت خصلات شعره ملتصقة بجبينه، كما لو أنه قد انتهى من الاستحمام على التو
وحاولت أن تبتسم
أن تهتف بدهشة لعودته
ولكن لسانها كان ثقيلاً ..
وجسدها كان أثقل ..
بدت كما لو أن طناً من الفولاذ يجثم على أنفاسها
ولم تملك سوى التطلع إليه ..
وفتح هو شفتيه، وقال بصوت عميق: أحبك ياهدى
اختلج قلبها فى قوة
لقد نطقها ..
نطقها أخيراً ..
نطق كلمة الحب
اغرورقت عيناها بدموع السعادة، وهى تطلع إليه، فاستطرد فى حب وحنان: لا تبكي ياهدى.. لا تبكي أبداً.. دموعك تؤلمني.. لا تبكي
وفجأة ارتفع رنين الهاتف المجاور لفراشها
واختفى عادل
حدقت فى دهشة، وأيقنت من أنها كانت تعيش حلما جميلا، وهى تلتقط سماعة الهاتف، وتقول فى صوت متناوم: من؟
أتاها صوت يقول فى حزن: هدى.. لقد سقطت طائرة عادل فى المحيط.. سقطت وغرق كل ركابها ياهدى
*******
خيل إليها أن قلبها قد توقف عن النبض، واتسعت عيناها فى ذعر وذهول، وتجمعت فيهما دمعة هائلة، اختنقت بين جفنيها، كما اختنقت تلك الصرخة فى حلقها
سقطت الطائرة؟
غرق كل ركابها؟
وفجأة وقع بصرها على بقعة المياه، التى تبلل أرضية الحجرة، إلى جوار فراشها تماماً
بالتحديد عند النقطة التى كان يقف فيها عادل منذ لحظات، بخصلات شعره الملتصقة بجبينه
وفى بطء، أعادت هدى سماعة الهاتف
وبسرعة جففت تلك الدمعة فى عينيها
إن دموعها تؤلمه ..
هو نفسه أخبرها ذلك، مع كلمات حبه
فى لحظة الوداع ..

قصة مؤثرة وحزينة.
اشتقنا لقصصك وروائعك يا فناننا صلاح مهدي صلوحي.
الموضوع الأصلى : لحظة وداع بين حبيبين  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
 

لحظة وداع بين حبيبين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: المنتـــــ المتنوعة ـــــديات :: منتــــ الأدب والشعر ــــــدى :: القصة والرواية-
انتقل الى: