منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
أمس في 21:37 من طرف عبدالمعطي

» نجوى فؤاد: "الملوحة" هى الأكلة المفضلة للفنانة شادية
أمس في 21:33 من طرف عبدالمعطي

» اروع ما غنت فايزه احمد
أمس في 20:15 من طرف سميرمحمود

» الدّلّوعة الحزينة!
أمس في 19:36 من طرف عبدالمعطي

» حبيبة مصر والعالم العربي شادية
أمس في 15:25 من طرف عبدالمعطي

» شادية بالاهرام العربي
أمس في 14:22 من طرف عبدالمعطي

» شادية والشاعرصلاح فايز
أمس في 8:11 من طرف هدى

» حوار.. مع عزيز فتحي!
الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 0:07 من طرف نعيم المامون

» دقّات قلب الفنّ!
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:34 من طرف نور الحياة شاكر

» ربنا يشفيك ويعافيك يا شادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:29 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:17 من طرف انطوانيت

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 15:11 من طرف نور الحياة شاكر

» بنحبك يا شادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 15:01 من طرف نور الحياة شاكر

» ادعو لشادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 14:57 من طرف نور الحياة شاكر

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
السبت 18 نوفمبر 2017 - 0:29 من طرف Ater nada

» لقاء نادر للفنانه شاديه
الخميس 16 نوفمبر 2017 - 5:23 من طرف Ater nada

» مجلة المصور
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 16:10 من طرف عبدالمعطي

» مجلة الأذاعه والتلفزيون
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:51 من طرف عبدالمعطي

» نجمة «الكواكب»!
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:40 من طرف عبدالمعطي

» زيارة الرئيس السيسي وزوجته لشادية
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:33 من طرف عبدالمعطي

» صورة ناذرة لشاديه مع عائلتها
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:29 من طرف عبدالمعطي

» شادية والرؤساء
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 14:11 من طرف عبدالمعطي

»  حقيقة الحالة الصحية للفنانة شادية >>
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 17:38 من طرف أرض الجنتين

» تفاصيل كامله عن زيارة الرئيس السيسي وزوجته لحبيبتنا شاديه
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 7:31 من طرف انطوانيت

» طلب شادية الوحيد بعد إفاقتها رغم صعوبة النطق والحركة ,,
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 7:28 من طرف انطوانيت

» جريدة اللواء/ الصحافة المصرية تدعو جمهور شادية بالدعاء لها
السبت 11 نوفمبر 2017 - 23:07 من طرف نور الحياة شاكر

» مع شوبير - خالد شاكر: حالة الفنانة شادية حرجة وشوبير يطلق هاشتاج ادعوا لشادية
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 15:32 من طرف أرض الجنتين

» ربنا يشفيكي ويعافيكي شاديتنا
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 13:43 من طرف عبدالمعطي

» الاذاعة والتليفزيون 11 نوقمبر 2017
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 13:28 من طرف عبدالمعطي

» مجلة الاذاعة والتليفزيون 11 توفمبر 2017
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 13:23 من طرف عبدالمعطي

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 35 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 35 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
اذاعة المنتدى
إذاعة شادية صوت مصر
T.V.SHADIA
هنــــا
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الجمعة 12 فبراير 2010 - 10:59

معبودة الجماهير" شادية تطفىء شموع الـ76 ربيعاً
01 شباط 2010 رنا بورسلان - النشرة الفنية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لئن كانت فاتن حمامة "سيدة الشاشة العربية" ولم تزل، ومريم فخر الدين "القرنفلة البيضاء"، ومديحة يسري "سمراء الشاشة المصرية"، فإن شادية هي "معبودة الجماهير". ليس فقط بالفيلم الذي حمل العنوان نفسه، بل لأن الشارع العربي الذي واكب مسيرة شادية عبر نصف قرن من الزمن السينمائي الجميل، شكّلت شادية في وجدانه عشقاً لا يوصف.
أيام، وتحتفل شادية السينما العربية بعيد ميلادها الـ76 ، وهي محطة في حياة من زرعت في عقول عشاق الفن السابع السعادة والدفىء واللحظات المشدودة بكل ما يحمله الحب من معنى وطعم ولون.
هي واحدة من ألمع نجمات الشاشة العربية. كيف لا، وهي التي جسدت روايات نجيب محفوظ. ووقفت أمام عمالقة السينما أمثال: عماد حمدي، كمال الشيناوي، وصلاح ذو الفيقار. فشكّلت معهم قمة من قمم السينما المصرية في عصرها الذهبي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


شادية من تكون؟
ولدت في 8 شباط 1934 في "حي عابدين" في العاصمة المصرية ولكن ترجع اصولها إلى محافظة الشرقية شرق القاهرة. اسمها الحقيقي فاطمة كمال شاكر قدمت خلال فترة ما يقارب أربعين عاما حوالي 112 فيلماً ، و10 مسلسلات إذاعية، ومسرحية واحدة.
بداية شادية جاءت على يد المخرج أحمد بدرخان الذى كان يبحث عن وجوه جديدة فتقدمت شادية وبعد أن أدت وغنت نالت إعجاب كل من كان في إستوديو مصر ولكن هذا المشروع توقف ولم يكتمل. ولكن في هذا الوقت قامت شادية بدور صغير في فيلم "أزهار وأشواك" وبعد ذلك رشحها أحمد بدرخان "لحلمي رفلة" لتقوم بدور البطولة أمام محمد فوزى في أول فيلم من إنتاجه، وأول فيلم من بطولتها، وأول فيلم من إخراج حلمي رفلة "العقل في إجازة" ،وقد حقق الفيلم نجاحاً كبيرا.
مما جعل محمد فوزى يستعين بها بعد ذلك في عدة أفلام "الروح والجسد" ، "الزوجة السابعة" "صاحبة الملاليم" ، "بنات حواء". وقد حققت نجاحات وإيردات عالية للمنتج أنور وجدى في أفلام ليلة العيد 1949 ليلة الحنة 1951 .
وتوالت نجاحات شادية في أدوارها الخفيفة وثنائيتها مع كمال الشناوي التي حققت نجاحات وإيرادات كبيرة للمنتجين ونذكر منها "حمامة السلام عام 1947 "، "عدل السماء" و"الروح والجسد" و"ساعة لقلبك" 1948، "ظلموني الناس" 1950.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

شادية "معبودة الجماهير"
وكانت لمعبودة الجماهير شادية تجربة سينمائية رائعة من خلال ثلاثة أفلام قدمتها مع العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ في مطالع الخمسينات ، وهي "لحن الوفاء"، "دليلة"، "معبودة الجماهير". وقد عرضت هذه الأفلام في صالات العاصمة اللبنانية قبل الحرب ولاقت رواجاً لدى جيل بأكمله، عرف بإسم "الجيل الرومانسي" الذي أحب هذا اللون من الأفلام المصرية.
وظلت شادية نجمة الشباك الأولى لمدة تزيد عن ربع قرن كما يؤكد الناقد سعد الدين توفيق في كتابه تاريخ السينما العربية وتوالت نجاحاتها في الخمسينيات وثنائياتها مع عماد حمدي، كمال الشناوي بأفلام أشكي لمين 1951، أقوى من الحب 1954 ، إرحم حبي 1959.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حكاية فرصة العمر
جاءت فرصة العمر لشادية بفيلم "المرأة المجهولة" لمحمود ذو الفقار عام 1959 وهو من الادوار التي أثبتت قدرة شادية العالية على تجسيد كافة الأدوار . والنقلة الأخرى في حياة شادية من خلال أفلامها مع صلاح ذو الفقار والتي اخرجت طاقات شادية الكوميدية "مراتي مدير عام" 1966 ، "كرامة زوجتي" 1967 ، "عفريت مراتي" 1968. وقدما أيضاً "أغلى من حياتي" عام 1965، وهو أحد روائع محمود ذو الفقار الرومانسية ، وقدما من خلاله شخصيتى أحمد ومنى كأشهر عاشقين في السينما المصرية.
وكانت قد سبقت هذه الأفلام بفيلم يعد من أجمل افلامها وكانت بداية إنطلاقتها بالدراما وهي لم تزل بعمر الورود فيلم "أنا الحبط" 1954 .
وتوالت روائع شادية التي حفرت تاريخا لها وللسينما المصرية أيضاً من خلال روايات نجيب محفوظ "اللص والكلاب" 1962 ، "زقاق المدق" 1964 ، "الطريق" 1964 ، "ميرامار" 1969 .
وأيضاً أفلام "شيء من الخوف" 1969، "نحن لا نزرع الشوك" 1970 . وتوالت أعمالها في السبعينات والتمانينات إلى أن ختمت مسيرتها الفنية "لا تسألني من أنا" 1984.
أما إطلالتها الأولى على خشبة المسرح فكانت مسرحية "ريا وسكينة" مع سهير البابلي وعبد المنعم مدبولي وحسين كمال وبهجت قمر لمدة 3 سنوات في مصر والدول العربية.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وداعاً.. أيتها السينما
من مقولتها الشهيرة عندما قررت الاعتزال وارتداء الحجاب وتبريرها كانت هذه الكلمات الصادقة والنابعة من تصميم وإرادة صلبة: "لأنني في عز مجدي أفكر في الإعتزال ، لا أريد أن أنتظر حتى تهجرنى الأضواء بعد أن تنحسر عني".
أضافت: "لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز في الأفلام في المستقبل بعد أن تعوّد الناس أن يرونى في دور البطلة الشابة.. كما لا أحب أن يرى الناس التجاعيد في وجهي ويقارنون بين صورة الشابة التي عرفوها والعجوز التي سوف سيشاهدونها.. أريد أن يظل الناس محتفظين بأجمل صورة لي عندهم ولهذا فلن أنتظر حتى تعتزلنى الأضواء وإنما سوف اهجرها في الوقت المناسب قبل أن تهتز صورتى في خيال الناس".
وفي سنوات الفن الأخيرة، شُغلت شادية بسلسلة من الأغنيات الوطنية التي قدمتها بعد تحرير سيناء الكامل عام 1984. وقد ظنّ بعضهم أنها من سيناء لشدّة تأثرها، وهي تغنّي: "سينا رجعت كاملة لينا، ومصر اليوم في عيد".
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[right]
هذه هي حكاية إبنة النيل مع مشوارها السينمائي الطويل والذي إمتد نصف قرن من الزمن. إنها الفنانة، المطربة، الحالمة التي غنت للوطن، وللعشاق، الذين أغرقهم الحب وتعلمّوا من حنجرتها عزفاً منفرداً مصحوبة بخلجات القلوب التوّاقة دائماً الى العشق للوصول الى شواطىء الحب ولحن الوفاء.


والملفت للنظر للمقالة بأن الصورة الاولى لشادية هي من تلوين الاخت هدى من فيلم الزوجة 13 ، مبروك لك يا اخت هدى تلوينك لفت نظر كاتبة المقالة لانه يستحق ومتقن ، فهنيئا لك وشكرا للاعلامية رنا بورسلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الجمعة 12 فبراير 2010 - 11:16

شكرا يا حسن

على موضوعك الجميل عن الغالية شادية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 35662
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الجمعة 12 فبراير 2010 - 12:27

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
معبودة الجماهير" شادية تطفىء شموع الـ76 ربيعاً
01 شباط 2010 رنا بورسلان - النشرة الفنية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لئن كانت فاتن حمامة "سيدة الشاشة العربية" ولم تزل، ومريم فخر الدين "القرنفلة البيضاء"، ومديحة يسري "سمراء الشاشة المصرية"، فإن شادية هي "معبودة الجماهير". ليس فقط بالفيلم الذي حمل العنوان نفسه، بل لأن الشارع العربي الذي واكب مسيرة شادية عبر نصف قرن من الزمن السينمائي الجميل، شكّلت شادية في وجدانه عشقاً لا يوصف.
أيام، وتحتفل شادية السينما العربية بعيد ميلادها الـ76 ، وهي محطة في حياة من زرعت في عقول عشاق الفن السابع السعادة والدفىء واللحظات المشدودة بكل ما يحمله الحب من معنى وطعم ولون.
هي واحدة من ألمع نجمات الشاشة العربية. كيف لا، وهي التي جسدت روايات نجيب محفوظ. ووقفت أمام عمالقة السينما أمثال: عماد حمدي، كمال الشيناوي، وصلاح ذو الفيقار. فشكّلت معهم قمة من قمم السينما المصرية في عصرها الذهبي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


شادية من تكون؟
ولدت في 8 شباط 1934 في "حي عابدين" في العاصمة المصرية ولكن ترجع اصولها إلى محافظة الشرقية شرق القاهرة. اسمها الحقيقي فاطمة كمال شاكر قدمت خلال فترة ما يقارب أربعين عاما حوالي 112 فيلماً ، و10 مسلسلات إذاعية، ومسرحية واحدة.
بداية شادية جاءت على يد المخرج أحمد بدرخان الذى كان يبحث عن وجوه جديدة فتقدمت شادية وبعد أن أدت وغنت نالت إعجاب كل من كان في إستوديو مصر ولكن هذا المشروع توقف ولم يكتمل. ولكن في هذا الوقت قامت شادية بدور صغير في فيلم "أزهار وأشواك" وبعد ذلك رشحها أحمد بدرخان "لحلمي رفلة" لتقوم بدور البطولة أمام محمد فوزى في أول فيلم من إنتاجه، وأول فيلم من بطولتها، وأول فيلم من إخراج حلمي رفلة "العقل في إجازة" ،وقد حقق الفيلم نجاحاً كبيرا.
مما جعل محمد فوزى يستعين بها بعد ذلك في عدة أفلام "الروح والجسد" ، "الزوجة السابعة" "صاحبة الملاليم" ، "بنات حواء". وقد حققت نجاحات وإيردات عالية للمنتج أنور وجدى في أفلام ليلة العيد 1949 ليلة الحنة 1951 .
وتوالت نجاحات شادية في أدوارها الخفيفة وثنائيتها مع كمال الشناوي التي حققت نجاحات وإيرادات كبيرة للمنتجين ونذكر منها "حمامة السلام عام 1947 "، "عدل السماء" و"الروح والجسد" و"ساعة لقلبك" 1948، "ظلموني الناس" 1950.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

شادية "معبودة الجماهير"
وكانت لمعبودة الجماهير شادية تجربة سينمائية رائعة من خلال ثلاثة أفلام قدمتها مع العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ في مطالع الخمسينات ، وهي "لحن الوفاء"، "دليلة"، "معبودة الجماهير". وقد عرضت هذه الأفلام في صالات العاصمة اللبنانية قبل الحرب ولاقت رواجاً لدى جيل بأكمله، عرف بإسم "الجيل الرومانسي" الذي أحب هذا اللون من الأفلام المصرية.
وظلت شادية نجمة الشباك الأولى لمدة تزيد عن ربع قرن كما يؤكد الناقد سعد الدين توفيق في كتابه تاريخ السينما العربية وتوالت نجاحاتها في الخمسينيات وثنائياتها مع عماد حمدي، كمال الشناوي بأفلام أشكي لمين 1951، أقوى من الحب 1954 ، إرحم حبي 1959.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حكاية فرصة العمر
جاءت فرصة العمر لشادية بفيلم "المرأة المجهولة" لمحمود ذو الفقار عام 1959 وهو من الادوار التي أثبتت قدرة شادية العالية على تجسيد كافة الأدوار . والنقلة الأخرى في حياة شادية من خلال أفلامها مع صلاح ذو الفقار والتي اخرجت طاقات شادية الكوميدية "مراتي مدير عام" 1966 ، "كرامة زوجتي" 1967 ، "عفريت مراتي" 1968. وقدما أيضاً "أغلى من حياتي" عام 1965، وهو أحد روائع محمود ذو الفقار الرومانسية ، وقدما من خلاله شخصيتى أحمد ومنى كأشهر عاشقين في السينما المصرية.
وكانت قد سبقت هذه الأفلام بفيلم يعد من أجمل افلامها وكانت بداية إنطلاقتها بالدراما وهي لم تزل بعمر الورود فيلم "أنا الحبط" 1954 .
وتوالت روائع شادية التي حفرت تاريخا لها وللسينما المصرية أيضاً من خلال روايات نجيب محفوظ "اللص والكلاب" 1962 ، "زقاق المدق" 1964 ، "الطريق" 1964 ، "ميرامار" 1969 .
وأيضاً أفلام "شيء من الخوف" 1969، "نحن لا نزرع الشوك" 1970 . وتوالت أعمالها في السبعينات والتمانينات إلى أن ختمت مسيرتها الفنية "لا تسألني من أنا" 1984.
أما إطلالتها الأولى على خشبة المسرح فكانت مسرحية "ريا وسكينة" مع سهير البابلي وعبد المنعم مدبولي وحسين كمال وبهجت قمر لمدة 3 سنوات في مصر والدول العربية.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وداعاً.. أيتها السينما
من مقولتها الشهيرة عندما قررت الاعتزال وارتداء الحجاب وتبريرها كانت هذه الكلمات الصادقة والنابعة من تصميم وإرادة صلبة: "لأنني في عز مجدي أفكر في الإعتزال ، لا أريد أن أنتظر حتى تهجرنى الأضواء بعد أن تنحسر عني".
أضافت: "لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز في الأفلام في المستقبل بعد أن تعوّد الناس أن يرونى في دور البطلة الشابة.. كما لا أحب أن يرى الناس التجاعيد في وجهي ويقارنون بين صورة الشابة التي عرفوها والعجوز التي سوف سيشاهدونها.. أريد أن يظل الناس محتفظين بأجمل صورة لي عندهم ولهذا فلن أنتظر حتى تعتزلنى الأضواء وإنما سوف اهجرها في الوقت المناسب قبل أن تهتز صورتى في خيال الناس".
وفي سنوات الفن الأخيرة، شُغلت شادية بسلسلة من الأغنيات الوطنية التي قدمتها بعد تحرير سيناء الكامل عام 1984. وقد ظنّ بعضهم أنها من سيناء لشدّة تأثرها، وهي تغنّي: "سينا رجعت كاملة لينا، ومصر اليوم في عيد".
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[right]
هذه هي حكاية إبنة النيل مع مشوارها السينمائي الطويل والذي إمتد نصف قرن من الزمن. إنها الفنانة، المطربة، الحالمة التي غنت للوطن، وللعشاق، الذين أغرقهم الحب وتعلمّوا من حنجرتها عزفاً منفرداً مصحوبة بخلجات القلوب التوّاقة دائماً الى العشق للوصول الى شواطىء الحب ولحن الوفاء.


والملفت للنظر للمقالة بأن الصورة الاولى لشادية هي من تلوين الاخت هدى من فيلم الزوجة 13 ، مبروك لك يا اخت هدى تلوينك لفت نظر كاتبة المقالة لانه يستحق ومتقن ، فهنيئا لك وشكرا للاعلامية رنا بورسلان



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


شكرا لك يا ابو علي لموضوعك الجميل وللفت النظر لصورة شادية الملونة قد استهوت الاعلامية رنا لاختيارها صورتي الملونة من فيلم الزوجة 13 ،

واني اعلنها من منتدى قيثارة الغناء العربي : " ان مكتبتة منتدى قيثارة الغناء العربي من صور -6 والمقالات الموجودة فيه بتصرف كل الاعلاميين لانها من مصادر موثوقة وصحيحة مليون في المئة "


والمقابلات ايضا مجهود شخصي مني وهي ايضا بتصرف كل عشاق واحباب شادية


كما اشكر الاعلامية رنا بورسلان واتمنى ان تعطر صفحات منتدانا بشذا حبر قلمها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57237
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الجمعة 12 فبراير 2010 - 14:47

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
معبودة الجماهير" شادية تطفىء شموع الـ76 ربيعاً
01 شباط 2010 رنا بورسلان - النشرة الفنية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لئن كانت فاتن حمامة "سيدة الشاشة العربية" ولم تزل، ومريم فخر الدين "القرنفلة البيضاء"، ومديحة يسري "سمراء الشاشة المصرية"، فإن شادية هي "معبودة الجماهير". ليس فقط بالفيلم الذي حمل العنوان نفسه، بل لأن الشارع العربي الذي واكب مسيرة شادية عبر نصف قرن من الزمن السينمائي الجميل، شكّلت شادية في وجدانه عشقاً لا يوصف.
أيام، وتحتفل شادية السينما العربية بعيد ميلادها الـ76 ، وهي محطة في حياة من زرعت في عقول عشاق الفن السابع السعادة والدفىء واللحظات المشدودة بكل ما يحمله الحب من معنى وطعم ولون.
هي واحدة من ألمع نجمات الشاشة العربية. كيف لا، وهي التي جسدت روايات نجيب محفوظ. ووقفت أمام عمالقة السينما أمثال: عماد حمدي، كمال الشيناوي، وصلاح ذو الفيقار. فشكّلت معهم قمة من قمم السينما المصرية في عصرها الذهبي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


شادية من تكون؟
ولدت في 8 شباط 1934 في "حي عابدين" في العاصمة المصرية ولكن ترجع اصولها إلى محافظة الشرقية شرق القاهرة. اسمها الحقيقي فاطمة كمال شاكر قدمت خلال فترة ما يقارب أربعين عاما حوالي 112 فيلماً ، و10 مسلسلات إذاعية، ومسرحية واحدة.
بداية شادية جاءت على يد المخرج أحمد بدرخان الذى كان يبحث عن وجوه جديدة فتقدمت شادية وبعد أن أدت وغنت نالت إعجاب كل من كان في إستوديو مصر ولكن هذا المشروع توقف ولم يكتمل. ولكن في هذا الوقت قامت شادية بدور صغير في فيلم "أزهار وأشواك" وبعد ذلك رشحها أحمد بدرخان "لحلمي رفلة" لتقوم بدور البطولة أمام محمد فوزى في أول فيلم من إنتاجه، وأول فيلم من بطولتها، وأول فيلم من إخراج حلمي رفلة "العقل في إجازة" ،وقد حقق الفيلم نجاحاً كبيرا.
مما جعل محمد فوزى يستعين بها بعد ذلك في عدة أفلام "الروح والجسد" ، "الزوجة السابعة" "صاحبة الملاليم" ، "بنات حواء". وقد حققت نجاحات وإيردات عالية للمنتج أنور وجدى في أفلام ليلة العيد 1949 ليلة الحنة 1951 .
وتوالت نجاحات شادية في أدوارها الخفيفة وثنائيتها مع كمال الشناوي التي حققت نجاحات وإيرادات كبيرة للمنتجين ونذكر منها "حمامة السلام عام 1947 "، "عدل السماء" و"الروح والجسد" و"ساعة لقلبك" 1948، "ظلموني الناس" 1950.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

شادية "معبودة الجماهير"
وكانت لمعبودة الجماهير شادية تجربة سينمائية رائعة من خلال ثلاثة أفلام قدمتها مع العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ في مطالع الخمسينات ، وهي "لحن الوفاء"، "دليلة"، "معبودة الجماهير". وقد عرضت هذه الأفلام في صالات العاصمة اللبنانية قبل الحرب ولاقت رواجاً لدى جيل بأكمله، عرف بإسم "الجيل الرومانسي" الذي أحب هذا اللون من الأفلام المصرية.
وظلت شادية نجمة الشباك الأولى لمدة تزيد عن ربع قرن كما يؤكد الناقد سعد الدين توفيق في كتابه تاريخ السينما العربية وتوالت نجاحاتها في الخمسينيات وثنائياتها مع عماد حمدي، كمال الشناوي بأفلام أشكي لمين 1951، أقوى من الحب 1954 ، إرحم حبي 1959.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حكاية فرصة العمر
جاءت فرصة العمر لشادية بفيلم "المرأة المجهولة" لمحمود ذو الفقار عام 1959 وهو من الادوار التي أثبتت قدرة شادية العالية على تجسيد كافة الأدوار . والنقلة الأخرى في حياة شادية من خلال أفلامها مع صلاح ذو الفقار والتي اخرجت طاقات شادية الكوميدية "مراتي مدير عام" 1966 ، "كرامة زوجتي" 1967 ، "عفريت مراتي" 1968. وقدما أيضاً "أغلى من حياتي" عام 1965، وهو أحد روائع محمود ذو الفقار الرومانسية ، وقدما من خلاله شخصيتى أحمد ومنى كأشهر عاشقين في السينما المصرية.
وكانت قد سبقت هذه الأفلام بفيلم يعد من أجمل افلامها وكانت بداية إنطلاقتها بالدراما وهي لم تزل بعمر الورود فيلم "أنا الحبط" 1954 .
وتوالت روائع شادية التي حفرت تاريخا لها وللسينما المصرية أيضاً من خلال روايات نجيب محفوظ "اللص والكلاب" 1962 ، "زقاق المدق" 1964 ، "الطريق" 1964 ، "ميرامار" 1969 .
وأيضاً أفلام "شيء من الخوف" 1969، "نحن لا نزرع الشوك" 1970 . وتوالت أعمالها في السبعينات والتمانينات إلى أن ختمت مسيرتها الفنية "لا تسألني من أنا" 1984.
أما إطلالتها الأولى على خشبة المسرح فكانت مسرحية "ريا وسكينة" مع سهير البابلي وعبد المنعم مدبولي وحسين كمال وبهجت قمر لمدة 3 سنوات في مصر والدول العربية.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وداعاً.. أيتها السينما
من مقولتها الشهيرة عندما قررت الاعتزال وارتداء الحجاب وتبريرها كانت هذه الكلمات الصادقة والنابعة من تصميم وإرادة صلبة: "لأنني في عز مجدي أفكر في الإعتزال ، لا أريد أن أنتظر حتى تهجرنى الأضواء بعد أن تنحسر عني".
أضافت: "لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز في الأفلام في المستقبل بعد أن تعوّد الناس أن يرونى في دور البطلة الشابة.. كما لا أحب أن يرى الناس التجاعيد في وجهي ويقارنون بين صورة الشابة التي عرفوها والعجوز التي سوف سيشاهدونها.. أريد أن يظل الناس محتفظين بأجمل صورة لي عندهم ولهذا فلن أنتظر حتى تعتزلنى الأضواء وإنما سوف اهجرها في الوقت المناسب قبل أن تهتز صورتى في خيال الناس".
وفي سنوات الفن الأخيرة، شُغلت شادية بسلسلة من الأغنيات الوطنية التي قدمتها بعد تحرير سيناء الكامل عام 1984. وقد ظنّ بعضهم أنها من سيناء لشدّة تأثرها، وهي تغنّي: "سينا رجعت كاملة لينا، ومصر اليوم في عيد".
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[right]
هذه هي حكاية إبنة النيل مع مشوارها السينمائي الطويل والذي إمتد نصف قرن من الزمن. إنها الفنانة، المطربة، الحالمة التي غنت للوطن، وللعشاق، الذين أغرقهم الحب وتعلمّوا من حنجرتها عزفاً منفرداً مصحوبة بخلجات القلوب التوّاقة دائماً الى العشق للوصول الى شواطىء الحب ولحن الوفاء.


والملفت للنظر للمقالة بأن الصورة الاولى لشادية هي من تلوين الاخت هدى من فيلم الزوجة 13 ، مبروك لك يا اخت هدى تلوينك لفت نظر كاتبة المقالة لانه يستحق ومتقن ، فهنيئا لك وشكرا للاعلامية رنا بورسلان

حسن تستحق بجدارة لقب المشرف المميز لبحثك الدؤوب عن كنوز وذخائر غاليتنا شاديا واهتمامك بإعلاء منتادانا لكي يتألق بنجاحه ليصل الى المرتبة الاولى للشبكة العنكبوتية ومنكم نستفيد.
واني اشكرك لدقة ملاحظتك لصورة الحبيبة شاديا والتي نوهت بها.
والشكر الكبير لهدى وكرمها لوضع كنوز منتدى قيتارة الغناء العربي بتصرف كل احباب شاديا
الموضوع الأصلى : محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الجمعة 12 فبراير 2010 - 14:57

انطوانيت كنت :


حسن تستحق بجدارة لقب المشرف المميز لبحثك الدؤوب عن كنوز وذخائر غاليتنا شاديا واهتمامك بإعلاء منتادانا لكي يتألق بنجاحه ليصل الى المرتبة الاولى للشبكة العنكبوتية ومنكم نستفيد.
واني اشكرك لدقة ملاحظتك لصورة الحبيبة شاديا والتي نوهت بها.
والشكر الكبير لهدى وكرمها لوضع كنوز منتدى قيتارة الغناء العربي بتصرف كل احباب شاديا


شكرا لك اختي الكريمة وهذا وسام على صدري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
moni
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 67
انثى
النمر
عدد الرسائل : 1585
تاريخ التسجيل : 24/06/2009
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   السبت 13 فبراير 2010 - 8:16

صباح الخير يا اصدقائي
ان اتقدم بشكر كبير من الاعلامية رنا بورسلان على موضوعها المميز واختيار صورها من منتدانا الحبيب وخاصة الصورة الملونة حصريا لمنتدى قيثارة الغناء العربي من قبل غاليتنا هدى،
كما أتمنى لمنتدانا النجاح والازدهار الدائم

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/ *:
يوسف
المشرف المميز
المشرف المميز
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 9349
تاريخ التسجيل : 21/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   السبت 13 فبراير 2010 - 12:48

خبر راااااااااااااااااااااااااائع وعمار يا منتدانا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
ناهد
عضو فوق العادي
عضو فوق العادي
avatar

الدولة :
العمر : 48
انثى
الديك
عدد الرسائل : 4995
تاريخ التسجيل : 19/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الأحد 14 فبراير 2010 - 11:10

شكرا للمشرف المميز حسن ولجهودك الجبارة بمتابعة اخبار جبيبة قلب الكل شادية
وشكرا لللاعلامية ندى بزرسلان لهذا الموضوع الجدير بقر أته واسعانة بصور من منتدانا المميز بكل شيء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
غادة
عضو ذهبي
عضو ذهبي
avatar

الدولة :
العمر : 37
انثى
الماعز
عدد الرسائل : 1360
تاريخ التسجيل : 04/01/2010
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها   الأحد 14 فبراير 2010 - 16:53

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] كتب:
معبودة الجماهير" شادية تطفىء شموع الـ76 ربيعاً
01 شباط 2010 رنا بورسلان - النشرة الفنية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
لئن كانت فاتن حمامة "سيدة الشاشة العربية" ولم تزل، ومريم فخر الدين "القرنفلة البيضاء"، ومديحة يسري "سمراء الشاشة المصرية"، فإن شادية هي "معبودة الجماهير". ليس فقط بالفيلم الذي حمل العنوان نفسه، بل لأن الشارع العربي الذي واكب مسيرة شادية عبر نصف قرن من الزمن السينمائي الجميل، شكّلت شادية في وجدانه عشقاً لا يوصف.
أيام، وتحتفل شادية السينما العربية بعيد ميلادها الـ76 ، وهي محطة في حياة من زرعت في عقول عشاق الفن السابع السعادة والدفىء واللحظات المشدودة بكل ما يحمله الحب من معنى وطعم ولون.
هي واحدة من ألمع نجمات الشاشة العربية. كيف لا، وهي التي جسدت روايات نجيب محفوظ. ووقفت أمام عمالقة السينما أمثال: عماد حمدي، كمال الشيناوي، وصلاح ذو الفيقار. فشكّلت معهم قمة من قمم السينما المصرية في عصرها الذهبي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


شادية من تكون؟
ولدت في 8 شباط 1934 في "حي عابدين" في العاصمة المصرية ولكن ترجع اصولها إلى محافظة الشرقية شرق القاهرة. اسمها الحقيقي فاطمة كمال شاكر قدمت خلال فترة ما يقارب أربعين عاما حوالي 112 فيلماً ، و10 مسلسلات إذاعية، ومسرحية واحدة.
بداية شادية جاءت على يد المخرج أحمد بدرخان الذى كان يبحث عن وجوه جديدة فتقدمت شادية وبعد أن أدت وغنت نالت إعجاب كل من كان في إستوديو مصر ولكن هذا المشروع توقف ولم يكتمل. ولكن في هذا الوقت قامت شادية بدور صغير في فيلم "أزهار وأشواك" وبعد ذلك رشحها أحمد بدرخان "لحلمي رفلة" لتقوم بدور البطولة أمام محمد فوزى في أول فيلم من إنتاجه، وأول فيلم من بطولتها، وأول فيلم من إخراج حلمي رفلة "العقل في إجازة" ،وقد حقق الفيلم نجاحاً كبيرا.
مما جعل محمد فوزى يستعين بها بعد ذلك في عدة أفلام "الروح والجسد" ، "الزوجة السابعة" "صاحبة الملاليم" ، "بنات حواء". وقد حققت نجاحات وإيردات عالية للمنتج أنور وجدى في أفلام ليلة العيد 1949 ليلة الحنة 1951 .
وتوالت نجاحات شادية في أدوارها الخفيفة وثنائيتها مع كمال الشناوي التي حققت نجاحات وإيرادات كبيرة للمنتجين ونذكر منها "حمامة السلام عام 1947 "، "عدل السماء" و"الروح والجسد" و"ساعة لقلبك" 1948، "ظلموني الناس" 1950.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

شادية "معبودة الجماهير"
وكانت لمعبودة الجماهير شادية تجربة سينمائية رائعة من خلال ثلاثة أفلام قدمتها مع العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ في مطالع الخمسينات ، وهي "لحن الوفاء"، "دليلة"، "معبودة الجماهير". وقد عرضت هذه الأفلام في صالات العاصمة اللبنانية قبل الحرب ولاقت رواجاً لدى جيل بأكمله، عرف بإسم "الجيل الرومانسي" الذي أحب هذا اللون من الأفلام المصرية.
وظلت شادية نجمة الشباك الأولى لمدة تزيد عن ربع قرن كما يؤكد الناقد سعد الدين توفيق في كتابه تاريخ السينما العربية وتوالت نجاحاتها في الخمسينيات وثنائياتها مع عماد حمدي، كمال الشناوي بأفلام أشكي لمين 1951، أقوى من الحب 1954 ، إرحم حبي 1959.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حكاية فرصة العمر
جاءت فرصة العمر لشادية بفيلم "المرأة المجهولة" لمحمود ذو الفقار عام 1959 وهو من الادوار التي أثبتت قدرة شادية العالية على تجسيد كافة الأدوار . والنقلة الأخرى في حياة شادية من خلال أفلامها مع صلاح ذو الفقار والتي اخرجت طاقات شادية الكوميدية "مراتي مدير عام" 1966 ، "كرامة زوجتي" 1967 ، "عفريت مراتي" 1968. وقدما أيضاً "أغلى من حياتي" عام 1965، وهو أحد روائع محمود ذو الفقار الرومانسية ، وقدما من خلاله شخصيتى أحمد ومنى كأشهر عاشقين في السينما المصرية.
وكانت قد سبقت هذه الأفلام بفيلم يعد من أجمل افلامها وكانت بداية إنطلاقتها بالدراما وهي لم تزل بعمر الورود فيلم "أنا الحبط" 1954 .
وتوالت روائع شادية التي حفرت تاريخا لها وللسينما المصرية أيضاً من خلال روايات نجيب محفوظ "اللص والكلاب" 1962 ، "زقاق المدق" 1964 ، "الطريق" 1964 ، "ميرامار" 1969 .
وأيضاً أفلام "شيء من الخوف" 1969، "نحن لا نزرع الشوك" 1970 . وتوالت أعمالها في السبعينات والتمانينات إلى أن ختمت مسيرتها الفنية "لا تسألني من أنا" 1984.
أما إطلالتها الأولى على خشبة المسرح فكانت مسرحية "ريا وسكينة" مع سهير البابلي وعبد المنعم مدبولي وحسين كمال وبهجت قمر لمدة 3 سنوات في مصر والدول العربية.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

وداعاً.. أيتها السينما
من مقولتها الشهيرة عندما قررت الاعتزال وارتداء الحجاب وتبريرها كانت هذه الكلمات الصادقة والنابعة من تصميم وإرادة صلبة: "لأنني في عز مجدي أفكر في الإعتزال ، لا أريد أن أنتظر حتى تهجرنى الأضواء بعد أن تنحسر عني".
أضافت: "لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز في الأفلام في المستقبل بعد أن تعوّد الناس أن يرونى في دور البطلة الشابة.. كما لا أحب أن يرى الناس التجاعيد في وجهي ويقارنون بين صورة الشابة التي عرفوها والعجوز التي سوف سيشاهدونها.. أريد أن يظل الناس محتفظين بأجمل صورة لي عندهم ولهذا فلن أنتظر حتى تعتزلنى الأضواء وإنما سوف اهجرها في الوقت المناسب قبل أن تهتز صورتى في خيال الناس".
وفي سنوات الفن الأخيرة، شُغلت شادية بسلسلة من الأغنيات الوطنية التي قدمتها بعد تحرير سيناء الكامل عام 1984. وقد ظنّ بعضهم أنها من سيناء لشدّة تأثرها، وهي تغنّي: "سينا رجعت كاملة لينا، ومصر اليوم في عيد".
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[right]
هذه هي حكاية إبنة النيل مع مشوارها السينمائي الطويل والذي إمتد نصف قرن من الزمن. إنها الفنانة، المطربة، الحالمة التي غنت للوطن، وللعشاق، الذين أغرقهم الحب وتعلمّوا من حنجرتها عزفاً منفرداً مصحوبة بخلجات القلوب التوّاقة دائماً الى العشق للوصول الى شواطىء الحب ولحن الوفاء.


والملفت للنظر للمقالة بأن الصورة الاولى لشادية هي من تلوين الاخت هدى من فيلم الزوجة 13 ، مبروك لك يا اخت هدى تلوينك لفت نظر كاتبة المقالة لانه يستحق ومتقن ، فهنيئا لك وشكرا للاعلامية رنا بورسلان



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



شكرا لك يا ابو علي لموضوعك الجميل وللفت النظر لصورة شادية الملونة قد استهوت الاعلامية رنا لاختيارها صورتي الملونة من فيلم الزوجة 13 ،

واني اعلنها من منتدى قيثارة الغناء العربي : " ان مكتبتة منتدى قيثارة الغناء العربي من صور [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] والمقالات الموجودة فيه بتصرف كل الاعلاميين لانها من مصادر موثوقة وصحيحة مليون في المئة "


والمقابلات ايضا مجهود شخصي مني وهي ايضا بتصرف كل عشاق واحباب شادية


كما اشكر الاعلامية رنا بورسلان واتمنى ان تعطر صفحات منتدانا بشذا حبر قلمها


شكراااااااااااااااااااااااااً يا مشرفنا المميز عالمقال المميز وانت تستحق بجدارة التميز دائماً بسبب مواضيعك المميزة والرائعة . شكراااااااااااااااااً للإعلامية رنا بورسلان على ثقتها بمنتدى قيثارة الغناء العربي للقديرة شادية . وشكراااااااااااااً للحبيبة هدى على تقدمة كل كنوز المنتدى ووضعها بتصرف أحباب شادية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
 

محبوبة الجماهير الحبيبة شادية تطفيء شمعة عيدها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: المنتدى الاعلامى لدلوعة الشاشة العربية :: شادية فى شارع الصحافة والأعلام والنت-
انتقل الى: