منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*المنشوراتس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
أمس في 21:04 من طرف عبدالمعطي

» رأس السنه الهجرية
أمس في 20:59 من طرف عبدالمعطي

» عام هجرى سعيد
أمس في 20:46 من طرف عبدالمعطي

» اروع ما غنت فايزه احمد
أمس في 20:21 من طرف سميرمحمود

» دعاء اليوم
الخميس 21 سبتمبر 2017 - 21:38 من طرف عبدالمعطي

» ادخل السجن ياشاطر
الخميس 21 سبتمبر 2017 - 8:10 من طرف جوني مخلوف

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
الخميس 21 سبتمبر 2017 - 8:00 من طرف جوني مخلوف

»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
الخميس 21 سبتمبر 2017 - 7:57 من طرف جوني مخلوف

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
الخميس 21 سبتمبر 2017 - 7:55 من طرف جوني مخلوف

» عرض افلام شادية على الفضائيات
الجمعة 8 سبتمبر 2017 - 21:57 من طرف نور الحياة شاكر

» قصة وعبرة
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 23:11 من طرف نور الحياة شاكر

» اغاني وعجباااااااني
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 22:26 من طرف نور الحياة شاكر

» ناهد شاكر ابنة شقيق شادية تكشف عن حالة شادية الصحية
الخميس 7 سبتمبر 2017 - 22:24 من طرف نور الحياة شاكر

» تهنئة عيد الاضحى من الفنانة القديرة شادية لكل عشاقها بالمنتدى
الإثنين 4 سبتمبر 2017 - 15:50 من طرف أرض الجنتين

» اجمل التهاني القلبيه بعيد الاضحى المبارك
الإثنين 4 سبتمبر 2017 - 15:47 من طرف أرض الجنتين

» وطنيات عربية
الأحد 3 سبتمبر 2017 - 23:55 من طرف نور الحياة شاكر

» اسعد الله مساءكم
الأربعاء 30 أغسطس 2017 - 20:51 من طرف عبدالمعطي

» جمال شادية
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 23:44 من طرف نور الحياة شاكر

» الحبيبة شادية بالف خير
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 20:27 من طرف جوني مخلوف

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
الإثنين 28 أغسطس 2017 - 20:23 من طرف جوني مخلوف

» كل يوم حديث شريف
الخميس 24 أغسطس 2017 - 23:50 من طرف نور الحياة شاكر

» كلنا لشادية عاشقين
الخميس 24 أغسطس 2017 - 23:25 من طرف نور الحياة شاكر

» كيفية الحج
الجمعة 18 أغسطس 2017 - 21:33 من طرف عبدالمعطي

» حكمة اليوم وكل يوم
الإثنين 14 أغسطس 2017 - 0:06 من طرف نور الحياة شاكر

» كنوز..شادية
الأحد 13 أغسطس 2017 - 23:33 من طرف نور الحياة شاكر

» الراجل ده ابويا - أسرار في حياة الفنانة شادية - الحلقة الثانية عشر 7 يونيو - الحلقة كاملة
الجمعة 11 أغسطس 2017 - 12:47 من طرف أرض الجنتين

» لقاء نادر وحصري لدلوعة الشاشة العربية الفنانة شادية
الجمعة 11 أغسطس 2017 - 12:44 من طرف أرض الجنتين

» سهير البابلي لـ"سيد علي": "ليه بتقول شادية مش معروفة.. أوروبا وأمريكا عارفينها"
الجمعة 11 أغسطس 2017 - 12:42 من طرف أرض الجنتين

» حوار حول دلوعة السينما المصرية شادية مع الكاتب الصحفي أسامة الشاذلي
الجمعة 11 أغسطس 2017 - 12:41 من طرف أرض الجنتين

» صدى البلد | مدحت العدل : الفنانة شادية موجودة فى داخلنا جميعا
السبت 5 أغسطس 2017 - 15:16 من طرف أرض الجنتين

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 31 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 31 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
اذاعة المنتدى
إذاعة شادية صوت مصر
T.V.SHADIA
هنــــا
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الإثنين 29 مارس 2010 - 17:16

اشتهر كارم محمود بصوته الجميل والحاد في نفس الوقت
بالاضافة الى هدوء طبعه ودماثة خلقه
قام كارم محمود برحلات فنية كثيرة بالبلاد العربية الآسيوية والافريقية ، ثم زار الولايات المتحدة وغنى للعرب واهل المهجر، وكان والده محمود يعمل بالسلك الساسي هناك وقتئذ.
عرف كارم محمود بالتزامه التام في مواعيد تسجيلاته واذاعاته المباشرة على الهواء، ولكن كما يقولون (لكل جواد كبوة) فقد كان مقررا ان يذيع على الهواء تانجو(يا سلام) نظم المخرج الراحل حسن الامام ولحن عبد الحميد توفيق زكي، ولظروف خاصة طارئة اضطر كارم لكي يسافر بالطائرة الى لبنان، وقبيل موعد الاذاعة بربع ساعة اضطر المسؤول ان يدعو عازف آلة (الاوبرا) عبد الحليم شبانة الذي كان يهوى الغناء ويهفوا الى ان يكون مطربا لكي يجري تجربة (بروفة) على اللحن، وفعلا قام بالغناء ونجح فيه وكانت هذه الفرصة لعبد الحليم شبانة لكي يكون بعد ذلك المطرب عبد الحليم حافظ نتيجة لغياب كارم محمود عن الاذاعة يومئذ.
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
ghada
القيثارة الفضية
القيثارة الفضية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 9669
تاريخ التسجيل : 20/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الإثنين 29 مارس 2010 - 17:20

وحشتني مواضيعك المميزة عزيزتي أنطوانيت ... شكراً لكِ
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ghada
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 35632
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الإثنين 29 مارس 2010 - 17:31

تسلم ايدك ياغالية على موضوعك ورحمه الله لعبد الحليم حافظ واسكنه فسيح جنانه
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
sirine
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 42620
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الإثنين 29 مارس 2010 - 17:57

شكرا عالموضوع
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: sirine
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
ناهد
عضو فوق العادي
عضو فوق العادي
avatar

الدولة :
العمر : 47
انثى
الديك
عدد الرسائل : 4995
تاريخ التسجيل : 19/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الإثنين 29 مارس 2010 - 17:58

شكرا يا نوني على الموضوع
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ناهد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:08

ghada كتب:
وحشتني مواضيعك المميزة عزيزتي أنطوانيت ... شكراً لكِ

ghada دائما لائقة شكرا لمرورك الغالي على قلبي.
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:10

هدى كتب:
تسلم ايدك ياغالية على موضوعك ورحمه الله لعبد الحليم حافظ واسكنه فسيح جنانه

شكرا ياغاليتي يلي بضلني عذبك مرورك يسعدني جداً
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:12

sirine كتب:
شكرا عالموضوع

نسرين انت سنونوة المنتدى الرشيقة مرورك يشرفني
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:14

ناهد كتب:
شكرا يا نوني على الموضوع

نونو= ناهد يا اكبر واطيب قلب مرورك يشرفني.
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: عبد الحليم حافظ   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:19

عبد الحليم حافظ


ذو الموهبة وهو الثمرة الرابعة والاخيرة للشيخ علي اسماعيل شبانة وزوجتة اللذين تزوجا عام 1915 بعد قصة حب عفيفة عرفها الكبير والصغير فى (الحلوات) احدى قرى الزقازيق 1929ولد عبد الحليم فى الوقت الذى كانت فية والدتة تتأهب لمغادرة الحياة متأثرة بحالة النزف الشديد التي رافقت عملية الولادة في زمن كانت فية الخدمات الصحية متخلفة جدا وفى مكان يبعد بعض الشيء عن مراكز الاسعافات اللازمة. 21/7 ولد الذي عرف بعد ذلك باسم عبد الحليم حافظ أشهر المطربين العرب، ولقب بالعندليب الأسمر، ومات عام 1977 بعد معاناة طويلة من مرض البلهارسيا.ولد عبد الحليم يتيم الام فسجل على نفسة أولى علامات البؤس والحرمان. بعد وفاة أمه نصح الجميع الشيخ على ان يتزوج اذ كان لابد بعد رحيل (أم اسماعيل) ان تقوم امرأة ما برعاية أولادة الصغار: اسماعيل علية، محمد وعبد الحليم وهكذا كان. زوجة ابية ظلت ترضعة الى ان توفى والده وللانصاف نقول ان زوجة ابية هذة كانت شديدة وبعد وقت ليس بالطويل، رحلت زوجة الاب الى أهلها وتركت الطفل بدون رعاية أو رضاعة كان يداوم الدراسة فى قسم الالات ليصبح مطربا خلال دراستة الابتدائية لفت عبد الحليم نظر مدرس الموسيقى فى مدرستة الاستاذ المرحوم (محمود حنفى) ومن شدة أعجابة به كان يصاحبة دوما الى ملجأ الايتام فى الزقازيق ليشهد عن كثب الحصص التى كان يعطيها هناك، و كان الاستاذ (حنفى) قد تنبأ لعبد الحليم بأن يكون شيئا كبيرا فى عالم الموسيقى، وبالفعل فقد أخذ عبد الحليم بعد اجتيازة المرحلة الابتدائية يلح على اخية كي يلحقة بمعهد الموسيقى العربية فحملا معا على أقناع خالهما الذي يربيهما من أجل ذلك.وفى خريف عام 1940 جمع عبد الحليم أوراقة وأستقل القطار مع اخية لآول مرة الى القاهرة حيث المعهد المنشود. الا انة اصطدم هناك بلوائح المعهد التى تنص على وجوب اكمال التقدم الثانية عشرة من العمر وكان علية ان ينتظر عاما كاملا، وما أصعب على الانسان أن يلغى من عمرة عاما كاملا.فى عام 1945 بعد ان حقق عبد الحليم حلمه وأصبح طالبا فى السنة الاولى فى معهد الموسيقى العربية واستمر يقفز بنجاح من صف الى أخر حتى حصل وبتفوق على الدبلوم فى عام 1948 الا أنة لم يكتف بذلك كان عبد الحليم يداوم الدراسة فى قسم الالات ليصبح مطربا الا أن المرحوم (محمد حسن الشجاعى) أشار علية أن يدرس فى قسم الالات ألة الابوا بشكل خاص معللا ذلك ان الابوا هى ألة نفخ أوركسترالية تعمل على تقوية الاوتار الصوتية وتنمي عضلات الحنجرة فتوضح مخارج الصوت وتساعد المطرب على التمكن من الاداء وهكذا كان.فى ذلك المعهد تعرف عبد الحليم على كمال الطويل ونشأت بينهما صداقة متينة استمرت وتنامت فاسفرت بعد ذلك عن أعظم تعاون فني بين صوت عبد الحليم وألحان كمال الطويل. وبعد تخرجة من المعهد عينتة الحكومة مدرسا للموسيقى فى مدرسة (طنطا) للبنات وبعد سنة نقل الزقازيق فالقاهرة، ورويدا أخذ عبد الحليم يشعر أنة لم يخلق لهذة الوظيفة مع احترامة العميق لمهنة التدريس الجليلة، فتعمد الانقطاع عن التدريس فترة طويلة كان خلالها يمارس الغناء، ذلك الفن الذى ملك عليه حواسة، حتى استدعتة وزارة المعارف 1951 فى ذلك الوقت لتبلغة قرار فصلة، عندما كانت الدنيا لا تسعه من الفرحة وشعر أن حملا ثقيلا قد انزاح عن كاهلة.حاول ان يكون مطربا تعترف بة الاذاعة والفترة بين تخرج عبد الحليم من معهد الموسيقى العالي قسم الالات وبين عام 1952 هى مرحلة الانطلاقة الاولى التى حددت المسار الصحيح لرحلتة مع الغناء، فبعد تحرره من قيد الوظيفة وانتظامة كعازف على ألة الابوا فى فرقة الاذاعة الموسيقية فى القاهرة، تيسرت لة سبل الالتقاء بأهم الرموز الفاعلة التى كانت تتحكم فى هذا المجال كمال الطويل عين بعد تخرجة مشرفا على البرامج الموسيقية فى الاذاعة، كما كان حافظ عبد الوهاب الذى كان مديرا للبرامج الاذاعية أول من اقتنع بصوته وهو الذى أعطاة اسمة "حافظ" بدلا من "شبانة" للتفريق بينة وبين اخية (اسماعيل شبانة) الذى كان وقتها قد اصبح مطربا معترفا بة من قبل الاذاعة، وهناك ايضا التقاه الموسيقار محمد عبد الوهاب فقامت بينهما أطول شركة فنية وتعاون فنى استمر حتى وفاة العندليب لقد حاول عبد الحليم وخلال النصف الاول من عام0 195 ان يكون مطربا تعترف بة الاذاعة الا ان اللجنة القائمة على فحص الاصوات فى الاذاعة كانت تقف حائلا دون هذة الرغبة فكان عبد الحليم يغنى فى مسرح حديقة الاندلس المفتوحة فى القاهرة جنبا الى جنب مع تلك الفتاة اللبنانية القادمة من بيروت (نجاح سلام) حتى التقى معة متعهد الحفلات المخضرم فى ذلك الوقت (صديق أحمد) وعرض علية الغناء فى الحفلات التى يقيمها صيفا فى الاسكندرية فوافق فورا دون الالتفات الى الاجر الزهيد الذى وضعة له ذلك المتعهد.غنى العندليب الاسمر عبد الحليم حافظ الى ان توفته المنية عام 1977 فى الربيع وكان اليوم بؤس على الوطن العربى ومصر بالتحديد وكانت جنازتة أكبر ثانى جنازة فى الوطن العربى بعد جنازة الرئيس جمال عبد الناصر وكان الوحيد الذى انتحر من أجلة النساء والسيدات والرجال فى الوطن العربى هذة الاسطورة لم تتكرر ابدا فى يوم من الايام لقد قدم للفن 16 فيلما مع اشهر ممثلات السينما العربية وأجملهن وقدم 273 أغنية ما بين عاطفية ووطنية دينية ووصفية.وتعامل مع 53 مؤلف غنائي ووضع له الالحان 26 ملحنا وكان اغزرهم تأليفا الشعراء مرسى جميل عزيز 35 أغنية وحسين السيد 25 أغنية ومحمد حمزة 25 أغنية ومأمون الشناوى 22 أغنية وكان أول من تعامل من العرب مع الشاعر الكبير نزار قبانى فى (قارئة الفنجان ورسالة من تحت الماء) اما الملحنون فهم كمال الطويل أغنية ومحمد الموجى 70 أغنية ومحمد عبد الوهاب موسيقار الاجيال 29 أغنية وبليغ حمدى الذى أطلق علية عبد الحليم "أمل مصر" فى الموسيقى 28 أغنية.نيولوك العندليب.. موضة لكل العصو الذكاء وحده هو الذي صنع أسطورة العندليب.. لم تتوقف عبقريته الفنية عند حدود إختياراته لكلمات والحان أغانيه بل امتدت مع كل لمسة سحرية أضفاها النجم الاسمر على ملامحه وملابسه وتسريحة شعره وطريقة وقوفه على المسرح، ليكون أول مطرب عربي يسجل حق إختراع النيولوك وليأتي بعده بسنوات طويلة جيل جديد من المطربين يتنافسون بجنون على أحدث صيحات الموضة بينما تناسوا أن "حليم" تربع على العرش بصوته الرائع وأغانيه الدافئة وليس بأناقته وملابسه الجريئة فقط.. في البداية يقول الموسيقار حلمي بكر: العندليب عبدالحليم حافظ كان يظهر كل فترة بـ "لوك جديد" في مظهره وملابسه فقط وليس في "حواجبه"! نعم "حليم" كان يرتدي الموضة الحديثة بشكل يليق به كرجل.. حتى السلسلة التي كان يظهر بها.. كان يرتديها لانها تحمل آيات قرآنية وكان يتفاءل بها.. وللعلم فهذه السلسلة تم صنعها في المغرب وكان عبد الحليم حريصا على ارتدائها منعا للحسد.ويتذكر حلمي بكر قائلا: في إحدى الحفلات ظهر عبد الحليم للجمهور بتسريحة جديدة وأثناء الغناء كان شعره يسقط على عينيه وكان "حليم" في كل مرة يزيح خصلات شعره من فوق عينيه وبعد انتهاء الحفل أصبحت هذه الحركة موضة بين كل الشباب. ويضيف البدلة التي ارتداها في احدي حفلات باريس والتي أثارت جدلا كبيرا كانت هدية من الملك الحسن ملك المغرب.. وكان أيضا يستعمل "السيشوار" لتصفيف شعره قبل كل حفل غنائي وأصبحت هذه العادة موضة.. ولاننسى بنطلون الشارلستون الذي أصبح موضة ذلك العصر في مصر والوطن العربي \لقد غنى العندليب الاسمر اكثر من 272 اغنية.. منها ما سجل ومنها ما لم يسجل ليكون خسارة كبيرة للفن العربي. ومن اشهر اغانيه:انا لك على طول، أسمر يا أسمراني، ناصر يا حريه، الماء والخضرا ء، تعالي أقولك، سمراء، خليك معايا، توبة، سواح، جبار، كامل الأوصاف، وحياة قلبي، ضحك ولعب، بتلوموني ليه، بحلم بيك، أهواك، حبك نار على قد الشوق، أول مرة ، قارئة الفنجان، حاول تفتكرني، فاتت جنبنا، حبيبها، الفتى العربي، يا سيدي أمرك، ضي القناديل، مشغول، أي دمعة حزن، على حسب وداد، في يوم، خايف أقول، يا قلبي يا خالي، يا أهلا بالمعارك، يا حلو يا أسمر، حاول تفتكرني، اسبقني يا قلبي، بلدي، صدفة، بلاش عتاب، بيني وبينك ايه، حلو وكذاب، ظلموة، يابلدنا لاتنام، يا خلي القلب، هي دي هي، زي الهوى، إحنا الشعب، الله يا بلدنا، رسالة من تحت الماء، موعود، جانا الهوى، التوبة، في يوم في شهر، الوطن الأكبر، أبو عيون جريئة، تخونوه، الهوى هوايا، قاضي البلاج، حاجة غريبة، حبيبتي من تكون، عقبالك يوم ..
ومن افلامة معبودة الجماهير، دليلة، أبي فوق الشجرة، لحن الوفاء، شارع الحب، بنات اليوم، أيام وليالي ،الوسادة الخالية، الخطايا، أيامنا الحلوة ، البنات والصيف، حكاية حب، فتى أحلامي، يوم من عمري ، ليالي الحب ، موعد غرام. مع الموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب
لقد كان للعندليب الأسمر الكثير من الأصدقاء فقد كان يحب مجاملة الناس وكسب ودهم كما كان لماحا وذكيا ويستطيع أن يكسب من يحدثه في صفه وأن يدخل إلى قلبه .. ولكن يظل أشهر أصدقاء العندليب الأسمر هو كمال الطويل الملحن المشهور وزميل العندليب في الدراسة في معهد الموسيقى.. وكذلك الموسيقار محمد الموجي ومفيد فوزي الكاتب الصحفي وأحمد فؤاد حسن قائد الفرقة الماسية التي إستمرت مع العندليب من بداياته إلى وفاته. قال عبد الوهاب عن علاقتة بحليم: "تولَدت بيننا وبين بعض حب أو صداقة وبقى في حياتي صديق، ومع ذلك مالَحنتلوش من أول ما عرفتو يعني حاجة غريبة مادام عجبني ، وحبيت صوتة وحبيتة شخصيا طَب ليه مالَحنتلوش؟ معرفشِ، هو مطَلبشِ ولكن كان يحب أني ألَحن لة لكن معرفشِ ليه محصلشِ أني ألحن أو أعمل حاجة أو أفكر في حاجة ، وفضلت العلاقة كدا، علاقة صداقة و حب، وكان يجيني في البيت ويجيني في المكتب "بعدين لَحنت لة معرفش بالزبط أيه، هل يمكن تكون توبة؟ لكن ألي أذكره لما عملت" توبة " ونجحت والناس بقَت تطلبها منة قمنا عملنا فيلم علشان خاطر الأغنية دي ، أنا عملت لة فيلمين على حسابي فيلمين غير الأفلام التي أنا عملتها أنا وهو شريك في صوت الفن زي " الخطايا " " أبي فوق الشجرة " وأفلام كثيرة ...يعني بقينا بقَا في حياتي زيِ قطعة مني، وكان هو مهتم بأنة يعرف أنا عامل إيه في الدنيا بشتغل إزاي ، بلحن، بأكل، بأَمشي، بقابل الناس، يعني بقيت حاسس كدا أنة عاوز يشوفني بعمل إيه ويعمل زيي. العندليب الاسمر والزواج لم يثبت قطعيا أن العندليب الأسمر تزوج ولو لمرة واحده. بل هناك كلام كثير حول زواجه من سعاد حسني ومن كثيرات غيرها ولكن لاشيء مؤكد. أخيرا وفي موقع الإنترنت الذي أنشأته نجلاء شقيقة سعاد حسني بمناسبة ذكراها تم حسم الجدل الذي دار حول زواج السندريلا من حليم والذي أعلنه من قبل وهوجم بسببه الصحفي مفيد فوزي وأنكره كمال الطويل فقد إعترفت عائلة سعاد بزواجها من عبد الحليم حافظ وأدرجته من ضمن زيجاتها الخمس بداية من صلاح كريم وإنتهاء بماهر عواد ومرورا بعلي بدرخان وزكي فطين عبد الوهاب. وذكر الموقع أن الحب قد اشتعل في 1962 أثناء رحلة المغرب مع بعثة صوت العرب أثناء الإحتفال بالجلوس الملكي، أما أيام العسل فقد كانت بين إيطاليا وسويسرا وأسبانيا وقد دعمت نجلاء كلامها بأدلة كثيرة وقوية ومن ضمنها نص الحوار الذي أدلت به سعاد حسني بعد مرور أكثر من ثلاثين عاما على الإنفصال للدكتور عصام عبد الصمد طبيبها الخاص بلندن وصديقها الحميم في الغربة، سألها فقال: هل إشاعة زواجك من عبد الحليم صحيحة؟ قالت: نعم كانت صحيحة، قال: طب ليه خبيتيها؟ قالت: أنا خبيتها عشان دي كانت رغبة عبد الحليم نفسه، إحنا كنا متزوجين عرفي وأنا ما كنش عندي مانع إن الزواج يعلن، لكن عبد الحليم يا سيدي طلب السرية التامة خوفا على معجباته وأنا كنت متغاظة قوي من الموضوع ده وبعدين علشان أبرد ناري قلت له ده أحسن لي أنا كمان خوفا على المعجبين بتوعي ومافيش حد أحسن من حد، قال د.عصام: طب وليه أخفيتي الموضوع ده بعد وفاة عبد الحليم؟ قالت: علشان أهل عبد الحليم ما يفتكروش اني طمعانة أو عايزة حاجة منهم



والى ان نلتقى مع علم من اعلام الغناء لكم التحية وكل التقدير والحب وجيـــة نـــــدى
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
ماجد علي
عضو ماسى
عضو ماسى
avatar

الدولة :
العمر : 58
ذكر
الخنزير
عدد الرسائل : 2177
تاريخ التسجيل : 16/12/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:25

الف شكر انطوانيت للموضوعين والمهمين لمطرب كبير مثل عبد الحليم حافظ
انت الان مدونة الفنانين الكبار تسلم الايادي ونرجو المزيد يامدونه
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: ماجد علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ma59ali59@yahoo.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50471
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:41

تسلم ايديك عن الموضوع الجميل
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50471
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الثلاثاء 30 مارس 2010 - 18:53

اسمحيلي عزيزتي انطونيت بهذه الاضافة

عبد الحليم حافظ.. الدرس الذي لم يتعلمه أحد من مطربي هذا الجيل
كانت لديه القدرة على الإبداع ورفض القديم من الفن بإبداع فن عصري، وليس بالأحاديث الصحافية.. امتلك بوصلة للاتجاه إلى الأصدق والأجمل والأكثر عصرية ونجومية بالثقافة والوعي.

لا يعيش الفنان بمعزل عن الحياة ولا عن البشر، فهو بقدر ما يأخذ منهم يمنحهم، كما كان يقول أحمد شوقي إنه يمتص رحيق الزهور ليعطي عسلا شهيا!! والزهور في حياة الفنان أصدقاؤه المقربون الذين يتحولون إلى أشرعة يطل من خلالها الفنان على الدنيا.. كان الشيخ الملحن «أبو العلا محمد» ثم الشاعر «أحمد رامي» هما شباك الثقافة الذي أطلت منه أم كلثوم على كل ثقافات الدنيا، وكان أحمد شوقي هو دليل عبد الوهاب في بداياته مع مطلع العشرينات من القرن الماضي في التذوق الفني، وفي تذوق الحياة، ومن الواضح أن عبد الحليم حافظ قد استفاد من تجربتي أم كلثوم وعبد الوهاب، ولهذا اتسعت دائرته في الثقافة لتشمل العمالقة كامل الشناوي ومصطفى أمين وإحسان عبد القدوس ويوسف السباعي..

هذه الكوكبة من المفكرين لم يسع إليها عبد الحليم، لأنه يريد أن يجمل صورته أمام المجتمع، ولكن من خلالهم أدرك عبد الحليم أن عليه تذوق الكلمات والألحان، وأيضا الأقوال.

هناك دائما بين الفنان وجمهوره جسر، وهو وسيلة الإعلام التي تقدم عنه صورة ذهنية، حتى إن أغلب المطربين لكي يضمنوا تعاطف الجمهور كانوا يقدمون في أفلامهم قصة كفاح لمطرب يبدأ من السفح حتى يصل إلى القمة، ويضحي ولا يتنازل.. كل ذلك حتى يتم تثبيت هذه الصورة - ليس فقط من خلال أحاديثهم ولكن عبر الأفلام - من أجل أن يحدث توحد في العادة بين الفنان والواقع في تلك الصورة التي قدمت في العمل الفني، وإذا كان الزمن قد منح الجمهور قدرة على أن لا يترك نفسه نهبا للصورة الدرامية التي تقدمها الأفلام، فإنه على الجانب الآخر ترك المجال لكي نرصد الفنانين من خلال إبداعهم، وأيضا طريقة تسويقهم لهذا الإبداع والإعلان عنه، والأسلوب والتوقيت، وبعد تعدد الفضائيات صار الناس يتعرفون على الفنان من خلال اللقاءات التلفزيونية، وكثيرا ما يسيء مطربو هذا الجيل استخدام هذه المفردات!! من البديهي، على سبيل المثال، أن يأتي الفنان لكي يقدم رؤية مغايرة لما سبق، ولا توجد قدسية لأي عمل فني ولا لفنان، هناك فقط حق احترام التجربة السابقة.. أنا لا أوافق على أن نظل في حالة تقديس لكل ما هو ماض.. إنه ماض نحترمه نعم، لكننا أبدا لا نقدسه.. الاحترام يتيح لنا إمكانية الاختلاف، لكن القدسية لا تعرف إلا الخضوع والإذعان!! عبد الحليم حافظ لم يرفض فقط القديم، لكنه سخر منه، رفض عبد الحليم في البداية أن يغني أغنيات عبد الوهاب القديمة، وأصر على أن يردد أغنياته هو مثل «صافيني مرة» و«يا تبر سايل بين شطين يا حلو يا سمر» تلحين الموجي وتأليف سمير محبوب، وعندما قدم فيلمه «أيام وليالي» غنى «يا سيدي أمرك أمرك يا سيدي» التي كتبها فتحي قورة ولحنها محمود الشريف، وهي أقرب إلى روح المونولوج، تسخر من عدد كبير من الأغنيات والقصائد والأدوار القديمة لأم كلثوم والشيخ أبو العلا محمد ومحمد عثمان وعبده الحامولي وسيد درويش وصالح عبد الحي!! لأنه في البداية يقول: «وحقك أنت المنى والطلب والله يجازي اللي كان السبب» وهي قصيدة شهيرة لأم كلثوم وتلحين أبو العلا محمد لا تزال الإذاعة المصرية تحتفظ بتسجيل لها تقدمه بين الحين والآخر.

وموشح «بالذي أسكر من عرف اللمى» وبالمناسبة فإن «عرف اللمى» هو الريح الذي يأتي من شفة المرأة التي تميل للاحمرار، الموشح تلحين محمد عثمان وغناه الحامولي.. ويضيف فتحي قورة بأسلوب ساخر على نفس الوزن والقافية في الأغنية نفسها «كان في حالة جاتله داهية من السما» ولهذا فإن عبد الحليم يقول: «خايف أقول على قد الشوق لتطلع روحي» يقصد بالطبع أغنية «على قد الشوق» تلحين «كمال الطويل» وتأليف «محمد علي أحمد» التي رددها عبد الحليم حافظ، وكانت تمثل في ذلك الحين نقلة موسيقية حققت لعبد الحليم شهرة عريضة، واتهم بعدها أنه يقدم أغنية غربية.. لم يكتف «عبد الحليم» بأن يقول في حديث صحافي إنه يرفض الإذعان المطلق للقديم، ولكنه امتلك القدرة على أن يعلن ذلك في أغنية شهيرة عام 1955.

تقبل الناس هذه الأغنية، لأن عبد الحليم استند موسيقيا على اتجاه مغاير، فهو لم يقل مثل المطرب القديم «صالح عبد الحي» «أنا قلبي عليك عليك قلبي» وهو ما يعرف بـ«الهنك» حيث يستمر المطرب والكورس في تبادل تقديم الجملة نفسها، ولكنه اعتبر ذلك مادة ثرية للسخرية الغنائية، لأن لديه مشروعا فنيا مغايرا.

كان عبد الحليم حافظ شديد الاعتناء بالكلمات واختيارها، حتى لو اختلفنا مع عدد من أغنياته، إلا أنه على سبيل المثال يقول بكلمات مرسي جميل عزيز في أغنية «في يوم في شهر في سنة» «وعمر جرحي أنا أطول من الأيام».. أو هو يقدم تلك الصورة الشاعرية الرائعة لحسين السيد.. «كان فيه زمان قلبين الحب تالتهم».. أو مع مأمون الشناوي وهو يقول في أغنية «في يوم من الأيام» «أنا كل طريق لعيوني علمته بذكرى معاك»!! وأتذكر لمحمد حمزة في أغنية «سواح» تعبير «الليل يقرب والنهار رواح» ومع الأبنودي في «أحضان الحبايب» «رميت نفسك في حضن سقاك الحضن حزن»!! الكلمة عند عبد الحليم كانت تشكل بالنسبة له رهانا على الأجود، والدليل أن الأغنيات الأولى لعبد الحليم كتبها سمير محبوب، وبعد ذلك اكتشف أن لدى مأمون الشناوي ومرسي جميل عزيز وحسين السيد وصلاح جاهين شاعرية أكبر فاتجه إليهم.. ولهذا لم يكمل المشوار مع «سمير محبوب» الذي عاش بعد عبد الحليم حافظ خمسة عشر عاما وهو يتساءل: لماذا لم يكمل معي عبد الحليم حافظ الرحلة التي بدأها في أغنيات «صافيني مرة» و«تبر سايل» و«ظالم وكمان رايح تشتكي».. وبعدها أخذ «محبوب» يشكو لطوب الأرض من ظلم عبد الحليم وتنكره لرفيق المشوار، ولكن عبد الحليم ضحى بالصداقة من أجل الإبداع الأصدق والأجمل والأكثر عصرية، سواء أكانت كلمة أو لحنا، وكانت لدى عبد الحليم بوصلة قادرة على أن تلتقط الجديد ويجمل به حديقته الغنائية، ولهذا بعد الموجي والطويل ومنير مراد ينضم إليهم بليغ حمدي، ولو امتد العمر بعبد الحليم حافظ فلا شك أنه كان سوف يتعاون مع عمر خيرت وصلاح الشرنوبي والراحل رياض الهمشري ومحمد ضياء الدين، وصولا إلى وليد سعد.. ومع الشعراء من أمثال بهاء الدين محمد وفاطمة جعفر وعماد حسن وبهاء جاهين وجمال بخيت وأحمد بخيت ونادر عبد الله وكوثر مصطفى والمبدع الذي رحل مبكرا عصام عبد الله، وأيضا أيمن بهجت قمر صاحب المفردات الشاعرية والعصرية المشاغبة!! كان عبد الحليم لديه قدرة على أن يشعر بالكلمة واللحن الأكثر عصرية وصدقا. لكني أرى الآن أن أغلب ما يغنى مرتبط بقاموس انتهت فترة صلاحيته، ولم يستطع أن يتجاوز مفردات ليس فقط أغنيات عبد الحليم ولكن مفردات أغنيات صالح عبد الحي، وبعض ما نستمع إليه يخاصم ليس فقط الإبداع والإحساس ولكن المنطق، ويقدمون مجرد كلمات خالية من إحساس ومعاني الكلمات!! لم ينجح مشروع الرحبانية وفيروز فقط بالجملة الموسيقية، ولكن بالكلمة التي تقتحم مجالات أخرى وسماوات لم يصل إليها من قبل من سبقهم من الشعراء مثل أغنية «أنا وشادي» أو «ضي القناديل» التي كتبها ووزعها الأخوان رحباني لعبد الحليم، ووضع اللحن محمد عبد الوهاب، وعلى الرغم من ذلك فإن ما قدمه عبد الحليم حتى على مستوى الكلمة لا ينبغي أن نعتبره في كل أغانيه هو الأفضل دائما.. أنا لا أتفق مع حلمي بكر، على سبيل المثال، الذي يرى أنه إذا انتقد أحد عبد الحليم فسوف ترتد إليه الانتقادات من عشاق عبد الحليم.. المشكلة ليست في أن ننتقد عبد الحليم، ولكن في أن نعرف كيف ننتقده وتوقيت هذا الانتقاد، فأنا مثلا لا أستحسن أغنية «قوللي حاجة أي حاجة» رغم أنها من كلمات شاعر كبير هو حسين السيد وتلحين الموسيقار أستاذ الأجيال محمد عبد الوهاب، إلا أنني أعلم أنها أغنية موقف في فيلم «الخطايا» عندما حاول عبد الحليم أن يصالح نادية لطفي فقال لها «قوللي حاجة أي حاجة».. ولهذا لا أنتقد الأغنية بمعزل عن خطها الدرامي، ولكني فقط لا أعتبرها من أغنيات عبد الحليم المفضلة.. مثلما تغني شادية أغنية تقول كلماتها «عجباني واحشته واحشته عجباني» الأغنية كتبها مصطفى عبد الرحمن ولحنها كمال الطويل، وكانت شادية تتغزل في إسماعيل يس في أحد الأفلام التي جمعتهما معا.. فكان يجب أن تقول له «عاجباني واحشته» وهي تتأمل ملامحه وشلاضيمه!! الفنان هو ابن شرعي لكل ما هو معاصر على مستوى الآلة وليس فقط المشاعر، ولهذا يلتصق أكثر مطربي هذا الجيل بأغنيات الفيديو كليب، تشعر وكأنها تحولت إلى موضة صنعت من أجلهم، الفيديو كليب في عمقه هو الإبهار الذي يعتمد على اللقطة السريعة والوهج الذي يبرق ثم ينطفئ، لكنه لا يمكث طويلا في الوجدان، ولهذا لا يتوقف مصنع إنتاج الفيديو كليب، ولا عيب في تلك الوسيلة سريعة الانتشار، ولكن الأهم هو كيف نوظفها لصالح العمل الفني!! دائما ما تخلق الآلة نجومها، ولهذا فإنه لولا السينما ما كان من الممكن أن يصبح لدينا مطربة مثل «ليلى مراد»، ولولا الميكروفون الحساس ما كان من الممكن أن ينجح عبد الحليم ونجاة، ولولا الفيديو كليب ما أصبح لدينا عمرو دياب، عاصي الحلاني، راغب علامة، مصطفى قمر، هشام عباس، تامر حسني، نانسي عجرم، إليسا، هيفاء، لكن هاني شاكر وعلي الحجار أو الحلو وصابر الرباعي وكاظم الساهر وحتى ما جاء بعدهم مثل مدحت صالح وإيمان البحر درويش وخالد عجاج وجودهم تجاوز الفيديو كليب، وبقاؤهم أبقى الكثير من تلك المعادلة التي فرضتها أغنيات الفيديو كليب، ولكن يبقى شيء مهم خارج عن إرادة الجميع وهو النجومية التي تولد مع الفنان أو الكاتب، وهي كاريزما خاصة لا تخضع لأي مقياس علمي.. النجومية تجدها في كل المجالات وليس فقط الفن والأدب.. مثلا الشيخ عبد الباسط عبد الصمد كان نجما بين قراء القرآن، بينما الشيخ محمود خليل الحصري شيخ المقرئين في العالم أجمع كان شيخا كبيرا وجليلا، لكنه ليس نجما!! على الرغم من ذلك فإن النجومية يجب أن يحافظ عليها الفنان بالقراءة والاطلاع على الثقافة العامة وعلى الحياة.. ومن خلال متابعتي للأحاديث القليلة التي تحتفظ بها الإذاعة والتلفزيون لعبد الحليم وتبثها في ذكراه أشعر أن عبد الحليم كان أكثر ثقافة ووعيا وإدراكا حتى ولو كانت ثقافته مجرد ثقافة سمعية، وهو ما يطلقون عليه حرامي ثقافة، أي أنه لا يقرأ كثيرا لكنه يستطيع أن يجمع كثيرا من خلال اقترابه من العمالقة كامل الشناوي ومصطفى أمين وإحسان عبد القدوس، ولكن عبد الحليم كان يمتلك موهبة الكلام حتى ولو كان كما وصفه كامل الشناوي يصدق إذا غنى ويكذب إذا تكلم، فهو قادر على الإقناع وعلى توجيه النقد بخفة ظل ودهاء.. مثلا عندما عاتبه فريد الأطرش لأنه قال عنه إنه في عمر أبيه قال له ضاحكا «ما تزعلش انت زي جدي..» وعندما أراد أن يقول رأيا سلبيا في هاني شاكر اكتفى بقوله: «ليس لديه طموح».

على الجانب الآخر عندما تقرأ أحاديث لعدد من مطربي هذا الجيل لا تتجاوز مفرداتهم كلمات «علي الحرام وعلي النعمة ورحمة أبويا وما تخليناش نقل أدبنا» هذه هي المفردات التي يستخدمونها في أحاديثهم، وذلك لأننا بصدد فنانين غالبا معزولين عن شبابيك الثقافة الحقيقية لا تجده في دائرة كبار الكتاب والمفكرين، ولا تشعر أنه قرأ حتى ديوان شعر لنزار قباني أو السياب أو أدونيس أو فاروق جويدة أو قرأ رواية لنجيب محفوظ أو يوسف إدريس أو حنا مينا!! كان عبد الحليم حافظ قادرا على تسويق فنه، بينما لا يترك الآخرون فرصة إلا ويعملون علي تسويء - أنفسهم!!
بقلم ..طارق الشناوي
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الأربعاء 31 مارس 2010 - 13:25

ماجد علي كتب:
الف شكر انطوانيت للموضوعين والمهمين لمطرب كبير مثل عبد الحليم حافظ
انت الان مدونة الفنانين الكبار تسلم الايادي ونرجو المزيد يامدونه

ماجد شهادتك اعتزاز لي
ولكنني نقطة في بحر مدوناتك وكنوزك.
شكرا لمرورك العطرعلى صفحتي.
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الأربعاء 31 مارس 2010 - 13:30

نور الحياة شاكر كتب:
اسمحيلي عزيزتي انطونيت بهذه الاضافة

عبد الحليم حافظ.. الدرس الذي لم يتعلمه أحد من مطربي هذا الجيل
كانت لديه القدرة على الإبداع ورفض القديم من الفن بإبداع فن عصري، وليس بالأحاديث الصحافية.. امتلك بوصلة للاتجاه إلى الأصدق والأجمل والأكثر عصرية ونجومية بالثقافة والوعي.

لا يعيش الفنان بمعزل عن الحياة ولا عن البشر، فهو بقدر ما يأخذ منهم يمنحهم، كما كان يقول أحمد شوقي إنه يمتص رحيق الزهور ليعطي عسلا شهيا!! والزهور في حياة الفنان أصدقاؤه المقربون الذين يتحولون إلى أشرعة يطل من خلالها الفنان على الدنيا.. كان الشيخ الملحن «أبو العلا محمد» ثم الشاعر «أحمد رامي» هما شباك الثقافة الذي أطلت منه أم كلثوم على كل ثقافات الدنيا، وكان أحمد شوقي هو دليل عبد الوهاب في بداياته مع مطلع العشرينات من القرن الماضي في التذوق الفني، وفي تذوق الحياة، ومن الواضح أن عبد الحليم حافظ قد استفاد من تجربتي أم كلثوم وعبد الوهاب، ولهذا اتسعت دائرته في الثقافة لتشمل العمالقة كامل الشناوي ومصطفى أمين وإحسان عبد القدوس ويوسف السباعي..

هذه الكوكبة من المفكرين لم يسع إليها عبد الحليم، لأنه يريد أن يجمل صورته أمام المجتمع، ولكن من خلالهم أدرك عبد الحليم أن عليه تذوق الكلمات والألحان، وأيضا الأقوال.

هناك دائما بين الفنان وجمهوره جسر، وهو وسيلة الإعلام التي تقدم عنه صورة ذهنية، حتى إن أغلب المطربين لكي يضمنوا تعاطف الجمهور كانوا يقدمون في أفلامهم قصة كفاح لمطرب يبدأ من السفح حتى يصل إلى القمة، ويضحي ولا يتنازل.. كل ذلك حتى يتم تثبيت هذه الصورة - ليس فقط من خلال أحاديثهم ولكن عبر الأفلام - من أجل أن يحدث توحد في العادة بين الفنان والواقع في تلك الصورة التي قدمت في العمل الفني، وإذا كان الزمن قد منح الجمهور قدرة على أن لا يترك نفسه نهبا للصورة الدرامية التي تقدمها الأفلام، فإنه على الجانب الآخر ترك المجال لكي نرصد الفنانين من خلال إبداعهم، وأيضا طريقة تسويقهم لهذا الإبداع والإعلان عنه، والأسلوب والتوقيت، وبعد تعدد الفضائيات صار الناس يتعرفون على الفنان من خلال اللقاءات التلفزيونية، وكثيرا ما يسيء مطربو هذا الجيل استخدام هذه المفردات!! من البديهي، على سبيل المثال، أن يأتي الفنان لكي يقدم رؤية مغايرة لما سبق، ولا توجد قدسية لأي عمل فني ولا لفنان، هناك فقط حق احترام التجربة السابقة.. أنا لا أوافق على أن نظل في حالة تقديس لكل ما هو ماض.. إنه ماض نحترمه نعم، لكننا أبدا لا نقدسه.. الاحترام يتيح لنا إمكانية الاختلاف، لكن القدسية لا تعرف إلا الخضوع والإذعان!! عبد الحليم حافظ لم يرفض فقط القديم، لكنه سخر منه، رفض عبد الحليم في البداية أن يغني أغنيات عبد الوهاب القديمة، وأصر على أن يردد أغنياته هو مثل «صافيني مرة» و«يا تبر سايل بين شطين يا حلو يا سمر» تلحين الموجي وتأليف سمير محبوب، وعندما قدم فيلمه «أيام وليالي» غنى «يا سيدي أمرك أمرك يا سيدي» التي كتبها فتحي قورة ولحنها محمود الشريف، وهي أقرب إلى روح المونولوج، تسخر من عدد كبير من الأغنيات والقصائد والأدوار القديمة لأم كلثوم والشيخ أبو العلا محمد ومحمد عثمان وعبده الحامولي وسيد درويش وصالح عبد الحي!! لأنه في البداية يقول: «وحقك أنت المنى والطلب والله يجازي اللي كان السبب» وهي قصيدة شهيرة لأم كلثوم وتلحين أبو العلا محمد لا تزال الإذاعة المصرية تحتفظ بتسجيل لها تقدمه بين الحين والآخر.

وموشح «بالذي أسكر من عرف اللمى» وبالمناسبة فإن «عرف اللمى» هو الريح الذي يأتي من شفة المرأة التي تميل للاحمرار، الموشح تلحين محمد عثمان وغناه الحامولي.. ويضيف فتحي قورة بأسلوب ساخر على نفس الوزن والقافية في الأغنية نفسها «كان في حالة جاتله داهية من السما» ولهذا فإن عبد الحليم يقول: «خايف أقول على قد الشوق لتطلع روحي» يقصد بالطبع أغنية «على قد الشوق» تلحين «كمال الطويل» وتأليف «محمد علي أحمد» التي رددها عبد الحليم حافظ، وكانت تمثل في ذلك الحين نقلة موسيقية حققت لعبد الحليم شهرة عريضة، واتهم بعدها أنه يقدم أغنية غربية.. لم يكتف «عبد الحليم» بأن يقول في حديث صحافي إنه يرفض الإذعان المطلق للقديم، ولكنه امتلك القدرة على أن يعلن ذلك في أغنية شهيرة عام 1955.

تقبل الناس هذه الأغنية، لأن عبد الحليم استند موسيقيا على اتجاه مغاير، فهو لم يقل مثل المطرب القديم «صالح عبد الحي» «أنا قلبي عليك عليك قلبي» وهو ما يعرف بـ«الهنك» حيث يستمر المطرب والكورس في تبادل تقديم الجملة نفسها، ولكنه اعتبر ذلك مادة ثرية للسخرية الغنائية، لأن لديه مشروعا فنيا مغايرا.

كان عبد الحليم حافظ شديد الاعتناء بالكلمات واختيارها، حتى لو اختلفنا مع عدد من أغنياته، إلا أنه على سبيل المثال يقول بكلمات مرسي جميل عزيز في أغنية «في يوم في شهر في سنة» «وعمر جرحي أنا أطول من الأيام».. أو هو يقدم تلك الصورة الشاعرية الرائعة لحسين السيد.. «كان فيه زمان قلبين الحب تالتهم».. أو مع مأمون الشناوي وهو يقول في أغنية «في يوم من الأيام» «أنا كل طريق لعيوني علمته بذكرى معاك»!! وأتذكر لمحمد حمزة في أغنية «سواح» تعبير «الليل يقرب والنهار رواح» ومع الأبنودي في «أحضان الحبايب» «رميت نفسك في حضن سقاك الحضن حزن»!! الكلمة عند عبد الحليم كانت تشكل بالنسبة له رهانا على الأجود، والدليل أن الأغنيات الأولى لعبد الحليم كتبها سمير محبوب، وبعد ذلك اكتشف أن لدى مأمون الشناوي ومرسي جميل عزيز وحسين السيد وصلاح جاهين شاعرية أكبر فاتجه إليهم.. ولهذا لم يكمل المشوار مع «سمير محبوب» الذي عاش بعد عبد الحليم حافظ خمسة عشر عاما وهو يتساءل: لماذا لم يكمل معي عبد الحليم حافظ الرحلة التي بدأها في أغنيات «صافيني مرة» و«تبر سايل» و«ظالم وكمان رايح تشتكي».. وبعدها أخذ «محبوب» يشكو لطوب الأرض من ظلم عبد الحليم وتنكره لرفيق المشوار، ولكن عبد الحليم ضحى بالصداقة من أجل الإبداع الأصدق والأجمل والأكثر عصرية، سواء أكانت كلمة أو لحنا، وكانت لدى عبد الحليم بوصلة قادرة على أن تلتقط الجديد ويجمل به حديقته الغنائية، ولهذا بعد الموجي والطويل ومنير مراد ينضم إليهم بليغ حمدي، ولو امتد العمر بعبد الحليم حافظ فلا شك أنه كان سوف يتعاون مع عمر خيرت وصلاح الشرنوبي والراحل رياض الهمشري ومحمد ضياء الدين، وصولا إلى وليد سعد.. ومع الشعراء من أمثال بهاء الدين محمد وفاطمة جعفر وعماد حسن وبهاء جاهين وجمال بخيت وأحمد بخيت ونادر عبد الله وكوثر مصطفى والمبدع الذي رحل مبكرا عصام عبد الله، وأيضا أيمن بهجت قمر صاحب المفردات الشاعرية والعصرية المشاغبة!! كان عبد الحليم لديه قدرة على أن يشعر بالكلمة واللحن الأكثر عصرية وصدقا. لكني أرى الآن أن أغلب ما يغنى مرتبط بقاموس انتهت فترة صلاحيته، ولم يستطع أن يتجاوز مفردات ليس فقط أغنيات عبد الحليم ولكن مفردات أغنيات صالح عبد الحي، وبعض ما نستمع إليه يخاصم ليس فقط الإبداع والإحساس ولكن المنطق، ويقدمون مجرد كلمات خالية من إحساس ومعاني الكلمات!! لم ينجح مشروع الرحبانية وفيروز فقط بالجملة الموسيقية، ولكن بالكلمة التي تقتحم مجالات أخرى وسماوات لم يصل إليها من قبل من سبقهم من الشعراء مثل أغنية «أنا وشادي» أو «ضي القناديل» التي كتبها ووزعها الأخوان رحباني لعبد الحليم، ووضع اللحن محمد عبد الوهاب، وعلى الرغم من ذلك فإن ما قدمه عبد الحليم حتى على مستوى الكلمة لا ينبغي أن نعتبره في كل أغانيه هو الأفضل دائما.. أنا لا أتفق مع حلمي بكر، على سبيل المثال، الذي يرى أنه إذا انتقد أحد عبد الحليم فسوف ترتد إليه الانتقادات من عشاق عبد الحليم.. المشكلة ليست في أن ننتقد عبد الحليم، ولكن في أن نعرف كيف ننتقده وتوقيت هذا الانتقاد، فأنا مثلا لا أستحسن أغنية «قوللي حاجة أي حاجة» رغم أنها من كلمات شاعر كبير هو حسين السيد وتلحين الموسيقار أستاذ الأجيال محمد عبد الوهاب، إلا أنني أعلم أنها أغنية موقف في فيلم «الخطايا» عندما حاول عبد الحليم أن يصالح نادية لطفي فقال لها «قوللي حاجة أي حاجة».. ولهذا لا أنتقد الأغنية بمعزل عن خطها الدرامي، ولكني فقط لا أعتبرها من أغنيات عبد الحليم المفضلة.. مثلما تغني شادية أغنية تقول كلماتها «عجباني واحشته واحشته عجباني» الأغنية كتبها مصطفى عبد الرحمن ولحنها كمال الطويل، وكانت شادية تتغزل في إسماعيل يس في أحد الأفلام التي جمعتهما معا.. فكان يجب أن تقول له «عاجباني واحشته» وهي تتأمل ملامحه وشلاضيمه!! الفنان هو ابن شرعي لكل ما هو معاصر على مستوى الآلة وليس فقط المشاعر، ولهذا يلتصق أكثر مطربي هذا الجيل بأغنيات الفيديو كليب، تشعر وكأنها تحولت إلى موضة صنعت من أجلهم، الفيديو كليب في عمقه هو الإبهار الذي يعتمد على اللقطة السريعة والوهج الذي يبرق ثم ينطفئ، لكنه لا يمكث طويلا في الوجدان، ولهذا لا يتوقف مصنع إنتاج الفيديو كليب، ولا عيب في تلك الوسيلة سريعة الانتشار، ولكن الأهم هو كيف نوظفها لصالح العمل الفني!! دائما ما تخلق الآلة نجومها، ولهذا فإنه لولا السينما ما كان من الممكن أن يصبح لدينا مطربة مثل «ليلى مراد»، ولولا الميكروفون الحساس ما كان من الممكن أن ينجح عبد الحليم ونجاة، ولولا الفيديو كليب ما أصبح لدينا عمرو دياب، عاصي الحلاني، راغب علامة، مصطفى قمر، هشام عباس، تامر حسني، نانسي عجرم، إليسا، هيفاء، لكن هاني شاكر وعلي الحجار أو الحلو وصابر الرباعي وكاظم الساهر وحتى ما جاء بعدهم مثل مدحت صالح وإيمان البحر درويش وخالد عجاج وجودهم تجاوز الفيديو كليب، وبقاؤهم أبقى الكثير من تلك المعادلة التي فرضتها أغنيات الفيديو كليب، ولكن يبقى شيء مهم خارج عن إرادة الجميع وهو النجومية التي تولد مع الفنان أو الكاتب، وهي كاريزما خاصة لا تخضع لأي مقياس علمي.. النجومية تجدها في كل المجالات وليس فقط الفن والأدب.. مثلا الشيخ عبد الباسط عبد الصمد كان نجما بين قراء القرآن، بينما الشيخ محمود خليل الحصري شيخ المقرئين في العالم أجمع كان شيخا كبيرا وجليلا، لكنه ليس نجما!! على الرغم من ذلك فإن النجومية يجب أن يحافظ عليها الفنان بالقراءة والاطلاع على الثقافة العامة وعلى الحياة.. ومن خلال متابعتي للأحاديث القليلة التي تحتفظ بها الإذاعة والتلفزيون لعبد الحليم وتبثها في ذكراه أشعر أن عبد الحليم كان أكثر ثقافة ووعيا وإدراكا حتى ولو كانت ثقافته مجرد ثقافة سمعية، وهو ما يطلقون عليه حرامي ثقافة، أي أنه لا يقرأ كثيرا لكنه يستطيع أن يجمع كثيرا من خلال اقترابه من العمالقة كامل الشناوي ومصطفى أمين وإحسان عبد القدوس، ولكن عبد الحليم كان يمتلك موهبة الكلام حتى ولو كان كما وصفه كامل الشناوي يصدق إذا غنى ويكذب إذا تكلم، فهو قادر على الإقناع وعلى توجيه النقد بخفة ظل ودهاء.. مثلا عندما عاتبه فريد الأطرش لأنه قال عنه إنه في عمر أبيه قال له ضاحكا «ما تزعلش انت زي جدي..» وعندما أراد أن يقول رأيا سلبيا في هاني شاكر اكتفى بقوله: «ليس لديه طموح».

على الجانب الآخر عندما تقرأ أحاديث لعدد من مطربي هذا الجيل لا تتجاوز مفرداتهم كلمات «علي الحرام وعلي النعمة ورحمة أبويا وما تخليناش نقل أدبنا» هذه هي المفردات التي يستخدمونها في أحاديثهم، وذلك لأننا بصدد فنانين غالبا معزولين عن شبابيك الثقافة الحقيقية لا تجده في دائرة كبار الكتاب والمفكرين، ولا تشعر أنه قرأ حتى ديوان شعر لنزار قباني أو السياب أو أدونيس أو فاروق جويدة أو قرأ رواية لنجيب محفوظ أو يوسف إدريس أو حنا مينا!! كان عبد الحليم حافظ قادرا على تسويق فنه، بينما لا يترك الآخرون فرصة إلا ويعملون علي تسويء - أنفسهم!!
بقلم ..طارق الشناوي

كنزنا انت ليس فقط مسموح لك بل بالعكس يا كنزنا اضافتك زادت ونورت صفحتي التي هي بتصرفك يا غالية انا تلميذة مبتدئة في مدرستك.
ومرورك زاد موضوعي اشراقاً وجمالاً.
شكرا لك يا كنزنا.
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50471
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الأربعاء 31 مارس 2010 - 20:17

شكرا لكلماتك الرقيقة غاليتي انطونيت ...هذا من ذوقك وانا التي لي شرف اني اضفت سطور بسيطة
امام موضوعك القيم
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انطوانيت
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 57169
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة   الأربعاء 31 مارس 2010 - 20:21

نور الحياة شاكر كتب:
شكرا لكلماتك الرقيقة غاليتي انطونيت ...هذا من ذوقك وانا التي لي شرف اني اضفت سطور بسيطة
امام موضوعك القيم

عودتينا دائما يا كنزنا قراءة جواهرك وكنوزك ونحن طلاب في مدرستك يا عاشقة شادية1
الموضوع الأصلى : الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: انطوانيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com/
 

الفرصة التي اتاحت لحليم الشهرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: ذكريات زمن الفن الجميل :: مطربى ومطربات وملحنى زمن الفن الجميل-
انتقل الى: