منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*س .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» حبيبة مصر والعالم العربي شادية
اليوم في 15:25 من طرف عبدالمعطي

» شادية بالاهرام العربي
اليوم في 14:22 من طرف عبدالمعطي

» شادية والشاعرصلاح فايز
اليوم في 8:11 من طرف هدى

» اروع ما غنت فايزه احمد
أمس في 20:14 من طرف سميرمحمود

» الدّلّوعة الحزينة!
أمس في 8:36 من طرف نعيم المامون

» حوار.. مع عزيز فتحي!
أمس في 0:07 من طرف نعيم المامون

» دقّات قلب الفنّ!
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:34 من طرف نور الحياة شاكر

» ربنا يشفيك ويعافيك يا شادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:29 من طرف نور الحياة شاكر

»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:28 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حضورك بكلمة حب لشادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 21:17 من طرف انطوانيت

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 15:11 من طرف نور الحياة شاكر

» بنحبك يا شادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 15:01 من طرف نور الحياة شاكر

» ادعو لشادية
الأحد 19 نوفمبر 2017 - 14:57 من طرف نور الحياة شاكر

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
السبت 18 نوفمبر 2017 - 0:29 من طرف Ater nada

» لقاء نادر للفنانه شاديه
الخميس 16 نوفمبر 2017 - 5:23 من طرف Ater nada

» مجلة المصور
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 16:10 من طرف عبدالمعطي

» مجلة الأذاعه والتلفزيون
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:51 من طرف عبدالمعطي

» نجمة «الكواكب»!
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:40 من طرف عبدالمعطي

» زيارة الرئيس السيسي وزوجته لشادية
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:33 من طرف عبدالمعطي

» صورة ناذرة لشاديه مع عائلتها
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 15:29 من طرف عبدالمعطي

» شادية والرؤساء
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 - 14:11 من طرف عبدالمعطي

»  حقيقة الحالة الصحية للفنانة شادية >>
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 17:38 من طرف أرض الجنتين

» تفاصيل كامله عن زيارة الرئيس السيسي وزوجته لحبيبتنا شاديه
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 7:31 من طرف انطوانيت

» طلب شادية الوحيد بعد إفاقتها رغم صعوبة النطق والحركة ,,
الأحد 12 نوفمبر 2017 - 7:28 من طرف انطوانيت

» جريدة اللواء/ الصحافة المصرية تدعو جمهور شادية بالدعاء لها
السبت 11 نوفمبر 2017 - 23:07 من طرف نور الحياة شاكر

» نجوى فؤاد: "الملوحة" هى الأكلة المفضلة للفنانة شادية
السبت 11 نوفمبر 2017 - 20:41 من طرف انطوانيت

» مع شوبير - خالد شاكر: حالة الفنانة شادية حرجة وشوبير يطلق هاشتاج ادعوا لشادية
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 15:32 من طرف أرض الجنتين

» ربنا يشفيكي ويعافيكي شاديتنا
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 13:43 من طرف عبدالمعطي

» الاذاعة والتليفزيون 11 نوقمبر 2017
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 13:28 من طرف عبدالمعطي

» مجلة الاذاعة والتليفزيون 11 توفمبر 2017
الجمعة 10 نوفمبر 2017 - 13:23 من طرف عبدالمعطي

مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 59 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 58 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

عبدالمعطي

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 720 بتاريخ الجمعة 10 يوليو 2015 - 17:24
اذاعة المنتدى
إذاعة شادية صوت مصر
T.V.SHADIA
هنــــا
احصائية المنتدى
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
شاطر | 
 

 شادية بنت مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 21:35

اسمها الحقيقي فاطمة شاكر _ بنت مصر..شادية نجمة الاستثنائية في عالم الفن العربى والحضور الاقوى لدى الجماهير العربية..واجمل فاترينة فنية عربية في القرن العشرين

شادية ورحلة الحب والعطاء والفن من البدايات حتى أصبحت رمزا من رموز الوطن الكبير..بإخلاصها ..بعطائها..بسلوكها ومبادئها

شادية ..مثال يحتذي به حتى بعد الاعتزال وثبات على المبدأ ..ورحلة الصدق والإخلاص ..واليقين..ورسالة لا تنقطع

شادية التي يوما لم تسع للقب..أو لمكانة..لم يكن يسعدها سماع تصفيق الجماهير لها في كل مكان..بل كان يسعدها أن تراه هو سعيدا..

شادية ..تشكلت وتلونت وايدعت وتركت لنا تراثا يحق للغير أن يحسدونها عليه وهى صاحبة الأرقام القياسية العديدة في النجاح..والتكريم..والتفاف الجماهير والحضور




الميلاد بالقاهرة يوم 8 فبراير سنة 1934 سرعان ما تبدو في البنت الصغيرة ملامح العبقرية والموهبة المشعة المبكرة ويعهد بها والدها لملحن يعلمها قواعد الغناء والمقامات والعزف..

يكبر مع الفتاه حب الفن الذي سبقتها للعمل به أختها السيده عفاف شاكر..وتلتحق بالعمل بالفن لتنطلق كما الصاروخ المضئ في أنحاء السماء..يتخطفها المنتجين ويسعى لها المخرجون ويلجأ إليها كبار الممثلين ..ليغمرهم نورها المبهج..وحضورها الجذاب ..وحب وتعلق الجماهير بها..لتصبح قدم السعد وبشره الخير..على كل من يعمل معها..وتصبح شادية نجمة الشباك الأولى في سنوات قليلة ..تزيح من على القمة نجوما كبارا تربعوا عليها لسنوات قبل ظهورها ..وغطى وجهها المتألق على أنوارهم فأثروا الاعتزال والابتعاد...رغم أن الساحة فسيحة للجميع..إلا أن شادية كانت الأقرب لقلوب الجماهير..بحيويتها وخفة دمها..وتلقائيتها وابتعادها عن التقليد أو التصنع..فقد كانت .. هي .. شادية



راحت بعد سنوات الانطلاق الأولى تنظر لنفسها..وتنتقد..وهل حققت ما تصبو بالفعل إليه..لا.. أدركت الفتاه النابغة أنها حققت الانتشار فقط ..ولم تثبت أنها حقا الممثلة المتمكنة..فأنتجت لنفسها بعد أن حصرها المنتجون في أفلام المرح والشقاوة ..والبنت المظلومة..فراحت تبحث لنفسها عن أفلام ذات موضوعات تبرز فيها امكاناتها التمثيلية الكبيرة..حتى ولو ضاعت تحويشة العمر..وهو ما كان في أفلامها..شاطئ الذكريات ..وليلة من عمري ..الذي بدت فيه انفعالاتها القوية وتقلب وتطور الدور في الفيلم الواحد..فلم تعد شادية تسير على وتيرة واحدة في الفيلم الواحد .. بل راحت تتشكل وتتقلب بين الحزن والفرح والمأساة والملهاه راحت تدرك أن الغنوة لا بد وأن تكون في مكانها ..وان لا تقطع سياق أحداث الفيلم لتغنى..فأصبحت أفلامها ذات نكهة خاصة ناضجة .. ومتطورة..ومبهرة..كما في الهاربة ..ووداع في الفجر ..والتلميذة..وقلوب العذارى..وارحم حبي..إلى أن قدمت القنبلة المدوية التي هزت أرجاء الوطن العربي حتى وصلت للاتحاد السوفيتي فأفسحت دور العرض فيها وفى كل ولاياتها مكانا لعرض ( المرأة المجهولة ) وتبدو شادية في أدائها البارع كمن استوت على نار هادئة..فأصبحت أنضج...وأشهى وأطعم وألذ...



تصبح شادية ..حديث المدينة ..وتضع بقوة ختم الجودة والعلامة المسجلة للنجاح الباهر بجوار اسمها على أي عمل هي نجمته..ويفطن الجمهور إلى أن شادية قد كبرت..وقد ودعت مع هذا الدور مرحلة هامة من مراحل حياتها الفنية الخفيفة..لتبدأ بخطى ثابتة وواعية مرحلة أهم من النضج والابداع ..قل فيها الكم لحساب الكيف..وحتى تثبت للناس وبالفعل لا بالقول أنها ممثلة تناطح كبار ممثلات جيلها راحت تمثل فقط في العديد من الأفلام دون غناء..لتقول ..وبدون كلام..أنها نجمة مصر..ونجمة الجماهير ...ونجمة الشباك لسنوات طوال...رغم وجود العديد من فطاحل التمثيل...إلا أن شادية قلبت الطاولة على الجميع ..برقى فنها..وامكاناتها ..وتميزها بتنوع أدوارها بين التراجيدي..والكوميدي ..والاستعراض ..واتجهت للإذاعة كممثلة بارعة تلعب بصوتها على الوتر الحساس فتوصل إلينا ما تود إيصاله بسلاسه... غير أن امكاناتها الغنائية وصوتها الذي كان سبب شهرتها ونغمته المميزة وإحساسه العالي كان قد نضج أيضا..وأصبح يضم اليها قاعدة جماهيرية أخرى تفتقدها زميلاتها الممثلات فقط اليها فأصبحت القاعدة أعرض والجماهيرية أكبر..


وتقترب من عالم الصحافة والأدب وتكتسب المزيد من الخبرة من الإحتكاك بعباقرة الصحافة في الفن وفى الحياة وفى الإبداع..فتبرز أعمال فنية أدبية مستوحاة من قصص عمالقة الأدب نجيب محفوظ ويوسف إدريس ..وإحسان عبد القدوس ..ويوسف السباعي..وغيرهم ..ورغم أن الكيان أصبح عملاق... إلا انه كان داخل الأستوديو وداخل العمل شديد التواضع..فهي تعلم أن التطبيل والتزمير والهتاف لكل عمل قد يضر به ولا ينفعه...وان العمل الجيد يتحدث عن نفسه..وان الخامة الطيبة هي الباقية..فلم تنظر يوما تحت قدميها لتتصنع نجاحا مزيفا مؤقتآ...بل راحت تخلص وتتقن وتبدع ...في عملها أيا كان...حتى تركت لنا دررا ثمينة... وأيقونات نفخر بإقتناءها...ونتطلع للنظر اليها



ولم يصنع لها هذا النجاح تملقها للسلطة..أو تقربها من ذوى النفوذ والمناصب.. بل راحت بشموخ بنت البلد..الواعية تخطو بخطوات شامخه .. في رحلة الفن...لتطبع لنا أجمل بصمات لا تمحى ولا تنسى..في الغناء والتمثيل معا..

ففي الغناء نضج الصوت الخفيف الذي اتهموه(لرقته ) بالضعف..فأدت لهم القصائد التي يعجز الكبار عن إتقان أدائها مثلما فعلت شادية...ولعل مواراة وتجاهل أهم أعمالها التي تشهد على عظمتها كمطربة يطرح أمامنا عدة تساؤلات لا إجابة لها إلا أن الغيرة والمصالح والمحاباه والمجامله أصبحت تنال من شادية وعظمتها ..لإبراز من هم أقل فنا وموهبة وإحساسا..وجماهيرية... فقط استمعوا لشادية في ( قصيدة ..أغلى شعاع ) لتروا كم أبدعت وصالت وجالت بصوتها وعلت فوق كل المقامات الموسيقية تاركة بالفعل ( أغلى شعاع ) ..وغيرها من النماذج التي تستحق وقفات منا أمامها لنتأمل كم كانت قديرة..شادية



وحتى في سنوات الانفتاح .. وسنوات التراجع في مستوى السينما في السبعينات ووسط ظهور نجمات شابات... قال البعض شادية راحت عليها..وتوارت ..إلا أن عظمة الفنانة الكبيرة كانت تمنعها من المضي قدما وسط تفاهات أفلام المخدرات والمقاولات والجنس التي تقدم بلا وزن وبلا لون أو طعم أو رائحة أو هدف ... فأثرت الإقلال من أعمالها السينمائية ...وعوضت ذلك بالاتجاه المنفرد للغناء في وقت تألقت فيه الحفلات الغنائية العامة فأصبحت شادية نجمة وفاكهة هذه الحفلات ..وراحت أغنياتها العاطفية الناضجة والطويلة تستميل اليها المزيد من الجماهيرية فراحت تغنى وتتألق في أخر ليلة-أتعودت عليك-خلاص مسافر-همس الحب-أنا وقلبي-لو القلوب-أحلى كلام-أحلف ما كلمته-مسيرك حتعرف-أجمل سلام-والنبي وحشتنا-الحب الحقيقي –رحلة العمر-أصالحك بإيه-بحبك حب أكبر-الناس كلامهم غيرك...والى آخر أغنياتها الطويلة-خد بإيدى...



ومع هذه الأغنيات الطويلة لم تنسى شادية أغانيها القصيرة والخفيفة فراحت تقدم بوست القمر-قاللى الوداع-الزمان لم صالحنا-نعمل إيه-ليه كل مرة-وخدني على حصانك-وقسم روقلى مزاجي-وملل-وفرح-وقدر-..وليلة سهر-إن كنت لية ... وغيرها..

وبحسها الوطني قدمت لمصر أحلى وأعذب أغنيات حب الوطن..مثل يا حبيبتي يا مصر—يا أم الصابرين – غالية يا بلادي-رايحة فين يا عروسة – بلد السد – واحد+ واحد – وادينا-مصر نعمة ربنا -النيل والزيتون-وحياه رب المداين-ادخلوها سالمين-مصر اليوم في عيد – وطني أحلى الأوطان-ياوابور يا مولع-عربي في كلامه-الدرس أنتهي – يا بلدنا ياحياتنا-عبرنا الهزيمة-كلنا عرب-يا طريقنا يا طريق- يا بنت بلدي-يا بنت خالي- بسبس نو-وقولو لعين الشمس.



وقدمت للأطفال وللأم أغنيات ( اسم الله عليك-برجالاتك-سيد الحبايب-أمي-ماما يا حلوة-عيون ماما-مع بعضينا-سوا سوا-شمس بكرة-عيد الميلاد-يا نور عنية واكتر-حبه حبه-كلوا بامية-نامي هو-وتوحة-..وغيرهم.. وقدمت كل الألوان الخفيفة والعاطفية والشعبية ومزجت بينهم بحيث يصعب على المستمع أن يصف هذه الأغنية تحت مسمى واحد..حتى الوطني ...فقد كان هناك وطني عاطفي – أو وطني للأطفال-أو وطني قومي ...أو وطني رومانسي...وأغنيات حب وطنيه...ومن أغنياتها الشعبية الجميلة – أبو العين العسلية-الشابة حته سكره-خدني معاك –غاب القمر-الحنة ياحنة-نعمين- آه يا اسمرانى اللون..يارب توبة



وفى اللون العاطفى الخفيف قدمت درر لاننساها مثل –إن راح منك يا عين-مكسوفة-حبيبى أهو-بحبك قوى-وحياه عنيك-على عش الحب-مالصبحية-وعد ومكتوب-إوعى تسيبنى-يا حسن يا خولى الجنينة- يا *** من عينى النوم-أحب الوشوشة-لا يا حمادة-أقوله ولا لأ-مش قلتلك ياقلبي-أنا عندي مشكله-فوت ياحبيبي-فوق ياقلبي-سونه ياسنسن-شبكت قلبي-قلبي على قلبي-شبكت قلبي والقلب غالي-أنا عشريه...وغيرهم

وغنت شادية للمناسبات العائلية مثل خطابي الكثير-كتروا الخطاب-كل الحبايب هنا الليله دى- يادبلة الخطوبة-على عش الحب-ألو ألو-الشمس بانت-شهر الهنا لرمضان-


شادية رحلة عامرة بالحب والعطاء ولا ندرى ماذا نقول عنها لنوفيها حقها..وان كانت هى قد أثرت الصمت...فلنصمت ايضآ نحن...ونترك أعمالها الشامخه...الداله على عبقريه مميزه تتوارى وراء نبل هذه الأخلاق...ولكنها بصمت...تتحدث عن نفسها وقد أعتزلت الفن عام 1989 بعد أكتشفها اصابتها بمرض سرطان الثدي غير أنها لم تتبرأ من الفن أبدا وقالت لولا المرض ما أعتزلت الفن أبدا فقد عشت في استديوهات الغناء و التمثيل أكثر مما عشت في بيتي و لو رجع بي الزمن مرة أخرى سوف أختار طريق الفن بكل ما فية ولهذا يحترم الناس شادية إلى الآن .
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan


عدل سابقا من قبل hasan في الجمعة 4 يونيو 2010 - 14:49 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 21:35

أشهر تعليق لشادية:

"لأننى فى عز مجدى أفكر فى الإعتزال لا أريد أن أنتظر حتى تهجرنى الأضواء بعد أن تنحسر عنى رويداً رويداً ... لا أحب أن أقوم بدور الأمهات العجائز فى الأفلام فى المستقبل بعد أن تعود الناس أن يرونى فى دور البطلة الشابة .. لا أحب أن يرى الناس التجاعيد فى وجهى و يقارنون بين صورة الشابة التى عرفوها و العجوز التى سوف سيشاهدونها .. أريد أن يظل الناس محتفظين بأجمل صورة لى عندهم و لهذا فلن أنتظر حتى تعتزلنى الأضواء و إنما سوف اهجرها فى الوقت المناسب قبل أن تهتز صورتى فى خيال الناس
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 21:36

شـــــــــــــاديه...الدلـــــــــــــــوعه نستعرض معكم هنا بعض لمحات الدلوعه شاديه في صباها والذي كان دلعآ محترمآ محببآ الى النفوس وليس مبتذلا أو للإغراء...لذلك أصبحت شاديه هي النموذج المفضل لبنات جيلها اللاتي رحن يقلدونها في ملابسها وتسريحة شعرها وطريقة دلعها...دلع البنت المصريه الخفيفة الروح والمهذبه

قطة السينما المصريه شاديه تميزت من اللحظات الأولى في إنطلاقتها الفنيه بالروح المرحه الخفيفه المتحررة من كل حقد أو حسد أو قلب يحمل بداخله ضغينه لأي إنسان مهما كان...كما تحررت من الشكل الرسمي والتقليدي الذي كان يتبعه الجيل السابق لها في التمثيل والتجسيد الدرامي للأدوار ...فكونت مع كمال الشناوي نموذج جديد ناصع وفريد في السينما المصريه وكأن كلاهما كان يبحث عن الآخر لتكتمل الصورة الحلوة التي لازالت تداعب أعيننا بهذه الفتاه المرحه المتوهجه...والقطه الجميله والرقيقه
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan


عدل سابقا من قبل hasan في الجمعة 4 يونيو 2010 - 14:50 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 21:37

المقالات عن فنانتنا الكبيره شاديه ...وكان العدد ممتاز وخاص بمحبوبة اجماهير ...والأضواء والإعتزال ...والتصوف...نستعرض هنامعكم بعضآ من هذه المقالات والذي نبدأه ب معبودة الجماهير شادية ... ومرارة ثمن الفن ...! ما أصعب الغربة عن النفس .ما أمر الوحشة التى يشعر بها الفنان والناس .من أصدقاء وأحباب وعشاق فنه ..تصمت كل إيقاعات المرح .وينحسرالإنطلاق وتزحف إلى دائرة الحزن الرمادية كل الأحلام واللحظات الحلوة ..وتتحول الذكريات إلى شبه صرخات إلى غرفة صماء مغلقة بلا أبوب أو أضواء ! ويزيد هذا الشعور وينميه ويعمقه شيئا فشيئا خطر المرض المجهول الذى يهاجم الفنان وهو أكثر الناس حساسية وعاطفية وحبا للحياه.. هذا ما أحسسته وأنا أراقب الفنانة المبدعة ( شادية ) تنزوى وتتقوقع وتتجنب فى الايام الأخيرة مقابلة الأصدقاء والأحباب ..تغلق على نفسها ألف حجرة وحجرة وتحيا وراء الستر الكابتة فى الإنتظار(المجهول ) الذى يدق بابها ويذكرنى هذا بضربات القدر على باب بيتهوفن فى سيمفونيته الخامسة نذير المجهول ولغز الذى يقترب خطاه فى ظلام من دائرة لا ترى لكونها خارج فى ظلام من دائرة لا ترى لكونها خارج الزمان ومساحة المكان .. ( المرح ).؟عشته فى صباى .وشبابى ...هذا ما أحسسته وانا ارقب نفسي كنجمه من بداية السلم ومنذ أن كنت صغيرة دون سن العشرين .أختى .شقيقتى : عفاف شاكر سبقنى إلى الفن ولم يكن يدور بخلدى أبدآ .أننى سأصل إلى هذه المكانة النجومية وبسرعة ..أنا من بحرى .من أعماق الدلتا ..أسمى فاطمة شاكر عرفت شهرتى الأولى فى عالم الفن السينما من خلال ( الشقاوة )( والإنطلاق )( والأغنيات خفيفة الظل ) وفى أفلام مثل : العقل فى أجازة .وليلة العيد.. وفى الهواء سواء ..وليلة الحنه ...غنيت ومثلت مع محمد فوزى وفريد الأطرش...وعبد الحليم حافظ ...وشكرى سرحان ...وعماد حمدى .وأشتركت مع فاتن حمامة فى أكثر من فيلم..كما أشتغلت مع معظم المخرجين محمد كريم .وعز الدين ذو الفقار .وصلاح أبو سيف ..وبركات .وفطين عبد الوهاب .وعاطف سالم .وكمال الشيخ .وحسين كمال .: وأشرف فهمى .وغيرهم وكنت مرحة فى كل أفلامى .وفى حياتى ..ولكن فى بعض الوقت كنت أحس بالوحدة فينزلق إحساس المرح عن نفسى .ولكن ماذا عن الآن .الكأس المر .ترى هل مات المرح .أم خاصمنى ؟.. (الأغنية ) حلاوة الإيقاع الأغنية حياتى .والإيقاع أيامى .غنيت الحب .والحياه.والأرض .والوطن.والمرح.والبسمة .والدمعة.غنيت الأغنية الخفيفة والدرامية والعاطفية والقومية حبينابعضنا.وليالى العمر معدودة .ياشاغلنى وقلبك خالى.وكسفتيني ياسنارة .وغاب عنى ليه.ليه يا ترى.أمانة عليك أمانة.يامسافر بورسعيد.وياجاى من السودان لحد عندنا .وقولو لعين الشمس ما تحماشى لحسن حبيب القلب صابح ماشى... وغاب القمر يا بن عمى ..ويا حبيبتى يا مصر ..ولازال طعم الأغنية فى شفتى ..وبعضه يتحرش فى رئتى ..أريد أن ( أصر ) ولكننى لا أجد شفاه الغناء ..وكيف يحيا المغنى بلا شفاه. التمثيل والسينما والأدب ..تعلمت التمثيل من الحياه أكثر مما تعلمته من أى شئ أخر ..الجمهور شجعنى وعلمنى .ومن خلال التجربة والممارسة وعشقى للفن.بدأت أحس بكيفية تقديم الشخصيات التى قدمتها ..وإنتقل من مرحلة ( البنت الشقية )أو( فتاه الاحلام ) إلى أفلام درامية وميلودرامية .ثم إنتقلت إلى أفلام أكثر نضجا .أجبرتنى (الشخصية) فيها على نسيان نفسى كمغنية .لا قدم الدور ن خلال أداء تمثيلى ..وقد تسأل عن أحب الشخصيات إلى قلبى مما قدمت على الشاشة أو فى الإذاعة أو فى المسرح .فأقول لك : أن كل ما قدمت بمثابة أولادى .. أعتز بهم كلهم ونسيت من أنا ..وتحولت أمومتى إلى أم لأولادى التى أقدمها على الشاشة مادمت لم أفعل ذلك فى الحياه نفسها ..!
( حميدة ) فى زقاق المدق لنجيب محفوظ تلك الفتاه التى تحيا فى أسرار المجتمع المغلق وتنظر إلى الحارة ولم تطأ أقدامها الشارع العام ..ولذلك أقتنصها فرج ( يوسف شعبان ) بإعتباره قواد وهكذا خرجت من ( الحارة ) أو ( الزقاق ) إلى عالم لم تدركه فذلك ووقعت فى الخطيئة وخسرت حبها ( عباس الحلو ) ذلك الحلاق الذى ذهب ليعمل فى ( الأورنس ) النجليز ليجمع النقود ويتزوج من حميدة ..وعندما عاد لم يجدها الا فى حانة مع السكارى والإنجليز ترقص وتغنى لأغنياء الحرب ولجونى العربيد .فاضطر إلى أن يقتلها وكانت حميدة رمزاودلالة فى تلك

الفترة لمصر التى خرجت عن ( الحياء ) لتحيا تحت ( كنف ) الإنجليز !

(كريمة ) بطلة نجيب محفوظ فى رواية ( الطريق ) وهى زوجة لعجوز فان تعمل معه فى فندق صغير أتفقت مع صابر ( رشدى أباظة ) للتخلص من زوجها ليخلو لهم الجو .وتحت وطأة أغراء المرأة يقع صابر الباحث عن الإنتماء والإيمان واليقين فى شخص والده ( المجهول ) الهوية : سيد سيد الرحيمى . فيقبل على الجريمة ويفتقد فى زحام ومتاهة القتل ( نفسه ) وبالتالى ( الطريق ) دورها الذى يتميز بالمعاناه والحزن فى فيلم ( نحن لا نزرع الشوك) مع محمود ياسين وصلاح قابيل والفيلم مأخوذ عن روايه يوسف السباعى ( اللص والكلاب ) حيث قدمت دورها المتميز مع سعيد مهران ( شكرى سرحان )الهارب من ( العدالة ) ( الهارب ) حيث مثلت دورا متميز فى دراما كمال الشيخ (شباب إمرأة )حيث مثلت دورها كقريبة محبة لذلك الطالب الذى جاء إلى القاهرة من مجتمع الريف وضاع فى ظل شفاعات وإغراءاتها .والفيلم أشترك فى بطولته شكرى سرحان وتحية كاريوكا وعبد الوارث عسر... وكانت أدوارها المتألقة فى الأفلام الغنائية مع محمد فوزى وفريد الأطرش وكمال الشناوى وعبد الحليم حافظ ..وقدمت مع عبد الحليم أنجح أفلامه الغنائية : ( لحن الوفاء ) و (دليلة ) و (معبودة الجماهير ) .. ولا يمكن حصر أدوار شادية أو الشخصيات الخلاقة المتميزة التى قدمتها ..ولكن فلنقف عن بعض هذه الأدوار: دورها فى فيلم ( المرأة المجهولة ) مع صلاح ذو الفقار ..دورها فى ( شئ من الخوف ) قصة ثروت أباظة .إخراج حسين كمال مع محمود مرسى ..حيث مثلت دور ( فؤادة ) المقهورة التى رمزت بها الدراما إلى مصر فى فترة بذاتها .. أدوارها فى أفلام أشرف فهمى وفى مقدمه هذه الأدوار ما قدمت فى أفلام : إمرأة عاشقة .ورغبات ممنوعة . لا تسألنى من أنا ..و... ... ... و.... .... .... ثم فى المسرح كان دورها الفذ فى ريا وسكينة مع سهير البابلى وعبد المنعم مدبولى واحمد بدير وإخراج حسين كمال .حيث قدمت در ( ريا ) من خلال أداء درامتيكى ممتاز .. و... .... .... و .... .... ....
( الحب ..الزواج .. الماضى ..الحاضر .. المستقبل ..؟ )

كان نصيبى الكثير لكنه كان قصيرا كعمر الأزهار .. الزواج ؟ تنوع ولكنه فى النهاية ..تركنى الحب وحيدة .. ولم يعد داخلى الاالذكريات الأسيانة..بعضها يمر كالشريط الذى يدغدغ القلب ..لكن فى آسى وحسرة ..الماضى أغمض عينى عنه طويلا حتى لا أحس بتلك ( الحسرة ) التى تحطم وتقتل ..وان كان صدرى الحطام فى داخل الإنسان أقوى من خارجه ..الحاضر .احياه .فى خوف وعزله..المستقبل..لا أدرك مجهولة ..أصارع المرض ويصارعنى ..والفنان الذى ينكر أنه يكره المو ويعشق الحياه ابدا.لما كان فنانا .لان الفن ودعوة للحياه ضد الموت..ودعوة للحب فى مواجهه الغناء والدراما .. ومهما تحدثت شادية ..ومهما تحدثنا عنها فإننا لا يمكن أن نوافيها حقها كمبدعة فى مختلف قنوات التعبير الدرامى والإيقاعى والغنائى ..فهى جزء من طفولة الكثيرين. وهى جزء من وردية شباب الكثيرين وهى حلم وردى لذيذ ..وكمثال لعشق الفن وفن العشق ..وكل ما نملكه أن ندعو لله أن تظل شادية فى حياتنا تملأ الوجود بالغناء ..وأن تخرج عن ( العزلة ) و(محارة الحزن ) الدفينة التى أغلقت نفسها عليها بسبب تدهور صحتها الاخير وصراعها المرير مع لغز المرض الخبيث ... ونواصل مقالات نفس العدد الخاص عن الفنانه شاديه والذي يحمل عنوانوحتى لو ظهرت... فإن ذلك لا يجوز فى الفن ...!! لعل شادية غناء من أكثر المطربات خصوبة .. فقد تقلبت شادية فى أكثر من مرحله غنائية لمعت فىها جميعا وان كانت لم تكمل مرحلتها الأخيرة .فقد بدأتها بأغنية واحدة .ثم توقفت .والذى يسمع شادية منذ بدايتها يمكن ان يتوقف عند هذه المراحل: المرحلة الخفيفة .. المرحلة الفلولكورية...مرحلة الأغنيات الطويلة ..المرحلة الدينية ... ونستطيع أن نتوقف عند كل مرحلة لنرى ماذا قدمت شادية فيها ..قبل ان تقرر الاعتزال نهائيا .. خفيفة: عندما بدأت شادية حياتها الفنية فى سلسلة أفلامها والتى أشتركت فيها مع كمال الشناوى وإسماعيل ياسين وغيرهما..لم تكن ممثلة فقط ولكنها كانت ممثلة ومطربة . وفى تلك الفترة لم تغن أغنيات منفصلة.لقد غنت أغنيات درامية .يحتاجها الموقف الفيلمى .أو السينمائى.ولذلك كان من الضرورى أن تغنى الأغنيات الخفيفة والتى يتطلبها العمل السينمائى والذى لا يحتمل فى نفس الوقت الأغنيات الطويلة التطريبية التى يتميز بها غناؤها .هذه الأغنيات من أمثال ( يا حسن يا خول الجنينة )(وسوق على مهلك سوق ) ومئات الأغنيات التى تنطوى تحت هذا اللون وظلت شادية متربعة على عرش الأغنية الخفيفة .يساعدها فى ذلك صوت رشيق متوسط المساحة فمثل هذه الأغنيات لا تحتاج إلى صوت عريض أو قوى كصوت أم كلثوم مثلا . فولكور : ثم جاءت المرحلة القانية فى حياه شادية الغنائية وهى المرحلة الفلولكورية وهى مرحلة غطت المرحلة الغنائية أو كادت فى تلك الفترة.فقط ظهر محمد رشدى بغنائة الذى أعتمد على هذا الذوق الشعبى الأصيل .والذى بدأه مه بليغ حمدى الذى كان هو الاخر يدخل نفس المرحلة فى الإهتمام بالأول الشعبية فى الغناء غنت شادية (قولو لعين الشمس )من ألحان الموجى (وان ما اسمريت يا عيب بلدنا )من كلمات عبد الرحمن الابنودى ولحن بليغ حمدى ورغم أن هذه المرحلة لم تكتمل فقد تراجع بليغ حمدى بعد أن غنى له عبد الحليم (سواح) ودخل المرحلة الكلاسيكية فى حياته اللحنية والتى تقف اغنية (موعود) لعبد الحليم حافظ فى قمتها ..لم تكتمل المرحلة الشعبية أو الفولكلورية إذن سواء فى حياه شادية او عبد الحليم أو فايزة أحمد التى غنت فى تلك الفترة من نفس اللون مثل أغنية (شاغلا له يا أمه بايدى الطاقية ) وغيرها وان أستمر محمد رشدى فى طريقه بوصفه اللون المميز لغنائه طويلة : أنقطعت شادية عن الغناء أو كادت وتحولت إلى التمثيل فقط .وأثبتت وجودها كممثله لا قيمة فنية عالية .وان غنت فى بعض الافلام أغنيات مصاحبة فقط.مثل أغنياتها فى (نحن لا نزرع الشوك) ثم عادت شادية للغناء فى الحفلات العامة كنجمة غنائية .وبدأت تغنى الأغنيات الطويلة التى تقف أغنية محمود الشريف فى قمتها وهى أغنية (آخر ليلة)وأستمرت مرحلتها الغنائية الطويلة عدة سنوات قدمت خلالها عددا من الملحنيين الشباب ولكنها عادت مرة أخرى الى الأغنيات القصيرة من جديد عندما عادت أغنياتها القديمة ومرحلة الأغنيات الطويلة التى تتميز بالتطريب لها سوابق قديمة فى حياه شادية عندما غنت من الحان محمود الشريف أيضا أغنية ( ليالى العمر ) التى غنت فى واحد من أفلامها الغنائية غير أن هذه المرحلة لم تستمر أيضا . وطنيات : غنت شادية عددا من الاغنيات الوطنية كانت أشهرها ( يا حبيبتى يا مصر ) التى لحنها بليغ حمدى ثم بعد سنوات غنت عدة أغنيات وطنية مع جمال سلامة وهى أغنيات أما تنتمى الى مرحلة الأغنيات القصيرة أو مرحلة الاغنيات الطويلة وهى أغنيات لا تنفصل فى مرحلة قديمة بذاته. الدينية : تأتى المرحلة الدينية فى ختام مرحلتها الفنية قبل الإعتزال وربما تكون شادية قد غنت بعض الأغنيات الدينية فى حلتها الغنائية لكنها لا تشكل مرحلة كاملة .ثم اجاء مرضها التى صاحب عملها فى مسرحية (ريا وسكينة) ثم سفرها إلى أمريكا واشاعة موتها .ثم عودتها لتنفى أنها سوف تعتزل الغناء .غير أنها بدأت مرحلة الغناء الدينى بعد رحلة الحج إلى بيت الله الحرام ثم فجأة أعلنت أعتزلها الفنى نهائيا .وبشكل كامل وإذا كانت الأغنية الدينية الأخيرة تمثل بداية لمرحلة جديدة الا أنها فى النهاية لم تكتمل .وحتى لا تستمر فهى مرحلة ناقصة .برغم أنها قد اعلنت أنها سوف تقدم مجموعة من الأغنيات الدينية غير أنها لم تكمل ما أعلنته. إن الرحلة الغنائية فى حياه شادية رحلة خصبة تماماقدمت خلالها مئات الأغنيات ساعدها فيها أن صوتها كان ينضج مع السنين.ولعل ذلك ما جعلها فى مرحلتها الثالثة تتجه الى الأغنية التطريبية الطويلة التى تحتاج الى إمكانيات صوتية كانت تملكها مع التجربة الطويلة والمستمرة. ولقد تركت شادية بلا جدال مكانا خاليا فى ساحة الغناء سوف يظل شاغرا .حتى تظهر شادية...
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 21:38

وتضيف الكاتبه بسؤال...لشاديه كيف إستقبلتي إهتمام الناس والتليفزيون العربي بيكي ؟تقول...بالطبع كنت سعيده بالإهتمام والحب ولكن كنت بسأل نفسي بإستمرار ...ليه كل القلق ده؟...مين المستفيد من الشائعات دي...ليه أتسبب في حالة قلق لكل اللي حواليه؟...التليفونات في بيت أختي لم تنقطع...من أمريكا ومن مصر وكل مكان وكل الأقارب والمعارف والأصدقاء ...يمكن سعدت بلهفتهم وإهتمامهم...ولكن كنت بشعر بحرج وضيق لأني إتسببت لهم بكل القلق دهوتتأمل الصحفيه وجهها...وتقول تبدو جميله رغم الإرهاق والتعب...وتضيف...أحس بالألفه معها...رغم أنها المرة الأولى التي نلتقي فيها ...وأسألها وقد لاحظت أنها كل خمس دقائق تمد يدها بلا وعي نحو أمها لتربت عليها وتطمئن عليها...لماذا يسيطر عليه منذ بدأنا حديثنا إنكي كتله من الحنان والعواطف؟...فتقولأنا إنسانه أعشق الحنان وأحب أن أعطيه لمن حولي وأحتاجه أيضآ...أحيانآ كلمة حنان واحده أو مجرد لمسه بسيطه تجعل للحياه معنى...الإنسان في لحظات يحتاج ليد توضع على كتفه...لنظرة حب وحنان صادق...وهذه المشاعر ليست سهله فمشاعر الحنان تضيع عندما تصطدم بمخلوقات بارده يعني نظرة حنان إن لم تجد إستجابه...تضيع...أنا مجرد كلمة حنان قبل النوم تكفيني كي أضع رأسي على الوساده وأنا مرتاحهوتسألها الصحفيه...شاديه كزوجه...تطلب الكثير من شريك حياتها؟فتجيب...صدقيني ...أنا لم أطلب الكثير من أي رجل إرتطبت به...الحنان كان يكفيني...لو كنت صادفت الحنان الصادق لما وجدتيني غير مرتبطه اليوم...وتطل عليهم رئيسة الضيافه وبود ترحب بالفنانه شاديه وتؤكد لها سعادتها وسعادة طاقم الطائرة المصريه بوجودها معهم في الرحله...وتنظر بعدها الصحفيه لشاديه فتجد الإرهاق وقد تحول في عينيها إلى نظرة سعاده ومرح وتقول شاديهشوفي الحنيه دي لاتجديها لو لفيتي العالم كله...أنا رحت أمريكا أكتر من 3 مرات وفكل مره أفتقد مصر أكتر ...صحيح في أمريكا وأوروبا تجدي المعامله الجيده والنظام ولكن الدفء والمشاعر اللي من القلب دي لاتجديها إلا في مصر...ده حتى الطبيعه عندهم تحسي إنها بلا روح أو مشاعر طيبه... شوفي المناظر الطبيعيه اللي في أمريكا ...شوفي الشجر الأخضر والورد...تحسي إنه زي الديكور بتاع السيما...كأنه شجر بلاستيك...الزرع عندنا له رائحه وله طعم تاني...ده حتى الشجر الناشف في بلدنا له ريحه...وتسألها الصحفيههل تكرر شاديه تجربة ريا وسكينه مرة تانيه؟...فتقول شاديهلاأفكر في المسرح الآن المسرح تجربه...لاأعتقد إني هكررها...لأنها تجربه متعبه...المكياج...السهر...والأهم الإلتزام...يعني الواحد ملتزم كل يوم بالظهور على المسرح...ومحروم من الراحه والرفاهيه...أو حتى يمرض أو يتعب ...واجب يومي لابد أن تؤديه بإنتظام وبجديه...ولكني لاأنكر إني إستمتعت بالعمل في المسرح ولقاء الجمهور اليومي...إلا إن التجربه صعبه...ثم أين هو الموضوع الجيد؟ إذن لماذا إبتعدتي عن السينما؟أنا لم أبتعد...ولكن الفن تغير يمكن لأن الحياه كمان إتغيرت...زمان كنا عشان نقدم الفيلم نفضل ندرس فيه ونقعد بالشهور نعدل ونضيف ...النهارده الأفلام بتتعمل بسرعه رهيبه...وكأنها مكنة سلق بيض...شوفي مثلآ شئ من الخوف فضلنا سبع شهور نعد فيه ونغير في شخصية البطله كل ده عشان يطلع الفيلم تقتنع بيه الناس...النهارده أغلب الأفلام عن الحشيش ...والمخدرات ومواضيع مكرره ...يمكن لأن زمان كتاب السيناريو كان عندهم وقت...ولم تكن مطالب الحياه خانقه...النهارده كاتب السيناريو علشان يغطي تكاليفه وإلتزماته ...يشتغل في فيلم وفي التليفزيون...ومفيش مانع مسلسل لدوله عربيه...وبالمره مسلسل يومي للإذاعه
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
hasan
القيثارة الذهبية
القيثارة الذهبية
avatar

الدولة :
العمر : 47
ذكر
الكلب
عدد الرسائل : 10661
تاريخ التسجيل : 15/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 21:40

شعبية شاديه الطاغيه في الوسط الفني نابعه من إحترامها لزملائها...وإحترامها لذاتها...فهي أقل النجمات خوضآ للمعارك والحروب الفنيه...وهي أقلهم ظهورآ في الحفلات العامه والخاصه...وإستطاعت بحنكه وبخبره وذكاء شديدأن تحافظ على شعرة الحب والإشتياق والإحترام بينها وبين من عملت معهم ...أو لم تعمل معهم أعمالآ فنيه...وكانت تتودد للصغير قبل الكبير بالحب الصادق...والعطاء ليصبح جو العمل والمكان معبقآ برائحة الحب والألفه التي لاتعيش بدونها ...شـاديه...



تعالوا نستعرض سويآ ماذا قال عنها زملاؤها الفنانون والفنانات عن مكانتها في الفن...ومكانتها في القلوب


إن شاديه من أحب الأصوات إلى قلبي...وفي صوتها نعومه وصفاء...إنني أستمتع دومآ بصوتها وقد إستطاعت أن تطربني وتشدني بعد لقائها في شعبيات بليغ حمدي...وغاب القمر للموجيأم كلثومشاديه هي الصديقه التي أحترم فنها...وهي المفضله عندي غناءآ...وتمثيلآ...أنا لاأسافر خارج مصر إلا وبصحبتي شريط غنوتها...ياحبيبتي يامصر...شاديه بالنسبه لي الإنسانه الرقيقه التي أخذت بيدي وساعدتني وأرشدتني بطيبه وبحب وبتلقائيه وبود كبير في بداية المشوار...شاديه مثل قوي للصدق والحب ...وإنكار الذاتعبد الحليم حافظشاديه في الإستوديو رقيقه جدآ...ومتعاونه جدآ جدآ وتحب لغيرها كما تحب لنفسها وأصيله في سلوكها ...تشعر معها أنك أما فنانه كبيره لديها أخلاق وقيم لم يكن هناك مشاهد تجمعنا في الفيلم ولكن خارج المشاهد كان بينا رابطه قويه وهي الفنانه الوحيده التي وقفت أمامها كبطوله تانيهسعاد حسنيمرحلتي مع شاديه هي المرحله الورديه في حياتي مرحله مليئه بالحب وبالزهور ولايمكن أن تموت والناس لن تنساها...إنها أطيب مالقيت من الفنانات...فهي أقل الناس خوضى في مناقشات ومعارك أهل الفن...وهي أيضآ أقلهم رغبة في الكلام وإذا تكلمت خرج منها الكلام معسولآ رائعآ...كأغانيها الرائعه التي لم يقدم أحد مثلها في اللونوالمذاق وفي التأثيركمال الشناوي


مجنونة العند ليب من 4 اشهر

حياة شادية فى سطوراً :
**قدمت شادية خلال فترة ما يقرب إلى أربعين عام لتاريخ الفن العربى حوالى 117 فيلماً و 10 مسلسلات إذاعية و مسرحية واحدة


ولدت شاديه أو فاطمه كمال شاكر يوم 8 فبراير في الحلميه الجديده .

1946- كانت السنة التى دخلت فيها شادية إلى عالم الفن و السينما بداية من إشتراكها بدور بسيط فى مشهد من فيلم "أزهار و أشواك" ، الذى لم يحقق نجاحاً يذكر،وفى عام 1947 كانت أول بطولة لها مع محمد فوزى فى فيلم "العقل فى إجازة". كما أن هناك حقيقة لا يعلمها الكثيرين و هى مشاركة شادية بصوتها فقط للشخصية التى جسدتها الراقصة حكمت فهمى على الشاشة فى فيلم "المتشردة".

- 1947 تعارف شادية و كمال الشناوى وأشهر ثنائى فى السينما المصرية مع مطلع الخمسينات ، حيث بلغ عدد الأفلام التى جمعتهما 25 فيلماً ،حتى إعتقد الكثيرون أن هناك قصة حب بينهما ، و لكنه تزوج أختها عفاف .

- 1952 كان أغزر أعوام شادية الفنية حيث قدمت فى هذه السنه قدمت 13 فيلماً ، أى أنها كانت تشترك فى فيلم جديد كل شهر ، ولم يضاهيها فى هذا الرقم سوى إسماعيل يس فى قمة مجده.

- 1952 تقابلت شادية مع عماد حمدى فى "قطار الرحمة" والذى كان متجهاً للصعيد و له أهداف إنسانية عميقة و أشترك فيه عدد كبير من الفنانين ، و تزوجا أثناء تصوير مشاهد فيلم "أقوى من الحب" بالإسكندرية عام 1953 ، و كان يكبرها بحوالى 23 عاماً ، ودام الزواج 3 سنوات لينتهى نهاية هادئة بالإنفصال.

- 1956 ظهرت قصة حب بين شادية و فريد الأطرش أثناء عملهما معاً فى فيلم "ودعت حبك" ،وقد إعترف الإثنان بذلك ولكنهما لم يتزوجا وذلك بسبب العناد و الكبرياء الذى سيطر على كل منهما.

-1959 برعت شادية فى فيلم "المرأة المجهولة" مع المخرج محمود ذو الفقار، الذى كان بعد أن أستبعدت هند رستم من الدور ، لم يكن واثقاً من ترشيح كمال الشناوى لشادية لأداء الدور ، ولكنها برعت فيه ، لدرجة أن والدتها حين جاءت للأستديو لم تتعرف علي إبنتها التى تحولت إلى عجوز شمطاء.

- 1962 كانت نقلة كبيرة فى حياة شادية الفنية حيث دخلت عالم الإنتاج السينمائى بفيلم "اللص و الكلاب" الذى وضعها فى مستوى فنى مختلف عن الفتاة الدلوعة الشقية و أوضحت بهذه التجربة قدراتها الفنية المختلفة و إمكانياتها فى التنوع خاصة أنها فى هذا الفيلم لم تغنى علىالإطلاق مما جعله إستعراض مبهر لقدراتها التمثيلية فقط.

- 1965 تزوجت شادية من صلاح ذو الفقار بعد قصة حب ملتهبة ولكنهما إنفصلا عام 1972 إنفصالاً نهائياً.

-1966 رشحت شادية لدور البطولة فى فيلم "القاهرة 30" مع المخرج الذى كانت تواقة للقيام به و لكنها كانت تعتقد أنها سترزق بطفل ، فإعتذرت عن أداء الدور الذى أدته بعد ذلك السندريلا سعاد حسنى.

- 1970 كان موعد شادية مع فيلم "نحن لا نزرع الشوك" مع دور سيدة أحد أشهر ادوارها عن رواية الأديب يوسف السباعى بأداءه مرتين ،فى فيلم سينمائى مع المخرج حسين كمال ، و فى مسلسل إذاعى مع المخرج محمد علوان.

- 1984 قدمت شادية للسينما أخر أفلامها "لا تسألنى من أنا" مع المخرج أشرف فهمى.

-1983 إشتركت شادية فى أول و آخر عمل مسرحى لها "ريا وسكينة" التى حققت نجاحاً جماهيرياً كبيراً وحطمت الأرقام القياسية .

-1986 كان أخر ظهور لشادية على المسرح و إحيائها للليلة المحمدية حيث غنت أول أغنية دينية لها "خد بإيدى" التى كانت تناجى فيها الرسول الكريم بقلب خاشع و عين دامعة ،والتى قوبلت بعاصفة من التصفيق، وبعدها قررت الإعتزال مكتفية بما حققته من نجاح و أصبحت تسعى إلى نجاح أكبر.. إلى التقرب من الله.
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: hasan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
نور الحياة شاكر
محبوبة شادية
محبوبة شادية
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 50527
تاريخ التسجيل : 08/12/2007
المزاج :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 23:08

رائع هذا المقال فشكرا لك يااخ حسن على هذا المقال وهات ماعندك من هذه الروائع
وشكرا
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: نور الحياة شاكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هدى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الدولة :
انثى
عدد الرسائل : 35662
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج :
احترام القوانين :
بطاقة عضوية :

مُساهمةموضوع: رد: شادية بنت مصر   الثلاثاء 29 يناير 2008 - 23:28

الاخ حسن غاب عنا فترة ومعاه الروائع شكرا لك ولمواضيعك المميزة ان غيابك بيكون بالروائع دي غيب شوية معليش بس ما تتأخر ابدا علينا وشكرا لك
الموضوع الأصلى : شادية بنت مصر  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: هدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.shadialovely.com
 

شادية بنت مصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: المنتدى الاعلامى لدلوعة الشاشة العربية :: شادية فى شارع الصحافة والأعلام والنت-
انتقل الى: