منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية
عزيزي الزائر أنت غير مسجل ويسعدنا انضمامك الى أسرتنا الجميلة المتحابة


والمترابطة وإذا رغبت فأهلاّ وسهلاّ بك ، قم بالتسجيل لنتشرف بوجودك معنا
[/center]



 
الرئيسيةالبوابة*التسجيلدخول
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 70094110
المواضيع الأخيرة
»  تصميمات وهمسة قلم نور الحياة شاكر
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510أمس في 22:46 من طرف نور الحياة شاكر

» اروع ما غنى محمد رشدى
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510أمس في 22:31 من طرف سميرمحمود

» صباح و مساء مليء بالمشاعر الجميلة‏
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510أمس في 22:23 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حضورك بالصلاة علي النبي صلى الله عليه وسلم
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510أمس في 22:21 من طرف نور الحياة شاكر

» تلوين نور الحياة لصور شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510أمس في 22:19 من طرف نور الحياة شاكر

» تصميمات أرض الجنتين للحبيبه شاديه
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الأحد 17 نوفمبر 2019 - 11:06 من طرف أرض الجنتين

» حكاية قصر
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 - 9:15 من طرف أرض الجنتين

» تحريك صور الحبيبة شادية وتلوينها
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الإثنين 11 نوفمبر 2019 - 22:16 من طرف نور الحياة شاكر

» فيلم شئ من الخوف (ردود و تعليقات )
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الإثنين 11 نوفمبر 2019 - 17:55 من طرف أرض الجنتين

» معبودة الجماهير وحكاية تمرد
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الأحد 10 نوفمبر 2019 - 19:19 من طرف نور الحياة شاكر

» مقارنة تحليلية بين فيلم ومسلسل شيء من الخوف
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الجمعة 8 نوفمبر 2019 - 22:44 من طرف محمد العربي

» تلوين صور شادية الأبيض x الأسود
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 7 نوفمبر 2019 - 12:14 من طرف أرض الجنتين

» حكاية امثال وكلمات
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الأربعاء 6 نوفمبر 2019 - 21:48 من طرف نور الحياة شاكر

» كلمات تحمل بداخلها كثير من المعاني
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 - 23:47 من طرف نور الحياة شاكر

» اغاني وعجباااااااني
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الثلاثاء 5 نوفمبر 2019 - 23:35 من طرف نور الحياة شاكر

» إعتذار من المشاغبة
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 31 أكتوبر 2019 - 23:55 من طرف نور الحياة شاكر

» جمال شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 19:08 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حالتك النفسية كل يوم
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 19:01 من طرف نور الحياة شاكر

» انه قلمي
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 17 أكتوبر 2019 - 19:20 من طرف نور الحياة شاكر

» كلنا لشادية عاشقين
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الإثنين 14 أكتوبر 2019 - 22:46 من طرف نور الحياة شاكر

» مسابقة اكثر عضو يحفظ اغاني شاديه
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الإثنين 14 أكتوبر 2019 - 22:29 من طرف نور الحياة شاكر

» أروع ما غنت فايزه احمد
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510السبت 12 أكتوبر 2019 - 18:57 من طرف سميرمحمود

» شادية فوازير رمضان الكروية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 10 أكتوبر 2019 - 17:35 من طرف هدى

» عيد ميلاد اجمل هدهوووووووود الدعوة عامة
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الأربعاء 2 أكتوبر 2019 - 20:53 من طرف هدى

» فلاشات انطوانيت للحبيبة شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الثلاثاء 1 أكتوبر 2019 - 12:09 من طرف هدى

» قراءة سورة من القرآن لروح المرحومة شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الإثنين 30 سبتمبر 2019 - 23:13 من طرف نور الحياة شاكر

» برنامج كلاكيت اغانى سينما
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 22:38 من طرف نور الحياة شاكر

» سجل حالتك النفسية باغنية من اغاني شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 22:31 من طرف نور الحياة شاكر

» حوار محمد حمزة مع شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 22:12 من طرف نور الحياة شاكر

» تصميمات انطوانيت للحبيبة شادية
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الجمعة 20 سبتمبر 2019 - 19:50 من طرف NONOS

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 32 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 32 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 1057 بتاريخ الأربعاء 24 يوليو 2019 - 18:46
احصائية المنتدى
إذاعة المنتدى
هنــــا
مغارة كنوز صور القيثارة
هنــــا
اشهر مائة فى الغناء العربى
هنــــا
من لا يحب شادية صاحبة المعاني النبيلة
هنــــا
ديوان نجمة القمتين شادية
هنــــا
شادية نغم في القلب
هنــــا
صور من تاريخ شادية
هنــــا
مركز لتحميل الصور
عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Eiaia_10
شاطر | 
 

 عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:28

قبل الحديث بموضوعية عن الشاعر عمر الخيام:

هو شاعر تواترت أشعارة بين المجون والخلاعة وبين الإيمان المتصوف هو عالم بالرياضيات والهندسة والطب عالم متعدد
المواهب قدم الجديد في علوم شتى وسبق عصره بما يفوق القرنين نسب إليه شعر المجون والخلاعة وذهب في هذا
المنحى أدباء عرب معللين ذلك بأنه لايتفق مع عالم مثله متعدد العلوم المختلفة والإيمان الشديد المتصوف لذا فإن شعر
المجون والخلاعة هو من أشعاره ولكن هذه الحقيقة التي شاعهها الغرب لم تثبت إلى الحين لذلك فهو شاعر مجهول
ذائع الصيت.
ولنمضى معا لمعرفة هذا الشاعر

عمر الخيام…سماه الشرقيون الحكيم والغربيون ملك الحكمة






شكلت الطبعات المتوالية لترجمة رباعيات الخيام, منذ الستينيات في القرن التاسع عشر, انقلاباً واضحاً في الثقافة الأوروبية والعالمية, وتجاوزت تأثيراتها الحياة الثقافية إلى الحياة الاجتماعية العامة, وانتقلت من اللغة الانجليزية إلى اللغات الاخرى بشكل لم يسبق له مثيل, وقيل ان الاعداد الخيالية للنسخ المطبوعة تجاوزت كل نسخ الكتب الاكثر شهرة باستثناء الانجيل, وليس غريباً ان تترك تأثيراً على حركة التجديد في الشعر الاوروبي عامة, وفي الشعر الانجليزي المكبل بالقيود الكلاسيكية وتقاليد العصر الفيكتوري, وفاضت شهرة الخيام لترفع اسم مترجم الرباعيات ادوارد فيتزجيرالد إلى الصف الأول بين اعلام الادب الانجليزي.
والسبب الأول في هذه (المعجزة) هو ما تحمله هذه الرباعيات ولهذا اقبل على قراءتها حتى اولئك الذين لاتربطهم بالقراءة اية علاقة, واذا كان الخيام قد اخذ لقب الحكيم في الثقافتين الفارسية والعربية, فان الأوروبيين اعطوه لقب (ملك الحكمة), واختطف الاضواء من شيكسبير لفترة طويلة, ولكن اعادة اكتشافه في الثقافتين الفارسية والعربية, اللتين ينتمي اليهما الخيام, تأخرت اكثر من نصف قرن عن اكتشافه في أوروبا والعالم, وعسى ان يكون نصف القرن, هذا, هو الفرق الزمني الحضاري بين الغرب والشرق, وليس أكثر.



حياة الخيام





في نيسابور عاصمة خراسان ومدينة العلم والمعرفة, وفي منتصف ربيع عام 1048 ميلادية ـ حسب تقديرات المؤرخين ـ ولد غياث الدين أبو الفتح عمر بن ابراهيم الخيام, الحكيم والشاعر والفلكي وعالم الرياضيات, الذي ظلت شهرته محدودة ومرتبطة بانجازاته العلمية, ولم يكتشف العالم سر عبقريته الشعرية في رباعياته الا بعد سبعمئة وثلاثين عاماً من وفاته في نيسابور عام 1131 ميلادية.
كان الخيام يجيد اللغة العربية, ويكتب بها, وله بالعربية كتاب (الجبر والمقابلة), وقد ترجم إلى الفرنسية عام 1851, اي قبل ترجمة الرباعيات إلى الانجليزية بسنة واحدة, ولكن بعض الدارسين يقولون انه عربي الاصل, حيث انتشرت القبائل العربية شرقاً بعد الفتوحات الاسلامية, ولهذا يقولون انه متأثر في شكل ما في رباعياته بشعر المعري الذي يسبقه بنحو خمسين عاماً.

الخيام عالماً

تلقى الخيام علومه في نيسابور ثم رحل إلى سمرقند لمتابعة دراسة الجبر, وبرزت موهبته في علم الفلك, فاستدعاه السلطان السلجوقي ملك شاه لتعديل التقويم, وكلفه ببناء برج فلكي في اصفهان, حيث عمل فيه مع عدد من العلماء, وجاءت جهوده العلمية لتكمل الجهود التي بدأها البيروني بعد وفاته, وكانت انجازات الخيام في مجال الرياضيات أساساً لتطويرها في القرن التاسع عشر الميلادي, فقد اوجد طريقة هامة لاستخراج جذور الارقام, وعالج لأول مرة مسائل التكعيب في الجبر, وتمنى ان يكمل الذين يأتون بعده الحلول التي وصل اليها, وكان الخيام مشغولاً بالمسلمات الرياضية التي اثارت اهتمام العلماء العرب والمسلمين, وشعر بأن نظريات اقليدس غير كافية, في مجال النسبة, وانجز نظاماً للأرقام أكثر اتساعاً من نظام الاغريق.


قبل اكتشاف الرباعيات

ظلت رباعيات الخيام موزعة في المخطوطات المختلفة في الشرق والغرب, وجاء الاختلاف كالعادة من سوء نوايا الناسخين أو تعصبهم, حيث يضيفون أو يحذفون ما يريدون, ولكن العدد الذي وصل من هذه الرباعيات إلى الغربيين كان كافياً لادهاشهم, وكانت صلة الباحثين والمؤلفين والقراء الغربيين قد بدأت منذ دخول العرب إلى الاندلس, حيث كانت الموشحات وقصص الحب العربية ذات اثر واضح على الشعر الاسباني والفرنسي في بداية القرن الثامن, وفي أول القرن الثامن عشر نقل انطوان غالان مختارات مكثفة من الف ليلة وليلة إلى الفرنسية, ثم ترجمت إلى اللغات الأوروبية الاخرى وتركت اثارها على اعمال فولتير وغوته وعدد كبير من الادباء الاوروبيين, كما ظهرت تأثيرات ترجمة اشعار حافظ الشيرازي والمعلقات السبع العربية على اعمال غوته وبشكل خاص في (الديوان الشرقي للمؤلف الغربي), ولم تنته حكايات شهر زاد حتى اليوم في المؤلفات والأعمال الابداعية الغربية.

فيتزجيرالد والخيام


اعتبر بعض النقاد ان ادوارد فيتزجيرالد (1809 ــ 1883) من أهم الشعراء الانجليز في القرن التاسع عشر, ليس لانه كتب شعراً, وانما لانه ترجم رباعيات الخيام بلغة شعرية عالية, توازي اللغة الشعرية الفخمة في الشعر الكلاسيكي الانجليزي في العصر الفيكتوري وما قبله.
كان فيتزجيرالد تخرج من جامعة كامبرج, وجمعته علاقة صداقة مع الشاعر الانجليزي لورد تنيسون والمؤرخ الفيلسوف توماس كارليل, وكان تنيسون قد كتب في تلك الفترة أهم قصائده (الذكرى), ولكنها لم تجذب انتباه القراء والكتاب كما فعلت رباعيات الخيام.
نشر فيتز جيرالد أعمالاً متفرقة, منها ست مسرحيات للكاتب الاسباني كالديرون قبل ان يتجه إلى الدراسات الشرقية, ويترجم مجموعة من رباعيات الخيام وينشرها دون ان يذكر اسم المترجم, في عام 1859, وظلت هذه الرباعيات مهملة, تباع بسعر زهيد, لدى الناشر اللندني كارتش, لاتثير انتباه احد حتى اكتشفها الشاعران دانتي جابرييل روزيتي وصديقه الجرينون سوينبورن, واشتريا ماتبقى من النسخ لتقديمها كهدايا إلى الاصدقاء, وكان ذلك في عام 1860, وهو العام الذي شهد نشر كتاب (اصل الأنواع) لداروين, وبداية الانفتاح على الافكار الجديدة والثقافات الاخرى في بريطانيا, وكان للدعاية التي بثها روزيتي وسوينبورن اثر سريع وواضح على اهتمام القراء بالرباعيات وتوالي طبعاتها المنقحة مع مقدمة موسعة للمترجم عن عمر الخيام وحياته وعصره, وهو العصر الذي يهتم الاوروبيون بدراسته لانه ارتبط بالحروب الصليبية والصراعات في الشرق, وكان توماس هايد استاذ اللغات الشرقية في جامعة اكسفورد قد ترجم الرباعيات إلى الانجليزية قبل فيتز جيرالد, ولكن ترجمته لم تثر اهتمام عامة الناس.
وقد نشر فيتزجيرالد ترجمته بأسلوبين مختلفين: احدهما كان الترجمة النثرية الحرفية التي التزمت بالمضمون الدقيق للنص وافكاره وصوره, والثاني كان الترجمة الشعرية التي ترصد المضمون وتضعه في قالب الشعر الانجليزي الكلاسيكي المألوف الذي يميل إلى الفخامة والبلاغة والغنائية العالية, ويمكن للقارىء ان يختار من هذين النصين ما يريد, لان النص الشعري لا يخلو من التصرف احياناً, بضرورة الشعر, كما يقولون, وكان عدد الرباعيات في ترجمة فيتزجيرالد مئة وخمس رباعيات.


حكايات عن الخيام







ارتبطت بعبقرية الخيام حكايات نادرة حدثت معه أو بعد وفاته, وقد التقط الباحثون بعضاً من هذه الحكايات, ومنها: ـ اجتمع ثلاثة من الطلاب الدارسين لدى الامام موفق الدين النيسابوري في جامعة خراسان وهم عمر الخيام ونظام الملك والحسن بن الصباح, وكانوا يراجعون دروسهم في غرفة خاصة, وهم يدرسون العلوم الدينية واللغة والهندسة والرياضيات والمنطق والعلوم واللغة الاغريقية والفلك.
وفي احد الايام قال الحسن ابن الصباح: دعونا نتعاهد على ان من يصل إلى الوزارة من بيننا نحن الثلاثة يساعد صديقيه الآخرين على الوصول إلى المراكز العالية.
ومرت الايام وصار نظام الملك وزيراً في بلاط الب شاه, فزاره الصديقان القديمان عمر الخيام والحسن بن الصباح, ولكن الخيام لم يطلب مركزاً في البلاط, ولكنه كان يريد الاهتمام بأعماله العلمية, فلبى له نظام الملك رغبته وحدد له منحة سنوية بألف ومئتي مثقال ذهبي, اما الحسن بن الصباح فقد حاول منافسة الوزير لدى السلطان, لكن المنافسة انتهت بخصومة شديدة, ثم هرب الحسن, وتحول بعد ذلك إلى قائد مشهور من قادة فرقة الحشاشين التي نظمت حملة من الاغتيالات السرية المنظمة للخصوم.
وكان احد ضحاياها الوزير نظام الملك نفسه, بينما كان الحسن بن الصباح يحتل (قلعة الموت) ويذكر فيتزجيرالد في مقدمته للرباعيات ان نظام الملك كان قد اعتاد ان يردد في حياته بعض العبارات من رباعيات صديقه الخيام, وكانت آخر كلماته عند اغتياله, وقبل ان يلفظ انفاسه الأخيرة: (يا الهي (انني امضي في قبضة الريح) وقد استعار هذا القول من الشطر الرابع من رباعية الخيام التي يقول فيها:
(جئت كالماء وكالريح أمضي).
ـ يذكر فيتزجيرالد في مقدمته نقلاً عن كتاب (جهار مقاله) ــ اربع مقالات للخواجة النظامي السمرقندي, الذي كان تلميذاً للخيام, انه كثيراً ما كان يناقش استاذه الخيام في أمور مختلفة, وسمعه في احدى المرات يقول: سيكون قبري في مكان تهب عليه النسائم الشمالية وينتشر فوقه الورد والزهر, وكان النظامي يستغرب ما قاله الخيام, ومرت سنوات طويلة, وسمع النظامي عن موت الخيام فعزم على زيارة قبره في نيسابور بعد ثلاثة عشر عاماً من موته, فوجد قبره إلى جانب سور حديقة مهجورة, فتدلت أغصان الاشجار فوق القبر ونثرت عليه من ثمارها وازهارها حتى غطت احجاره.
زار الخيام بلدة فسمع اهلها يشكون من كثرة اسراب الطيور التي تحوم فوقهم وتلقي ذرقها فوق رؤوسهم وثيابهم, فصنع الخيام لهم تمثالا من الطين لطائر كبير, ونصبه في مكان عال يطل على البلدة, فهاجرت اسراب الطوير خوفا من هذا الطائر الجارح. بعد وفاة فيتزجيرالد بنحو عشر سنوات تأسس في لندن ناد يحمل اسم عمر الخيام, وكانت مهمته تنحصر في الدعوة الى المزيد من الاهتمام بأعمال الخيام ورباعياته, وزيارة قبر مترجمه ادوارد فيتزجيرالد, كما وجه رسالة الى الشاه يطلب فيها صيانة قبر الخيام في نيسابور وتجميل موقعه بزراعة انواع الزهور من حوله.

يتبــــــــــــــــــــــــــــــــع









الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:30

[center]الخيام على الشاشة



قدمت هوليوود في عام 1941 فيلما روائيا طويلا بعنوان (عمر الخيام), من اخراج البرت لويس, ولكن هذا الفيلم لم يستطع ان يرسم صورة حقيقية واضحة للخيام, ولكنه استلهم المرحلة التاريخية التي عاشها, فقيل انه فيلم مزدحم بالمغامرات والسيوف والرمال وشيء من الحب, واعتمد السيناريو على مصادر تاريخية شرقية وغربية عن حياة الخيام واحداث المرحلة التي عاشها, وكان من اهم المراجع ما كتبه مانويل كومورن, واصدره في كتاب ترجمه الى العربية بتصرف واسع عمر ابو النصر في بيروت عام 1970 بعنوان (قلعة الموت).
واذا كانت المراجع والدراسات عن عمر الخيام قليلة ومحدودة في اللغة العربية فانها ليست كذلك في اللغات الاجنبية الحية, ويعتبر كتاب هارولد لام (قصة حياة الخيام) من اهم المراجع الموثقة والشاملة حول حياة الخيام واعماله العلمية ورباعياته الحكيمة:
فكم توالى الليل بعد النهار
وطال بالانجم هذا المدار
فامش الهوينى ان هذا الثرى
من اعين ساحرة الاحورار


الرباعيات في العربية



اذا كان الاوروبيون قد اكتشفوا رباعيات عمر الخيام في منتصف القرن التاسع عشر, فإن اكتشاف هذه الرباعيات عربيا تأخر الى بداية العقد الثاني من القرن العشرين, حينما نقلها الى العربية, بتصرف, وديع البستاني, على شكل سباعيات, من اللغة الانجليزية, عن فيتزجيرالد, وابتعد بها عن الاصل, ومنذ ذلك الحين شهدت الرباعيات عشر ترجمات الى اللغة العربية, منقولة عن اللغتين الانجليزية والفارسية, انجزها كل من: محمد السباعي, محمد الهاشمي, احمد الصافي النجفي (ترجمة شعرية عن الفارسية), احمد رامي (ترجمة شعرية عن الفارسية), جميل صدقي الزهاوي (ترجمة نثرية عن الفارسية), احمد الصراف (ترجمة نثرية), عبدالحق فاضل (ترجمة شعرية), د. احمد زكي ابو شادي (ترجمة شعرية عن الانجليزية), د. محمد غنيمي هلال (ترجمة مختارات نثرية عن الفارسية), الشاعر الاردني عرار (مصطفى وهبي التل).
واجمع النقاد والقراء على اهمية الترجمة الشعرية لأحمد الصافي النجفي, (عن الفارسية), وترجمة احمد رامي (عن الفارسية) والتي انتشرت بشكل واسع بعد ان غنت ام كلثوم مختارات منها, من تلحين رياض السنباطي, وكان احمد رامي قد درس اللغة الفارسية في باريس في نهاية العشرينيات من القرن العشرين, ومع ان بعض النقاد الكلاسيكيين ذموا ترجمة احمد رامي, مثل روكس بن زايد العزيزي في مقدمته لترجمة ابي شادي للرباعيات, الا ان شاعرية ترجمة رامي وغنائيتها الفريدة ترتفع بها الى مستوى شعر الخيام وترجمة فيتزجيرالد.
اما ترجمة عبدالحق فاضل فقد رافقتها دراسة موسعة عن الخيام مع مقارنة بين الخيام والمعري, تتحرى نقاط الالتقاء والاختلاف بينهما, ويبرز الالتقاء في طرح الاسئلة الجريئة المتأملة الحائرة عن الحياة وسر الوجود, بينما يظهر الخلاف واضحا في زهد ابي العلاء وانصرافه عن الملذات التي يدعو الخيام الى استنزافها طولا وعرضا, ومع هذه الاختلافات فإن ما يجمع بينهما هو الحكمة والذكاء المتوقد.
وبين الترجمات الشعرية العربية تبدو ترجمة احدم زكي ابو شادي للرباعيات سلسة. وموفقة في توصيل المعاني, ولكن الترجمات الشعرية عموما تعاني من الحشو وتبديل الالفاظ المناسبة بالفاظ غير المناسبة, حسب حاجة الوزن والقافية, وقد ضمت ترجمة (ابو شادي) مقدمتين, واحدة للمترجم, واخرى للأديب روكس بن زائد العزيزي يقارن فيها بين الخيام والمعري ايضا, ويؤكد ان عدم زواجهما كان له تأثير خاص في شعرهما.. وتبدو ترجمة د. محمد غنيمي هلال لثلاث وعشرين رباعية مختارة, عن اللغة الفارسية, في كتابه (مختارات من الشعر الفارسي ـ عن الدار القومية للطباعة والنشر ـ القاهرة 1965) هي الاقرب والاكثر دقة والتزاما بالاصل, وساعده في ذلك انه ترجمها نثرا حرا, ليس فيه حشو او تحوير في المعنى او الصورة الشعرية.



تحديد عدد الرباعيات





ويلخص د. هلال نتائج الدراسات التي تناولت مشكلة الرباعيات المضافة الى رباعيات الخيام فيقول: .. ولكن يؤخذ من البحوث الكثيرة التي قام بها المتخصصون في مختلف اللغات الكبرى ـ وبناء على الرجوع الى المخطوطات الكثيرة والقرائن التاريخية ـ ان ستا وستين رباعية هي من كلام الخيام على سبيل القطع, وبناء على خصائص اسلوبها يمكن ان نلحق بها مئة وثماني عشرة رباعية اخرى على سبيل الاحتمال لا اليقين, فيكون مجموع الرباعيات الصحيحة يقينا واحتمالا مئة وثماني وسبعين, بدلا مما يعزى اليه من رباعيات كثيرة منحولة, تبلغ مئات, بل انها في بعض المخطوطات تتجاوز الالف.



صورة شرقية للخيام




لقي الخيام اهتماما باعماله في مجال الرياضيات والفلك, لدى الدارسين القدامى, الفرس والعرب, وتجاهلا او هجوما على رباعياته واتهامات بالزندقة من المتعصبين المتزمتين, فوصفه الرازي في كتابه (مرصاد العباد) بأنه (الدهري التائه في ميدان الضلال), كما يذكر محمد غنيمي هلال, وان القفطي في (اخبار الحكماء) قال بأن بعض متأخري الصوفية نقلوا ظواهر شعره الى طريقتهم, وناقشوا هذا الشعر فاعتبروه افاعي سامة, وعندما استنكروه وتألبوا عليه, خاف على دمه, وامسك من عنان لسانه وقلمه وذهب الى الحج.
أما الباحثون المحدثون في الادب الايراني فلهم مواقف غريبة ومختلفة من عمر الخيام, فبعضهم يعتبره رجل علم وتقيا, لا علاقة له بالرباعيات المنسوبة اليه, لما فيها من افكار حرة ودعوة الى الحياة بكل وجوهها المشرقة, وينكرون انه كعالم , يمكن ان يقول شعرا في الغزليات والخمريات والتأمل في حال الوجود واسئلة الحياة والموت, مع ان هذه الموضوعات هي الاغراض الاساسية لأهم اعلام الشعر الفارسي من الذين سبقوا عمرالخيام او عاصروه او جاؤوا بعده, ومنهم: رودكي, رابعة القزدارية, فرضي السيستاني, عسجدي, قطران التبريزي, معزي النيسابوري, انوري, حافظ الشيرازي, ومن قبلهم أبو نواس الذي كتب شعره بالعربية. ويشير بعض الباحثين الى ان التعسف الذي تعرض له الخيام في حياته وبعد موته من المتزمتين كان في بعض جوانبه يرتبط بأن اسمه (عمر) تحديدا.
ان شعر الرباعيات كان مألوفا في الشعر الفارسي الذي تأثر كثيرا بالشعر العربي, لغة واسلوبا ومضمونا, ويقال ان اول من كتب الرباعيات الفارسية هي الشاعرة (محاسي), كما كتبها ابو سعيد ابي الخير الذي توفي في فترة ولادة الخيام, ثم شاع هذ النوع من الشعر المكثف بين كبار الشعراء فيما بعد.


لوركا يكتشف (الشرقي الرائع)




تتركز اهتمامات المستعرب الاسباني خوسيه ميجيل بويرتا حول (تاريخ الفكر الجمالي العربي) وهو عنوان بحث مطول وفريد, صدر في مدريد في اكثر من تسعمئة صفحة, وفي الذكرى المئوية لميلاد لوركا (1998) ترجم الى العربية مقالة كانت مغمورة, حول عمر الخيام, وكتب خوسيه ميجيل مقالة, اعطاني نسخة منها, عن التأثيرات المبكرة لرباعيات الخيام على شعر لوركا, وهي غير منشورة باللغة العربية, جاء فيها:
(لا شك ان قراءة رباعيات الخيام تركت تأثيرا هاما في تكوين فضاء لوركا الشخصي والادبي, وبالاضافة الى المقال الرقيق الذي نشره بعنوان (تعليقات حول عمر الخيام) في مجلة (آداب ـ Letras) يوم 17/10/1917, حين كان مؤلفنا يصدر هذه المجلة مع فئة من الأصدقاء في غرناطة, وهو لا يزال في التاسعة عشرة من عمره, نجد اشارات اخرى الى الشاعر والعلامة النيسابوري, خليقة بالذكر, مبعثرة في قصائد ومحاضرات مختلفة, تنتمي عموما الى بداية مشوار لوركا الادبي, واهم دليل على ذلك هو ان لوركا ارتمى بنفسه في روض الشاعر الشرقي الكبير, منذ الابيات الاولى لما تعتبر اول قصيدة خطها لوركا في حياته, وهي اغنية (حلم والتباس) المؤرخة في 29/6/1917 ونقرأ في مطلعها:
كانت ليلة شبقية كاملة
ليلة ذهبية في الشرق العتيق
ليلة قبلات ونور ودعابات
ليلة ملتفة بقماش العشق
اوجاع وورود على جسدك
وعيناك هما الموت والبحر
وفمك, وشفتاك, وظهرك, وعنقك
وانا كظل عمر (خيام) قديم
حلم اقمشة الجزائر ودمشق
كان يعطر, فاترا, قلبينا
وضفائرك تبث لحنا
على نجوم هواك العظيم
ويتضح من قراءة نصوص لوركا المتعلقة بعمر الخيام ان سلوك مؤلف الرباعيات لمواجهة قضية استقرار المأساة والتعاسة في حياة الانسان, يعني ممارسة الحب ولذات الجسد البسيطة وتعبئة روحانية تأملية خاصة تتلخص في تقييم الفرد بذاته واعادة الانسان الى بعده المادي الطبيعي والانسجام مع بقية مخلوقات الكون, اصاب الكاتب الغرناطي المبتدئ بصدمة قوية, لأن الموقف الوجودي لعمر الخيام, بكل بساطته وعمقه, ينافي تماما التقاليد المسيحية المطالبة بالتخلي عن اللذات الجسدية, بوصفها اقبح الخطايا, والاستسلام للاعتراف وانتظار مجيء حياة ثانية بعد الممات).


لوحات عن عالم الخيام




حملت الينا بعض الطبعات الاوروبية والامريكية والطبعة العربية من ترجمة رباعيات الخيام للشاعر المهجري المصري احمد زكي ابو (شادي المكتبة العلمية ـ بيروت 1952) رسوما تخطيطية بارعة الحبر الصيني, بمعدل رسمة مع كل رباعية, ولوحات متفرقة بالألوان المائية, تستلهم الاجواء العاطفية والوجودية التي تبثها الرباعيات, بما فيها من دعوات مفتوحة الى اكتشاف جماليات الحياة والحب والامتاع وتحرير العقل والحواس من الهموم والمخاوف والاوهام.
وقد انجز هذه الرسوم واللوحات فنان عالمي, ايراني المولد, من اصل ارمني, هو سركيس خجادوريان, وهو فنان, رسام وباحث اثري, قام بترميم الرسوم الرومانسية التاريخية على الخزف في اصفهان.
درس خجادوريان في كلية الفنون الجميلة في روما, وفي معهد فن الديكور في باريس, ثم في ميونيخ, وبعد ان انجز اعمالا فنية في اوروبا وايران سافر الى الهند للعمل في اكتشاف ودراسة الرسوم التاريخية في شبه القارة الهندية, ثم عاد الى اوروبا في طريقه الى الولايات المتحدة, ووجدت اعماله اهتماما خاصا في الأوساط الفنية, وبعد رحلته الثانية الى الهند عاد في عام 1941 ليستقر في الولايات المتحدة, وله اعمال فنية في اكثر من عشرين متحفا عالميا تحمل الى مشاهديها صورا من الاجواء الساحرة التي رسمها الخيام بالكلمات.


يتبــــــــــــــــــــــــــــــع
الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:32

[center]انجازاته واهتماماته العلمية







تعود شهرة الخيام إلى نبوغه بأعمال الرياضيات والفلك.
ففي أعمال الجبر، اشتغل الخيام بالمعادلات ذات الدرجة الثانية محتذيا حذو أستاذه الخوارزمي . وعالج المعادلات التكعيبية معالجة منهجية منظمة ، واستطاع الحصول على أحد جذورها بطرق هندسية باستخدام القطوع المخروطية، على اعتبار أن الإحداثي الأفقي لنقطة تقاطع دائرة بقطاع مخروطي.
كما كان أول من حاول تصنيف المعادلات حسب درجاتها وحسب الحدود فيها وجعلها محصورة في ثلاثة عشر نوعا، واستخرج الجذور لكل درجة من هذه الدرجات، فوصل إلى درجة من النضج الرياضي لم يسبقه إليها أحد. ولقد استخدم نصير الدين الطوسي حلول الخيام هذه في الحصول على جذور المعادلات التكعيبية.
وقد كان اهتمام الخيام عظيما بالمقدار الجبري وهو يشتغل في علم الجبر، فاستطاع فك المقدار الجبري ذي الحدين مرفوعا إلى أس 2، 3، 4، 5، 6، 7،...، ن ، أي عدد صحيح موجب، فكان مبتكرا لنظرية ذات الحدين، بعد أن كان علماء الرياضيات في القرون الوسطى قد وقفوا عند المقدار الجبري ذي الحدين مرفوعا إلى قوة أس اثنين فقط.
ولم يتوقف بحث الخيام عند تطوير علم الجبر فقط باعتباره علما مستقلا، بل اهتم بإدخال الجبر على علم حساب المثلثات . وتمكن من وضع حلول للكثير من المسائل الصعبة في علم حساب المثلثات باستعماله المعادلات الجبرية ذات الدرجة الثالثة والرابعة.
كما امتدت إسهامات الخيام إلى الهندسة، فعكف على دراسة هندسة إقليدس المشروحة والمعلق عليها من قبل علماء الرياضيات المسلمين، فأولاها عناية شديدة، وابتكر برهانا جديدا بخلاف ذلك الذي قدمه ابن الهيثم في برهانه على المصادرة الخامسة من مصادرات إقليدس.
وكان الخيام شغوفا بأعمال الهندسة حتى إنه إذا سئل فيها عن مسألة طول في شرحها.
يروى أنه دخل على الخيام ذات يوم الإمام الغزالي، فسأله عن تعيين جزء من أجزاء الفلك للنقطة دون غيرها مع كونه متناسب الأجزاء، فطول الخيام وابتدأ من أن الحركة من مقولة كذا وضن بالخوض في محل النزاع ، حتى إذا أذن الظهر، فقال الغزالي: جاء الحق وزهق الباطل وقام.
ولم تقتصر أعمال الخيام على الرياضيات فقط، بل تعدتها إلى أعمال أخرى أدبية وشعرية واشتهرت منها رباعياته التي قرنت باسمه. وقد وقف متأخرو الصوفية على شيء من ظواهر شعره فنقلوها إلى طريقتهم وتحاضروا بها في مجالسهم وخلواتهم. فقدح أهل زمانه فيه وأظهروا ما أسره من مكنونه، فخشي على دمه وأمسك من لسانه وقلمه، وعكف على الدرس والبحث.
وفي آخر أيامه كان يتأمل الإلهيات من الشفاء لـ ابن سينا ، فلما وصل إلى فصل الواحد والكثير وضع علامة بين الورقتين وقام وصلى وأوصى ولم يأكل ولم يشرب، فلما صلى العشاء سجد وكان يقول في سجوده: "اللهم إنك تعلم أني عرفتك على مبلغ إمكاني فاغفر لي فإن معرفتي إياك وسيلتي إليك.


انجازاته واهتماماته العلمية



ترك عمر الخيام عددا كبيرا من المؤلفات في شتى فروع المعرفة التي كانت معروفة في عصره ومن أهم هذه المؤلفات : رسالة في شرح ما أشكل من مصادره كتاب إقليدس .
رسالة في النسب .
رسالة في حل المسائل التكعيبية .
رسالة في البحث عن فرض ية المتوازيات الإقليدسي .
رسالة ميزان الحكمة .
رسالة في الاحتيال لمعرفة مقدار الذهب والفضة في جسم مركب.
كتاب مشكلات الحساب.
رسالة في التقويم ( التقويم الجلالي) .
رسالة في البراهين على مسائل الجبر والمقابلة .
الرباعيات .
مقدمة في المساحة .
رسالة في المصادرة الخامسة من مصادرات إقليدس .
رسالة الكون والتكليف .
رسالة في جواب الثلاث المسائل ضرورية التعداد في علم الجبر .
رسالة الميزان الجبري .
كتاب المقنع في الحساب الهندسي .
رسالة في المعادلات ذات الدرجة الثالثة والرابعة .
كتاب الموسيقى الكبير .
ودا كان عالم قدير أعتقد انه لم يكن يعرفه الكثير عنه ولكن كما رأينا انجازاته وخاصة في الرياضيات


اشتهر عمر الخيام برباعياته وخاصة التي حملت كثير من الحكم والفلسفية والتي أثرت في كثير من شعراء الفصحى
والعامية من أمثال بيرم التونسي وصلاح جاهين وفاروق أبو شوسة ونزار قباني( الذي غنت لهأم كلثوم أغنيتها الوطنية
<أنا عندي الآن بندقية> كما غنت للشاعر عمر الخيام قصيدةدينية<حديث الروح>

وقبل أن نقدم رباعيات الخيام ننوه إلى أن الرباعيات هي أربع أبيات من الشعر المنظوم وله قافية كل أربع أبيات يمكن
أن تكون منفصلة من حيث الفكرة والمعني وسيتضح ذلك من الرباعيات التي سنطرحها.



رباعيات الخيام






سمعت صوتا هاتفا في السحر
نادى من الحان : غفاة البشر
هبوا املئوا كأس الطلى قبل أن
تفعم كأس العمر كف القدر

***
أحس في نفسي دبيب الفناء
ولم أصب في العيش إلا الشقاء
يا حسرتا إن حان حيني ولم
يتح لفكري حل لغز القضاء

***
أفق وهات الكأس أنعم بها
واكشف خفايا النفس من حجبها
وروّ أوصالي بها قبلما
يصاغ دنّ الخمر من تربها
***
تروح أيامي ولا تغتدي
كما تهب الريح في الفدفد
وما طويت النفس هما على
يومين أمس المنقضي والغد

***
غد بظهر الغيب واليوم لي
وكم يخيب الظن في المقبل
ولست بالغافل حتى أرى
جمال دنياي ولا أجتلي
***
سمعت في حلمي صوتا أهاب
ما فتق النوم كمام الشباب
أفق فإن النوم صنو الردى
واشرب فمثواك فراش التراب

***
قد مزق البدر سنار الظلام
فاغنم صفا الوقت وهات المدام
واطرب فإن البدر من بعدنا
يسري علينا في طباق الرغام

***
سأنتحي الموت حثيث الورود
وينمحي اسمي من سجل الوجود
***
هات اسقنيها يا منى خاطري
فغاية الأيام طول الهجود

***
هات اسقنيها أيهذا النديم
أخضب من الوجه اصفرار الهموم
و إن مت فاجعل غسولي الطلى
وقد نعشي من فروع الكروم

***
إن تقتلع من أصلها سرحتي
وتصبح الأغصان قد جفت
فصغ وعاء الخمر من طينتي
واملأه تسر الروح في جثتي

***
لبست ثوب العيش لم أستشر
وحرت فيه بين شتى الفكر
وسوف أنضو الثوب عني ولم
أدرك لماذا جئت أين المقر

***
نمضي وتبقى العيشة الراضية
وتنمحي أثارنا الماضية
فقبل أن نحيى ومن بعدنا
وهذه الدنيا على ما هيه

***
طوت يد الأقدار سفر الشباب
وصوحت تلك الغصون الرطاب
وقد شدا طير الصبى واختفى
متى أتى يا لهفا أين غاب

***
الدهر لا يعطي الذي نأمل
و في سبيل اليأس ما نعمل
و نحن في الدنيا على همها
يسوقنا حادي الردى المعجل

***
أفق خفيف الظل هذا السحر
وهاتها صرفا وناغ الوتر
فما أطال النوم عمرا ولا
قصر في الأعمار طول السهر

***
اشرب فمثواك التراب المهيل
بلا حبيب مؤنس أو خليل
و انشق عبير العيش في فجره
فليس يزهو الورد بعد الذبول

***
كم آلم الدهر فؤادا طعين
و أسلم الروح ظعين حزين
وليس ممن فاتنا عائد
أسأله عن حالة الراحلين
***
يا دهر أكثرت البلى والخراب
و سمت كل الناس سوء العذاب
ويا ثرى كم فيك من جوهر
يبين لو ينبش هذا التراب

***
وكم توالى الليل بعد النهار
وطال بالأنجم هذا المدار
فامش الهوينا إن هذا الثرى
من أعين ساحرة الإحورار

***
أين النديم السمح أين الصبوح
فقد أمض الهم قلبي الجريح
ثلاثة هن أحب المنى
كأس و أنغام ووجه صبيح

***
نفوسنا ترضى احتكام الشراب
أرواحنا تفدى الثنايا العذاب
و روح هذا الذي نستله
ونستقيه سائغا مستطاب

***
يا نفس ما هذا الأسى والكدر
قد وقع الإثم وضاع الحذر
***
هل ذاق حلو العفو إلا الذي
أذنب والله عفا واغتفر

***
نلبس بين الناس ثوب الرياء
و نحن في قبضة كف القضاء
وكم سعينا نرتجي مهربا
فكان مسعانا جميعا هباء

***
لم تفتح الأنفس باب الغيوب
حتى ترى كيف تسام القلوب
ما أتعس القلب الذي لم يكد
يلتام حتى أنكأته الخطوب

***
عامل كأهليك الغريب الوفي
واقطع من الأهل الذي لا يفي
و عف زلالا ليس فيه الشفا
واشرب زعاف السم لو تشتفي

***
أحسن الى الأعداء و الأصدقاء
فإنما إنس القلوب الصفاء
و اغفر لأصحابك زلاتهم
وسامح الأعداء تمح العداء

***
أَفِق الآن فالشمس التي طوحت بالنجوم
بعيداً عن حقول الليل
أطاحت معها بالليل من السماء
لتخترق قلعة السلطان برمح من الضياء
-----------------------------
تعال إملأ الكأس وفي حرارة الربيع
ألق عباءة الندم الشتائي
..لم يبق لطائر الوقت سوى لحظة و يطير
..هاهو يحلق الآن في الأعالي
سواء في ـ نيسابور ـ أو في ـ بابيلون ـ
سواء دارت الكأس بالحلاوة أو بالمراره
فإن خمرة الحياة تتنزب قطرة قطره
وأوراق العمر تتساقط واحدة إثر واحده
بالخيط الذي يرتبط به وجودي ترتطم الخمره
فليسخر الدرويش كما يشاء
فمن المحتمل أن يصنع من معدني الوضيع
مفتاحا ًَ يفتح الباب الذي يولول خارجه
-----------------
بأول طين للأرض كونوا آخر عجينة للإنسان
ومن آخر الحصاد نثروا البذور
لقد خط فجر الخليقة الأول
ما سوف يقرأه الغروب الأخير للحياه
في طفولتي مارست بشغف
دور الحكيم ودور القديس أو سمعت الكثير
حول ذلك ـ لكن الأهم
أنني خرجت من نفس الباب الذي دخلت منه
القمر الذي يبزغ من البعيد ويطل علينا مرّة أخرى
كم مرّة بعدنا سوف يكتمل ثم يخبو
كم مرّة بعدنا سيصعد ليرانا في هذه الحديقه
.أو يرى واحداَ منّاً .......عبثاً
آه فلنبذل قصارى جهدنا الآن
قبل أن نهبط سوياً تحت التراب
تراب يدخل التراب لينام تحت التراب
بلا نبيذ بلا أغنيه بلا مغن وبلا نهايه
الأصبع الذي يتحرك يكتب .. بتم الكتابةَ ويتحرك من جديد
... لن يغريه كل ذكائك
بالعودة نصف سطر إلى الوراء
لن تغريه كل دموعك.. بمحو كلمة واحده


يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــع
الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:34

قصيدة حديث الروح للشاعر عمر الخيام



حديث الروح للأرواح يســــــــري وتدركــه القلـــوب بــلا عنــــــاء
هتفت به قطار بلا جنــــــــــاح وشــق أنينـــه صــــدر الفضــاء
ومعدنه ترابي ولكـــــــــــــــــــــن جــرت فــي لفظــــــه لغة السماء
لقد فاضت دموع الشق منـــــــــي حديثـــا كاـن علــــــوي النــــــداء
فحلق في ربي الأفلاك حتــــــــــى أهــــاج العالــــــم الأعلـــى بكاني

تحاورت النجوم وقلن صــــــــوت بقرب العـــرش موصــول الدعاء
وجازبت المجرة عل طيفـــــــــا سري بين الكواكب في الخفـــــــاء
وقال البدر هذا قلب شــــــــاك يواصـل شـدوه عنـد المســــــاء
ولم يعرف سوى رضوان صوتـي ومــا أحــره عنــدي بالوفـــــــاء

شكواي أم نجواي في هذا الدجــى ونجوم ليل حسدي أم عــــــودي
أمسيت في الماضي أعيش كأنمــا قطع الزمان طريق أمس عن غــــد
والطير وصادحه على أفنانهـــــــا تبكي الربى بأنينها المتجـــــــــدد
قد طال تسهيدي وطال نشيدهـــــا ومدامعي كالظل في الغصن الندي
فإلى متى صمتي كأني زهـــرة خرساء لم ترزق براعة منشــــٍد

قيثارتي ملنت بأناث الجــــــوى لا بد االمكبوت من فيضـــــــــــان
صعدت إلى شفتي خواطر مهجتي ليبيــن عنهــا منطقـــي ولسانــي
أنا ما تعديت القناعة والرضــــــى لكنهــــا هي قصـــــة الأشجــــان
يشكو لك اللهم قلب لم يعـــش ألا لحمــد عــــلاك في الأكــــوان

من قام يهتف باسم ذاته قبلنـــــــا من كان يدعوا الواحد القهــــــــــار
عبدوا الكواكب والنجوم جهالــــة لــم يبلغــــوا من هديهــــا أنوارا
هل لأعلن التوحيد داع قبلنــــــــا وهدى القلوب إليك و الانظـــــارا
يدعو جهارا لا إله سوى الــــــذي صنـــع الوجــود وقدر الأقـــــدار

إذا الإيمان ضاع فلا أمـــــــــان ولا دنيــا لمــن لــم يحــي دينــا
و من رضي الحياة بغير ديــــــــن فقد جعــل الغنــاء لهــا قرينـــــا
و في التوحيد للهمم اتحـــــــــاد ولــن تبنـــوا العــلا متفرقينـــــــا
ألــــم يبعــــت لأمتكـــــم نبـــــي يوحدكــــم علــى نهـــج الوئـــام
ومصحفكـــم وقبلتكـــم جميعـــــا منـــــار الآخـــــرة و الســــــلام
وفوق كل شئ رحمــــــن رحيــــم إلـــــــــه واحـــــد رب الأنــــــــام




اصبح عندي الان بندقيه
أم كلثوم
محمد عبد الوهاب

نزار قباني

طريق واحد



أريدُ بندقيّه..
خاتمُ أمّي بعتهُ
من أجلِ بندقيه

محفظتي رهنتُها

من أجلِ بندقيه..

اللغةُ التي بها درسنا

الكتبُ التي بها قرأنا..

قصائدُ الشعرِ التي حفظنا

ليست تساوي درهماً..

أمامَ بندقيه..



أصبحَ عندي الآنَ بندقيه..

إلى فلسطينَ خذوني معكم

إلى ربىً حزينةٍ كوجهِ مجدليّه

إلى القبابِ الخضرِ.. والحجارةِ النبيّه

عشرونَ عاماً.. وأنا

أبحثُ عن أرضٍ وعن هويّه

أبحثُ عن بيتي الذي هناك

عن وطني المحاطِ بالأسلاك

أبحثُ عن طفولتي..

وعن رفاقِ حارتي..

عن كتبي.. عن صوري..

عن كلِّ ركنٍ دافئٍ.. وكلِّ مزهريّه..



أصبحَ عندي الآنَ بندقيّه

إلى فلسطينَ خذوني معكم

يا أيّها الرجال..

أريدُ أن أعيشَ أو أموتَ كالرجال

أريدُ.. أن أنبتَ في ترابها

زيتونةً، أو حقلَ برتقال..

أو زهرةً شذيّه

قولوا.. لمن يسألُ عن قضيّتي

بارودتي.. صارت هي القضيّه..



أصبحَ عندي الآنَ بندقيّه..

أصبحتُ في قائمةِ الثوّار

أفترشُ الأشواكَ والغبار

وألبسُ المنيّه..

مشيئةُ الأقدارِ لا تردُّني

أنا الذي أغيّرُ الأقدار



يا أيّها الثوار..

في القدسِ، في الخليلِ،

في بيسانَ، في الأغوار..

في بيتِ لحمٍ، حيثُ كنتم أيّها الأحرار

تقدموا..

تقدموا..

فقصةُ السلام مسرحيّه..

والعدلُ مسرحيّه..

إلى فلسطينَ طريقٌ واحدٌ

يمرُّ من فوهةِ بندقيّه..

الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:37


رباعيات الخيام





سمعت صوتا هاتفا في السحر
نادى من الحان : غفاة البشر
هبوا املئوا كأس الطلى قبل أن
تفعم كأس العمر كف القدر

***
أحس في نفسي دبيب الفناء
ولم أصب في العيش إلا الشقاء
يا حسرتا إن حان حيني ولم
يتح لفكري حل لغز القضاء

***

أفق وهات الكأس أنعم بها
واكشف خفايا النفس من حجبها
وروّ أوصالي بها قبلما
يصاغ دنّ الخمر من تربها

***

تروح أيامي ولا تغتدي
كما تهب الريح في الفدفد
وما طويت النفس هما على
يومين أمس المنقضي والغد

***

غد بظهر الغيب واليوم لي
وكم يخيب الظن في المقبل
ولست بالغافل حتى أرى
جمال دنياي ولا أجتلي
***

سمعت في حلمي صوتا أهاب
ما فتق النوم كمام الشباب
أفق فإن النوم صنو الردى
واشرب فمثواك فراش التراب

***

قد مزق البدر سنار الظلام
فاغنم صفا الوقت وهات المدام
واطرب فإن البدر من بعدنا
يسري علينا في طباق الرغام

***

سأنتحي الموت حثيث الورود
وينمحي اسمي من سجل الوجود
هات اسقنيها يا منى خاطري
فغاية الأيام طول الهجود

***

هات اسقنيها أيهذا النديم
أخضب من الوجه اصفرار الهموم
و إن مت فاجعل غسولي الطلى
وقد نعشي من فروع الكروم

***

إن تقتلع من أصلها سرحتي
وتصبح الأغصان قد جفت
فصغ وعاء الخمر من طينتي
واملأه تسر الروح في جثتي

***
لبست ثوب العيش لم أستشر
وحرت فيه بين شتى الفكر
وسوف أنضو الثوب عني ولم
أدرك لماذا جئت أين المقر

***

نمضي وتبقى العيشة الراضية
وتنمحي أثارنا الماضية
فقبل أن نحيى ومن بعدنا
وهذه الدنيا على ما هيه

***

طوت يد الأقدار سفر الشباب
وصوحت تلك الغصون الرطاب
وقد شدا طير الصبى واختفى
متى أتى يا لهفا أين غاب

***

الدهر لا يعطي الذي نأمل
و في سبيل اليأس ما نعمل
و نحن في الدنيا على همها
يسوقنا حادي الردى المعجل

***

أفق خفيف الظل هذا السحر
وهاتها صرفا وناغ الوتر
فما أطال النوم عمرا ولا
قصر في الأعمار طول السهر

***
اشرب فمثواك التراب المهيل
بلا حبيب مؤنس أو خليل
و انشق عبير العيش في فجره
فليس يزهو الورد بعد الذبول

***

كم آلم الدهر فؤادا طعين
و أسلم الروح ظعين حزين
وليس ممن فاتنا عائد
أسأله عن حالة الراحلين

***

يا دهر أكثرت البلى والخراب
و سمت كل الناس سوء العذاب
ويا ثرى كم فيك من جوهر
يبين لو ينبش هذا التراب

***

وكم توالى الليل بعد النهار
وطال بالأنجم هذا المدار
فامش الهوينا إن هذا الثرى
من أعين ساحرة الإحورار

***

أين النديم السمح أين الصبوح
فقد أمض الهم قلبي الجريح
ثلاثة هن أحب المنى
كأس و أنغام ووجه صبيح

***
نفوسنا ترضى احتكام الشراب
أرواحنا تفدى الثنايا العذاب
و روح هذا الذي نستله
ونستقيه سائغا مستطاب

***

يا نفس ما هذا الأسى والكدر
قد وقع الإثم وضاع الحذر
هل ذاق حلو العفو إلا الذي
أذنب والله عفا واغتفر

***

نلبس بين الناس ثوب الرياء
و نحن في قبضة كف القضاء
وكم سعينا نرتجي مهربا
فكان مسعانا جميعا هباء

***

لم تفتح الأنفس باب الغيوب
حتى ترى كيف تسام القلوب
ما أتعس القلب الذي لم يكد
يلتام حتى أنكأته الخطوب

***
عامل كأهليك الغريب الوفي
واقطع من الأهل الذي لا يفي
و عف زلالا ليس فيه الشفا
واشرب زعاف السم لو تشتفي

***


أحسن الى الأعداء و الأصدقاء
فإنما إنس القلوب الصفاء
و اغفر لأصحابك زلاتهم
وسامح الأعداء تمح العداء

***

عاشر من الناس كبار العقول
وجانب الجهال أهل الفضول
واشرب نقيع السم من عاقل
واسكب على الأرض دواء الجهول

***

يا تارك الخمر لماذا تلوم
دعني الى ربي الغفور الرحيم
ولا تفاخرني بهجر الطلى
فأنت جان في سواها أثيم

***

أطفيء لظى القلب ببرد الشراب
فإنما الأيام مثل السحاب
وعيشنا طيف خيال فنل
حظك منه قبل فوت الشباب

***

بستان أيامك نامي الشجر
فكيف لا تقطف غض الثمر
اشرب فهذا اليوم إن أدبرت
به الليالي لم يعده القدر

***

جادت بساط الروض كف السحاب
فنزه الطرف وهات الشراب
فهذه الخضرة من بعدنا
تنمو على أجسادنا في التراب

***

و إن تواف العشب عند الغدير
وقد كسا الأرض بساط نضير
فامش الهوينا فوقه إنه
غذته أوصال حبيب طرير

***

يا نفس قد آدك حمل الحزن
يا روح مقدور فراق البدن
اقطف أزاهير المنى قبل أن
يجف من عيشك غض الفنن

***

يحلو ارتشاف الخمر عند الربيع
ونشر أزهار الروابي يضوع
وتعذب الشكوى الى فاتن
على شفا الوادي الخصيب الينيع

***

فلا تتب عن حسو هذا الشراب
فإنما تندم بعد المتاب
وكيف تصحو وطيور الربى
صداحة و الروض غض الجناب

***

زخارف الدنيا أساس الألم
وطالب الدنيا نديم الندم
فكن خلي البال من أمرها
فكل ما فيها شقاء وهم

***

و أسعد الخلق قليل الفضول
من يهجر الناس ويرضى القليل
كأنه عنقاء عند السهى
لا بومة تنعب بين الطلول

***

من يحسب المال أحب المنى
و يزرع الأرض يريد الغنى
يفارق الدنيا ولم يختبر
في كده أحوال هذي الدنى

***

سرى بجسمي الغض ماء الفناء
وسار في روحي لهيب الشقاء
وهمت مثل الريح حتى ذرت
تراب جسمي عاصفات القضاء

***

يا من يحار الفهم في قدرتك
وتطلب النفس حمى طاعتك
أسكرني الإثم و لكنني
صحوت بالآمال في رحمتك

***

لم أشرب الخمر ابتغاء الطرب
ولا دعتني قلة في الأدب
لكن إحساسي نزاعا إلى
إطلاق نفسي كان كل السبب

***

أفنيت عمري في اكتناه القضاء
وكشف ما يحجبه في الخفاء
فلم أجد أسراره وانقضى
عمري وأحسست دبيب الفناء

***

أطال أهل الأنفس الباصرة
تفكيرهم في ذاتك القادرة
ولم تزل يا رب أفهامهم
حيرى كهذي الأنجم الحائرة

***

لم يجن شيئا من حياتي الوجود
ولن يضير الكون أني أبيد
واحيرتي ما قال لي قائل
ماذا اشتعال الروح كيف الخمود

***

إذا انطوى عيشي وحان الأجل
وسد في وجهي باب الأمل
قرّ حباب العمر في كأسه
فصبها للموت ساقي الأزل

***

إن لم أكن أخلصت في طاعتك
فإنني أطمع في رحمتك
و إنما يشفع لي أنني
قد عشت لا أشرك في وحدتك

***

يا رب هيئ سبب الرزق لي
ولا تذقني منة المفضل
وأبقني نشوان كيما أرى
روحي نجت من دائها المعضل

***

أفنيت عمري في ارتقاب المنى
ولم أذق في العيش طعم الهنا
وإنني أشفق أن ينقضي
عمري وما فارقت هذا العنا

***

لم يبرح الداء فؤادي العليل
ولم أنل قصدي وحان الرحيل
وفات عمري وأنا جاهل
كتاب هذا الدهر جم الفصول

***

صفا لك اليوم ورقّ النسيم
وجال في الأزهار دمع الغيوم
ورجّع البلبل ألحانه
يقول هيا اطرب وخل الهموم

***
الدرع لا تمنع سهم الأجل
والمال لا يدفعه إن نزل
وكل ما في عيشنا زائل
لا شيء يبقى غير طيب العمل

***

الله يدري كل ما تضمر
يعلم ما تخفي وما تظهر
وإن خدعت الناس لم تستطع
خداع من يطوي ومن ينشر

***

وإنما بالموت كل رهين
فاطرب فما أنت من الخالدين
واشرب ولا تحمل أسى فادحا
وخلّ حمل الهم للاحقين

***

رأيت خزافا رحاه تدور
يجدّ في صوغ دنان الخمور
كأنه يخلط في طينها
جمجمة الشاه بساق الفقير

***

تمتلك الناس الهوى والغرور
وفتنة الغيد وسكنى القصور
ولو تزال الحجب بانت لهم
زخارف الدنيا وعقبى الأمور

***
إن الذي تأنس فيه الوفاء
لا يحفظ الود وعهد الإخاء
فعاشر الناس على ريبة
منهم ولا تكثر من الأصدقاء

***

زاد الندى في الزهر حتى غدا
منحنيا من حمل قطر الندى
والكُم قد جمع أوراقه
فظلّ في زهر الرّبى سيدا

***

وأسعد الخلق الذي يرزق
وبابه دون الورى مغلق
لا سيدٌ فيهم ولا خادم
لهم ولكن وادع مطلق

***

قلبي في صدري أسير سجين
تخجله عشرة ماء وطين
وكم جرى عزمي بتحطيمه
فكان ينهاني نداء اليقين

***

مصباح قلبي يستمدّ الضياء
من طلعة الغيد ذوات البهاء
لكنني مثل الفراش الذي
يسعى الى النور وفيه الفناء

***
طبعي ائتناسي بالوجوه الحسان
وديدني شرب عتاق الدنان
فاجمع شتات الحظ وانعم بها
من قبل أن تطويك كف الزمان

***

عاقب الأيام يدني الأجل
ومرها يطويك طيّ السجل
وسوف تفنى وهي في كرِّها
فقضِّ ما تغنمه في جذل

***

لا تشغل البال بماضي الزمان
ولا بآتي العيش قبل الأوان
واغنم من الحاضر لذّاته
فليس في طبع الليالي الأمان

***

قيل لدى الحشر يكون الحساب
فيغضب الله الشديد العقاب
وما انطوى الرحمن إلا على
إنالة الخير ومنح الثواب

***

كان الذي صورني يعلم
في الغيب ما أجني وما آثم
فكيف يجزيني على أنني
أجرمت والجرم قضا مبرم

***
هات اسقني كأس الطلى السلسل
وغنني لحنا مع البلبل
فإنما الإبريق في صبه
يحكي خرير الماء في الجدول

***

الخمر في الكأس خيال ظريف
وهي بجوف الدنّ روح لطيف
أبعد ثقيل الظّل عن مجلسي
فإنما للخمر ظل خفيف

***

باب نديمي ذو الثنايا الوضاح
وبيننا زهر أنيق وراح
وافتض من لؤلؤ أصدافها
فافترّ في الآفاق ثغر الصباح

***

نار الهوى تمنع طيب المنام
وراحة النفس ولذّ الطعام
وفاتر الحب ضعيف اللظى
منطفئ الشعلة خابي الضرام

***

القلب قد أضناه عشق الجمال
والصدر قد ضاق بما لا يقال
يا ربّ هل يرضيك هذا الضما
والماء ينساب أمامي زلال

***

خلقتني يا ربّ ماء وطين
وصغتني ما شئت عزّا وهون
فما احتيالي والذي قد جرى
كتبته يا ربّ فوق الجبين

***

ويا فؤادي تلك دنيا الخيال
فلا تنؤ تحت الهموم الثقال
وسلم الأمر فمحو الذي
خطت يد المقدار أمر محال

***

وإنما نحن رخاخ القضاء
ينقلنا في اللوح أنى يشاء
وكل من يفرغ من دوره
يلقى به في مستقر الفناء

***

رأيت صفا من دنان سرى
ما بينها همس حديث جرى
كأنها تسأل : أين الذي
قد صاغنا أو باعنا أو شرى

***

سطا البلى فاغتال أهل القبور
حتى غدوا فيها رفاتا نثير
أين الطلى تتركني غائبا
أجهل أمر العيش حتى النشور

***

إذا سقاني الموت كأس الحمام
وضمكم بعدي مجال المدام
فأفردوا لي موضعي واشربوا
في ذكر من أضحى رهين الرجام

********



يتــــبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــع
الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:40

عن وجنة الأزهار شف النقاب
وفي فؤادي راحة للشراب
فلا تنم فالشمس لمّا يزل
ضياؤها فوق الرّبى والهضاب

***

فكم على ظهر الثرى من نيام
وكم من الثاوين تحت الرغام
وأينما أرمي بعيني أرى
مشيعا أو نهزة للحمام

***

يا ربّ في فهمك حار البشر
وقصر العاجز والمقتدر
تبعث نجواك وتبدو لهم
وهم بلا سمع يعي أو بصر

***

بيني وبين النفس حرب سجال
وأنت يا ربّي شديد المحال
أنتظر العفو ولكنني
خجلان من علمك سوء الفعال

***

شقت يد الفجر ستار الظلام
فانهض وناولني صبوح المدام
فكم تحيينا له طلعة
ونحن لا نملك ردّ السلام

***

معاقرو الكأس وهم سادرون
وقائمو الليل وهم ساجدون
غرقى حيارى في بحار النهى
والله صاح والورى غافلون

***

كنّا فصرنا قطرة في عباب
عشنا وعدنا ذرة في التراب
جئنا إلى الأرض ورحنا كما
دب عليها النمل حينا وغاب

***

لا أفضح السر لعال ودون
ولا أطيل القول حتى يبين
حالي لا أقوى على شرحها
وفي حنايا الصدر سري دفين

***

أولى بهذي الأعين الهاجدة
أن تغتدي في أنسها ساهدة
تنفس الصبح فقم قبل أن
تحرمه أنفاسنا الهامدة

***

هل في مجال السكون شيء بديع
أحلى من الكأس وزهر الربيع
عجبت للخمّار هل يشتري
بماله أحسن مما يبيع

***

هوى فؤادي في الطلى والحباب
وشجو أذني في سماع الرباب
إن يصغ الخزاف من طينتي
كوبا فأترعها ببرد الشراب

***

يا مدعي الزهد أنا أكرم
منك وعقلي ثملا أحكم
تستنزف الخلق وما أستقي
إلا دم الكرم فمن آثم؟

***

الخمر كالورد وكأس الشراب
شفت فكانت مثل ورد مذاب
كأنما البدر نثا ضوءه
فكان حول الشمس منه نقاب

***

لا تحسبوا أني أخاف الزمان
أو أرهب الموت إذا الموت حان
الموت حق لست أخشى الردى
وإنما أخشى فوات الأوان

***

لا طيب في الدنيا بغير الشراب
ولا شجى فيها بغير الرباب
فكرت في أحوالها لم أجد
أمتع فيها من لقاء الصحاب

***

عش راضيا واهجر دواعي الألم
واعدل مع الظالم مهما ظلم
نهاية الدنيا فناء فعش
فيها طليقا واعتبرها عدم

***

لا تأمل الخل المقيم الوفاء
فإنما أنت بدنيا الرياء
تحمل الداء ولا تلتمس
له دواء وانفرد بالشقاء

***

اليوم قد طاب زمان الشباب
وطابت النفس ولذ الشراب
فلا تقل كأس الطلى مرة
فإنما فيها من العيش صاب

***

وليس هذا العيش خلدا مقيم
فما اهتمامي محدث أم قديم
سنترك الدنيا فما بالنا
نضيع منها لحظات النعيم

***

حتام يغري النفس برق الرجاء
ويفزع الخاطر طيف الشقاء
هات اسقنيها لست أدري إذا
صعدت أنفاسي ردت الهواء

***

دنياك ساعات سراع الزوال
وإنما العقبى خلود المآل
فهل تبيع الخلد يا غافلا
وتشتري دنيا المنى والضلال

***

يامن نسيت النار يوم الحساب
وعفت أن تشرب ماء المتاب
أخاف إن هبت رياح الردى
عليك أن يأنف منك التراب

***

يا قلب كم تشقى بهذا الوجود
وكل يوم لك همّ جديد
وأنت يا روحي ماذا جنت
نفسي وأخراك رحيل بعيد

***

تناثرت أيام هذا العمر
تناثر الأوراق حول الشجر
فانعم من الدنيا بلذاتها
من قبل أن تسقيك كف القدر

***
لا توحش النفس بخوف الظنون
وأغنم من الحاضر أمن اليقين
فقد تساوى في الثرى راحل
غدا وماض من ألوف السنين

***

مررت بالخزاف في صحوة
يصوغ كوب الخمر من طينة
أوسعها دعّا فقالت له :
هل أقفرت نفسك من رحمة

***

لو أنني خيرت أو كان لي
مفتاح باب القدر المقفل
لاخترت عن دنيا الأسى أنني
لم أهبط الدنيا ولم أرحل

***

هبطت هذا العيش في الآخرين
وعشت فيه عيشة الخاملين
ولا يوافيني بما أبتغي
فأين مني عاصفات المنون

***

حكمك يا أقدار عين الضلال
فأطلقيني آد نفسي العقال
إن تقصري النعمى على جاهل
فلست من أهل الحجا والكمال

***
إذا سقاك الدهر كأس العذاب
فلا تبن للناس وقع المصاب
واشرب على الأوتار رنانة
من قبل أن تحطم كأس الشراب

***

لا بد للعاشق من نشوة
أو خفة في الطبع أو جنة
والصحو باب الحزن فاشرب تكن
عن حالة الأيام في غفلة

***

أنا الذي عشت صريع العقار
في مجلس تحييه كأس تدار
فعدِّ عن نصحي لقد أصبحت
هذي الطلى كل المنى والاختيار

***

أعلم من أمري الذي قد ظهر
وأستشف الباطن المستتر
عدمت فهي أن تكن نشوتي
وراءها منزلة تنتظر

***

طارت بي الخمر إلى منزل
فوق السماك الشاهق الأعزل
فأصبحت روحي في نجوة
من طين هذا الجسد الأرذل

***
سئمت يا ربي حياة الألم
وزاد همي الفقر لما ألمّ
ربي انتشلني من وجودي فقد
جعلت في الدنيا وجودي عدم

***

لم يخل قلبي من دواعي الهموم
أو ترض نفسي عن وجودي الأليم
وكم تأدبت بأحداثه
ولم أزل في ليل جهل بهيم

***

الله قد قدر رزق العباد
فلا تؤمل نيل كل المراد
ولا تذق نفسك مرّ الأسى
فإنما أعمارنا للنفاد

***

إن الذي يعرف سر القضاء
يرى سواء سعده والشقاء
العيش فان فلندع أمره
أكان داء مسنا أم دواء

***

يا طالب الدنيا وقيت العثار
دع أمل الربح وخوف الخسار
واشرب عتيق الخمر فهي التي
تفك عن نفسك قيد الإسار

***
الكأس جسم روحه الساريه
هذي السلاف المزة الصافية
زجاجها قد شف حتى غدا
ماء حوى نيرانها الجارية

***

قد ردد الروض غناء الهزار
وارتاحت النفس لكأس العقار
تبسم النور فقم هاتها
نثأر من الأيام قبل الدمار

***




يتبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع
الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
الباشا قمر الزمان
عضو نشيط
عضو نشيط
الباشا قمر الزمان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_e10
ذكر
عدد الرسائل : 249
تاريخ التسجيل : 14/12/2007

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الخميس 4 سبتمبر 2008 - 23:42




بي من جفاء الدهر همّ طويل
ومن شقاء العيش حزن دخيل
قلبي كدنّ الخمر يجري دما
ومقلتي بالدمع كأس تسيل

***

وكلما راقبت حال الزمن
رأيته يحرم أهل الفطن
سبحان ربي كلما لاح لي
نجم طوته ظلمات المحن

***

ماذا جنينا من متاع البقاء
ماذا لقينا في سبيل الفناء
هل تبصر العين دخان الألى
صاروا رمادا في أتون القضاء

***
تلك القصور الشاهقات البناء
منازل العز ومجلى السناء
قد نعب البوم على رسمها
يصيح أين المجد ، أين الثراء

***

هون على النفس احتمال الهموم
واغنم صفا العيش الذي لا يدوم
لو كانت الدنيا وفت للألى
راحوا لما جاءك دور النعيم

***

وإنما الدهر مذيق الكروب
نعيمه رهن بكف الخطوب
ولو درى الهم الذي لم يجيء
دنيا الأسى لاختار دار الغيوب

***

صبت علينا وابلات البلاء
كأننا أعداء هذا القضاء
بينا ترى الإبريق والكأس قد
تبادلا التقبيل حول الدماء

***

تفتح النوار صب المدام
واخلع ثياب الزهد بين الأنام
وهاتها من قبل سطو الردى
في مجلس ضم الطلى والغرام

***
حار الورى ما بين كفر ودين
وأمعنوا في الشك أو في اليقين
وسوف يدعوهم منادي الردى
يقول ليس الحق ما تسلكون

***

نصبت في الدنيا شراك الهوى
وقلت أجزي كل قلب غوى
أتنصب الفخ لصيدي وإن
وقعت فيه قلت عاص هوى

***

أنا الذي أبدعت من قدرتك
فعشت أرعى في حمى نعمتك
دعني الى الآثام حتى أرى
كيف يذوب الإثم في رحمتك

***

إن تفصل القطرة في بحرها
ففي مداه منتهى أمرها
تقاربت يا ربّ ما بيننا
مسافة البعد على قدرها

***

وإنما الدنيا خيال يزول
وأمرنا فيها حديث يطول
مشرقها بحر بعيد المدى
وفي مداه سيكون الأفول

***
جهلت يا نفسي سر الوجود
وغبت في غور القضاء البعيد
فصوري من نشوتي جنة
فربما أحرم دار الخلود

***

يا ورد أشبهت خدود الحسان
ويا طلي حاكيت ذوب الجمان
وأنت يا حظي تنكرت لي
وكنت من قبل الأخ المستعان

***

أولى بك العشق وحسو الشراب
وحنة الناي ونوح الرباب
فأطلق النفس ولا تتصل
بزخرف الدنيا الوشيك الذهاب

***

لا تشغل البال بأمر القدر
واسمع حديثي يا قصير النظر
تنح واجلس وادعا قانعا
وانظر الى لعب القضا بالبشر

***

يا قلب إن ألقيت ثوب العناء
غدوت روحا طاهرا في السماء
مقامك العرش ترى حطّة ً
أنك في الأرض أطلت البقاء

***
إن الذي يذبل زهر الربيع
ينثر أوراق وجود الجميع
والهم مثل السّم ترياقه
في الخمر فاشرب قدر ما تستطيع

***

زجاجة الخمر ونصف الرغيف
وما حوى ديوان شعر طريف
أحب لي إن كنت لي مؤنسا
في بلقع من كل ملك منيف

***

أتسمع الديك أطال الصياح
وقد بدى في الأفق نور الصباح
ما صاح إلا نادبا ليلة
ولّت من العمر السريع الرواح

***

علام تشقى في سبيل الألم
ما دمت تدري أنك ابن العدم
الدهر لا تجري مقاديره
بأمرنا فارض بما قد حكم

***

تحمل الداء كبير الرجاء
أنك يوما تنال الشفاء
واشكر على الفقر الذي إن يُرَدّ
أصبحت موفور الغنى والثراء

***
ليتك يا ربي تبيد الوجود
وتخلق الأكوان خلقا جديد
فتغفل اسمي أو تزيد الذي
قدرت لي في الرزق بين العبيد

***

وصلتني بالنفس منذ القدم
فكيف تفري شملنا الملتئم
وكنت ترعاني فماذا دعا
إلى اطراحي للأسى والألم

***

هات الطلى فالنفس عما قليل
توشك من فرط الأسى أن تسيل
عساي أنسى الهم في نشوتي
من بعد رشفي كأسها السلسبيل

***

يا ساقي الخمر أفق هاتها
ثم اسقني سائل ياقوتها
فإنها تبعث من روحها
نفسي وتحيي ميت لذاتها

***

صب من الإبريق صافي الدماء
واشرب وهات الكأس ذات النقاء
فليس بين الناس من ينطوي
على الذي في صدرها من صفاء

***
أين طهور النفس عفّ اليمين
وكيف كانت عيشة الصالحين
إن كنت لا تغفر ذنبي فما
فضلك يا ربِّ على العالمين

***

أبدعت فينا بينات العِبر
وصُغتنا يا ربي شتى الصور
فهل أطيق اليوم محو الذي
تركته في خلقتي من أثر

***

طبائع الأنفس ركّبتها
فكيف تجزي أنفسا صغتها
وكيف تفنى كاملا أو ترى
نقصا بنفس أنت صورتها

***

تخفي عن الناس سنا طلعتك
وكل ما في الكون من صنعتك
فأنت مُجلاه وأنت الذي
ترى بديع الصنع في آيتك

***

يا رب مهّد لي سبيل الرّشاد
واكتب لي الراحة بعد الجهاد
وأحي في نفسي المنى مثلما
يحيي موات الأرض صوب العهاد

***
لن يرجع المقدار فيما حكم
وحملك الهم يزيد الألم
ولو حزنت العمر لن ينمحي
ما خطه في اللوح مر القلم

***

ولّى الدجى قم هات كأس الشراب
كأنما الياقوت فيها مذاب
واحرق من العود بخورا وخذ
من غصنه المعطار واصنع رباب

***

الخمر توليك نعيم الخلود
ولذّة الدنيا وأنس الوجود
تحرق مثل النار لكنها
تجعل نار الحزن ماء برود

***

عيشي من أجل الطلى مستحيل
فإنها تشفي فؤادي العليل
ما أعذب الساقي إذا قال لي
تناول الكأس ورأسي يميل

***

أولى بهذا القلب أن يخفقا
وفي ضرام الحب أن يحرقا
ما أضيع اليوم الذي مرّ بي
من غير أن أهوى و أن أعشقا

***
سارع الى اللذات قبل المنون
فالعمر يطويه مرور السنين
ولست كالأشجار إن قلمت
فروعها عادت رطاب الغصون

***

إن الألى ذاقوا حياة الرّغد
وأنجز الدهر لهم ما وعد
قد عصف الموت بهم فانطووا
واحتضنوا تحت تراب الأبد

***

نفسي خلت من أنس تلك الصحاب
لما غدوا ثاوين تحت التراب
في مجلس العمر شربنا الطلى
فلم يفق منا صريع الشراب

***

ولست مهما عشت أخشى العدم
وإنما أخشى حياة الألم
أعارني الله حياتي وعن
حقوقه استرداد هذا النسم

***

قالوا امتنع عن شرب بنت الكروم
فإنها تورث نار الجحيم
ولذّتي في شربها ساعة
تعدل في عيني جنان النعيم

***
إن دارت الكأس ولذّ الشراب
فكن رضيّ النفس بين الصحاب
واشرب فما يجديك هجر الطلى
إن كان مقدورا عليك العذاب

***

شيئان في الدّنيا هما أفضل
في كل ما تنوي وما تعمل
لا تتخذ كل الورى صاحبا
ولا تنل من كل ما يؤكل

***

لو كان لي قدرة رب مجيد
خلقت هذا الكون خلقا جديد
يكون فيه غير دنيا الأسى
دنيا يعيش الحر فيها سعيد

***

إذا بلغت المجد قالوا زنيم
وإن لزمت الدار قالوا لئيم
فجانب الناس ولا تلتمس
معرفة تورث حمل الهموم

***

خير لي العشق وكأس المدام
من ادعاء الزهد والإحتشام
لو كانت النار لمثلي خلت
جنات عدن من جميع الأنام

***
عبدك عاص أين منك الرضاء
وقلبه داج فأين الضياء
إن كانت الجنّة مقصورة
على المطيعين فأين العطاء

***

أهل الحجا والفضل هذي العقول
قد حاولوا فهم القضاء الجليل
فحدثونا بعض أوهامهم
ثم احتواهم ليل نوم طويل

***

يا عالم الأسرار علم اليقين
يا كاشف الضر عن البائسين
يا قابل الأعذار فثنا الى
ظلك فاقبل توبة التائبين
الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: الباشا قمر الزمان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.ahlamontada.com
دلوعة لبنان
عضو ذهبي
عضو ذهبي
دلوعة لبنان

الدولة : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Male_l10
العمر : 42
انثى
التِنِّين
عدد الرسائل : 1965
تاريخ التسجيل : 06/12/2007
المزاج : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Qatary23
بطاقة عضوية : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Ou_ooo10

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت Empty
مُساهمةموضوع: رد: عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت   عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت 71831510الجمعة 5 سبتمبر 2008 - 4:23

بي من جفاء الدهر همّ طويل
ومن شقاء العيش حزن دخيل
قلبي كدنّ الخمر يجري دما
ومقلتي بالدمع كأس تسيل




لوحة تصويرية رائعة .....الكلمات المجازية التعبير فاية في الدقة والجمال
شكرا لك
الموضوع الأصلى : عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت  المصدر : قيثارة الغناء العربى
توقيع العضو: دلوعة لبنان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shadialovely.com
 

عمر الخيام: الشاعر المجهول ذائع الصيت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شادية دلوعة الشاشة العربية :: المنتـــــ المتنوعة ـــــديات :: منتــــ الأدب والشعر ــــــدى :: أدباء وشعراء-
انتقل الى: